زادنا تكمل الاستعدادات لافتتاح صوامع الغلال ب "بركات"    منتخب السيدات يواصل تحضيراته للبطولة العربية    وزارة الصحة: أدوية التخدير مُتوفِّرة بالإمدادات الطبية    الولايات المتحدة تعلن تقديم مساعدات إضافية للسودان    إصدار منشور من النيابة لحماية الشهود    حمدوك: التعاون مع (فيزا) خطوة عملية للاستفادة من الإنفتاح والتكامل الاقتصادي مع العالم    الجنة العليا للحد من مخاطر السيول والفيضانات بالخرطوم تكثف اعمالها    وفاة أحمد السقا تتصدر تريند "جوجل".. وهذه هي الحقيقة    الرعاية الإجتماعية: البنك الافريقي ينفذ مشروعات كبيرة بالسودان    تاور يرأس إجتماع اللجنة العليا لقضايا البترول    الهلال والمريخ يهيمنان على الدوري السوداني    جارزيتو يضع منهجه.. ويحذر لاعبي المريخ    رئيس شعبة مصدري الماشية : إرجاع باخرة بسبب الحمى القلاعيه شرط غير متفق عليه    المالية تتراجع عن إعفاء سلع من ضريبة القيمة المضافة .. إليك التفاصيل    السيسي للمصريين: حصتنا من مياه النيل لن تقل... حافظوا على ما تبقى من الأراضي الزراعية    أولمبياد طوكيو: أصداء يوم الثلاثاء.. فيديو    7 نصائح ذهبية للتحكم في حجم وجباتك الغذائية    الدقير يطالب بتقييم شجاع لأداء الحكومة ويحذر مما لايحمد عقباه    بعد الشكوى ضد المريخ..أهلي الخرطوم يرد بكلمة واحدة    تحديد موعد النطق بالحكم في قضية مقتل طلاب على يد قوات (الدعم السريع) بالأبيض    ضبط متهم ينشط بتجارة الأسلحة بولاية جنوب دارفور    القبض علي متهم وبحوزته ذهب مهرب بولاية نهر النيل    انخفاض سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الثلاثاء 3 اغسطس 2021 في السوق السوداء    البرهان يمنح سفير جيبوتي بالخرطوم وسام النيلين    الصندوق القومي للإسكان والتعمير يبحث سبل التعاون مع البنك العقاري    السودان.. نهر النيل يصل لمنسوب الفيضان في الخرطوم    "كوفيد طويل المدى".. الصحة العالمية تحدّد الأعراض الثلاثة الأبرز    قبلها آبي أحمد.. مبادرة حمدوك في الأزمة الإثيوبية.. نقاط النجاح والفشل    الأحمر يعلن تسديد مقدمات العقود تفاصيل أول لقاء بين سوداكال وغارزيتو وطاقمه المعاون    ودالحاج : كابلي وثق لأغنيات التراث    شركات العمرة بالسعودية تلجأ إلى القضاء لإلغاء غرامات ضخمة    بطلة رفع أثقال (حامل) في شهورها الاخيرة تشارك في سباق جري بعجمان    أغنية (الخدير) تثير ضجة في كندا.. والفحيل يشارك العرسان الرقص    بيان من جمعية أصدقاء مصطفى سيد أحمد حول تأبين القدال    وكيل الثقافة يلتقي مُلاك دور السينما ويعد بتذليل العقبات    وزير الصحة يزور الشاعر إبراهيم ابنعوف ويتكفل بعلاجه    تراجع أسعار الذهب    البندول يقتحم