نبيل أديب: لم نتلق دعوة للاجتماع مع رئيس الوزراء بشأن تسريع التحقيق    لجان مقاومة أركويت تطالب بالسماح لأسر الشهيدين ومحامي الاتهام بحضور التحريات    الشيوعي السوداني ينتقد مواقف أحزاب الحكومة من التطبيع والعدوان على غزة    ناشطون يطلقون دعوة لوقفة تضامنية مع القضية الفلسطينية بالخرطوم    حتما ستنتصر إرادة الشعب الفلسطيني ..    تدهور بيئي مريع بمحلية أمبدة    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الثلاثاء الموافق 18 مايو 2021م    العاهل السعودي يوجه بدعم السودان لتخفيف أعباء ديونه بصندوق النقد الدولي    الصحة العالمية: ساعات العمل الطويلة "تقتل" 745 ألف شخص سنويا    بالفيديو| ماكرون: تفخر فرنسا بأن السودان هنا يقدم نفسه اليوم كنموذج لأفريقيا والعالم    الهند ل"واتسآب": سياستكم الجديدة تنتهك قوانين تكنولوجيا المعلومات    البرهان: التحدي الاقتصادي من معرقلات الفترة الانتقالية رغم الجهود المبذولة لمعالجة الاختلالات    السودان يحصل على وعود بإعفاء ديونه من فرنسا والمانيا ويدخل (الهيبك) في يونيو    إتحاد الكرة يناقش ملف ملعب المريخ    بايدن يقول إنه سيتصل بنتنياهو اليوم لبحث النزاع مع الفلسطينيين    وااا حسرتااااه عليك يا الطيب مصطفي    الطيب مصطفى: آخر ما كتبته قبل أن تدهمني الكورونا    وزير المالية يكشف عن وجود احتياطي مقدر من النفط    الخط السريع ونجم الدين يفاجآن مدرب توتي    الهلال ينهي معسكر القاهرة ويعود للخرطوم    الطيب مصطفى: آخر ما كتبته قبل أن تدهمني الكورونا    5 مليارات دولار.. فرنسا تعلن إلغاء ديون السودان    في تجربته الودية الثانية الشرطة القضارف يتفوق على منتخب نجوم مدني بسداسية    الموت يغيب الإعلامي الرياضي الكبير عدلان يوسف (الرادار)    بريطانيا ترصد 1979 إصابة و5 وفيات جديدة بكورونا    أحمد السقا يخرج عن صمته ويرد على اتهامات مها أحمد وهجومها العنيف عليه    مصر.. الكشف عن القيمة التقريبية لتبرع محمد رمضان إلى الشعب الفلسطيني من أغنيته الجديدة    حي العرب بورتسودان يتدرب على فترتين    توافق مصري فرنسي على التهدئة بغزة.. والسيسي: بأسرع وقت ممكن    تاور:دعم الحكومة لجهود مكافحة المخدرات من أجل حماية المجتمعات    عقب عطلة العيد: الكساد يضرب أسواق الخرطوم    وليد زاكي الدين : مايحدث الآن مجرد فقاقيع والأغنية ستعود لسابق عهدها    "الاستيفاءات" الأوروبية تُحرم "سودانير" من نقل وفد السودان لمؤتمر باريس    القطاع المصرفي.. مطالب للتنفيذ    سافرت/ عدت    حصريا على عربسات .. إرتياح واسع لأنطلاقة قناة النيل الأزرق الثانية    ظروف بتعدي ما تهتموا للايام قصة أغنية جاءت بسبب سيول وأمطار جرفت منزل الشاعر عوض جبريل    عميد الحكام جهاد جريشة : الجمهور السوداني راقي ويعشق الكرة بجنون    حرائق السواقي بالشمالية.. النخيل يحتضر    رسمياً.. النيابة تتسلَّم المُتّهمين بقتل شهداء 29 رمضان    مدير بنك الصادر الأفريقي : سنقدم كافة أنواع الدعم للسودان حتى يتمكّن من النهوض بأوضاعه    حمدوك يستعرض إنجازات الحكومة الانتقالية خلال مؤتمر باريس لدعم السودان    استقرار الأوضاع الصحية بمستشفيات النيل الأبيض    حميدتي ل"باج نيوز" الاجتماع القادم للإتحاد سيضع حداً لأزمة المريخ الإدارية    حاضرة ولاية الجزيرة.. (أغلق أنفك أنت في ود مدني)    مصرع 10 أشخاص وإصابة آخرين بحوادث مرورية    وزير المالية: السودان يتطلع إلى شراكات استراتيجية في قطاعات الطاقة والزراعة    غارات جوية إسرائيلية جديدة على غزة وصواريخ على جنوبي إسرائيل    الزراعة : مشاورات لفتح صادر الذرة    السعودية تمنع مواطنيها من السفر إلى 13 دولة دون إذن مسبق    مصر.. وفاة الفنانة نادية العراقية متأثرة بإصابتها بكورونا    دراسة لمنظمة الصحة: العمل لساعات طويلة يقتل مئات الآلاف سنويا    كلارك: لااهتم لنتائج المباريات الودية بقدر تركيزي علي تجهيز لاعبي فريقي    حريق يقضي يلتهم 15 متجرا في المالحة بشمال دارفور    النوافل.. غابت عن حياة معظم المسلمين    بتوجيه من رئيس الوزراء: تعزيزات شرطية لولاية جنوب دارفور    زوجتي عصبية فماذا أفعل؟    لا تغفل عنها.. موعد البدء بصيام الست من شوال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ارتفاع أسعار اللحوم (البيضاء والحمراء ) بمراكز البيع المخفض
