قوى الحرية والتغيير تدفع بمرشحيها للسيادي    الزكاة تقدم أكثر من مليون جنيه لمتضرري السيول بالنيل الأبيض    الأرصاد تتوقع أمطاراً غزيرة بعدد من الولايات    ترحيب دولي واسع بالتوقيع على وثائق الفترة الانتقالية بالسودان    اقتصادي يدعو الحكومة الجديدة لحلول بعيدة عن جيب المواطن    وصول (5) بواخر من المشتقات البترولية لميناء بورتسودان    اللجنة الإقتصادية: إحتياطي الدقيق يغطي إحتياجات البلاد حتى نهاية العام    مستشار الأمن الأمريكي يدعو السودانيين إلى تأسيس حكومة الكفاءات    الأمةالفيدرالي: توقيع وثائق الفترة القادمة لحظة تاريخية    إستيفن لوال:الاتفاق تاريخي للتحول للمدنية    قشي: نرجوأن يوفق من يتولى الأمرفي السودان    تريليون دولار إيرادات الصين في 7 أشهر    هونج كونج أمام "إعصار اقتصادي"    ضبابية النمو العالمي والحرب التجارية تهبط المعادن    بولعويدات يقود هجوم الهلال أمام الوصل الإماراتي    ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﺍﻟﻘﻀﺎﺭﻑ ﻳﻜﻤﻞ ﺟﺎﻫﺰﻳﺘﻪ لمواجهة الاﻫﻠﻲ ﻋﻄﺒﺮﺓ    عمر محمد عبد الله: لن نفرط في النقاط الثلاث أمام أهلي مروي    الإفراط في أدوية مرض السكرى يضر بالصحة    فيتامين"D" ينظم تدفق الدم إلى القلب    تراجع أسعار صرف العملات مقابل الجنيه السوداني بعد توقيع اتفاق الخرطوم    الخرطوم تُكمِل العُبور نحو الدولة المدنية..و"قطار الثورة" يصل محطة "فرح السودان"    وغدا تأتلق الجنة ازهارا وظلا .. بقلم: صلاح الباشا / الخرطوم    الفرحة التي أوشكوا أن ينقصونها .. بقلم: كمال الهِدَي    الدولار الأمريكي يستقر أمام الدينار    اقتصادي يحذر من فشل الموسم الزراعي    حماية المستهلك تهنئ أهل السودان بالاتفاق    مذيعة سودانية تخطف الأضواء في توقيع الاتفاق    الاحتيال الضريبي والجمركي في النيجر يسبب خسائر    بل هي من محامِد الدكتور إبراهيم البدوي !! .. بقلم: د. هويدا آدم الميَع أحمد    "يا الطاغية" - اليوم إستقلالنا .. شعر: دكتور عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    لقاء مغلق يجمع تشاووش أوغلو والبرهان في الخرطوم    اكتشاف مادة في الحلزون تعالج أمراض الرئةالمستعصية    تركيا تعلن دعمها اتفاق الفرقاء السودانيين الممهد لانتقال السلطة    في ذمة الله شقيقة د. عصام محجوب الماحي    الولايات المتحدة الأميركية تمنع قوش وعائلته من دخول أراضيها لتورطه في انتهاكات لحقوق الإنسان    أميركا تمنع صلاح (قوش) وأسرته من دخول أراضيها لتورطه في انتهاكات جسيمة    أمطار متوسطة تسمتر ل 6 ساعات بالأبيض    التعادل يحسم مواجهة الهلال وريون سبورت الرواندي    في أربعينية نجم النجوم .. بقلم: عمر العمر    الهلال يقتنص تعادلا ثمينا أمام رايون الرواندي    عيد الترابط الأسري والتكافل المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    البرنس ، العجب و تيري ... نجوم في ذاكرة الثورة .. بقلم: محمد بدوي    رسالة إلى الإسلاميين: عليكم بهذا إن أردتم العيش بسلام .. بقلم: د. اليسع عبدالقادر    تدشين عربات إطفاء حديثة بجنوب كردفان    دراسة تدحض "خرافة" ربط تناول القهوة قبل النوم بالأرق    ماذا يحدث لجسمك حين تفرط باستهلاك السكر؟    