مستشار حمدوك:الخلافات داخل المكون العسكري خطيرة علي البلاد    الاتحاد الأفريقي يعقد اجتماعا بشأن سد النهضة يومي الخميس والجمعة    صندوق النقد الدولي: تعهّدات تمويلية تسمح بتخفيف الديون على السودان    صندوق النقد يؤمن تعهدات ب (1.415) مليار دولار لإعفاء شامل لديون السودان    البنك الزراعي بالشمالية يستلم 290 ألف جوال قمح    سوداكال يطالب باحترام خارطة الفيفا.. وينتقد قرارات الاتحاد السوداني    آل الشيخ يتكفل بمليون دولار لتأهيل إضاءة الجوهرة الزرقاء    الهلال يتدرب ويغادر لأبوحمد    التهاب عضلة القلب يحير العلماء.. هل السبب لقاحات كورونا؟    مختصون : فتح صادر الذرة يُحدث ندرة في القطاعات التي تتغذى عليه    جامعة السودان العالمية توقع مذكرتي تفاهم مع جامعتين صوماليتين    توقعات بهطول أمطار متفرقة وارتفاع درجات الحرارة    معاشيون : منحة العيد لا تساوي ( كراع خروف)    جريمة مروعة.. يقتل جميع عائلته ويدفنهم بالمنزل    اقتصاديون: بورصة الذهب توقف التهريب    انطلاق العمل لمسح الشمول المالي القومي بدنقلا    ضوابط جديدة للاستيراد للأغراض التجارية والشخصية وحظر تجارة (الشنطة)    اكد عدم ايفاء الرئيس الفخري بها سوداكال يعلن تسديد مستحقات البرازيلي    المريخ ينشد الفوز والصدارة أمام حي العرب بورتسودان    شعبة صادر الماشية : لابد من التزام البنوك التجارية بإعادة الحصائل    مصر.. الإعدام لعراقي استأجر عاطلا لاغتصاب زوجته.. فقتلها    الفنانة المخضرمة حنان النيل توضح أسباب اعتزالها الوسط الفني    (نداء السودان) يجمد عضويته في قوى (الحرية والتغيير)    شطب الاتهام في منتحل صفة قوات الدفاع الشعبي المحلول    المباحث تسترد ماشية مسروقة    شنق لتاجر مخدرات بشارع النيل    وزير النقل ولوفتهانزا الإستشارية : ياللبؤس !!    طه مدثر يكتب: من إفادات زول سغيل!!    حمد كمال يتعاقد مع الشرطة القضارف    تباين الآراء داخل قحت بشأن مبادرة حمدوك    ضبط شبكة تزوير لوحات المركبات بالقضارف    "كاف" يمهل الاتحادات الوطنية ويمدد فترة القيد    مدير وزارة الصحة بالجزيرةيقف على إحتياجات مركز الحاجة ثريا للكلي    داعش يتبنى الهجوم على منزل رئيس برلمان النيجر    الدفاع المدنى ينقذ الكلاكلة من كارثة محققة    "بعوض ملقح بالفياغرا تسرب من مختبر ووهان".. خبر ساخر يغزو مواقع التواصل    السودان يرسل وزير الدفاع لتسليم رسالة للرئيس الروسي    مع شرب كمية معينة يوميا.. دراسة ترصد "فائدة مذهلة" للقهوة    دراسة تكشف أسرار متلازمة "القلب المنكسر"    اكتشاف نشاط جيولوجي على الزهرة "يشبه سطح الأرض"    هدف مبكر يمنح إنجلترا الفوز وصدارة المجموعة الرابعة    لتخفي وجودك على الواتساب بدون حذف التطبيق..اتبع هذه الخطوات    رقص ساخن بين هدى عربي وأحد عازفيها    والدة شريف الفحيل تنتقد (لايفاته) وتفاصيل مثيرة في الفيديو الأخير    منتصر هلالية يكمل مراسم زفافه الثاني    رئيس آبل يكشف السبب في أن نظام آيفون أفضل من أندرويد    حملة إعلامية لتوعية الأطفال بمخاطر التقنية الحديثة    هل هاتفك يتنصت عليك حقا؟.. تجربة بسيطة يمكن تطبيقها للتأكد من ذلك!    القومي يستعد لإنتاج برامج العيد    طائرُ القَلقْ: عبد العزيز بركة ساكن ينعى ولده    تطوّر غير متوقع في قضية قتل شاب في فيلا نانسي عجرم    مُدير هيئة الطب العدلي ل(السوداني): لجنة جديدة لتشريح جُثث الأكاديمي    رئيس الفلبين يُخير الشعب بين التطعيم ضد كورونا أو السجن    جدلية العلاقة بين الجمهوريين والأنصار!    دعاء الرزق مستجاب بعد صلاة المغرب .. 3 أدعية تفتح أبواب الخيرات    السؤال: اكتشفت أن زوجي يتكلم مع نساء فماذا أفعل؟    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    المهدي المنتظر وما ليس الزاماً!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





