مشاريع طموحة يعرضها قطاع الطاقة بمؤتمر باريس    محمد صلاح يدخل في عملية انتقال مبابي إلى ريال مدريد    لا تغفل عنها.. موعد البدء بصيام الست من شوال    الجزيرة:التحصين الموسع حقق نجاحات كبيره في تحسين صحة الأم والطفل    الرصاص الحي وتكرار دائرة العنف والقتل في احياء ذكري الاعتصام ..    مات بآخر أدواره في "موسى".. وفاة فنان مصري بكورونا    واتساب نفّذت تهديدها.. قيّدت الخدمة لمن رفض التحديث    وكيله: رونالدو لن يعود إلى فريقه السابق    5 أنواع من الشاي تضرب الأرق.. تعرف إليها    مريم الصادق تزور مقر سكرتارية مبادرة حوض النيل    نشوب حريق داخل مستشفى ود مدني ولا وجود لإصابات    بسبب احداث افطار القيادة العامة..الجيش يوقف ضباطاً وجنوداً بتهمة القتل    قتيلان وجرحي في نزاع قبلي بالنيل الازرق    أحمد الضي بشارة يعترف بتلقى معلوماته من (قوش) ويعتذر لال دقلو    السودان على مرمى حجر من إعفاء ديونه.. صندوق النقد يتخذ خطوة حاسمة لمساعدة الخرطوم اقتصادياً    سعر الدولار في السودان اليوم السبت 15 مايو 2021    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم السبت الموافق 15 مايو 2021م    المريخ يتدرب بقوة ويواجه الإنتاج الحربي وسراميكا بالأحد    رحل الفريق بحر    وداعا ريحانة توتي ..    الرئيس أسياس و الصراع الإثيوبي السوداني ..    بسبب القمر الدموي.. رحلة جوية دون وجهة تبيع كل تذاكرها في دقيقتين ونصف    هجرة عكس الرّيح موسى الزعيم ألمانيا / سوريا    الطاقة توزيع أكثر من (56) ألف طن بنزين و جازولين    الهروب من الذئب الذي لم يأكل يوسف في متاهات "نسيان ما لم يحدث" .. بقلم: أحمد حسب الله الحاج    كم عدد المشاركين بوفد الحكومة في مؤتمر باريس لدعم السودان ؟ وزارة الاعلام تجيب    محافظ مشروع الجزيرة يدعو للالتزام بالدورة الزراعية    السعودية: ندين الممارسات غير الشرعية للاحتلال الإسرائيلي    ثغرة في شرائح كوالكوم تهدد مستخدمي هواتف أندرويد حول العالم    مقتل 4 عناصر من قوات الأمن بكمين في جنوب السودان    ارتفاع عدد ضحايا شرطة مكافحة المخدرات بسنقو إلى (12) شهيداً و(14) جريحاً    ارتفاع عدد ضحايا شرطة مكافحة المخدرات بسنقو إلى (12) شهيداً و(14) جريحاً    رواية الغرق لحمور زيادة ضمن مقررات التبريز للتعليم بفرنسا    "سامحوني وادعولي".. شاب ينتحر تحت عجلات قطار    عمل فني يعزز التنمية والسلام في أبيي    لا تغفل عنه.. دعاء ثاني أيام العيد المبارك    سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الجمعة 14 مايو 2021 في السوق السوداء    ليفربول يهزم يونايتد على أرضه ويتمسك بأمل    مقتل (10) من قوات مكافحة المخدرات ب(سنقو) جنوب دارفور    كل سنة.. وإنت سلطان زمانك!!!    واتساب يكشف عن موعد وقف خدماته لرافضي التحديثات الجديدة    ايقاف شبكة إجرامية تنشط بتوزيع وترويج الأدوية المهربة بالخرطوم    ضبط تانكر وعربات لوري محملة بالوقود بولاية نهر النيل    وزير المعادن يتفقد الرموز الجيولوجيةالتي أسهمت في تطور التعدين بالسودان    مقتل ضابط و (9) من جنوده في كمين لعصابات مخدرات بدارفور    عندي حكاية – تقى الفوال: أول ممثلة محجبة في ألمانيا    أمريكا: الاستغناء عن الكمامة بعد تلقى التطعيم    هذه أول دولة تلقح كل سكانها البالغين ضد كورونا!    نانسي بيلوسي تدعم إجراء تحقيق أخلاقي في واقعة "اعتداء لفظي" من الجمهورية مارجوري تايلور غرين    الإيغور: السلطات الصينية تطارد الأئمة بتهم "نشر التطرف"    "ويفا" يعلن نقل مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا من إسطنبول إلى بورتو بسبب فيروس كورونا    الولايات المتحدة.. توقعات بالاستغناء عن الكمامة قريبا "إلا للتضامن"    آه من فقد الشقيق أو الحبيب واليوم عيد .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    قصة قصيرة "كتابة": هلوساتُ شخصٍ على حافَّةِ جنُونٍ ما..! .. بقلم: إبراهيم جعفر    انطلاق حملة الرش بالمبيد ذو الأثر الباقي بالجزيرة    فى رحاب التصوف: الاستدلال على وجود الله .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه/باريس    التسامح وتطهير الروح .. بقلم: أمل أحمد تبيدي    الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم وزوجته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ارتفاع أسعار اللحوم (البيضاء والحمراء ) بمراكز البيع المخفض
