بنك السودان يرفع السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الخميس 15 أبريل 2021    صور دعاء 3 رمضان 2021 | دعاء اليوم الثالث من شهر رمضان    مانشستر سيتي يتخطى دورتموند ويضرب موعدا ناريا مع باريس    حميدتي يوضح الموقف الضريبي للاتحاد ويؤكد الشفافية المالية الكاملة بالاتحاد    مذكرة تفاهم بين جهاز المغتربين والصندوق القومي للاسكان والتعمير لتوفير سكن للمغتربين    الوساطة الجنوبية: عبد الواحد نور يرغب بالمساهمة بتحقيق السلام في السودان    وزير الري يكشف عن أولى خطوات السودان التصعيدية ضد إثيوبيا    الاردن تعتمد عدد من المسالخ الجديدة في السودان    البرهان يعلن عن إجراءات عاجلة بعد اشتباكات دامية    امساكية شهر رمضان في السودان للعام 1442 هجرية و مواقيت الصلاة و الإفطار    وزيرة الخارجية تؤكد مساندتها لجهود الهيئةالعربية في تحقيق الأمن الغذائي    وزير الاستثمار : لن ننزع المشاريع الممنوحة من العهد البائد    مصدران: السودان يرسل أول وفد رسمي إلى إسرائيل الأسبوع المقبل    بايدن يعلن سحب القوات الأميركية من أفغانستان بحلول سبتمبر    ثغرة أمنية في واتساب ستفاجئ ملايين المستخدمين    شداد يجتمع مع لجنة تطبيع نادي الهلال    الهلال يقترب من حسين النور    كورونا والعالم.. وفيات الفيروس تقترب من 3 ملايين    الشركة القابضة للكهرباء: زيادة التوليد المائي والحراري خلال رمضان    المحكمة ترد طلب تبرئة المتّهم الرئيسي في قضية مقتل جورج فلويد    منها ضعف المعرفة الأمنية وسهولة تخمين كلمات المرور.. أسباب جعلت المصريين هدفا للمخترقين    إعتقال شخصين بتهمة قتل امرأة وإصابة طفلها    بين السودان وإثيوبيا.. حدود لا تعرف الهدوء    هكذا سيكون "آيفون 13"..وهذه هي التغييرات الملاحظة    "حادثة الكرسي".. اردوغان يرد على رئيس الوزراء الإيطالي    سر جديد وراء الشعور بالجوع طوال الوقت.. دراسة حديثة تكشف    مسؤول رفيع ب"الكهرباء" يكشف خطة تحسين الإمداد وتقليل القطوعات خلال رمضان    بعد غياب طويل.. فرقة الأصدقاء المسرحية تعود للعمل الجماعي    إصابات جديدة ب"كورونا" والخرطوم تتصدّر قائمة الوفيات    قبائل بغرب دارفور تشدد علي حسم المتفلتين    والي الخرطوم يطلب الدعم الفني من بعثة "اليونيتامس" لادارة النفايات    أكرم الهادي سليم يكشف عن"4″ عروض رسمية    ريان الساتة: "يلّا نغنّي" إضافة لي ولدي إطلالة مختلفة    مذيعة مصرية تقتل زوج شقيقتها في أول أيام رمضان    هل عدم الصلاة يبطل الصيام ؟ .. علي جمعة يجيب    تفاصيل مثيرة في قضية اتهام وزيرة بالعهد البائد لمدير مكتبها بسرقة مجوهراتها الذهبية    في تأبين فاروق أبوعيسى.. سيرة نضال على جدار التاريخ    بحسب تقريره الفني.. فورمسينو يخلي كشف الهلال من المحترفين الأجانب والمجلس يبحث عن البديل    مقال تذكاري، تمنياتنا بالشفاء بأعجل ما يكون، الشاعر الكبير محمد طه القدال.    استقيل ياسقيل ..    كبسور: اليوتيوب ساهم في مضاعفة إنتاج الدراما    نقرشة .. نقرشة    نقر الأصابع..    916 مليون دولار والتحقيقات مستمرة.. تداعيات الخلاف بين قناة السويس و"إيفر غيفن"    ليس بالمال وحده تتطور الزراعة    ربطتها صداقة قوية مع محمود عبد العزيز محاسن أحمد عبد الله: ما (بتجرس من الصيام)!!    فرفور:لا أرهق نفسي بالمشغوليات في رمضان وأحرص علي لمة الاسرة    اتهام شبكة تتألف من (7) متهمين بتزوير شهادات فحص كورونا    أبيض أسود .. مصطفى النقر.. أنشودة كروية خالدة    تطعيم أكثر من 93 ألف شخص ضد "كورونا" بالخرطوم    خطأ شائع في السحور يقع فيه كثيرون يبطل الصيام    "علم الصيام".. الفوائد الصحية للصوم    شطب الاتهام في مواجهة مدير عام المؤسسة التعاونية للعاملين بالخرطوم    الشرطة: ضبط أكثر من (19) مليون حبة ترامادول مخدرة خلال العامين الماضيين    بدء محاكمة (19) متهماً من أصحاب محلات الشيشة    القبض على شبكات إجرامية في السعودية استولت على 35 مليون ريال نصباً    مذيعة تصف لقمان أحمد بأنه مستهتر وديكتاتور جديد    الطاهر ساتي يكتب.. والوطن بخير..!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





(انفصاليُّون).. و(اتحاديُّون)..!!