تجربته في الحفلات العامة    مشروع علمي يسعى لإعادة إحياء الماموث المنقرض بهدف محاربة الاحتباس الحراري    صحة الخرطوم توقف دخول المرضى إلى العناية المكثفة والوسيطة بسبب انْعِدام الأدوية    أميمة الكحلاوي : بآيٍ من الذكر الحكيم حسم الكحلاوي النقاش داخل سرادق العزاء    تورط نافذين في النظام البائد ببيع اراضي بمليارات الجنيهات بقرية الصفيراء    هددوها بالقتل.. قصة حسناء دفعت ثمن إخفاق منتخب إنجلترا    خامنئي ينصب إبراهيم رئيسي رئيساً لإيران    النيابة العامة توضح أسباب تكدس الجثث بالمشارح    كورونا يعود إلى مهده.. فحص جميع سكان ووهان    "بيكسل 6".. بصمة جديدة ل "غوغل" في قطاع الهواتف الذكية    طالب طب يتفاجأ بجثة صاحبه في محاضرة التشريح    ضبط أسلحة تركية على الحدود مع إثيوبيا في طريقها للخرطوم    إنقاذ أكثر من 800 مهاجر في المتوسط خلال عطلة نهاية الأسبوع    بلا عنوان.. لكن (بالواضح)..!    في المريخ اخوة..!!    "أمينة محمد".. قصة "إنقاذ" طفلة أميركية نشأت في ظل "داعش"    مصالحة الشيطان (2)    بداية العبور؟!!    علي جمعة: سوء الطعام سبب فساد الأخلاق بالمجتمعات    الكورونا … تحديات العصر    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



القذافي يغادر ليبيا قريباً ويطلب استقبال أسرته وتدمير منزل السنوسي
نشر في الانتباهة يوم 20 - 08 - 2011

دعت حكومة العقيد الليبي معمر القذافي إلى الوقف الفوري للقتال، مطالبة المجتمع الدولي بالتوسط لإيجاد حل سياسي يرضي الأطراف كافة.. ذكرت ذلك هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» اليوم امس، مشيرة فى الوقت نفسه إلى أن طائرات حلف شمال الأطلسي «الناتو» دمرت الليلة الماضية

صواريخ من طراز سكود أثناء غارات على مواقع مختلفة من العاصمة طرابلس.. وذلك طبقًا لمصادر في المعارضة الليبية. وأكد الثوار الليبيون اليوم «أمس» انهم يتقدمون على جبهة مدينة زليتن حيث كبدوا القوات الموالية لمعمر القذافي خسائر جسيمة. وقال الثوار في بيان وقعه المركز الإعلامي لمجلس مصراتة العسكري ان المعارك استمرت في المدينة، واوضح البيان انه بعد هذه المواجهات تقدم الثوار واتخذوا مواقع في مناطق البازه والجنانات واولاد احمادي وحول فندق زليتن. واضاف: نقدر عدد الجنود الحكوميين الذين قتلوا بما بين اربعين وخمسين بينما تم اسر 12 من المرتزقة الافارقة ومصادرة سبع آليات مع اسلحة.. وقال الثوار انهم تقدموا في جنوب المدينة ايضًا في منطقة يطلق عليها اسم السير ليسلي حيث تكبدت قوات القذافي خسائر بشرية ومادية جسيمة. وتحدثوا عن سقوط اربعين جريحا في صفوفهم بينهم عشرة اصاباتهم خطيرة. ولم يؤكد اي مصدر مستقل هذه الانباء.
