اجتماع مشترك بين ولاةشرق وجنوب دارفور ومدير عام هيئةسكك حديدالسودان    شاهد: Lenovo تطلق أقوى هواتفها بتقنيات متطورة    الوليد بن طلال استثمر 500 مليون دولار في روسيا تزامنا مع بدء العملية العسكرية    تحذير لمستخدمي فيسبوك وإنستغرام.. هذه مصيدة لكشف بياناتكم    بابكر سلك يكتب: كمبالي كبر جد لييينا    دراسة: النساء النباتيات أكثر عرضة لكسور الورك    الارصاد الجوية: سحب ركامية ممطرة بعدد من الولايات    البعثات المشاركة في البطولةالمدرسية الأفريقية تزورالمعالم البارزة بالدامر    بيان صحفي حول مخرجات مؤتمر المائدة المستديرة    قائد القوات البرية يكشف عن أسباب اختيار نهر النيل للاحتفال بعيد الجيش    محامي البشير: لا علاقة لنا بمبادرة (أهل السودان)    شاهد بالفيديو.. في أجواء ممطرة.. المؤثرة "خديجة أمريكا" تفاجىء ابنها بمفتاح سيارة في عيد ميلاده    سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 14 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    مطارنا الفضيحة    القائد العام للقوات المسلحة يؤكد إنحياز الجيش لخيارات الشعب    زياد سليم يواصل التالق في بطولة التضامن الإسلامي    أردول لإبراهيم الشيخ: نقول له ولرفاقه إذا تقدّمتم خطوة فسوف نتقدّم عشر    تدريب المراجعين والماليين والمحاسبين بالجزيرة على موازنة البرامج والشاملة    إنطلاق ورشة تدريب المهندسين الطبيين لمراكز غسيل الكلى    ورشة تدريببة للجان الزكاة القاعدية بريفي كسلا    الخبير الاقتصادي دكتور فيصل عوض ل(السوداني): القرار باختصارٍ يعني (زيادة) الضريبة على (الواردات) الخاضعة للجمارك    القبض على مجموعة مسلحة متهمة بسرقة منازل المواطنين بالخرطوم    انهيار مصرف خرساني يؤدى لانتشار ل(هدام) واسع بالخرطوم    شبيه لمصطفى سيدأحمد يتملك حوالي "1200" شريط كاسيت للراحل    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    وسط ترحيب واسع من الصناعيين إلغاء ضريبة الإنتاج.. تخفيف أعباء الرسوم ودعم الاقتصاد    (الغربال) يغيب مباراتين في الأندية الأبطال    فائدة مذهلة لصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد!    محاباة اهل الوصيف!!    تراجع الإنتاج الكهربائي بأم دباكر ل(250) ميقاواط    المتمة شندي تكسب خدمات ثلاثي النداء    ازمة مدربين وليس حراس !!    دوري السيدات.. الكرنك يواجه نور المعارف باستاد جبل أولياء غداً    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأحد" 14 أغسطس 2022    محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية    ضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع بمروي    الانتباهة: تفاصيل أخطر عملية نهب مسلّح بالخرطوم    القبض على متهمين بنهب مواطن تحت تهديد السلاح الناري شمال بحري    شرطة محلية مروي تضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع.    السودان.. إعادة طفلة إلى أسرتها بعد بيعها بخمسين ألف جنيه    إنطلاق ورشة الإستجابة لبرنامج التطعيم ضد شلل الأطفال بالفاشر    شاهد بالفيديو.. نجمة التريند الأولى في السودان "منوية" تعود لإثارة الجدل بفاصل من الرقص الهستيري والصراخ على أنغام (تقول زولي)    شاهد بالصور.. عريس سوداني غيور يحمل عروسته بين يديه خوفاً عليها من أن تمازح ماء المطر أقدامها    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    تحذير من معاجين تبييض الأسنان.. ضررها أكثر من نفعها!    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    مقتل نجل الرئيس التنفيذي لشركة سوداني للاتصالات    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    عثمان ميرغني يكتب: السيناريوهات المحتملة في ملاحقة ترمب    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    الموفق من جعل له وديعة عند الله    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لا تظلموا إبراهومة
نشر في كورة سودانية يوم 15 - 05 - 2022


مأمون أبو شيبة
لا تظلموا إبراهومة
* في المؤتمر الصحفي عقب لقاء القمة تحدث مدرب المريخ إبراهومة بشيء من الغبن بسبب الهجوم الذي ظل يتعرض له من بعض أهل المريخ.. وجلهم انطباعيون لا يعرفون كواليس المنصة الفنية ولا يعرفون ما يحيط باللاعبين من ظروف لا يدركها إلا المدير الفني.
