السودان.. الكشف عن موعد عودة تطبيق"بنكك" للعمل    محمد عبد الماجد يكتب: المشروع الحضاري لفضيل!    مجلس السيادة: تدشين القطارات الجديدة سيشكّل نهضة السودان    إضراب الكهرباء .. فاتورة يدفعها المواطن مرتين!    باكستان تعتزم فتح بنوك في السودان لتسهيل الحركة التجارية    عضو السيادي كباشي يلتقي مبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الافريقي    توقيف اخطر شبكة اجرامية متخصصة في النهب والابتزاز ينتحلون صفة القوات النظامية    والي شمال كردفان يلتقي وفد الصندوق القومي للتامين الصحي الاتحادي    الشمالية تعلن بدء العام الدراسي الأحد المقبل    الدامر تنظم حملات تفتيشية لضبط السلع الفاسدة    تزايد حركة السودانيين إلى مصر بحثاً عن مستقبل أكثر إشراقاً    الإرشاد بالجزيرة ينظم محاضرة حول الحشائش والنباتات المتطفلة    ممثل والي كسلا يشيد بدور المنظمات    كوريا تقدم لقاحات "كورونا" للسودان    استمرار انقطاع الكهرباء في عدد من الأحياء ومحتجون يغلقون جسرين    عرض ماليزي للسودان بإدخال القيمة المضافة لصادراته الحيوانية    ارتفاع نسبة الإصابة بسرطان الأطفال    لجنة الاستئنافات تؤيد قرارات لجنة المسابقات بخصوص شكوى الاهلي ضد الهلال    احتضنتها قاعة لبدة إحتفالية بهيجة لقرعة النسخة (28) للممتاز .. د معتصم جعفر : نتطلع لموسم استثائي … والمريخ يحصد جوائز الموسم ..    بدلاء المريخ ومحترفيه ومخاوف الجاهزية !    بدء عمليات حصاد السمسم بولاية سنار    حركة تمازج: جهات اختطفت اتفاقية جوبا وسخّرتها لمصالحها الشخصية    هل ينجح أبو شامة فيما فشل فيه الرئيس المؤقت للمريخ حازم؟    ملعب الهلال خيار غير جيد ل"البحارة"    بتوجيهات من"اللجنة الأمنية"..حملة كبرى في بحري    المحكمة تقرر وقف تنفيذ قرار كلية طب وادي النيل بشأن الطالبة رنا حاج علي    هيئة الدفاع: عدد المحتجزين بسجون بورتسودان والهدى وأردمتا (282) محتجزاً    براءة وزير المالية الأسبق علي محمود    السودان..إيقاف متهمين في سرقة"كيبل"    قرار حل اتحاد الخرطوم.. اختبار جديد للرياضيين    مواجهة حاسمة للهلال الخرطوم في كأس السودان    والي يكشف عن تمديد فترة المجلس الانتقالي    لخفض الإصابة بأمراض القلب.. كوبان من القهوة يوميًا يطيلان العمر    الحراك السياسي: لجان المقاومة: الانقلاب فقد السيطرة وبه تشظٍّ واضحٍ    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 27 سبتمبر 2022    برزفيسور دهب يترأس وفد السودان لمؤتمر الطاقة الذرية بفيينا    رسالة تحذيرية جديدة من بنك الخرطوم    خبير: احتجاز سفن شحن روسية بموانئ أوروبية يضر عدد من الدول من بينها السودان    شطب الاتهام فى مواجهة (3) من الثوار    صلاح الدين عووضة يكتب : طيرة!!    منى أبو زيد تكتب : في المفعول لأجله..!    المادحة والفنانة لكورة سودانية "نبوية الملاك " هنالك إقصاء لي من الشاشات …    منصة الموروث الثقافي تعمل لاعطاء المجتمع قدرة التحكم لتوثيق الموروثات    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    تدشين الكتلة الثقافية القومية لرعاية المبدعين    مركز السودان للقلب يدشن أكبر حملة للكشف المبكر    انعقاد ورشة "دور التصوير الطبي في تطوير زراعة الكبد بالسودان"    عقب ظهوره بمكتب ملك بريطانيا.. ما قصة الصندوق الأحمر؟    برعاية الثقافة والفنون إنطلاق مسابقة عيسى الحلو للقصة القصيرة    أول تجربة نوم حقيقية في العالم تعتمد على عد الأغنام    إستئناف العمل بحقل بامبو للبترول بغرب كردفان    خروج محطة الإذاعة والتلفزيون بالنيل الأبيض عن الخدمة    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    أمر ملكي جديد في السعودية    بوتين يستدعي جزءًا من الاحتياط دفاعًا عن روسيا    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    الاستقامة حاجبة لذنوب الخلوة في الأسافير    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ارتفاع التضخم يصدم المصريين.. ماذا سيفعل البنك المركزي؟
نشر في النيلين يوم 11 - 03 - 2019

فيما كانت السوق المصرية تستعد لخفض أسعار الفائدة بعد هبوط معدلات التضخم مع الإجراءات العديدة التي أعلنها البنك المركزي المصري ووزارة المالية خلال الفترة الماضية، لكن جاء ارتفاع معدلات التضخم ليعيد النظر في التوقعات الخاصة بمستقبل أسعار الفائدة في السوق المصري حتى نهاية العام الجاري.
