الجنة العليا للحد من مخاطر السيول والفيضانات بالخرطوم تكثف اعمالها    صدور منشور بحماية الشهود    حمدوك: التعاون مع (فيزا) خطوة عملية للاستفادة من الإنفتاح والتكامل الاقتصادي مع العالم    تاور يرأس إجتماع اللجنة العليا لقضايا البترول    رئيس شعبة مصدري الماشية : إرجاع باخرة بسبب الحمى القلاعيه شرط غير متفق عليه    الرعاية الإجتماعية: البنك الافريقي ينفذ مشروعات كبيرة بالسودان    مصر:بعد تصريح السيسي عن الخبز.. وزير التموين يكشف الخطوة القادمة    الهلال والمريخ يهيمنان على الدوري السوداني    جارزيتو يضع منهجه.. ويحذر لاعبي المريخ    "سامانثا باور" تدعم الانتخابات السودانية بمبلغ (4.3) مليون دولار    وزارة الصحة: أدوية التخدير مُتوفِّرة بالإمدادات الطبية    المالية تتراجع عن إعفاء سلع من ضريبة القيمة المضافة .. إليك التفاصيل    أولمبياد طوكيو: أصداء يوم الثلاثاء.. فيديو    7 نصائح ذهبية للتحكم في حجم وجباتك الغذائية    انخفاض سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الثلاثاء 3 اغسطس 2021 في السوق السوداء    الدقير يطالب بتقييم شجاع لأداء الحكومة ويحذر مما لايحمد عقباه    لجنة باني ولجنة عامر ودفر الكوامر    بعد الشكوى ضد المريخ..أهلي الخرطوم يرد بكلمة واحدة    تحديد موعد النطق بالحكم في قضية مقتل طلاب على يد قوات (الدعم السريع) بالأبيض    ضبط متهم ينشط بتجارة الأسلحة بولاية جنوب دارفور    القبض علي متهم وبحوزته ذهب مهرب بولاية نهر النيل    البرهان يمنح سفير جيبوتي بالخرطوم وسام النيلين    السودان.. نهر النيل يصل لمنسوب الفيضان في الخرطوم    الصندوق القومي للإسكان والتعمير يبحث سبل التعاون مع البنك العقاري    "كوفيد طويل المدى".. الصحة العالمية تحدّد الأعراض الثلاثة الأبرز    الأحمر يعلن تسديد مقدمات العقود تفاصيل أول لقاء بين سوداكال وغارزيتو وطاقمه المعاون    قبلها آبي أحمد.. مبادرة حمدوك في الأزمة الإثيوبية.. نقاط النجاح والفشل    بطلة رفع أثقال (حامل) في شهورها الاخيرة تشارك في سباق جري بعجمان    ودالحاج : كابلي وثق لأغنيات التراث    زادنا تكمل إستعداداتها لإفتتاح صوامع للغلال ببركات بالجزيرة    شركات العمرة بالسعودية تلجأ إلى القضاء لإلغاء غرامات ضخمة    أغنية (الخدير) تثير ضجة في كندا.. والفحيل يشارك العرسان الرقص    بيان من جمعية أصدقاء مصطفى سيد أحمد حول تأبين القدال    وكيل الثقافة يلتقي مُلاك دور السينما ويعد بتذليل العقبات    وزير الصحة يزور الشاعر إبراهيم ابنعوف ويتكفل بعلاجه    تراجع أسعار الذهب    البندول يقتحم تجربته في الحفلات العامة    مشروع علمي يسعى لإعادة إحياء الماموث المنقرض بهدف محاربة الاحتباس الحراري    صحة الخرطوم توقف دخول المرضى إلى العناية المكثفة والوسيطة بسبب انْعِدام الأدوية    أميمة الكحلاوي : بآيٍ من الذكر الحكيم حسم الكحلاوي النقاش داخل سرادق العزاء    النيابة العامة توضح أسباب تكدس الجثث بالمشارح    تورط نافذين في النظام البائد ببيع اراضي بمليارات الجنيهات بقرية الصفيراء    هددوها بالقتل.. قصة حسناء دفعت ثمن إخفاق منتخب إنجلترا    خامنئي ينصب إبراهيم رئيسي رئيساً لإيران    كورونا يعود إلى مهده.. فحص جميع سكان ووهان    "بيكسل 6".. بصمة جديدة ل "غوغل" في قطاع الهواتف الذكية    ضبط أسلحة تركية على الحدود مع إثيوبيا في طريقها للخرطوم    طالب طب يتفاجأ بجثة صاحبه في محاضرة التشريح    إنقاذ أكثر من 800 مهاجر في المتوسط خلال عطلة نهاية الأسبوع    بلا عنوان.. لكن (بالواضح)..!    "أمينة محمد".. قصة "إنقاذ" طفلة أميركية نشأت في ظل "داعش"    في المريخ اخوة..!!    بمناسبة مئوية الأغنية السودانية : الحاج سرور .. رائد فن الحقيبة وعميد الأغنية الحديثة    مصالحة الشيطان (2)    بداية العبور؟!!    علي جمعة: سوء الطعام سبب فساد الأخلاق بالمجتمعات    الكورونا … تحديات العصر    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إطلاق سراح المتهمين ( بالردة )
نشر في سودانيات يوم 23 - 09 - 2011

أطلقت محكمة جنايات حي النصر بالخرطوم أمس سراح 129 متهماً أوقفتهم الشرطة بتهمة الردة بعد ضبطها لهم يمارسون طريقة للعبادة باتخاذ القرآن دون السنة وأخرج مولانا أسامة أحمد عبدالله قاضي المحكمة المتهمين بعد تحققه من توبة المتهمين على يد فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن الذي ألقى محاضرة دينية داخل المحكمة تحدث فيها عن التوبة النصوح ونصح المتهمين بالتوبة والرجوع إلى الدين الحق باتخاذ مصادر التشريع القرآن والسنة كما قام الشيخ محمد أحمد حسن بإعادة توبة المتهمين الذين رددوا خلفه الشهادتين والتوبة إلى الله بقولهم خلفه عبارات (أستغفر الله تبت ورجعت إلى الله وندمت على ما فعلت وعزمت أن لا أعود إلى المعصية) وعاهد المتهمون الشيخ أمام المحكمة على عدم الرجوع إلى طريقهم مرة أخرى وأن لا يمارسوا عبادات تخالف دين الإسلام والحفاظ على الدين الحق وفي السياق تحدث المتهم شيخ الطريقة مع بقية المتهمين وأرشدهم بأن ينفذوا ما قاله فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن كما أمرت المحكمة بإغلاق خلوة المتهم وعدم التدريس فيها مرة أخرى إلا بتصريح من وزارة الإرشاد والأوقاف.
وتعود فصول هذه القضية إلى بلاغ تقدم به رجل شرطة أفاد فيه بوجود جماعة تطلق على نفسها جماعة قرآنية تقول أقوالا وتقوم بأفعال تخالف السنة المحمدية وتحركت قوة من القسم إلى مكان الجماعة بعد صلاة الجمعة وتم ضبط (137) متهما ومتهمة منهم (18) سيدة شطبت النيابة الاتهام في مواجهتهن وواصلت التحقيقات مع بقية المتهمين الذين أقر شيخهم المتهم بأنه أخذ هذه الطريقة من شيخه الذي توفي في العام 2004 وكان يتخذ القرآن الكريم في عباداته دون السنة المحمدية ووصف طريقة عبادتهم بأنه لا يوجد أذان قبل الصلاة بل ينادى (صلاة صلاة) وتكون الصلاة دون إقامة كما أنهم في الوضوء يقومون بغسل اليدين والرجلين ومسح الرأس فقط وصلاة الجمعة عندهم أربع ركعات وتأتي خطبتها بعد الصلاة وأقر بقية المتهمين بأنهم كانوا يتخذون هذه الطريقة في عباداتهم وبعد اكتمال التحقيقات في مواجهتهم أمرت النيابة بإحالتهم إلى المحاكمة بتهمة الردة واستمعت المحكمة للمحقق الجنائي في القضية واستجوبت المتهمين الذين أعلنوا توبتهم أمامها وتحققت منها المحكمة باستدعاء فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن وأمرت بإطلاق سراحهم.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.