مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إعداد وإشراف : إشتياق عبدالله
نشر في الوطن يوم 15 - 09 - 2014


خبر العدد
تبادل مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لفنان الطنبور الشهير جعفر السقيد وهو ينقش اسم زوجته على جلبابه وطاقيته في اشارة التعبير باهتمامه ومشاعره نحو زوجته وكان السقيد قد تزوج في الايام الماضية بزوجته الثانية في حفل كبير اقامه باحدى صالات الافراح بالعاصمة السودانية الخرطوم وشهده عدد كبير من نجوم الفن والمجتمع.
--
كرت
أحمرنمنحه هذه المرة لذلك الشاعر الذي منذ ظهوره وهو يكتب الاغنيات التي ليس لها معنى وتحمل اسم «الهابطة» وهو غير مدرك ان الساحة الفنية والمستمعين لا يحتاجون الي تلك النوعية من الكلمات غير الهادفة ولا نملك إلا ان نقول «الله يرحمك استاذ الاجيال محمد حسن سالم حميد»!.
--
شارة إمتياز
يستحقها الفنان الشاب الذي ظهر مؤخراً في الساحة وهو المطرب الشاب «نافع الجسمي» الذي كسب عدداً كبيراً من المستمعين والمعجبين بصوته ونال الاشادة من عدد من الموسيقيين واهل الشأن الفني متمنين له التوفيق في مسيرته الفنية.
--
محمد الخاتم: الفضائيات اصبحت مركزة شخصيات معينة
صرح الفنان محمد الخاتم للصفحة قائلاً ان القنوات السودانية اصبحت مركزة مع شخصيات ووجوه معينة ويجب على الفضائيات ان تبحث عن المبدعين لانها مليئة باشخاص ماعندهم جديد واضاف قائلاً.. ان لديه عدداً من الاعمال الفنية في تعاون مع عدد من الشعراء سترى النور في القريب العاجل.
--
نجم الدين الفاضل«احلى ذكرى»
يستعد المطرب نجم الدين الفاضل للاطلالة على جماهيره بعدد من الاعمال الجديدة ومن ضمن هذه الاعمال عمل بعنوان «احلى ذكرى» من كلمات الشاعر فتحي محمد وذكر المطرب انه عمل على تجويد الاعمال بشكل رائع متمنياً ان تسعد كل جماهيره ومحبيه.
--
الشاعر صلاح حاج سعيد يمنع احمد الصادق من ترديد المسافة
مع الشاعر صلاح حاج سعيد الفنان الشاب احمد الصادق من ترديد اغنية «المسافة» التي تغنى بها الفنان العملاق مصطفي سيداحمد واكدت مصادر مقربة انه تمت المحاولة لاقناع الشاعر الا انه رفض رفضاً تاماً.
--
احمد البنا «جرح المشاعر»
دخل المطرب احمد البنا في بروفات مكثفة لعدد من الاعمال الجديدة التي سترى النور في القريب العاجل ومن ضمن هذه الاعمال عمل بعنوان (جرح المشاعر) من كلمات الشاعر دفع الله الكردفاني وألحان احمد البنا.
--
القلع عبد الحفيظ المغترب»
يلتقي المطرب القلع عبدالحفيظ مع الشاعر محمد علي احمد في عمل بعنوان «المغترب» وذكر القلع للصفحة انه يستعد لتصوير هذا العمل فيديو كليب وسيكون من اخراج شكر الله خلف الله.
--
وليد زاكي الدين في حوار الساعة!
لست حريصاً على تكرار هذه التجربة مرة اخرى!
«....» الاشاعة التي تنفذ هي التي تهز.. والفن ليس ككرة القدم..!
حاورته/ اشتياق عبدالله
فنان شاب لديه العديد من الاعمال وهو من جيل متميز جداً او كما يسمونه «جيل العمالقة» اجلسناه على طاولة حوارنا لكي نتناقش معه في الكثير من الامور التي تستحق الحديث فيها فاليكم مضباط هذا الحوار:
٭ وليد سجل غياباً تاماً عن الساحة الفنية وصام عن انتاج الجديد؟
- الغياب لم يكن على كل المستويات ولكن كان هنالك غياب على مستوى الاجهزة الاعلامية. ولكن على مستوى الحفلات الخاصة كنت وما زلت متواجداً ولكن بدأت بالعودة بعدد من الاعمال الجديدة عبر العديد من القنوات وذلك في رمضان الماضي والآن تواجدي بصورة معقولة
٭ لم تأتَ بأغنية تضاهي اغنية واصلني نورك؟
- كل اغنية لها معيناتها للوصول الي رأس قائمة المغني وتوفر امكانية الاستماع لها من قبل الجمهور وقد ساند الاغنية الفيديو كليب الذي وجد حظه في البث مما رسخ العمل بصورة اكبر ولكن هنالك اغنيات عديدة أتت بعدها وسوف تجد حظها باذن الله.
