توجيهات للجوازات والجمارك لمباشرة العمل في المعابر الحدودية مع أريتريا    النيل الأبيض: زيادة تمويل مشروعات الشباب إلى (100) ألف جنيه    تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن هجوم سيناء    دعوة للرئيس البشير لزيارة "قولو" بجبل مرة    ختام فعاليات مؤتمر إسطنبول الدولي    البرلمان يؤجل اجتماع لجنة التعديلات الدستورية    تصريحات مثيرة للاعب المريخ النعسان حول مباراة اليوم أمام مولوديه    الثورة السودانية تنتقل لبرلين سينما تبحث عن التاريخ وتدافع عن المستقبل! .. بقلم: طارق الشناوي    أنبذوا التسييس الديني بدايةً يا طوائف .. بقلم: سعيد محمد عدنان/ لندن/ بريطانيا    دعوة للاجتماع العادي السنوي للمساهمين في الشركة الوطنية لنظم التعليم المتقدم    مصرع وإصابة (25) شخصاً في حادث بسبب (الحمار)    محاكمة امرأة بقتل زوجها طعناً بسيخة    "الكهرباء": عطل طارئ تسبب في حدوث إطفاء كامل بالشبكة القومية    طالب ينهي حياة فتاة رفضت الزواج منه بالجزيرة    الحكومة: مستمرون في دعم السلع الاستراتيجية    "وقاية النباتات": القضاء على أسراب الجراد الصحراوي بالبحر الأحمر    مرشح رئاسي سابق يطرح مبادرة لتكوين لجنة حكماء لحل قضايا البلاد بالحوار    في بيان رسمي: الشرطة تحتسب أحد منسوبيها    نائب الرئيس التركي:حريصون على علاقاتنا الاستراتيجية مع السودان    نيجيريا.. تأجيل انتخابات الرئاسة إلى الأسبوع المقبل    مدرب المولودية: قادرون على انتزاع التأهل من السودان    شكري يبحث مع اللجنة اليهودية الأمريكية استئناف عملية السلام في المنطقة    الخارجية الأمريكية: نتمنى أن تسمع أصوات الشعب السوداني    مقتل 6 عسكريين سعوديين على الحدود مع اليمن    بايرن ميونيخ يقلب الطاولة على أوجسبورج ويهزمه بثلاثية    يستهدف بطاقة الترشح لنصف النهائي المريخ يتحدى مولودية الجزائر في كأس زايد للأبطال    نورهان نجيب (عروساً)    مُتعهِّد يُهدِّد بمُقاضاة فنان شاب بسبب (عيد الحُب)!    الأزرق يواصل تدريباته التحضيرية في كيتوي    الشيب.. مصدر قلق لعددٍ من الفتيات!    القاهرة: إنهاء مشروع الربط الكهربائي مع السودان قريباً    المعادن: 4 مليارات دولار عائدات الذهب العام الماضي    إقالة الزعفوري والجنرال وتعديلات في قطاع الكرة بالهلال    “العقرب” و”تيري” يعودان للمشاركة    “تركي الخضير” يعود مجدداً ويدير مباراة اليوم    شاب يصيب شقيقه ويقتل مخموراً حاول دخول منزله    الفنان “هشام درماس” في بوح خاص ل(المجهر)    “حسين الصادق” و”مصطفى قمر” يلتقيان في عمل ثنائي    المحكمة تسلم شاباً قتل شقيقته لأسرته بسبب مرضه النفسي    الإعدام شنقاً لنظامي قتل فتاة رمياً بالرصاص بعد رفضها خطبته    انخفاض ملحوظ في أسعار السلع الاستهلاكية بالأسواق    مناسبات هشة!    مبعد منذ (30) عاماً.. وفاة خطيب المسجد الأقصى في السودان    زراعة (120) ألف فدان قمح بالشمالية    أمين إعلام المؤتمر الوطني.. د. “إبراهيم الصديق” في حوار الراهن مع المجهر    المعلم ... الأمانة .. بقلم: الاستاذة/ عفاف محمد عدنان – برلين – ألمانيا    في امريكا يحققون مع من يداعب فتاة ويتجاهلون من يشعل حرب عالمية .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    أطلقوا سراح الفيس بوك .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    عملية جراحية لجنين في رحم أمه    براءة شاب من تهمة اغتصاب طفل بالخرطوم    نبوءة الثورة في الشعر: عالم عباس وفضيلي جماع .. بقلم: صديق محيسي    تعقيب على مقال د. محمد عبد الحميد بعنوان: (عفوا ... أستاذ مبارك الكودة لقد حكم الاسلاميون وبنسبة مائة بالمائة) .. بقلم: مبارك الكودة    اكتشاف ألفي نوع جديد من البكتيريا في أمعاء الإنسان    دراسة: البرق يحمي الخلايا!    بسبب الريجيم.. امتناع مذيعة من الظهور لتقديم برنامج تلفزيوني..    حزب التحرير: النظام الاقتصادي في السودان رأسمالي وليس إسلامياً!    تاجر (دواية) ل(كوكتيل): بَعضهم يَستخدمها للكتابة في اللوح والبعض الآخر ل(البخرات)!    عندما ضحك رب العالمين ..!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انطلاق المفاوضات الأفروأوسطية بالخرطوم (الخميس) المقبل بمشاركة (14) حركة مسلحة
"الدرديري": حركة عبد الواحد تتخذ من أفريقيا الوسطى قاعدة خلفية
نشر في المجهر السياسي يوم 20 - 01 - 2019

أعلنت وزارة الخارجية عن استضافة الخرطوم للمفاوضات بين الحكومة والحركات الأفروأوسطية (الخميس) المقبل في مباني الأكاديمية الأمنية ب(سوبا) بمشاركة عدد من وزراء الخارجية الأفارقة والاتحاد الأفريقي.