نشر في سودان موشن يوم 03 - 10 - 2011

أسعاراللحوم وصلت الى أرقام خرافية في أسواق ولاية الخرطوم بشقيها (الحمراء والبيضاء) خلال الفترة القليلة الماضية لتسجل (سابقة تاريخية) في الغلاء تحدث لأول مرة في بلاد توجد
بها (135) مليون رأس من الأنعام وفقاً للاحصاءات الرسمية، ومنذ تطبيق سياسة التحرير الاقتصادي في 1992م تهيأ المناخ لمضاربات التجار بفضل غياب الرقابة الحكومية، ليأتي (تسونامي) الغلاء هذه المرة على رأس كل المستهلكين (أغنياء وفقراء)، الأمر الذي دفع حكومة ولاية الخرطوم لتبني برنامج لمعالجة الأسعار بغرض إيجاد مخرج من هذا الغلاء وتخفيض الأسعار، وأقرت حكومة الولاية جملة من المعالجات من بينها (استيراد الفراخ) لحل الأزمة، كما وجهت شركات الدواجن بتخفيض أسعار الفراخ لنحو (15) جنيهاً بدلاً عن (20) جنيهاً.
مراكز لبيع اللحوم
وحتى تكتمل الصورة لحل الضائقة وخفض الأسعار، شرعت الولاية عبر الآلية الاقتصادية أمس في إنفاذ قرار بيع منتجات اللحوم صنف العجالي في عدد من مراكز البيع المخفض بمحليات (بحري وشرق النيل وكرري) بسعر (14) جنيهاً بعد الاتفاق مع شركات القطاع الخاص وشعبة المصدرين والاتحاد التعاوني بالولاية.
ولكن السؤال هل التزمت حكومة ولاية الخرطوم بما أعلنته من سعر لهذه اللحوم بعد هذا الاتفاق مع الجهات المختصة؟ وما هي حقيقة أسعار اللحوم في العاصمة بعد إعلان التخفيض الأخير بمراكز البيع المخفض في هذه المحليات، وهل لبّت طموحات المستهلكين وما هي آراؤهم في جميع المعالجات الاقتصادية التي تتبعها حكومة الولاية في شأن الأسعار، مع الأخذ في الاعتبار بطبيعة الحال آراء المسؤولين عن الأسواق حولها.
مخالفة للأسعار المعلنة
هذا التساؤل أجابت عليه جولة (الرأي العام) ببعض مراكز البيع المعلنة بمحلية بحري، حيث كشفت الجولة عن وجود ارتفاع فى اسعاراللحوم بهذه المراكز المعنية بخفض الاسعار ليبلغ سعر كيلو للحوم العجالي (20) جنيهاً بدلاً من (14) جنيهاً السعر المحدد، لترصد بذلك الجولة مخالفة حقيقية للاسعار المعلنة.
وتقول هيام صديق بمركز (أبو رجيلة) للحوم المخفضة بمحلية الخرطوم بحري، إنه لم يأتهم أي توجيه ببيع كيلو لحوم العجالي ب (14) جنيهاً، وأضافت هيام في حديثها ل (الرأي العام): نبيع الكيلو ب (20) جنيهاً، ورفضت وصف سعر المركز ب (المخالف)، مشيرةً إلى أن اللحوم تحتاج الى تبريد عالٍ يرفع من فاتورة الكهرباء، خاصة وان جميع اللحوم تأتي معبأة من مناطق الانتاج، لكنها أكدت إعفاء المركز من الضرائب والرسوم المحلية، واشارت الى وجود إقبال كبير من قِبل المواطنين على الشراء خاصة في الفترة المسائية.
مطالبة بالتخفيض
ووصفت المواطنة تهاني حامد، أسعار مراكز البيع المخفض بأنها مناسبة مقارنةً بما يحدث في المراكز العامة بالاسواق، وقالت تهاني في حديثها ل (الرأي العام)، إنه سعر مناسب جداً، وأضافت: على الأقل مضمون وجيد خلافاً لما يحدث في المراكز الأخرى بالاسواق، التي تكون معظم اللحوم فيها (مغشوشة) وملوثة لتركها في العراء تماما ولا تراعى الاشتراطات الصحية، ولكن عندما ابلغناها بأن هذا السعر ليس الحقيقي أو المخفض للحوم عادت تهاني وطالبت بإرجاعه الى السعر المعلن حتى يستطيع الفقراء توفير احتياجاتهم اليومية من اللحوم لأنه لا غنى عنها وأساسية في اعداد (حلة) الملاح.