نشر في النيلين يوم 03 - 10 - 2011

أسعاراللحوم وصلت الى أرقام خرافية في أسواق ولاية الخرطوم بشقيها (الحمراء والبيضاء) خلال الفترة القليلة الماضية لتسجل (سابقة تاريخية) في الغلاء تحدث لأول مرة في بلاد توجد بها (135) مليون رأس من الأنعام وفقاً للاحصاءات الرسمية، ومنذ تطبيق سياسة التحرير الاقتصادي في 1992م تهيأ المناخ لمضاربات التجار بفضل غياب الرقابة الحكومية، ليأتي (تسونامي) الغلاء هذه المرة على رأس كل المستهلكين (أغنياء وفقراء)، الأمر الذي دفع حكومة ولاية الخرطوم لتبني برنامج لمعالجة الأسعار بغرض إيجاد مخرج من هذا الغلاء وتخفيض الأسعار، وأقرت حكومة الولاية جملة من المعالجات من بينها (استيراد الفراخ) لحل الأزمة، كما وجهت شركات الدواجن بتخفيض أسعار الفراخ لنحو (15) جنيهاً بدلاً عن (20) جنيهاً.
مراكز لبيع اللحوم
وحتى تكتمل الصورة لحل الضائقة وخفض الأسعار، شرعت الولاية عبر الآلية الاقتصادية أمس في إنفاذ قرار بيع منتجات اللحوم صنف العجالي في عدد من مراكز البيع المخفض بمحليات (بحري وشرق النيل وكرري) بسعر (14) جنيهاً بعد الاتفاق مع شركات القطاع الخاص وشعبة المصدرين والاتحاد التعاوني بالولاية.
ولكن السؤال هل التزمت حكومة ولاية الخرطوم بما أعلنته من سعر لهذه اللحوم بعد هذا الاتفاق مع الجهات المختصة؟ وما هي حقيقة أسعار اللحوم في العاصمة بعد إعلان التخفيض الأخير بمراكز البيع المخفض في هذه المحليات، وهل لبّت طموحات المستهلكين وما هي آراؤهم في جميع المعالجات الاقتصادية التي تتبعها حكومة الولاية في شأن الأسعار، مع الأخذ في الاعتبار بطبيعة الحال آراء المسؤولين عن الأسواق حولها.
مخالفة للأسعار المعلنة
هذا التساؤل أجابت عليه جولة (الرأي العام) ببعض مراكز البيع المعلنة بمحلية بحري، حيث كشفت الجولة عن وجود ارتفاع فى اسعاراللحوم بهذه المراكز المعنية بخفض الاسعار ليبلغ سعر كيلو للحوم العجالي (20) جنيهاً بدلاً من (14) جنيهاً السعر المحدد، لترصد بذلك الجولة مخالفة حقيقية للاسعار المعلنة.
وتقول هيام صديق بمركز (أبو رجيلة) للحوم المخفضة بمحلية الخرطوم بحري، إنه لم يأتهم أي توجيه ببيع كيلو لحوم العجالي ب (14) جنيهاً، وأضافت هيام في حديثها ل (الرأي العام): نبيع الكيلو ب (20) جنيهاً، ورفضت وصف سعر المركز ب (المخالف)، مشيرةً إلى أن اللحوم تحتاج الى تبريد عالٍ يرفع من فاتورة الكهرباء، خاصة وان جميع اللحوم تأتي معبأة من مناطق الانتاج، لكنها أكدت إعفاء المركز من الضرائب والرسوم المحلية، واشارت الى وجود إقبال كبير من قِبل المواطنين على الشراء خاصة في الفترة المسائية.
مطالبة بالتخفيض
ووصفت المواطنة تهاني حامد، أسعار مراكز البيع المخفض بأنها مناسبة مقارنةً بما يحدث في المراكز العامة بالاسواق، وقالت تهاني في حديثها ل (الرأي العام)، إنه سعر مناسب جداً، وأضافت: على الأقل مضمون وجيد خلافاً لما يحدث في المراكز الأخرى بالاسواق، التي تكون معظم اللحوم فيها (مغشوشة) وملوثة لتركها في العراء تماما ولا تراعى الاشتراطات الصحية، ولكن عندما ابلغناها بأن هذا السعر ليس الحقيقي أو المخفض للحوم عادت تهاني وطالبت بإرجاعه الى السعر المعلن حتى يستطيع الفقراء توفير احتياجاتهم اليومية من اللحوم لأنه لا غنى عنها وأساسية في اعداد (حلة) الملاح.