ونقلت صحيفة الواشنطن تايمز عن مصادر مطلعة في صفوف الثوار إشارتها إلى حركة مشبوهة في مطارَي مدينة طرابلس، مما يغذي شائعات تفيد بأن ديكتاتور ليبيا العقيد معمر القذافي يستعد لمغادرة البلاد.ونقلت الصحيفة عن المصادر قولها أن هناك حركة المرور نشطة لكبار الشخصيات في المطارات على مدى اليومين الماضيين، وأبرزها قوافل من السيارات، مشيرة أن ركاب السيارات يمكن أن يكونوا أعضاء من داخل الدائرة الضيقة المحيطة بالعقيد القذافي.واعتبرت الصحيفة إلى أن وجود طائرتين - يُعتقد أن واحدة من جنوب أفريقيا، والأخرى أوروبية تشير إلى أنه من المحتمل أن يكون العقيد القذافي يخطط لخروج سريع من ليبيا، لكن أي من الطائرتين لم تغادر طرابلس. وكشف ممثل المجلس الوطني الليبي لدى جامعة الدول العربية ومصر،عبد المنعم الهوني، النقاب عن أن العقيد معمر القذافي وجه رسائل لحكومات، بينها مصر والمغرب والجزائر وتونس، للموافقة على استقبال زوجته صفية فركاش وابنته عائشة وزوجات أبنائه وأحفاده.وقال عبد المنعم الهوني، في تصريح لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية في عددها الصادر اليوم، إن جانباً من الاتصالات التي يجريها القذافي هي للبحث عن ملاذ آمن يمكنه اللجوء إليه إذا ما سقطت طرابلس في قبضة الثوار. وأضاف أنه أمام نظام القذافي مجرد أيام فقط قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة، مشيراً إلى أن قوات الثوار ربما ستصل إلى مشارف العاصمة طرابلس خلال الساعات القليلة المقبلة، بعد إحكام السيطرة على مدينة الزاوية الاستراتيجية. وسمع في غرب العاصمة الليبية طرابلس فجر امس دوي عدة انفجارات نفذتها طائرات حلف شمال الأطلسي، وأخرى في الحي الذي يوجد فيه مقر إقامة العقيد معمر القذافي وسط العاصمة.ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان أن وسط طرابلس وضاحية تاجوراء تعرضوا لغارات. ومن جهة اخرى ، أكد وزير الإعلام الخارجي والمتحدث الرسمي باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم مقتل شقيقه حسن في غارة شنها حلف الأطلسي على مناطق تحت سيطرة القذافي، وفقا لما أعلنه التلفزيون الرسمي امس.وكشف مسؤولون حكوميون ليبيون في وقت سابق أن واحداً على الأقل من أشقاء الناطق باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم، لقي مصرعه في قصف شنته طائرات مقاتلة تابعة للحلف.وأضاف المسؤولون أن شقيقه الأصغر حسن، والذي كان من بين المدنيين المتطوعين للقتال إلى جانب القوات الحكومية هو الذي لقي مصرعه في القصف. وأعلن منصور سيف النصر ممثل المجلس الوطنى الانتقالى الليبى بفرنسا خلال لقاء أجرته صحيفة لكسبرس الفرنسية، أن النصر قريب وأن الشعب الليبى يتهيأ للاحتفال بعيد الفطر وبسقوط نظام معمر القذافى فى آن واحد، وأنهم جاهزون لتسيير المرحلة الانتقالية.لفت منصور خلال حواره أن سقوط القذافى أصبح قريبا وأنهم يتهيأون للاحتفال بعيد الفطر وبسقوط القذافى فى آن واحد، خاصة بعد سيطرة الثوار على صبراته والزاوية وأماكن إستراتيجية أخرى محيطة بالعاصمة طرابلس. وأشار منصور إلى أنهم بصدد مرحلة حاسمة وأنهم اقتربوا من تحرير جنوب ليبيا كله، مؤكداً أن عناصر من المجلس الليبى الانتقالى يقومون بعمليات داخل طرابلس من شأنها الإطاحة بالعقيد معمر القذافى أبو منيار.وحول ما أشيع حول المحادثات السرية التى جرت بتونس بين المعارضة الليبية وموالين للقذافى. ومن ناحية أخرى، قال شاهد ان مبنى في العاصمة الليبية طرابلس دُمِّر خلال غارات جوية شنها حلف شمال الاطلسي هو منزل عبد الله السنوسي صهر الزعيم الليبي معمر القذافي ورئيس المخابرات الليبية.. ونظم المسؤولون الليبيون جولة للصحفيين في موقع الغارة الذي يقع في منطقة سكنية حيث دمر مجمع مبان بالكامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.