الناطق الرسمي: استشهاد وجرح عدد من الجنود والمدنيين اثر اعتداءات اثيوبية .. القوات المسلحة: المليشيات الاثيوبية درجت على الاعتداء على الاراضي السودانية    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    الضحية يقول (لا تقتلني) والشهود يصرخون (انفه ينزف) (انزل من رقبته) .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    زيادة المرتبات: هو أقرب للتقوى .. بقلم: الدكتور الصاوي يوسف    الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والصين .. أسبابها ومآلاتها .. بقلم: ناجى احمد الصديق الهادى/المحامى/ السودان    وزارة الصحة: تسجيل 200 اصابة جديدة و 11 حالة وفاة    التفكير بالمصير في صخب كورونا !! .. بقلم: هاشم عيل حامد    الشيخ محمد حسن ملح الأرض .. بقلم: عواطف عبداللطيف    عندما ينام الصمت في أحضان الثرثرة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التنقلات من كوبر عنبر غرفة وو...... بقلم: د. كمال الشريف    كورونا والتدين الرعوي .. بقلم: د. النور حمد    رساله حب .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    عيد الغريب عن وطنه وركوب بحر الضياع .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    لم نحضر للزيارة...لأنكم في البيت .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    بشرى سارة اكتشاف علاج لكورونا!! .. بقلم: فيصل الدابي    سكر حلفا الجديدة .. بقلم: عباس أبوريدة    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    ترامب يحرِّك الرُخ، فهل يَنْتَصِر مرّة أخْرى؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    أردوغان يتطفل على ليبيا .. بقلم: علاء الدين صالح، كاتب وصحفي ليبي    الإصلاح الاقتصاديو محن روشته صندوق الدولي .. بقلم: محمد بدوي    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    رمضان لصناعة السكر الأهلي فى قرى السودان .. بقلم: د. أحمد هاشم    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زوجة قيادي مقرب من البغدادي تسرد آخر أيام داعش بالعراق
نشر في النيلين يوم 15 - 08 - 2018

تداولت وسائل الإعلام العراقية والعربية على نطاق واسع ما سردته #فاتن_الخليفاوي ابنة الإرهابي #سمير_الخليفاوي المعروف ب”حجي بكر”، وزوجة المتحدث الرسمي لتنظيم #داعش الإرهابي، من تفاصيل عن الأيام الأخيرة قبل دحر التنظيم بالعراق.
وتعرف فاتن ب “بنت الحجي”، نسبة إلى والدها أحمد سمير الخليفاوي أبرز الإرهابيين في تنظيم داعش والمعروف ب” #حجي_بكر ” وهو قائد عسكري في أجهزة النظام السابق وانضم إلى الجماعات الإرهابية بعد عام 2003، ويعد من أبرز المقربين لقيادات هذه التنظيمات إلى أن وصل إلى تنظيم داعش حيث تزعم المسؤولية العسكرية للتنظيم، ويعد الرجل الثاني فيه بعد أبو بكر #البغدادي، وهي أيضا وزوجة الإرهابي “أبو حسان” وهو المتحدث الرسمي للتنظيم بعد مقتل أبرز متحدثيه “أبو محمد العدناني”.
وقد مثُلت فاتن سمير الخليفاوي ابنة ال 26 ربيعا أمام قاضي التحقيق بالمحكمة المختصة بنظر قضايا الإرهاب باستئناف بغداد الكرخ بعد أن ألقت عليها القوات الأمنية القبض بالقرب من محافظة كركوك وأتاح قاضي التحقيق للقضاء الاطلاع على إفادتها.
ورددت فاتن الخليفاوي قصة انتماء أبيها للتنظيمات الإرهابية عقب العام 2003، مضيفة “عندما كنا نسكن في حلب طلب أبو بكر البغدادي من أبي أن يزوجني لأبي حسان وكان وقتها المعاون الخاص لأبي محمد العدناني وأحد أكثر المقربين له، بالفعل تم الزواج والبغدادي هو من عقد القران بنفسه”.
وأردفت الخليفاوي “نهاية عام 2013 كنا قد انتقلنا أنا وزوجي إلى منطقة الميادين واقتحمت قوات من الجيش الحر بيت أبي بحلب وبعد تبادل للنيران قاموا بقتل أبي الذي كان يرتدي حزاما ناسفا وأسر أمي وأخوي محمد وأحمد وجرى الإفراج عنهم بعد 9 أشهر ضمن صفقة بين تنظيم داعش والمخابرات التركية”.
وأكدت الخليفاوي “بعد استهداف سيارة أبو بكر البغدادي قتل أبو “محمد العدناني” أثناء هذه العملية ثم نصب البغدادي زوجي متحدثا رسميا للتنظيم عندما زارنا ببيتنا في الميادين، وبعد اشتداد الضربات الجوية اضطررنا للانتقال لمنطقة البو كمال السورية”.
وتابعت فاتن “لم نمكث في البو كمال إلا أشهرا وطلب منا البغدادي أن ننتقل إلى “منطقة الشعيطات” بعد أن استهدف بيتنا لأكثر مرة، وفي الشعيطات سكنا في بيت “حجي خلف” مع عائلة البغدادي، وتتكون من زوجاته الأربع أم خالد وأم رقية وأم عبد الله وأم عبيدة الشيشانية”.
وأوضحت: “كذلك أم وبنات البغدادي وفاء ورقية وفاطمة، وعائلة شقيق البغدادي المعتقل “حجي شمسي” وبسبب استهداف منطقة الشيعطات اضطررنا أن ننتقل مرة أخرى، لكن هذه المرة لم يعد هنالك من مكان يسيطر عليه التنظيم لذلك قصدنا “مخيمات للنازحين بمحافظة الأنبار، ومنها انتقلنا إلى كركوك لمحاولة دخول محافظة السليمانية عبر أوراق وهويات مزورة إلا أن القوات الأمنية كشفت أمرنا وداهمت الفندق الذي كنا نسكنه”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.