بحث تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين السودان واليابان    حاكم دارفور : يطالب بإنزال عقاب شديد على الجناة بجريمة الاغتصاب الجماعي التي هزت السودان    مفوضية حقوق الإنسان تكون لجنة تحقيق في أحداث القيادة العامة    اجراءات عاجلة على خلفية إطلاق النار على المتظاهرين    سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 12 مايو 2021 في السوق السوداء    محلل اقتصادي يدعو لإعداد سجل جيد لأداء السياسات الاقتصادية المالية    تفاصيل جلسات مؤتمر باريس المرتقب لدعم السودان    بروتوكول عابر القارات: ما بين ارتباك الأطباء وحيرة المرضي .. رسالة فى بريد مجلس الصمغ العربي السوداني .. بقلم: د. أحمد آدم حسن    بيرني ساندرز يصدع بكلمة الحق والجامعة العربية والحكام العرب مازالوا يناضلون بالإدانة والشجب !! .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    استمرار التدهور في وزارة الصحة بولاية الجزيرة إلى متى؟ .. بقلم: نجيب ابوأحمد    ضبط كميات من العملات الأجنبية بالسوق العربي    براءة أجنبي من تهمة خيانة الأمانة    حِلِيل الزمان، محمد أحمد الحِبَيِّب & معاوية المقل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    من قاموس أغنية الحقيبة: الخُنتيلة اسم للمشية أم صفة للموصوف؟ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    التسامح وتطهير الروح .. بقلم: أمل أحمد تبيدي    فى رحاب التصوف: الاستدلال على وجود الله .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه/باريس    "شروط واتس أب" الجديدة التي أثارت الجدل.. ماذا سيحدث إذا لم توافق عليها؟    رونالدو في عزلة بغرفة ملابس يوفنتوس لهذا السبب    صحة غرب كردفان تعلن تسجيل حالة جديدة بكورونا في النهود    خطر يهدد صحتك.. احذر تناول المشروبات المخزنة في علب الألمنيوم    القوات المسلحة السودانية: كل من يثبت تورطه في قتل الثوار سيحاكم    الشعر والموسيقى على تلفزيون السودان اليوم    هل اقترب راموس من الرحيل عن ريال مدريد؟    المريخ يخوض تجربتين في يوم واحد .    الأمانة العامة بنادي الهلال تُصدر بياناً تؤكد فيه عدم صحة حرمان النادي من التسجيلات    إخراج عدد خيالي من القطع المعدنية والمغناطيس من بطن رضيعة    تغيير يفرح مستخدمي واتساب ويب    الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم وزوجته    سعر بيع وشراء الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 12 مايو 2021 في بنك السودان المركزي    حركة عبد الواحد: ما حدث ردة خطيرة عن أهداف الثورة وتأزيم للواقع المأزوم    المؤتمر السوداني يطالب بمساءلة كل من وقف خلف احداث قيادةالعامة    الخارجية تدعو لوقف التصعيد الإسرائيلي تجاه الشعب الفلسطيني    لا تغفلي عنها.. نصائح تجنبك المشاكل الصحية في أول أيام العيد    أمريكا تدعو السودان لإجراء تحقيق وتقديم جُناة أحداث 29 رمضان إلى العدالة    النيل الأبيض تجدد عزمها لتوفير إمداد مائي مستقر لجميع المحليات    المجلس الاعلي للشباب و الرياضة بطلا لدورة المؤسسات الرمضانية لكرة القدم بالقضارف    صندوق النقد الدولي يقرّ خطة تمويل لتخفيف ديون السودان    مرض "غريب" يطارد أثرياء العالم.. قائمة تضم 5 مليارديرات    في ذكرى فض الاعتصام ..    