لجنة شؤون اللاعبين تحسم الجدل بشأن قضية (عجب والرشيد)    الاتحاد السوداني يعتمد اللاعبين رمضان عجب شريف ومحمد الرشيد محمود وبخيت خميس لنادي المريخ مع تغريمهم    أزمة تيغراي: رئيس الوزراء الإثيوبي يعلن الهجوم على عاصمة الإقليم    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    إعلان الحداد بالبلاد على الإمام الصادق المهدي    في رحاب الرحمن الحبيب الإمام .. بقلم: نورالدين مدني    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    سمات الأدب المقارن .. بقلم: الطيب النقر/كوالالمبور- ماليزيا    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    وما فَقَدْ العلم اليوم، شيخا مثل زروق .. بقلم: بروفيسور/ تجاني الأمين    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    عن الجنقو والجنقجورا مع عالم عباس .. بقلم: د. خالد محمد فرح    لا تلاعب يا ملاعب .. بقلم: ياسر فضل المولى    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    مذكرات الفريق أول ركن صالح صائب الجبوري العراقي وحكاية " ما كو أوامر!" .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    (213) حالة اصابة جديدة بفايروس كورونا و(4) حالات وفاة .. وزارة الصحة تنعي (7) اطباء توفوا نتيجة اصابتهم بفايروس كورونا    السودان: وزارة الصحة تعلن وفاة (7) أطباء في أسبوع    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    وفاة(4) مواطنين إثر حادث مروري بحلفا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توجيه تهمة القتل العمد لمرتكب مجزرة الكلاكلة
نشر في الراكوبة يوم 21 - 09 - 2012

حددت محكمة جنايات الكلاكلة برئاسة مولانا حبيب الله يوسف ورقة اتهام تحت المواد «130/139) من القانون الجنائي والتي تتعلق بالقتل العمد وتسبيب الأذى الجسيم، بالإضافة للمادة «26» من قانون الأسلحة والذخيرة والمفرقعات «حيازة سلاح بدون ترخيص»، وذلك في مواجهة الطيب المبارك محمد علي مرتكب مجزرة الكلاكلة التي راح ضحيتها المجني عليه معتصم ياسين ونجله سامي، وقالت المحكمة في حيثيات قرار توجيه التهم إنه وفي يوم 17 أبريل الماضي أطلق المتهم الطيب أعيرة نارية من البندقية المعروضات، على المجني عليه معتصم وزوجته وطفله سامي وسبب إصابة لزوجته مريم بمنزلهم بالكلاكلة القبة مربع واحد، ونتج عن الفعل وفاة الزوج معتصم وابنه سامي وألحق الأذى بزوجته، وإن المتهم كان يحمل سلاحاً نارياً دون إذن، مخالفاً بذلك نصوص المواد 130/139من القانون الجنائي والمادة 26 من قانون الأسلحة والذخيرة، ورد الأستاذ إبراهيم الهادي ممثل الدفاع عن المتهم بأن موكله غير مذنب وأنه تعرض لاستفزازات متراكمة جراء وعود زوجة القتيل بالزواج من موكله بعد انفصالها عن زوجها المجني عليه معتصم، وكانت المحكمة قد تلت على المتهم الطيب اعترافاته القضائية التي أدلى بها أمام مولانا عبد الحليم صالح بتاريخ 22/4 والتي جاء فيها بأن «مريم» زوجة القتيل معتصم كانت قد التقت به وذكرت له أنها انفصلت عن زوجها وبدأت تحصل منه على مبالغ مالية حتى بلغت في مجملها (10) آلاف جنيه وأنهما كانا يلتقيان بصورة راتبة أحياناً في الكلاكلة وفي الأندلس وفي إحدى المرات تقابلا سوياً بالقرب من البحر، وكانت زوجة القتيل قد أحضرت معها وجبة الإفطار وعقب تناول الإفطار ذكر المتهم في الاعتراف القضائي بأنه طلب من «م» تحديد موعد للزواج وأخبرته بأنها عادت لزوجها مما أثار حفيظته وذهب لمدينة الأزهري وحمل السلاح الذي يخص حراس لواء بقوات نظامية وتوجه به صوب الكلاكلة وتسور منزل المجني عليه وسمع حديثاً يدور بين القتيل وزوجته وأن المجني عليه طلب من زوجته أخذ مزيد من المال منه دون ممارسة الفحشاء معه، وقال المتهم إنه قام بتعمير البندقية الكلاشنكوف وأطلق مجموعة من الذخيرة على المجني عليه وزوجته وإنه ذهب وحمل سكيناً وسدد بها طعنات للطفل، وكشف المتهم للمحكمة عند استجوابه أمس أن الدافع الحقيقي من الجريمة هو قتل زوجة المجني عليه انتقاماً منها وأن الهدف الأساسي هو قتلها رمياً بالرصاص لأنها تراجعت عن اتفاقها معه حول الزواج، وحددت المحكمة جلسة مطلع أكتوبر للنطق بالحكم.
آخر لحظة

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.