حل اللجان الشعبية بالخرطوم    "حميدتي" يطمئن على المشتقات البترولية والدقيق والأدوية بالسودان    رئيس مالي يوافق على استقالة رئيس الوزراء    الأولمبي السوداني يبدأ مرحلة الإعداد الثانية لمواجهة نيجيريا    البرهان: إغلاق الطرق يسيء للمحتجين وينتهك هيبة الدولة    البشير يضرب عن الطعام.. وحالته النفسية متدهورة    قرار عاجل بحل اللجان الشعبية في الخرطوم    حول جدل المجلس العسكري: كتابة للحق وللوطن وللتاريخ    قمة أفريقية بالقاهرة الثلاثاء لبحث الوضع في السودان    المجلس العسكري يضع ضوابط لانسياب الوقود    الصرف يقترب من سعر البنك .. هبوط حاد عقب الدعم السعودي الاماراتي    اللجنة الأمنية تقرر فتح الطرق والممرات والمعابر فوراً    الوزاري العربي الطارئ: لن نقبل بصفقة سلام دون حقوق الفلسطينيين    السودان يحتاج إلى الحكماء وليس الحماس السياسي    (السوداني) تكشف المخرجات اجتماع مفاجئ بين ود الشيخ وكبار لاعبي المريخ    هيثم الرشيد: إعدادنا يمضي بالشكل المطلوب    هلال الأبيض يعسكر بالأوركيدة لموقعة الخرطوم    رئيس اللجنة السياسية يلتقي دكتور كامل إدريس    لجنة لمراجعة قيمة الدولار الجمركي    الوطنية والذاتية .. بقلم: د. عبد المنعم عبد الباقي علي    تخفيض سعر صرف الدولار إلى 45 جنيهاً    3 مليارات دولار مساعدات للسودان من السعودية والإمارات    ضبط (100) برميل وقود مهربة بمحلية الدامر    محاولة اغتيال فاشلة لقيادي بحقوق الإنسان    دعوة لإجتماع الجمعية العمومية للمساهمين ببنك النيل (الإجتماع غير العادي)    الدولار يتراجع ل(43 48) جنيهاً وتوافد المواطنين لبيع مخزونهم منه    قمة في القاهرة بين السيسي وعباس لبحث آخر مستجدات القضية الفلسطينية    القضاء الجزائري يستدعي رئيس الوزراء السابق ووزير المالية الحالي على خلفية قضايا فساد    الحوثيون يعلنون إسقاط طائرة استطلاع تابعة للتحالف جنوب غربي السعودية    يوفنتوس بطلاً للكالتشيو عقب فوزه على فيورنتينا بهدفين    الهلال يستعد بقوة لمواجهة النجم الساحلي    إطلاق سراح جانح محكمة عليه بالسجن المؤبد لاغتصابه طفلة    تهديدات بالقتل لوكيل النيابة المكلف بالتحقيق في قضايا فساد النظام المخلوع    مجلس المريخ يناقش امر الجمعية العمومية    العلاقة بين الدين والدولة بين الثيوقراطيه والعلمانية والدولة المدنية .. بقلم: د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    القداسة والسياسة .. بقلم: د. عبد المنعم عبد الباقي علي    ضبط 100 برميل وقود مهربة بمحلية الدامر    تفاصيل في قضية (7) متهمين بالتزوير بينهم محامون    الثُّوّار يهتفون لعركي في القيادة: (والله واحشنا)!!    تدوين بلاغات ضد البشير أحدهما بغسل أموال وضبط مبالغ ضخمة بمقره    معرض للكتاب في ميدان الاعتصام    السعودية ترفع أعداد حجاج العراق إلى 50 ألفاً    امانى الثورة والمسير! .. شعر/ نعيم حافظ    واشنطن تشيد بخطوات المجلس العسكري في السودان    الإتحاد العربي يتكفل بتأهيل مبنى الاتحاد السوداني لكرة القدم    عبده والفضائيات والصحف السودانية!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الطيب مصطفى :اقول للذين يشيطنوننا انكم اعجز من ان تنالوا منا ولن تضرونا الا اذى    السجن والدية لفتاة قتلت والدها في مشاجرة بينهما    معن البياري : الوزيرة الشاعرة روضة الحاج    الكنداكة آلاء صلاح.. صورتُها وصوتُها .. بقلم: معن البياري    إعفاء النائب العام ومساعده الأول    التفتيش بالذوق...والرايح بتلقي... ميدان القيادة...مشاهد تملى العين وصور تسر البال    إقامة صلاة الغائب بساحة الاعتصام بالخرطوم والإمام يطالب بالقصاص    محكمة تعوض رجلاً فقد رجولته مبلغ (12) مليون دولار.!    ختام حملة الحمى الصفراء بالجزيرة    كبر يشهد تدشين وزارةالصحة لحملة شلل الأطفال    إنطلاقة حملة القضاء على الحصبة بجنوب دارفور    زيوت هندية تغزو الأسواق وتسبب (صلع) للبنات..!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمراض المكورات الرئوية.. وأخطارها على الكبار..السبب الرئيسي للإصابة بمرض التهاب السحايا وتجرثم الدم.. والتطعيم مهم للوقاية منها
نشر في الراكوبة يوم 22 - 03 - 2013

أمراض المكورات الرئوية هي مجموعة من الأمراض التي تسببها بكتيريا المكورات الرئوية «ستربتوكوكاس نيمونيا» Streptococcus pneumoniae»، وهي تصيب صغار السن وكبار السن على حد سواء، وتكون مصحوبة بعدوى اجتياحية تسبب أمراض تجرثم الدم (وجود البكتيريا في مجرى الدم)، والتهاب السحايا، والالتهاب الرئوي، والتهاب الأذن الوسطى الحاد. وتتراوح التقديرات الحديثة لوفيات الأطفال الناتجة عن بكتيريا المكورات الرئوية ما بين 700 ألف إلى مليون طفل كل عام حول العالم.