ليستر سيتي يهدي لقب الدوري الإنجليزي لمانشستر سيتي بعد بالفوز على مانشستر يونايتد    نتنياهو يتوعد الفصائل الفلسطينية بأن "تدفع ثمنا باهظا، وحماس "مستعدة" للتصعيد الإسرائيلي    مباحث شرطة ولاية الخرطوم توقف شبكة إجرامية تخصصت في السرقات و تسترد مسروقات قيمتها اكثر من 115مليارجنيه    برشلونة يغلق أول صفقات الصيف    صور دعاء اليوم 30 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم الثلاثين من شهر رمضان    محمد رمضان يرد بصورة على أنباء انفصاله عن زوجته    فنانة سعودية تعلق على مشهد مع زوجها في مسلسل"ممنوع التجول"..    شرطة ولاية الخرطوم تنهي مغامرات شبكتين لتزوير المستندات الرسمية والسرقات النهارية    فيفا يعلن مواعيد تصفيات بطولة كأس العرب و السودان يواجه ليبيا    حزب التحرير في ولاية السودان: تهنئة بحلول عيد الفطر المبارك    قصص قصيرة .. بقلم: حامد فضل الله /برلين    الصاروخ الصيني والكيد الغربي .. بقلم: نورالدين مدني    نتنياهو يتوعد حماس بهجمات لم تتوقعها والمقاومة ترد بأكبر ضربة صاروخية    ختام فعاليات أسبوع المرور العربي بالنيل الأزرق    استمرار حملة التطعيم بلقاح كورونا بولاية القضارف    كورونا تؤخر وصول شركة تدوير النفايات الأمريكية للجزيرة    الكشف عن حقيقة انتشار"السلالة الهندية" في مصر    توقيف أخطر شبكة متابعة بالعمارات    لنا آلهة كما لهم آلهة ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





والي شمال دارفور يلغي اجتماع حكومته مع وفد مجلس السلم الأفريقي
نشر في المجهر السياسي يوم 22 - 08 - 2015


بعد أن تأخر الوفد عن موعده أكثر من ساعة
الفاشر- محمد زكريا
اشتاط والي شمال دارفور "عبد الواحد يوسف" غضباً بعد أن تأخر وفد مجلس السلم والأمن الأفريقي من الحضور في الوقت المحدد إلى قاعة الاجتماعات بالأمانة العامة لحكومة الولاية لعقد لقاء مشترك بينهما أمس (الجمعة)، وأمر الوالي أعضاء حكومته بمغادرة القاعة وإلغاء الاجتماع بسبب ما أسماه عدم التقدير والالتزام بالوقت المحدد، وذلك قبل أن يلتقي الوفد مرة أخرى بمقر إقامته في المساء، حيث قدم الوفد اعتذاراً للوالي وأعضاء حكومته. ووصل مساء أمس الأول (الخميس) مدينة الفاشر حاضرة شمال دارفور قادماً من الخرطوم وفد رفيع المستوى من مجلس السلم والأمن الأفريقي في زيارة رسمية إلى الإقليم تستغرق عدة أيام، حيث سجل الوفد وفور وصوله الفاشر زيارة إلى معسكر خور أبشي بولاية جنوب دارفور إلى جانب عقد اجتماعات مغلقة مع رئيس بعثة اليوناميد بمقر البعثة بالفاشر دون إخطار حكومة الولاية. ووصف والي الولاية موقف الوفد بعدم الجدية والتقدير.