وأمس، أعلن الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، أن التضخم السنوي لأسعار المستهلكين بالمدن قفز إلى 14.4% في فبراير مقابل نحو 12.7% في يناير الماضي.
يستبعد مدير البحوث في شركة المروة لتداول الأوراق الماليةمينا رفيق في مقابلة مع "العربية" لجوء المركزي المصري إلى خفض إضافي لأسعار الفائدة مرة أخرى، متوقعا تثبيت الفائدة بالمعدلات الحالية إلى ما بعد النصف الثاني من العام.
ومقارنة مع الشهر السابق، زادت أسعار المستهلكين في المدن المصرية بنسبة 1.7% في شهر فبراير مقابل نحو 0.6% في يناير. وعزا جهاز الإحصاء عودة معدلات التضخم إلى الارتفاع إلى زيادة أسعار الخضراوات والدواجن والألبان.
وفي منتصف فبراير الماضي، قررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري خفض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة بنسبة 1% ، لتصبح 15.75% و16.75% بدلا من 16.75% و17.75% على الترتيب. وأرجع "المركزي" هذا القرار غير المتوقع إلى انخفاض معدلات #التضخم.
وفي بيان أمس، قال #البنك_المركزي_المصري إن معدل التضخم الأساسي، الذي يستبعد أسعار السلع المتقلبة مثل الغذاء والوقود، ارتفع إلى 9.2%، مقارنة بنحو 8.6% خلال الشهر السابق.
وكانت الزيادة في أسعار الخضراوات المساهم الأكبر في معدل التغير السنوي في التضخم في فبراير، بعدما قفزت بمعدل 39.4%، وكذلك الزيادة في أسعار اللحوم والدواجن و #المواصلات والتجهيزات المنزلية.
ويستهدف "المركزي المصري" الوصول بمعدل التضخم إلى مستوى 9% خلال الربع الأخير من عام 2020. لكن ومع تسارع وتيرة التضخم في الوقت الحالي، توقع بعض المحللين أن تتسبب هذه الارتفاعات في تثبيط دورة التيسير النقدي التي طال انتظارها ودفعت الإجراءات الخاصة برفع أسعار الفائدة إلى ركود كبير في السوق المصري.
وفي ورقة بحثية حديثة، قال نائب رئيس قطاع البحوث ومحلل الاقتصاد الكلي بالمجموعة المالية "هيرميس"، محمد أبو باشا، إن القراءة الأخيرة لمعدل التضخم قد تقلل فرصة خفض الفائدة مرة أخرى حينما يجتمع المركزي في وقت لاحق هذا الشهر.
وأوضح رئيس قسم البحوث بشركة النعيم للوساطة، ألان سانديب، في مذكرة بحثية، أن حدوث هذا التضخم غير المتوقع عليه أن يضع حدا للتيسير النقدي في الوقت الراهن.
ومن المقرر أن تجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة #أسعار_الفائدة يوم 28 مارس الجاري، فيما تتجه التوقعات إلى عودة "المركزي" مجدداً إلى رفع أسعار الفائدة خاصة وأن الفترة المقبلة سوف تشهد قيام الحكومة المصرية برفع أسعار المحروقات والطاقة في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تنفذه تحت إشراف صندوق النقد والبنك الدوليين.
كما تشير هذه التطورات إلى استمرار ارتفاع معدلات التضخم خلال العام الجاري وبالتالي صعوبة خفض أسعار الفائدة في ظل القفزة الكبيرة في الأسعار التي غالباً ما تصاحب رفع أسعار المحروقات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.