السبب الرئيسي للإصابة بمرض التهاب السحايا وتجرثم الدم والتطعيم مهم للوقاية منها أمراض المكورات الرئوية.. وأخطارها على الكبار
* الأعراض
* البكتيريا ا ض ارات ا أ و ان، وهو ض . ويصاب الشخص السليم بالمرض عند تعرضه لبكتيريا المكورات الرئوية المنتشرة في الهواء أو التعرض المباشر للرذاذ الذي يتطاير من شخص مصاب عند الكلام أو العطاس أو السعال.
وتحدث الإصابات عادة في فصل الشتاء وبداية فصل الربيع، وتقل نسبيا خلال الصيف. وتظهر الأعراض على شكل حمى وصداع وآلام في الأذن وسعال وآلام في الصدر والتشوش وضيق التنفس وأحيانا تيبس الرقبة.
* عوامل الخطورة وفقا للإحصائيات العالمية الصادرة مؤخرا، فإن:
* الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة في القلب هم عرضة للإصابة أيضا بمرض المكورات الرئوية الاجتياحي بمعدل ستة أضعاف أكثر من غيرهم من الأصحاء.
* الأشخاص المصابون بمرض السكري من النوع الثاني، هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض المكورات الرئوية الاجتياجية بواقع أربعة أضعاف. وتتوافق هذه البيانات مع الوضع في السعودية، حيث ترتفع معدلات الإصابة بأمراض القلب والسكري والتي باتت تشكل خطورة كبيرة على الصحة العامة.
* أمراض الرئة المزمنة وكذلك أمراض الكلى المزمنة وأمراض الدم ونقص المناعة.
* إضافة إلى عامل التقدم في العمر الذي يعتبر من أهم عوامل الخطورة المؤدية لمختلف الأمراض التي تسببها المكورات الرئوية الاجتياحية وهو ما يضع الملايين من البالغين حول العالم في مواجهة مع هذا المرض.
* العدوى المتكررة في الأذن.
* الاستخدام العشوائي المتكرر للمضادات الحيوية والأمراض الأخرى.
* العلاج
* يوصف مرض المكورات الرئوية على أنه عبارة عن مجموعة من الأمراض التي تسببها بكتيريا المكورات الرئوية «ستربتوكوكاس نيمونيا» وهي تؤدي إلى الإصابة بحالات مرضية خطيرة ترتبط بمعدلات مرتفعة، إذا لم تشخص وتعالج مبكرا. وتتسبب في حدوث قرابة 1.6 مليون حالة وفاة سنويا حول العالم. كما أنها تعد السبب الرئيسي للإصابة بمرض التهاب السحايا، وتجرثم الدم، وهما نوعان من الأمراض التي تسببها المكورات الرئوية الاجتياحية.
ويتم العلاج بالمضادات الحيوية مثل البنسيلين، لكن الخطورة تكمن في أن بعض سلالات المرض أصبحت أكثر مقاومة لهذه العقاقير، ولهذا تعتبر الوقاية من هذه العدوى أمرا ضروريا، خصوصا عند كبار السن والأشخاص ذوي الاستعداد للتعرض للإصابة. وقد ظهرت نتائج جيدة في منع الالتهابات الرئوية من خلال التطعيم.
* الوقاية
* وتجدر الإشارة إلى أن الخبير العالمي الدكتور أنطونيو تورس، المدير الطبي لمعهد أمراض المكورات الرئوية التابع لمستشفى برشلونة بإسبانيا أدار ندوة علمية حديثا ضمن أعمال المؤتمر الطبي بمدينة الرياض الذي عقد بعنوان «طريقة جديدة للوقاية من أمراض المكورات الرئوية عند الكبار»، استعرض فيها أحدث المستجدات الخاصة بأمراض المكورات الرئوية الاجتياحية (Invasive Pneumococcal Disease) وسبل الوقاية والحد من انتشار هذه الأمراض المعدية الخطيرة بين البالغين خاصة الذين تجاوزت أعمارهم سن الخمسين في المملكة العربية السعودية.
وأكد الدكتور تورس على أهمية الوقاية من الإصابة والوفاة بسبب مرض المكورات الرئوية وعلى توسيع رقعة الحماية من هذا المرض لتشمل على أكبر عدد ممكن من الناس لا سيما من تجاوزوا عمر الخمسين. وأضاف أنه كلما تقدم الإنسان في العمر، انخفض استعداده لمقاومة الأمراض بشكل عام، وارتفعت لديه عوامل الخطورة للإصابة بأمراض خطيرة مثل المكورات الرئوية.
ويتوجب على مرضى السكري، ومرضى القلب والأوعية الدموية، أو من يعانون من عوارض مزمنة بالرئة ممن هم فوق الخمسين أن يتوخوا أقصى درجات الحيطة من خلال التحصين ضد مرض الالتهاب الرئوي الاجتياحي، حيث يعتبر التطعيم بالنسبة لهم، أفضل وسيلة للوقاية.
جدير بالذكر أن لقاح التطعيم الخاص بالتحصين من المكورات الرئوية للبالغين ممن تجاوزوا عمر الخمسين في السعودية قد تم اعتماده من قبل وزارة الصحة السعودية، وسوف يساهم هذا اللقاح في تعزيز مقاومة المرض لدى الكبار في السن والتخفيف من حدة الأعباء والآثار السلبية المترتبة على المرض.
الشرق الاوسط


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.