آلاف اللاجئين الإثيوبيين يعبرون الحدود إلى السودان    تأثر قرى ومساحات زراعية بقسم المنسي بمشروع الجزيرة    سعر الدولار في السودان اليوم الأربعاء 28 يوليو 2021    رئيس الهلال يهنئ الذئاب والرهيب بالانتصارات    (الجديد والغريب) عريس يثير الجدل بمنصات التواصل بسبب النقطة    معمار الرواية وبناؤها (3) مع الأديب عماد البليك    كمال آفرو: (أنا بصرف في اليوم 10 مليون فما يجيني واحد مفلس يقول لي عايز بنتك)    أدعية مستجابة لحل المشاكل وتهدئة الأمور.. رددها تسعد    المصدرين تحدد (3) محاور لتطوير القطاع    إعانات من الزكاة لمتضرري السيول وكورونا ببعض الولايات    إجتماع وزيرة الخارجية بمدير الصحة العالمية    طبيب البيت الأبيض السابق يتوقع استقالة بايدن لهذا السبب    السعودية.. هذه قائمة بالدول ال17 المحظور السفر إليها وعقوبة المُخالف    روسيا في مجلس الأمن: يجب إعطاء الأولوية في السودان لتجاوز المشاكل الاقتصادية    معتصم محمود يكتب : البروف العالِم والإعلام الجاهل    لجنة فنية مشتركة تسلم حمدوك مذكرة تطالب بتأجيل المجلس التشريعي    مريم الصادق تلتقي ولي عهد البحرين    رئيس مجلس سيادة مدني ..هل حان الآوان!    حضور وتفاعل.. نجوم الفن على خشبات مسارح الخرطوم في العيد    الغالي شقيفات يكتب : كل عامٍ وأنتِ بخيرٍ يا أميرتي    نجاة قطار من كارثة عقب تخريب قضبان السكة حديد بالخرطوم    طيري ..يا طيارة    وصول الدفعة الثانية من القمح الأمريكي    بعد اكتشاف "رمز النازية" داخل مصعد الوزارة.. بلينكن يعرب عن غضبه    مجلس الوزراء يجيز مشروع قانون الحكم الإقليمي لدارفور    (6) مليارات دولار حصيلة صادرات البلاد في (7) أشهر    العرب في اليوم الرابع للأولمبياد: الأردن ومصر في الطليعة    محمد عبد الماجد يكتب: لطفي بريص (قبطي) مدينة شندي (الجعلي)    بابكر سلك يكتب: كلو واري اللو أتنين    النائب العام يشكل لجنة للتحقيق حول تضارب تقارير تشريح (ودعكر)    البرهان يستقبل مستثمرين وشركات مساهمة عامة قطرية    تحركات الرئيس التونسي سعيد تلقى دعمًا عربيًا ودوليًا    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأربعاء" 28 يوليو 2021    الصيحة: والي البحر الأحمر: ظهور إصابات ب"كورونا" في حلايب    عبدالوهاب وردي: مهرجان محمد وردي تحول إلى مشروع حكومي بصبغة سلطوية    بالصور .. وزيرة الخارجية السودانية ونظيرها البحريني يفتتحان معرض التشكيلية "عايدة سيد أحمد" بالمنامة    أطباء يحذرون من تفشي الحصبة بدولة مجاورة للسودان    مصرع (6) أشخاص من أسرة واحدة وإصابة (4) بشريان الشمال    مدرب منتخب المغرب يبدأ الاستعداد لمواجهة السودان    ديربي الشرق ينتهي تعادليا والسماوي يتصدر دوري النخبة النهضة ربك ونيل حلفا حبايب ودنوباوي ينتصر لأول مرة في النخبة علي مريخ الجنينة    مدير عام الشباب والرياضة بكسلا يؤكد دعمه للميرغني والنيل حلفا حتى بلوغ الممتاز    شرطة ولاية الخرطوم تواصل حملاتها لمنع الجريمة بجميع المحليات    محاكم فورية بالسجن ومصادرة مواتر تفعيلا للأوامر المؤقتة لولاية الخرطوم    صندوق النقد الدولي يرفع توقعات نمو الاقتصاد العالمي في 2022 إلى 4.9%    الصحة تدعو المواطنين بضرورة الالتزام بالاشتراطات والاحترازات الصحية    الأجسام الطائرة بالفضاء.. عالم من هارفارد يطلق مبادرة لكشف المجهول    جريمة "راقصة التجمع" بمصر.. كاميرات المراقبة تحل اللغز    منها التوكن وروبوت الدردشة.. شرح بسيط لبعض المصطلحات التقنية المتخصصة    ابراهومة يبدي رضاءه عن المستوى الفني في لقاء الكأس    السعودية.. "النيابة العامة" تحقق مع أصحاب حسابات نشروا إعلانات زواج بطريقة تمس كرامة المرأة    الخريف يتسبب في ترد بيئي كبير بأسواق الخرطوم    عذبوه حتى الموت فاشتعلت شرارة الثورة في السودان..بدء محاكمة (11) متهماً من الأمن بقتل ناشط    حريق هائل غرب المجمع السكني بسوق بورتسودان    الدجل والشعوذة في كرة القدم السودانية    مُصلي ينجو من الموت بأعجوبة بسبب تحركه من كرسيّه لإحضار مصحف قُبيل إقامة الصلاة بأحد مساجد أمدرمان    الكلوب هاوس وبؤس المعرفة في السودان    أين اختفت كتيبة الإسناد السماوي!    تونس تفرض حجرا صحيا إجباريا على الوافدين وتواصل تعليق الدراسة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عشرات القتلى والجرحى في هجوم على منطقة للدينكا في (أبيي)
نشر في سودان تربيون يوم 22 - 01 - 2020

سقط عدد كبير من الجرحى والقتلى إثر هجوم على قرية "كولوم"، بمنطقة أبيي المتنازع عليها بين السودان وجنوب السودان ، بينما سارعت الحكومة في الخرطوم لإدانة الحادث الدموي.
