اول اضراب للسلطة القضائية في تاريخ السودان .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    النيابة العامة تنفي شائعة عدم مقابلة اسر المعتقلين    السفارة السودانية بالقاهرة تستقبل بقية العالقين بمصر    جيران وزير الدفاع الراحل يحتجون على اقامة سرادق العزاء دون اعتبار لوباء كورونا    مطابع عملة حسب الطلب .. بقلم: د. كمال الشريف    الأصل اللغوي لكلمة (مُسْدار) في الشعر الشعبي .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    من الفاعل؟! .. بقلم: أبوبكر يوسف ابراهيم    المسرح موطنا لأيامي الجميلة: (بمناسبة اليوم العالمي للمسرح) .. بقلم: عبدالرحمن نجدي    السماح للطلاب العائدين من الصين بالدخول دون الحاجة لحجر اخر    السودان: لم نسجل أي إصابات جديدة بكورونا في البلاد    محاكمة شاب بسرقة ملبوسات من سوق    سوداكال يفاجئ شداد بشكوي للفيفا    مدرب المريخ يحتفل بعيد ميلاده ال(34)    الدفاع يوقف تنفيذ حكم الإعدام لخمسة مدانين من أبناء الفادنية    الكاف يهدد القمة السودانية بعدم المشاركة افريقيا العام القادم    اغلاق وزارة العدل للتعقيم بعد الاشتباه في حالة    كورونا ليست أختك فى الرضاعة!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الكشف عن نتيجة تشريح جثة وزير الدفاع جمال عمر    الصحة : لم تسجل اي حالات جديدة بالبلاد    روحاني: سنتخذ إجراءات أكثر تشددا ضد حركة المواطنين للحد من تفشي فيروس "كورونا"    ترامب: سننتصر على فيروس كورونا وآمل أن يتم ذلك قبل عيد القيامة    النطق بالحكم في قضية متهم بقتل شاب بسبب تبرعات مسجد    نيابة اسطنبول تصدر لائحة اتهام بحق 20 سعوديا في قضية مقتل خاشقجي    ليبيا: المصاب الأول بالفيروس التاجي تجاوز مرحلة الخطر    تأجيل صرف معاش مارس    شعبة المخابز تطالب برفع الدعم عن دقيق الخبز    عناية الريِّس البُرهان من غير رأفة!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    الغرفة: حظر سفر البصات أحدث ربكة وسيتسبب في خسائر فادحة    ابرز عناوين الصحف السياسيه المحلية الصادرة اليوم الاربعاء 25 مارس 2020م    حفر لغوي مقارن في كلمة حُبّ amour الفرنسية .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    من وحي لقاء البرهان ونتنياهو: أين الفلسطينيون؟ .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    أمير تاج السر:أيام العزلة    "كرونا كبست" !! .. بقلم: عمر عبدالله محمدعلي    بوادر حرب الشرق الأوسط وقيام النظام العالمي الجديد أثر صدمة فيروس كورونا .. بقلم: يوسف نبيل فوزي    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    كده (over) .. بقلم: كمال الهِدي    الأَلْوَانُ وَالتَّشْكِيْلُ فِي التَّنّزِيْلِ وَأَحَادِيْثِ النَّاسِ وَالمَوَاوِيْلِ .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    عندما لا يدوم نعيم .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    نهاية كورونا .. بقلم: د عبد الحكم عبد الهادي أحمد    د.يوسف الكودة :حتى الصلاح والتدين صار (رجلاً )    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إطلاق سراح المتهمين بالردة
نشر في الراكوبة يوم 24 - 09 - 2011

أطلقت محكمة جنايات حي النصر أمس الاول سراح 129 متهماً أوقفتهم الشرطة بتهمة الردة بعد ضبطها لهم يمارسون طريقة للعبادة باتخاذ القرآن دون السنة وأخرج مولانا أسامة أحمد عبدالله قاضي المحكمة المتهمين بعد تحققه من توبة المتهمين على يد فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن الذي ألقى محاضرة دينية داخل المحكمة تحدث فيها عن التوبة النصوح ونصح المتهمين بالتوبة والرجوع إلى الدين الحق باتخاذ مصادر التشريع القرآن والسنة كما قام الشيخ محمد أحمد حسن بإعادة توبة المتهمين الذين رددوا خلفه الشهادتين والتوبة إلى الله بقولهم خلفه عبارات (أستغفر الله تبت ورجعت إلى الله وندمت على ما فعلت وعزمت أن لا أعود إلى المعصية) وعاهد المتهمون الشيخ أمام المحكمة على عدم الرجوع إلى طريقهم مرة أخرى وأن لا يمارسوا عبادات تخالف دين الإسلام والحفاظ على الدين الحق وفي السياق تحدث المتهم شيخ الطريقة مع بقية المتهمين وأرشدهم بأن ينفذوا ما قاله فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن كما أمرت المحكمة بإغلاق خلوة المتهم وعدم التدريس فيها مرة أخرى إلا بتصريح من وزارة الإرشاد والأوقاف.
وتعود فصول هذه القضية إلى بلاغ تقدم به رجل شرطة أفاد فيه بوجود جماعة تطلق على نفسها جماعة قرآنية تقول أقوالا وتقوم بأفعال تخالف السنة المحمدية وتحركت قوة من القسم إلى مكان الجماعة بعد صلاة الجمعة وتم ضبط (137) متهما ومتهمة منهم (18) سيدة شطبت النيابة الاتهام في مواجهتهن وواصلت التحقيقات مع بقية المتهمين الذين أقر شيخهم المتهم بأنه أخذ هذه الطريقة من شيخه الذي توفي في العام 2004 وكان يتخذ القرآن الكريم في عباداته دون السنة المحمدية ووصف طريقة عبادتهم بأنه لا يوجد أذان قبل الصلاة بل ينادى (صلاة صلاة) وتكون الصلاة دون إقامة كما أنهم في الوضوء يقومون بغسل اليدين والرجلين ومسح الرأس فقط وصلاة الجمعة عندهم أربع ركعات وتأتي خطبتها بعد الصلاة وأقر بقية المتهمين بأنهم كانوا يتخذون هذه الطريقة في عباداتهم وبعد اكتمال التحقيقات في مواجهتهم أمرت النيابة بإحالتهم إلى المحاكمة بتهمة الردة واستمعت المحكمة للمحقق الجنائي في القضية واستجوبت المتهمين الذين أعلنوا توبتهم أمامها وتحققت منها المحكمة باستدعاء فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن وأمرت بإطلاق سراحهم.
الاهرام اليوم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.