سرقة خزانة تاجر بأموالها في العاصمة    ضبط خلية مسلحة بالخرطوم    خلاص السودان في الدولة المدنية .. بقلم: موسى مرعي    تمديد فترةالتقديم وزيادة الصالات بمعرض الكتاب    فصل كوادر ...!    الشرطة تفك طلاسم جريمة شاب شارع النيل وتوقف (5) متهمين    مبارك الكودة يكتب :رسالة إلى الدعاة    ب "الأحرف الأولى".. السودانيون يكتبون "المدنية" في دفتر التاريخ    محط أنظار حُجّاج بيت الله الحرام    مقتل 19 وإصابة 30 بحادثة اصطدام سيارات بالقاهرة    موفق يتفقد الرائد المسرحي مكي سنادة    الشرطة تضبط مخدرات وأموالاً بمناطق التعدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إطلاق سراح المتهمين بالردة
نشر في الراكوبة يوم 24 - 09 - 2011

أطلقت محكمة جنايات حي النصر أمس الاول سراح 129 متهماً أوقفتهم الشرطة بتهمة الردة بعد ضبطها لهم يمارسون طريقة للعبادة باتخاذ القرآن دون السنة وأخرج مولانا أسامة أحمد عبدالله قاضي المحكمة المتهمين بعد تحققه من توبة المتهمين على يد فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن الذي ألقى محاضرة دينية داخل المحكمة تحدث فيها عن التوبة النصوح ونصح المتهمين بالتوبة والرجوع إلى الدين الحق باتخاذ مصادر التشريع القرآن والسنة كما قام الشيخ محمد أحمد حسن بإعادة توبة المتهمين الذين رددوا خلفه الشهادتين والتوبة إلى الله بقولهم خلفه عبارات (أستغفر الله تبت ورجعت إلى الله وندمت على ما فعلت وعزمت أن لا أعود إلى المعصية) وعاهد المتهمون الشيخ أمام المحكمة على عدم الرجوع إلى طريقهم مرة أخرى وأن لا يمارسوا عبادات تخالف دين الإسلام والحفاظ على الدين الحق وفي السياق تحدث المتهم شيخ الطريقة مع بقية المتهمين وأرشدهم بأن ينفذوا ما قاله فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن كما أمرت المحكمة بإغلاق خلوة المتهم وعدم التدريس فيها مرة أخرى إلا بتصريح من وزارة الإرشاد والأوقاف.
وتعود فصول هذه القضية إلى بلاغ تقدم به رجل شرطة أفاد فيه بوجود جماعة تطلق على نفسها جماعة قرآنية تقول أقوالا وتقوم بأفعال تخالف السنة المحمدية وتحركت قوة من القسم إلى مكان الجماعة بعد صلاة الجمعة وتم ضبط (137) متهما ومتهمة منهم (18) سيدة شطبت النيابة الاتهام في مواجهتهن وواصلت التحقيقات مع بقية المتهمين الذين أقر شيخهم المتهم بأنه أخذ هذه الطريقة من شيخه الذي توفي في العام 2004 وكان يتخذ القرآن الكريم في عباداته دون السنة المحمدية ووصف طريقة عبادتهم بأنه لا يوجد أذان قبل الصلاة بل ينادى (صلاة صلاة) وتكون الصلاة دون إقامة كما أنهم في الوضوء يقومون بغسل اليدين والرجلين ومسح الرأس فقط وصلاة الجمعة عندهم أربع ركعات وتأتي خطبتها بعد الصلاة وأقر بقية المتهمين بأنهم كانوا يتخذون هذه الطريقة في عباداتهم وبعد اكتمال التحقيقات في مواجهتهم أمرت النيابة بإحالتهم إلى المحاكمة بتهمة الردة واستمعت المحكمة للمحقق الجنائي في القضية واستجوبت المتهمين الذين أعلنوا توبتهم أمامها وتحققت منها المحكمة باستدعاء فضيلة الشيخ محمد أحمد حسن وأمرت بإطلاق سراحهم.
الاهرام اليوم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.