وقال وزير الخارجية دكتور “الدرديري محمد أحمد” في مؤتمر صحفي أمس بمباني وزارة الخارجية ، إن ذلك يأتي في إطار جهود الخرطوم لتنشيط مبادرة الاتحاد الأفريقي لجمع الأطراف الأفروأوسطية.
وأوضح “الدرديري” أن (14) حركة مسلحة ستشارك في هذه المفاوضات مع حكومة بانغي، وأن الخرطوم ستتكفل بتكاليف الاستضافة فقط لأمد محدد، بينما ستتكفل جهات أخرى ببقية التكاليف، وأضاف (لا يستعصي على السودان استضافة مئة شخص لأسبوعين أو ثلاثة).
وأبان الوزير، أن أجندة المفاوضات ستتمثل في قضية الحكم اللامركزي والعفو العام عن الحركات ،فضلاً عن إعادة الدمج والتسريح والتمثيل والسلطة بالإضافة إلى كيفية إنفاذ ما سبق.
وعدد الوزير أسباب المبادرة السودانية قائلاً: (أفريقيا الوسطى دولة مجاورة تجمعنا بها حدود مشتركة تتشارك فيها أكثر من عشر قبائل وإن حالة عدم الاستقرار في أفريقيا الوسطى كان لها انعكاساتها السلبية على السودان بشكل كبير)،وأضاف (تصدر لنا دوماً ما لا نرغب فيه من أسلحة خفيفة وثقيلة وحركات مسلحة على مدى طويل).
وأكد “الدرديري” أن الحركات المسلحة السودانية تتخذ من أفريقيا الوسطى قاعدة خلفية، وتعمل تحت مظلة منظمات (السلكة)،خاصة الحركات المرتبطة ب”عبد الواحد محمد نور”، مشيراً إلى أعمالها الإرهابية في دارفور وجبل مرة تحديداً.
وزاد الوزير: (حالة الانفلات الأمني في أفريقيا الوسطى ساعدت في انتشار عدد من الجرائم المنظمة العابرة للحدود مثل الاتجار بالمخدرات) .
وقال “الدرديري” ، إن المجتمع الدولي والاتحاد الأفريقي يدعمان مبادرة الخرطوم، وإن كافة الفصائل الأفروأوسطية مجمعة على أن الخرطوم هي الأنسب حالياً لاستضافة هذه الجولة وإنجاح المفاوضات،مشيراً إلى أن وزير الدولة بالخارجية السابق السفير “عطا المنان بخيت” سيترأس الوسطاء السودانيين، وسيعمل جنباً إلى جنب مع الوسطاء القادمين من الاتحاد الأفريقي “إسماعيل شرقي”، ونائب أمين العام للأمم المتحدة “جان بيير”، فضلاً عن دول أفريقية أخرى.
وأكد الوزير، أن روسيا ستشارك في المفاوضات، مشيراً إلى أنها واحدة من الدول الفاعلة في أفريقيا الوسطى، ومثلها مثل أي دولة في مجلس الأمن لديها مسؤوليات تجاه السلام الدولي.
وأقر دكتور “الدرديري” بأن المفاوضات الأفروأوسطية تحدٍ وأنها تلقي بأعباء كبيرة على السودان ،واستدرك قائلاً: (نحن قبلنا التحدي ورغم أننا لا نتحرك في إطارنا المألوف، لكن لا بد أن نتحرك أحياناً كثيراً في ساحات نحن أقل دراية بها).
وأكد الوزير أن ترتيب الشأن الداخلي للبلاد لن يتم بمعزل عن الشأن الإقليمي والدولي .
مرتبط


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.