(لا تسأل واحدة من جنس النساء عن الشمار …دا نحن اسياده)
نشر في النيلين يوم 06 - 01 - 2016

في المتجر الكبير .. ذلك الرجل كان يقف محتارا امام مجموعة الخضروات …انتهر ابنته الصغيرة التي تدفع بعربة التسوق لاهية ..كان يمسك بحزمتين من الخضار ..يشم هذه ..ثم الثانية ..يعود لشم الاولى ..الثانية ..عندما توقفت بجانبه ..بادرني بالقول (لو سمحت يا أخت ..ياتو في ديل الشمار الاخدر؟؟ )…قلت له على طريقة فرسان في الميدان ..(لا هذا ولا ذاك ..دي كزبرة ..ودا بقدونس ..الشمار الاخدر ياهو دا ) ومددت له بحزمة منه ..اخذها مترددا ..وقال (انتي متأكدة؟؟..) ضحكت وقلت له (ما تسأل واحدة من جنس النساء عن الشمار …دا نحن اسياده)…
تحركت ذاهبة لشأني ..اذا بالطفلة تلحقني وتقول لي (بابا قال ليك تعالي دقيقة) ..فجأة صرت مستشارة في امور الخضروات والفاكهة ..عدت ادراجي ليسألني (المدام كاتبة لي في الورقة ..أسود للمحشي …ما عرفت ياتو ؟؟) ..أسود المحشي هو صغير الحجم يا أخي ..اما ذلك الضخم ..لا يصلح لغير السلطة …شكرني واعتذر لي بأن (المدام والله وضعت قبل اسبوعين ..وما معانا زول ..مضطر اشتري الخدار وامسك البنية ..اخدت اجازة والله من الشغل ) …قلت له لا عليك ..فترة وتعدي ..منها تكون اخدت خبرة في اختيار الخضار ..وتصنيف الفاكهة ..وربما اصبحت شيف خطير في المطبخ …
عندما ذهبت في حال سبيلي ….تذكرت جارتنا رحمها الله وهي تردد (الدنيا دي جاطت من ما النسوان بقن يشتغلن شغل الرجال…يمشن السوق ..ويجيبن الخدار ..ويشترن اللحمة ..هسع كمان بقن يقيفن في البناء.. والراجل يقول للمقاول عايز لون البوهية كدي ..يلقى المقاول غيرو وقال ليهو ..لكن المدام قالت عايزة لون تاني )..تبدلت الادوار حتى نسي الرجال كيف يشترون (الخدار واللحمة).. وأصبحت على كاهل النساء الذي يئن من كثرة ما عليه …لكن الشئ الذي لفت نظري ..هو تضامن الرجل السوداني مع زوجته في مرحلة الانجاب هذه ..تجده يضفي عليها اطنانا من الاهتمام ..وتراه يعتني بالاطفال الاكبر سنا ..لكي تتفرغ هي للطفل الصغير …نظرة عامة للمجتمع السوداني ..نحن نحتفل بفكرة الانجاب عموما ولا زالت أذهاننا لم تلتبس بافكار (تحديد النسل ) ..واختيار نوع الجنين …
تذكرت صديقة من مصر الشقيقة ..متزوجة من سوداني …كنا قد اجتمعنا في منزل احدى السودانيات للمباركة في حدث سعيد لها ..قالت صديقتي المصرية (انا (أولت) لعمر لما أتجوزنا ..بص ..انا ما أقدرش اخلف كل سنة عيل ..زي السودانيات ..خلينا م الاول نتفق على عددهم ..قال اتنين كويسين ..(اولت) له ..اتنين يا عمر ..فاهم يعني ايه؟؟ ..يطلعوا بنتين ..يطلعوا ولدين ..يطلعوا بنت و ولد ..ما ليش دعوة …هما اتنين ..اللي اوله شرط ..اخره نور ) ..ضحكنا على كلامها ..
لا احد منا يحدد ..عدد ابنائه منذ البداية ..ولكن قبل ان نرد عليها اذا بها تستطرد ( بس لما شفت الرجالة السودانيين بيعملوا ايه في الولادة .يهتم بيك وبالعيال ازاي ..يغيروا العفش ..ويجيب لك فساتين ايه وتياب ايه ..وكمان في رجالة يجيبوا لك دهب …عرفت ليه السودانيات يخلفوا كل سنة …ما هو م الدلع اللي شايفنه دا)…ربما في تلك اللحظة تفتحت أعيننا على نعمة الزواج من سوداني … …
هذا الذي نتهمه دائما بالجفاف وقلة الرومانسية .. له أيضا جوانب مضيئة …افترضنا جدلا انها توجد في بقية الرجال ..ولكن يبدو ان (تمساح الدميرة الما بكتلوا سلاح ) ينفرد بها ..ويتميز بها على غيره …يا أيها الرجل السوداني النبيل ..(اخر ما أقول في كلامي …شكرا ..وبعده اهدي سلامي ليك يا )
د. ناهد قرناص


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.