وتضاربت التصريحات بشأن عدد الضحايا الذين قضوا جراء الحادث، وبينما قال كوال ألور كوال، رئيس إدارية أبيي، إن عدد القتلى بلغ 29، احرق بعضهم حتى الموت في منازلهم ، قالت بعثة حظ السلام في المنطقة "يونيسفا" إن حوالي 19 لقوا حتفهم جراء الهجوم.
وقال كوال لرويترز إن 18 قروياً آخرين أصيبوا في الهجوم قبل انسحاب المهاجمين.
واقتحم رجال يشتبه بأنهم ينتمون إلى المسيرية القرية التي يقطنها الدينكا، بالقرب من مدينة أبيي، وأشعلوا النار في بعض مساكنها، في الساعة السابعة صباحاً بالتوقيت المحلي صباح اليوم الاربعاء، وفقاً لكوال.
وأضاف: " أحرقوا الجثث ولا يمكنك التعرف عليها".
وكان من المفترض أن يتم حل وضع أبيي عن طريق الاستفتاء وفقاً لاتفاق سلام نيفاشا في 2005 الذي أعقبه في وقت لاحق انفصال جنوب السودان عن السودان عام 2011.
وقال كوال: "الوضع في الوقت الحالي هادئ وسكان منطقة أبيي عادوا جميعاً ويعدون الآن مقابر جماعية للضحايا".
وأشار إلى أن المهاجمين ربما كانوا يهدفون إلى طرد السكان المحليين من المناطق النائية لتعزيز وصولهم إلى موارد الرعي.
بدوره قال القيادي في قبيلة دينكا أبيي وور مجاك ل "سودان تربيون" إن مليشيات الدعم السريع والمسيرية هاجمت البلدة الواقعة شمال غرب أبيي.
وأضاف "قتل 40 مواطنا بينهم نساء وأطفال وجرح 27 آخرين".
من جهتها أكدت "يونيسفا" في بيان أرسل الى "سودان تربيون" مساء الأربعاء أن الهجوم المسلح وقع على أيدي عدد كبير من مسلحي قبيلة المسيرية في منطقة كولوم -حوالي 9 كيلومترات شمال غرب بلدة أبيي".
وأضافت "أسفر عن مقتل 19 شخصًا وإصابة 25 آخرين كما فقد ثلاثة أطفال وحرق 19 منزلاً للدينكا ".
ووقع الحادث على خلفية قتل الدينكا ثلاثة من افراد المسيرية الرحل في 20 يناير الجاري مع عدد كبير من أبقارهم في ذات المنطقة التي ووقع فيها رد الفعل الانتقامي.
ونشرت بعثة حفظ السلام الأممية عناصر من القوة الأمنية في منطقة كولوم للسيطرة على الوضع.
وأبدت البعثة قلقها حيال هذا التطور الذي يحدث في خضم الجهود التي تبذلها القوة الأمنية المؤقتة ووكالات الأمم المتحدة وصناديقها وبرامجها (UNAFP) لعقد مؤتمرات التعايش بين القبيلتين.
وأضافت "تدين قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي (UNISFA) بشدة هذا الهجوم لأنه يساهم فقط في التوتر وتجدد العنف في المنطقة".
ودعا رئيس البعثة والقائد بالإنابة لقوات "يونيسفا" مهاري زويد جبريماريام، أصحاب المصلحة إلى تبني مبادرة السلام التي اقترحها البعثة كوسيلة لتخفيف التوتر في المنطقة.
كما أكد التزام "يونيسفا" بمواصلة ولايتها لضمان خلو أبيي من الأسلحة والجماعات المسلحة.
وشدد على أن أي وجود لجماعات مسلحة داخل أبيي بخلاف قوات الأمم المتحدة المؤقتة تعتبره البعثة " لولايتها ولن تتردد في تحميل المسؤولين عن تلك الانتهاكات".
من جهتها دانت الحكومة الانتقالية في السودان الحادثة وقالت إنها عازمة على حماية أرواح المدنيين.
وقال المتحدث باسم الحكومة فيصل محمد صالح في بيان "تؤكد الحكومة ادانتها للهجمات على المدنيين والأعمال الانتقامية من أي طرف والتصعيد والتحريض القبلي الذي لن يؤدي الا لمزيد من التوتر وأعمال العنف".
وأضاف " الحكومة لن تسمح باستمرار مسلسل استرخاص الدم السوداني في أي بقعة من بقاع السودان وستعمل بكل حزم لحماية المدنيين العزل".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.