وحسب مصدر واسع الإطلاع أن الوالي قد قطع رحلته إلى الخرطوم وعاد إلى الفاشر وظل في انتظار زيارة الوفد على مدى يومين متتاليين كما أنه تم الاتفاق مع الوفد على اللقاء وتم تعديل البرنامج لأكثر من أربع مرات دون الرجوع والتشاور مع حكومة الولاية إلى أن توصل الطرفان لعقد اجتماع أمس (الجمعة) في تمام الساعة العاشرة صباحاً، وظل الوالي ولجنة أمن الولاية والسفراء من وزارة الخارجية في انتظار الوفد بقاعة الاجتماعات حتى الساعة الحادية عشرة بالتمام والكمال ولم يحضر الوفد ولم يوضح في ذات الوقت أسباب التأخير الأمر الذي أدى إلى استياء وتذمر واضح من قبل أعضاء حكومة الولاية والسفراء، مما دفع والي الولاية إلى إلغاء الاجتماع لعدم الالتزام بالزمن المحدد والتقدير. وتجيء زيارة الوفد في إطار مطالبة السودان بخروج بعثة اليوناميد من دارفور وتمديد مجلس الأمن الدولي لها عاماً آخر الأمر الذي أغضب الحكومة السودانية.لدى لقائه وفد مجلس السلم: والي شمال دارفور يؤكد استقرار الأوضاع الأمنية وانسياب الحركة التجارية بالولاية إلى ذلك سجل وفد الاتحاد الأفريقي لاحقاً زيارة للوالي د. "عبد الواحد يوسف" بمنزله بمدينة الفاشر، وأكد الوالي خلال اللقاء استقرار الأوضاع الأمنية بجميع أنحاء الولاية وانسياب الحركة التجارية، مشيراً إلى أن حكومته تعالج الآن في الآثار التي خلفتها الحرب التي شهدتها دارفور . ونفى "عبد الواحد" خلال اللقاء الذي جمعه مساء أمس بمقر إقامته بالفاشر وفد مجلس السلم والأمن الأفريقي نفى بشدة وجود أي حركات مسلحة تشكل تهديداً للعملية السلمية بدارفور، معبراً عن سعادته بزيارة الوفد الأفريقي مؤمناً على حل القضايا داخل البيت الأفريقي مجدداً وقوفهم مع المجلس في سبيل تحقيق الأمن واتساع رقعته.وأضاف أن حكومته قد قامت بالترتيب لهذا اللقاء منذ الصباح الباكر حيث أعدت برنامجاً مفصلاً للوفد للتعرف على الأوضاع الأمنية، لافتاً إلى أن حكومته كانت في انتظار الوفد لمدة ساعة كاملة إلا أن اليوناميد لم تفِ بالموعد المضروب مما اضطر حكومته لإلغاء الاجتماع والبرامج التي تم إعدادها مبيناً أن الحكومة ليست لديها أي أشياء تخفيها، متهماً اليوناميد بأنها وراء عرقلة البرنامج لأنها تريد أن تسمع صوتها فقط حول الأوضاع بدارفور دون السماع للأطراف الأخرى.وأقر الوالي بأن الوفد ليس لديه أي علاقة بالشيء الذي حدث صباح أمس مشدداً على ضرورة السماع لكل الأطراف خاصة الحكومة نظراً لامتلاكها للكثير من المعلومات المفيدة عن حقيقة الأوضاع، مؤكداً حرص حكومته التام على إنجاح مهمة وفد مجلس السلم والأمن الأفريقي.وأشادت رئيس وفد مجلس السلم والأمن الأفريقي بالجهود المبذولة من قبل الحكومة السودانية تجاه تحقيق السلام بدارفور، وقالت أنهم شركاء مع السودان وهدفهم واحد هو العمل من أجل تحقيق السلام، وأقرت بتحسن الأوضاع الأمنية بالإقليم مشيرةً في هذا الشأن إلى وجود بعض التحديات التي تواجه المسألة الأمنية الأمر الذي يتطلب ضرورة تضافر كل جهود الدول من أجل تقوية السلم والأمن بدارفور.وأوضحت "نايمي" أن زيارتها لدارفور تجئ بهدف استقاء المعلومات الحقيقية حول الأوضاع الأمنية بدارفور بجانب إستراتيجية خروج اليوناميد. وعبرت عن اعتذارها الشديد لما حدث في البرنامج المعد للقاء لجنة أمن الولاية وعزت الخلل الذي حدث في البرنامج لطول النقاش الذي صاحب لقاء اليوناميد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.