السودان يسعى للاستفادة من تجربة السعودية في "حساب" المواطن    تشريعات تلزم بمجانية تعليم الأساس والصحة في 2020    زيادة كفالة الطلاب إلى 200 جنيه في 2020م    حول إيداع البشير في بيت العجزة !! .. بقلم: سيف الدولة حمدناالله    نافخُ الصافرةِ .. وَمصيرُ رَئيس .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    ببساطه .. بقلم: راشد عبدالقادر    التسامح والتواضع شيمة الأنبياء والرسل .. بقلم: د. عبدالمنعم عبد المحمود العربي    المهدي:تحالف العنصر العسكري والمدني مهم لاستقرار السودان    قبول طلاب المساق الفني بكليات الهندسة    تجديد إعلان جوبا حتي 14 فبراير    وما هي انجازات بقية الوزراء حتى توصي "الحرية والتغيير" رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    الشرطة تكشف تفاصيل وفاة نزيل كوبر بنيالا    شبكة (صيحة) تطالب الحكومة المصادقة على "سيداو"    هل يضعون الحصان امام العربة أم الحمار؟ .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ثنائية المساح والكاشف .. بقلم: عثمان يوسف خليل    الابداع الخالد: "رادو بيليقان" في حياتين، واحدة على الخَشَبةِ، ختمها ببطولة مَسْرَحِيّة "الخَالد" .. رسالة بوخارست: يكتبها د. عصام محجوب الماحي    البيئة فساد نهديه لآلية مكافحة الفساد!! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    في بيان أصدره: حزب التحرير/ ولاية السودان لا علاقة له بمسيرة ما يسمى (الزحف الأخضر)    تصريح خطير يستوجب المحاسبة والمساءلة: الناجي عبد الله: (الحكاية دي لو ما مشت عدل الدم حدو الركب) .. بقلم: طارق الجزولي/ رئيس التحرير    بيان من تجمع المهنيين السودانيين    التحزم والتلزم مطلوب في كل الأحوال .. بقلم: سعيد أبو كمبال    ياسر عرمان: والفهم العالى لمتطلبات المرحلة الانتقالية ومستقبل السودان .. بقلم: د. يوسف الطيب محمدتوم    اعتداء دموي على المحامي د. عبد العظيم حسن بعد وقوفه في مسجد المنشية بعد خطبة الجمعة لاعتراضه على الخروج في مسيرة الزحف الأخضر قائلا: (المسيرة دي مفروض تكون مسيرة إعتذار للشعب السوداني)    البرهان يتعهد بدعم المرافق الرياضية بالبلاد    مرحبا بالمناضل عركى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    بلاغ ضد غندور بنيابة مكافحة الفساد    البرهان: ثورة ديسمبر حقنت الدماء ووحدت البلاد    مؤتمر (أصدقاء السودان) يتعهد بدعم الحكومة الانتقالية في أبريل    الكوز المُفاخر بإنجازاته .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    السودان: (الشعبي) يدعو لإسقاط الحكومة احتجاجا على اعتقال السنوسي    (الحرية والتغيير) توصي رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة    المصري حمادة صديقي مدرباً للهلال    صعود فلكي للدولار مقابل الجنيه السوداني قبيل مؤتمر دولي لإنقاذ الاقتصاد    "سان جيرمان": 180 مليون يورو سعر نيمار    اتحاد إذاعات الدول العربية يكرم حمدوك    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            مولد وراح على المريخ    الحل في البل    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هنيئاً للروبوتات.. فيسبوك يفصل فريق محرريه ويعتمد على الذكاء الصناعي!
نشر في النيلين يوم 30 - 08 - 2016

تخلى فيسبوك بشكلٍ مباغت عن خدمات فريق المحررين المسؤولين عن كتابة الوصف الذي يظهر في قسم الموضوعات الصاعدة بالموقع، طبقاً لمصادر تحدّثت إلى موقع Quartz.
وبحسب تقريرٍ نشره موقع Tech Times، فقد تم إخطار الفريق المؤلف من حوالي 15 متعاقداً، بقرار إنهاء التعاقد، ثم طلب منهم مغادرة المبنى في اليوم نفسه.
ويقال إن بعض أعضاء الفريق التحريري عمل على الموضوعات الصاعدة بالموقع لأكثر من عام ونصف.
