التحقيق مع "بائع ثلج" متهم بإرتكاب جريمة قتل في الشاحنات    سواريز : كنا مستعدين من البداية لمساعدة النادي في أزمة فايروس كورونا    إعلان حالة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع العدد إلى 15    المريخ يحول حميدتي وجلال وحلفا للجنة الانضباط    بروف جلال: لا جمعيات ولا تجمعات الآن حتى إنجلاء (كورونا)    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الاربعاء 8 أبريل 2020م    الحكومة تكوّن لجنة مُختصة لدراسة الحظر الشامل في السودان    حمدوك يشارك في حملة حصاد القمح بالجزيرة الأسبوع المقبل    تصدير أول شحنة لحوم سودانية بعد جائحة كورونا    الاقتصاد العالمي ما بعد (كورونا) .. بقلم: د. عمر محجوب محمد الحسين    الأمم المتحدة: الاستجابة لفيروس كورونا المستجد في السودان تتطلب التنسيق لضمان استمرار المساعدات المنقذة للحياة    الثراء الحرام تصدر أمر قبض في مواجهة قيادات بالسلطة الإقليمية لدارفور على راسهم تجاني سيسي    أهالي وأسر العالقين بمصر يدفعون بمذكرة ل"السيادي" تطالب بفتح المعابر    حكومة شرق دارفور تدين الاعتداء على طبيب وتنتقد إضراب مستشفى الضعين    عَلِي المَصْرِي- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ الحَادِيَةُ والأرْبَعُوُنْ .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد    اضراب 300 مخبز من جملة 320 بودمدني    رسالة مفتوحة ومباشرة إلى د. عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء ود. إبراهيم البدوي وزير المالية .. كتب: د. محمد محمود الطيب وأ. الفاضل الهاشمي    كورونا فيروس: لمسة وفاء لأبطال الحرب العالمية الثالثة .. بقلم: محمد أحمد عبد الرحمن على – ابوجا    أوراق نهديها لدفتر حضور ود القرشي .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    أعيد نشر هذا المقال الذي كتبته قبل ست سنوات في وداع محجوب شريف والذي تحل هذه الايام الذكرى السادسة لرحيله.    إعلان حالتين جديدتين بفيروس كورونا المستجد بالبلاد    حالتي إشتباه بالكورونا في الجزيرة    ترامب يشد من أزر جونسون ويؤكد أنه شخص يقوى على مواجهة كورونا    الجيش السوداني يستولي على مركز دراسات ووزير الرى يرفض ويصفه ب"التصرف غير المسبوق"    الجيش الإسرائيلي يريد تولي إدارة أزمة كورونا    صوت يمني يدعو الحوثيين لإطلاق سراح جميع الأسرى: كورونا لا يستثني أحدا    ضبط أكثر من (47) كيلو هيروين بولاية البحر الأحمر    منفذ هجوم فرنسا سوداني "طلب من الشرطة أن تقتله عند اعتقاله"    رسالة من شفت وكنداكة عنوانا (القومة ليك يا وطن) .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    الرأسمالية الطُفيلية والتكسُّب الرخيص في زمن الأزمات !! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    تفاصيل جديدة حول مصرع وإصابة (5) أشخاص على يد سوداني بفرنسا    وصول جثمان الطبيب السوداني من لندن    على هامش الحدث (25) .. بقلم: عبدالله علقم    سفاه الشيخ لا حلم بعده .. بقلم: د. عادل العفيف مختار    (التوبة) .. هي (الحل)!! .. بقلم: احمد دهب(جدة)    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حميدتي: ينقطع لسان البتكلم في القوات المسلحة
نشر في السوداني يوم 22 - 05 - 2014

أرسل القائد الميداني لقوات الدعم السريع، العميد محمد حمدان دقلو (حميدتي)، رسائل لمن سمَّاهم بالمرجفين الذين راهنوا على التمرد لتسليمهم الخرطوم، وقال: "بنقول ليهم الخرطوم دي تستلموها بالصناديق لكن رجالة قرقاش ما في ليكم طريقة عبر الصناديق مرحب بيكم ولو جابكم الشعب السوداني مرحب بيكم وبنحييكم لكن غير كده طريقة ما في". وطالب حميدتي القوات المسلحة بعدم الاستماع للشائعات والأكاذيب ممن سمَّاهم (بالصعاليك)، الذين نسبوا إليه حديثاً في الوسائط الإلكترونية، وأضاف: "أنا والله لا بقول ولا قلتو، نحنا ما ممكن نقول لينا كلام في القوات المسلحة، وما ممكن نحن نتكلم في القوات المسلحة، وينقطع اللسان البيتكلم في القوات المسلحة"، وتابع: "نحن ما ناس كلام ولا ناس وسائط، ولا بنعرف نكتب في الوسائط البيقولوها دي"، ووصفه بالكلام الكاذب والفارغ. ونعت حميدتي من نسبوا إليه حديث الوسائط بأنهم أناس مفتنون، مؤكداً أن الفتنة أشد من القتل، وشدد على أن الجيش يمثل عزتهم وأنه فوق رأسهم. وأعلن حميدتي في مخاطبة إعلامية بمباني هيئة العمليات بجهاز الأمن والمخابرات أمس، خلوَّ مناطق دارفور وكردفان من التمرد، بفضل القوات المسلحة والدعم السريع، وزاد: "نحن في مراكز التدريب قبل ما نتحرك قلنا نحنا والناس ديل واطه ما بتشيلنا قلنا نحنا الاتنين الأرض ما بتشيلنا ولا خليناها ليهم ولا خلوها لينا والحمد لله هم خلوها لينا".
من جانبه شدد قائد قوات الدعم السريع، اللواء الركن عباس عبد العزيز، على أن قوات الدعم السريع لم تأتِ لحكومة معينة أو نظام معين، وإنما جاءت للدولة، ودعا من يتهمون قوات الدعم السريع زوراً وبهتاناً بالتوبة إلى الله لأنهم جنود السودان وليسوا جنود حكومة بعينها، مطالباً من انزلقوا وراء الدعاوى الكاذبة بالاعتذار لقوات الدعم السريع اعتذاراً واضحاً لكل الشعب السوداني. ورفض عبد العزيز المزايدة على سودانية قوات الدعم السريع، مشدداً على أن ما تقوم به القوات عمل صالح وواجب وطني، وأن من يزايد فيه سيذهب إلى مزبلة التاريخ، ووصف من يتحدث عن تلك القوات بأنه يريد أن يخدم الحركات المتمردة والدوائر التي لها أغراض دنيئة في السودان، مشدداً على أن ذلك لن يثنيهم عن واجبهم وسيظلون سهماً للأعداء.
في السياق، كشف مدير هيئة العمليات بجهاز الأمن، اللواء علي النصيح القلع، عن تأمينهم للبترول بأكثر من (6) الآف عسكري، فضلاً عن تأمين المدن الكبيرة بالبلاد وحدود السودان مع تشاد وليبيا وأفريقيا الوسطى، مشيراً إلى أن الجهاز قوة منضبطة لا تتعدى على أحد، وأشار إلى أن الدعم السريع دائرة من دوائر هيئة العمليات، نافياً بشدة وجود تجاوزات من تلك القوات، وأردف: "نحن ما بنعمل ونحن أي عسكري تجاوز الآن في السجن نحن ما قاعدين نجامل"، وأكد أنهم لا يقبلون بأي حديث عن الجهاز أو هيئة العمليات أو الدعم السريع، وقال: "لأنو عارفينهم والبرفع إيدو منهم بنقطعها حتى من عساكرنا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.