٭ تقديم برنامج «كل الجمال» خصم من وليد وفنه بصورة كبيرة؟
لم يخصم مني، بل بالعكس تجربة اضافة لي الكثير واتاح لي الفرصة للتعرف علي اعمال الغير
٭ هل ترى ان الاصوات الموجودة حالياً قادرة على منافسة وليد؟
- الفن ليس ككرة القدم اي ليس بغالب ومغلوب، ولكن التنافس يكمن في استمرارية العطاء وكيفية التعبير عن الوجدان السليم
٭ لو قدمت لك الفرصة لتقديم برنامج مرة اخري هل ستوافق؟
- لا اعتقد بأني حريص على تكرار التجربة مرة اخري والحمد لله الآن اصبح الجميع يرى المغني يقدم برامجاً واستطاع عدد من الزملاء ان يواصلوا في توضيح ادوار الفنان المختلفة تجاه المجتمع وتجاه زملاءه
٭ ما رأيك في الاصوات الشبابية الموجودة؟
- هنالك اصواتاً ولجت الساحة واثبتت تميزها وهم يمثلون المستقبل اذا تكاتفوا وقدموا فن ينفع الناس والمسؤولية تحتاج منهم الكثير من العطاء
٭ الاشاعات في الوسط الفني وما هي اكثر شائعة هزت وليد؟
- الاشاعة التي تقتل هي التي تهز اي انسان، الشائعات هي دائماً ما تلازم المشاهير واصبحت تمشي ككائن حي في جميع مناحي الحياة
٭ الحفل الجماهيري في نادي الضباط الذي كان اول حفل جماهيري للفنان وليد بعد سنوات طويلة كان حضوره متواضع جداً. هل هذا سبب «احباط» للفنان وليد؟
- لا مكان للاحباط في دواخلي والحياة بما انها مستمرة فساستمر في تقديم تجاربي دون اي احباط ولا اريد منا سوى الرضاء والحمد لله ومسؤوليتي تجاه المحترمين الذين يحبونني لن تتوقف ابداً
٭ ما رأيك في فكرة «الفيديو كليب» وهل ستخوض التجربة مرة اخري؟
-منذ بدايتي وانا اخوض تجربة الكليب» فقد كنت اول من صور اغنية من ابناء جيلي وكانت صمت الكلام التي اخرجها معتصم الجعيلي كما اخرج انا استاهل وغدار والصالحين وناكر الجميل ثم قدمت فرقنا اخراج الفاضل
٭ في القريب العاجل هل لديك فكرة تجربة مرة اخري؟
نعم.. الآن انا اصور في اغنية لاقيتك واغنية ما بشتاق
--
فلاشات
إعداد: إشتياق عبدالله
٭ مصطفي السني من اكثر الفنانين الذين وجدوا فرصة كبيرة للشهرة من غير تعب ولكنه لم يستفد من هذه الفرصة وظل يعتمد فقط على اغاني واغاني للظهور والتغني باغاني الغير.
هو لا يحمل اي «جديد» يذكر ولا قديم يعاد، التجربة هي افضل الاشياء واغاني الغير لاتضيف للفنان شيء
ً٭ سميرة دنيا من الاصوات العذبة ولكنها ارادت ان تهجر الساحة الفنية لاسباب غير معروفة غياب تام عن الحفلات وعن الشاشات وعن الجديد في اغنياتها دنيا من الاصوات التي تستحقها الساحة الفنية لانها جديرة ولكن الغياب غير المبرر ليس له معنى ويفقد الفنان الكثير
٭محمد النصري
مطرب الطنبور الشهير محمد النصري فنان يمتلك حنجرة ذهبية وقوية جداً في وقت قليل ااستطاع كبير قلوب الكثير من الاشخاص الكبار منهم والصغار التوفيق كل التوفيق للمطرب محمد النصري في مسيرته الفنية.
٭ منتصر هلالية
المارد الحنون كما يحلو لعشاقه ان يلقبوه اهم ما يميزه هو الاجتهاد هلالية فنان شبابي رائع يمتلك كل مقومات النجاح ورغم انه في بداية هذا الطريق الفني ولكنه فنان ناجح يمتاز بصوت طروب واغانٍ جميلة وصوته رائع جداً في غناء الاغاني الحزينة وايضاً اغاني التطريب لها طعمها الخاص ونتمني له مزيداً من التقدم.
٭نجود حبيب
من المذيعات المتميزات صاحبات المستقبل المشرف تقدم بطريقة مختلفة تختلف عن بقية زميلاتها، من حيث البساطة ومن حيث القدرة على محاورة الشخصية التي امامها ومن مميزاته انها عند محاورتها لشخصية معينة تكون على دراية تامة بها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.