فتح مراكز جديدة
ويؤكد هاشم محمد عبدالله مسؤول إدارة أسواق البيع المخفض بمحلية الخرطوم بحري، ان الهدف من انشاء مراكز للبيع المخفض بالمحلية تخفيف الاعباء المعيشية على المواطنين بعد موجة الغلاء الذى وصفه بغير المبرر فى اللحوم، مشيراً الى وجود سبعة مراكز بالمحلية لبيع كيلو لحوم العجالي مباشرة للمستهلك دون اي وسيط بسعر (14) جنيهاً بكل من مناطق (الصافية وشمبات والحلفايا)، وكشف هاشم في حديثه ل (الرأي العام)، عن خطة تستهدف انشاء اكثر من (30) مركزا للبيع المخفض بمشاركة الجمعيات التعاونية والاتحاد التعاوني تشمل جميع احياء المحلية، معلناً ان هذه المراكز لن تقف على بيع اللحوم فقط وانما ستطال جميع السلع الاستهلاكية بأسعار تركيزية طوال العام وفي متناول يد المواطنين.
وحول عدم تخفيض اسعار لحوم الضأن، كشف هاشم عن استيراد الولاية ل (5) آلاف رأس من الضأن عبر مستثمرين أجانب بهدف الحد من غلاء أسعار السلعة في الاسواق، وتوقع ان تسهم في تخفيض سعر كيلو الضأن لنحو (20) جنيهاً عند طرحها في الأسواق.
وشدد هاشم على أن ادارته لن تسمح للتجار بالعودة مرة أخرى لسياسة المضاربات فى سلعة لحوم العجالي بعد تحديد أسعارها، مؤكداً أنهم يقومون برقابة دورية على الاسواق بخصوص هذا الامر، وقال: نقوم بفحص الاسواق مرتين في اليوم للتأكد من استقرار أسعار اللحوم.
وفى السياق، وصف د. احمد دولة رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجلس تشريعي الخرطوم خطوة حكومة الولاية في طرح سلعة اللحوم بسعر (14) جنيهاً بأنها تصب في الاتجاه الصحيح، وتؤكد على جدية الولاية في معالجة غلاء الأسعار.
وقال دولة في حديثه ل (الرأي العام) إن معالجات الولاية في شأن الاسعار بدأ المواطنون يجنون ثمارها، مشيراً الى انخفاض سعر كيلو الفراخ لنحو (15) جنيهاً، لكن دولة طالب الولاية في أمر اللحوم بضرورة توفير المساحات الواسعة لتربية المواشي وتخفيض الضرائب المأخوذة على الاعلاف حتى تتوافر الماشية وتنزل اسعار اللحوم تدريجياً، وقال: المطلوب حزمة من السياسات تسهم في عودة الاسعار الى طبيعتها.
ويؤكد عمر محجوب مدير الاعلام بالآلية الاقتصادية في ولاية الخرطوم، ان ما تم من اجراءات في أمر تخفيض اسعار اللحوم جيدٌ، لكنها تحتاج الى مزيد من الاجراءات، ووصف المعالجات للاسعار بأنها محاولة لما أسماه ب (اطفاء حرائق) الأسعار، وأقر محجوب في حديثه ل (الرأي العام) بأن المعالجات لن تشمل جميع المواطنين، وقال انه مهما اجتهدت الولاية من انشاء مراكز للسلع المخفضة بالمحليات لن تستطيع توفير السلع لكل المواطنين، واضاف: انها تحتاج الى مجهود كبير في ظل سياسة التحرير الاقتصادي.
وكانت الآلية الاقتصادية بولاية الخرطوم برئاسة د. عبد الرحمن الخضر والي الولاية، عزت عدم طرح اللحوم عبر المراكز المتحركة والثابتة أمس بسبب إجراء تعديل فى برنامج التوزيع بعد تقييم التجربة في يومها الأول، حيث اتضح أن عمليات الذبيح والوزن وتعبئة اللحوم في أوزان كيلو ونصف الكيلو يستغرق وقتاً طويلاً مما يؤدي الى تأخير طرح اللحوم في المراكز عند منتصف النهار.
وأكد د. تاج الدين عثمان مدير عام وزارة الزراعة والثروة الحيوانية بالولاية، أنه تم الاتفاق مع شركات التوزيع على اعداد عمليات اللحوم ليلاً ليتم طرحها فى منافذ التوزيع صباحاً حتى يتمكن المواطنون من شرائها.
وأعلن د. تاج الدين، جاهزية وزارته تسليم أي صاحب منفذ أو محل تجاري أية كمية من اللحوم بشرط بيعها بسعر( 14) جنيهاً للكيلو، وأكّد أن جميع مراكز مصانع (أبو رجيلة) ستبيع اللحوم بذات السعر، بجانب بيع الخضروات المنتجة من البيوت المحمية، مشيراً الى ان التوزيع سيتم اليوم في (4) مراكز بكل من بحري وشرق النيل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.