فتح مراكز جديدة
ويؤكد هاشم محمد عبدالله مسؤول إدارة أسواق البيع المخفض بمحلية الخرطوم بحري، ان الهدف من انشاء مراكز للبيع المخفض بالمحلية تخفيف الاعباء المعيشية على المواطنين بعد موجة الغلاء الذى وصفه بغير المبرر فى اللحوم، مشيراً الى وجود سبعة مراكز بالمحلية لبيع كيلو لحوم العجالي مباشرة للمستهلك دون اي وسيط بسعر (14) جنيهاً بكل من مناطق (الصافية وشمبات والحلفايا)، وكشف هاشم في حديثه ل (الرأي العام)، عن خطة تستهدف انشاء اكثر من (30) مركزا للبيع المخفض بمشاركة الجمعيات التعاونية والاتحاد التعاوني تشمل جميع احياء المحلية، معلناً ان هذه المراكز لن تقف على بيع اللحوم فقط وانما ستطال جميع السلع الاستهلاكية بأسعار تركيزية طوال العام وفي متناول يد المواطنين.
وحول عدم تخفيض اسعار لحوم الضأن، كشف هاشم عن استيراد الولاية ل (5) آلاف رأس من الضأن عبر مستثمرين أجانب بهدف الحد من غلاء أسعار السلعة في الاسواق، وتوقع ان تسهم في تخفيض سعر كيلو الضأن لنحو (20) جنيهاً عند طرحها في الأسواق.
وشدد هاشم على أن ادارته لن تسمح للتجار بالعودة مرة أخرى لسياسة المضاربات فى سلعة لحوم العجالي بعد تحديد أسعارها، مؤكداً أنهم يقومون برقابة دورية على الاسواق بخصوص هذا الامر، وقال: نقوم بفحص الاسواق مرتين في اليوم للتأكد من استقرار أسعار اللحوم.
وفى السياق، وصف د. احمد دولة رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجلس تشريعي الخرطوم خطوة حكومة الولاية في طرح سلعة اللحوم بسعر (14) جنيهاً بأنها تصب في الاتجاه الصحيح، وتؤكد على جدية الولاية في معالجة غلاء الأسعار.
وقال دولة في حديثه ل (الرأي العام) إن معالجات الولاية في شأن الاسعار بدأ المواطنون يجنون ثمارها، مشيراً الى انخفاض سعر كيلو الفراخ لنحو (15) جنيهاً، لكن دولة طالب الولاية في أمر اللحوم بضرورة توفير المساحات الواسعة لتربية المواشي وتخفيض الضرائب المأخوذة على الاعلاف حتى تتوافر الماشية وتنزل اسعار اللحوم تدريجياً، وقال: المطلوب حزمة من السياسات تسهم في عودة الاسعار الى طبيعتها.
ويؤكد عمر محجوب مدير الاعلام بالآلية الاقتصادية في ولاية الخرطوم، ان ما تم من اجراءات في أمر تخفيض اسعار اللحوم جيدٌ، لكنها تحتاج الى مزيد من الاجراءات، ووصف المعالجات للاسعار بأنها محاولة لما أسماه ب (اطفاء حرائق) الأسعار، وأقر محجوب في حديثه ل (الرأي العام) بأن المعالجات لن تشمل جميع المواطنين، وقال انه مهما اجتهدت الولاية من انشاء مراكز للسلع المخفضة بالمحليات لن تستطيع توفير السلع لكل المواطنين، واضاف: انها تحتاج الى مجهود كبير في ظل سياسة التحرير الاقتصادي.
وكانت الآلية الاقتصادية بولاية الخرطوم برئاسة د. عبد الرحمن الخضر والي الولاية، عزت عدم طرح اللحوم عبر المراكز المتحركة والثابتة أمس بسبب إجراء تعديل فى برنامج التوزيع بعد تقييم التجربة في يومها الأول، حيث اتضح أن عمليات الذبيح والوزن وتعبئة اللحوم في أوزان كيلو ونصف الكيلو يستغرق وقتاً طويلاً مما يؤدي الى تأخير طرح اللحوم في المراكز عند منتصف النهار.
وأكد د. تاج الدين عثمان مدير عام وزارة الزراعة والثروة الحيوانية بالولاية، أنه تم الاتفاق مع شركات التوزيع على اعداد عمليات اللحوم ليلاً ليتم طرحها فى منافذ التوزيع صباحاً حتى يتمكن المواطنون من شرائها.
وأعلن د. تاج الدين، جاهزية وزارته تسليم أي صاحب منفذ أو محل تجاري أية كمية من اللحوم بشرط بيعها بسعر( 14) جنيهاً للكيلو، وأكّد أن جميع مراكز مصانع (أبو رجيلة) ستبيع اللحوم بذات السعر، بجانب بيع الخضروات المنتجة من البيوت المحمية، مشيراً الى ان التوزيع سيتم اليوم في (4) مراكز بكل من بحري وشرق النيل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.