نشر في الأهرام اليوم يوم 23 - 08 - 2011

{ بعد الانقسامات الحادة التي يشهدها (منبر السلام العادل) هذه الأيَّام، في أعقاب قرار رئيس الحزب المهندس «الطيِّب مصطفى» الذي اعتمده المكتب السياسي، بفصل الأمين العام والساعد (الأيمن) لرئيسه منذ أن قام (المنبر) السيِّد «البشرى محمد عثمان»، وفصل القيادي البارز واللسان الجهير والعسكري القدير العميد (م) «ساتي سوركتي»، فإنَّنا بحاجة ماسَّة إلى مطالبة الأخ الأكبر «الطيِّب مصطفى» ب (التنحِّي) عن هذا (المنبر)، وبل تنحية (المنبر)، بما فيه ومن فيه، عن حياتنا السياسيَّة والاجتماعيَّة، فقد انتهت مهمَّته ب (فصل) الجنوب، ثم (فصل) «البشرى» و«سوركتي»!! أخي «الطيِّب مصطفى» ترجَّل.. فبلادُنا ليست في وضع يسمح لها بنحر المزيد من (الذبائح) فرحاً بانفصال، أو (فصل) جديد..!!
- 2 -
{ إذا قرَّر السيِّد «محمد عثمان الميرغني» (فصل) كلٍّ من الدكتور «علي السيِّد» المحامي، والدكتور «الباقر أحمد عبد الله» من الحزب (الاتِّحادي الديمقراطي - الأصل) بناءً على توصية لجنة المحاسبة والانضباط بالحزب، فأخشى ألا يجد (مولانا) شخصاً يفصله بعد «الباقر» و«علي السيد»!! وأخشى أن يباغت (المؤتمر الوطني) مولانا باختيار (المفصولين) وغير المفصولين من (جماعة الحلفايا) وزراء في الحكومة الجديدة، إذا ظلَّ (الزعيم) غائباً عن دفتر الحضور في (مفاوضات الداخل)..!! ويومها لن تنفع (الحسيب النسيب) لجان «بابكر عبد الرحمن» والدكتور «جعفر أحمد عبد الله» وعاشت (قوَّات الفتح) التي لم تفتح (باب العزيزيَّة) السوداني!!
- 3 -
{ فصل الشريف «صدِّيق الهندي» الدكتور «جلال الدقير» من أمانة الحزب الاتِّحادي الديمقراطي (المسجَّل)، وأعلن (حل) جميع الأجهزة وإعفاء جميع (القيادات)، بمن فيهم الوزير «السمَّاني الوسيلة»، والمستشار «أحمد بلال»، والمعتمد برئاسة الولاية «إشراقة سيِّد محمود»، ودعا (الشريف) إلى (مؤتمر عام)!! فجاء الدكتور «جلال الدقير» من «لندن» وأعفى الشريف «صدِّيق» من عضويَّة الحزب بعد تكوين لجنة محاسبة (غيابيَّة)!!
{ أتوقَّع أن يخرج علينا السيِّد «التيجاني محمد إبراهيم» القطب الاتِّحادي ورجل الأعمال المعروف و(راعي) مبادرة الحوار الشعبي التي جاءت بالراحل الكبير الشريف «زين العابدين الهندي» من (معارضة الخارج) في نهاية تسعينيَّات القرن المنصرم، أتوقَّع أن يخرج علينا بقرار (فصل) كل من «صديق» و«جلال» وتجميد عضويَّة (البقيَّة)..!!
وأحرار.. أحرار.. مبادئ «الهندي» - (الكبير) - لن تنهار..!!
{ ورمضان كريم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.