الذكاء البشري في مواجهة ذكاء الآلة
وبعد فصل الفريق التحريري، سيعتمد فيسبوك بشكلٍ رئيسي على خوارزميات حاسوبية تفحص الموضوعات التي تثير ضجة على الشبكات الاجتماعية، وهذه إحدى الطرق العديدة التي يستخدم بها فيسبوك ذكاء الآلة ليفهم كيف يستخدم مستخدمو الانترنت المنصة.
فبدلاً من فريق الكتّاب، سيراقب مهندسون النتائج التي تخرج بها الخوارزميات، ويحددون مدى أهميتها الإخبارية.
نائب المدير التنفيذي لشؤون العمليات العالمية جاستن اوسوفسكي، شرح الأمر في مايو/أيار 2016 قائلاً، “الموضوعات المرشحة للظهور في المنتج النهائي تبرزها الخوارزميات وليس الأشخاص”، لكنه اعترف أيضاً أن فريقاً من المحريين البشر “يلعب دوراً مهماً” في التأكد من أن النتائج ذات أهمية وجودة عالية.
لكن فريق الموضوعات الصاعدة السابق زعم وقتها أن المحررين ومنسقي الأخبار طُلب منهم اختيار المواضيع بشكلٍ يدوي، مستبعدين القصص التي يرونها محافظة أو ضد معتقداتهم الشخصية.
فيسبوك.. منصة لكل الأفكار
استجابة لمزاعم الانحياز السياسي التي خرجت في مايو/أيار 2016، تعهد فيسبوك بقصر اعتمادية الخوارزميات على 1000 منبر إعلامي تستقى منها القصص التي تظهر في قسم المواضيع الصاعدة.
وبينما تستمر الشركة الأميركية في تطوير الخدمة، سيزيل الموقع الفقرة المختصرة التي تُعطي لمحةً عن الموضوع، وسيظهر فقط عدد الأشخاص الذين يتحدّثون عنه.
وكما كان يحدث في السابق، سيحدد قسم المواضيع الصاعدة القصص التي سيروج لها بناءاً على عدد مرات ورودها والارتفاع السريع في عدد تلك المرات خلال فترة قصيرة.
بإنهاء التعاقد مع المحريين ومنسقي الأخبار وتقييم تلك التغيرات، يؤمن فيسبوك أنه سيحتاج إلى اتخاذ “قرارات أقل شخصيةً بشأن الموضوعات”. فكما تزعم الشركة، “فيسبوك هو منصة لكل الأفكار، ونحن ملتزمون بالحفاظ على الموضوعات الصاعدة بصفتها طريقة يلج الناس بها إلى طيفٍ واسع من الأفكار والتعليقات حول موضوعات متنوعة”.
هل يمكن لفيسبوك الاستغناء عن البشر؟
السؤال هو: كيف يمكن لفيسبوك تجريد نظامه بفعالية من التحيز البشري؟
من الخلاصة الإخبارية News Feed إلى قسم الموضوعات الصاعدة، يطور فيسبوك أنظمة الذكاء الاصطناعي بشكل متزايد لتتبصر أكثر بقاعدة المستخدمين بلا اعتماد على التدخل البشري أكثر من اللازم.
لكن تعلّم الآلة كثيراً ما يعتمد على إشارات، تشبه إلى حد كبير الإشارات المجتمعية، من البشر. وهذه الإشارات يمكن التقاطها من أنماط السلوك البشري.
ربما لعب الفريق التحريري السابق دوراً شديد الأهمية – بفحص القصص بناءاً على حكمهم الشخصي – في تطوير فيسبوك لخوارزمية فريدة تتشمّم الأخبار ببراعة.
وتظهر دراسة كيف أن التحيزات البشرية الواضحة في لغة البشر يمكن أن تنطبع على ذكاء الآلة. يقول الباحثون من جامعتي برنستون وباث: “التحيزات المشابهة للتحيزات البشرية في دلالات الألفاظ تنشأ عن استخدام التعلّم الآلي على اللغة العادية – نفس اللغة التي يتعرض لها البشر كل يوم”.
ومع ازدياد أعداد الذين يتوجهون إلى شبكات التواصل الاجتماعي بصفتها مصدراً للأخبار، فمن المهم الآن أكثر من أي وقتٍ مضى أن يضبط فيسبوك تركيبته بالشكل الصحيح.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.