* في قمة السبت جاء المريخ وهو يعاني من ظروف قاسية بسبب منع اللاعبين الوطنيين الجدد من المشاركة وغياب لاعبين مؤثرين بسبب الإصابة وعلى رأسهم السماني الصاوي وكرشوم ومحمد الرشيد وأحمد التش وايقاف كولينا.. واضطرار ابراهومة لاشراك لاعبين عائدين بعد غيبة طويلة ولم تكتمل جاهزيتهم البدنية مثل نمر وطيفور وتوني والصيني وحتى الجزولي شارك وهو يعاني من إصابة..
* سيطر المريخ على الشوط الأول وقدم إداء مقنع بروح عالية رغم الظروف المشار لها ولكن عدم وجود هدافين قناصين حال دون الوصول للشباك.. فمشكلة المريخ أصلاً غياب الهدافين المتمرسين الذين يجيدون القنص بالقدمين والرأس بعد فقدان سيف تيري ومن قبله الغربال بسبب إدارة سوداكال ثم اصابة السماني والتقديرات الخاطئة في التسجيلات بضم أجانب فالصو مثل الليبيري التعبان اوتو والغاني المعطوب تايلور الترماج الذي باعوه للمريخ وتم ضمه بدون كشف طبي.. وحتى في الجانب الوطني فرط المريخ في القناص وليد الشعلة الذي كان وقبل وصوله السودان قد كشف عن رغبته في اللعب للمريخ دون مغالاة ومطالب مالية..
* في الشوط الثاني تراجع أداء المريخ ليس بسبب تبديلات إبراهومة ولكن بسبب تراجع المردود البدني العام نتيجة عدم الجاهزية البدنية للعديد من اللاعبين الذين أشركهم إبراهومة اضطرارياً..
* نال التاج يعقوب نجومية المباراة رغم إن الكثيرين من المنظراتية وأعداء إبراهومة كانوا يطالبون بشطبه وأمس أشادوا به ولكن لم يشر أحد لدور إبراهومة في تألق التاج!
* في المباراة واجه ابن الكلاكلة إبراهومة وحده جيشاً من المدربين الخواجات القادمين من أوروبا وفي ظروف قاسية محيطة بفريقه ومع ذلك فشلوا في قهره.. بل أنهى إبراهومة الدورة الأولى متصدراً رغم كل هذه الظروف.. مع علمنا إن لجان الاتحاد التي يقودها مشجعون هلالاب ستحول صدارة الدورة الأولى للهلال بإعادة مباراة الهلال والأهلي التعادلية وبتحكيم من لجنة صلاح والنجومي وسترون..
* أذكر أيام سوداكال السوداء في العام 2019 كان فريق المريخ كله تقريباً متمرداً لعدم منح اللاعبين حقوقهم.. واللاعبون في منازلهم ولا يوجد مدرب.. فتم تكليف إبراهومة الذي ضحى وجاء ليلعب دور الإداري بالذهاب للاعبين في منازلهم فرداً فرداً ليحثهم على العودة للتدريبات ووعدهم بأنه سيساعدهم في حصولهم على حقوقهم.. وبالفعل عادوا وخاض إبراهومة مباريات صعبة ونجح في الفوز ببطولة الدوري المختصرة.. وبعد تحقيق اللقب طلب من المجلس منح اللاعبين حقوقهم.. ولكن سوداكال الغدار قام بإقالته.. فكان هذا هو جزاء الاحسان عند سوداكال!!
* ينتظر أن يحضر المدرب التونسي الغرايري كمدير فني للفريق وأن يكون إبراهومة مدرباً عاماً.. ونأمل أن يتم التعاقد مع معد بدني ممتاز ومؤهل يعرف طبيعة اللاعبين السودانيين ومستوى التغذية.. أو إعادة الفرنسي توماس مويير..
* ونأمل عندما يصل الغرايري أن يتعاون مع إبراهومة بشكل كامل خلال الستة أشهر الأولى التي يتم فيها التعرف على مستويات اللاعبين وقدراتهم البدنية والفنية بجانب خلفياتهم التاريخية.. إضافة إلى البيئة والأجواء المحيطة بالكرة السودانية والتعرف على مقدرات الأندية المنافسة..
* وأقولها لكم بالفم المليان إذا حاول الغرايري الانفراد بالقرار الفني بعد وصوله أو بعد شهر من وصوله وقبل أن يعرف قدرات لاعبيه وأجواء الكرة السودانية فسيعود إلى بلاده سريعاً لاسيماً إن سيرته تشير إلى أنه لا يمكث كثيراً مع أي نادي يتولى تدريبه..
* الغرايري سيفاجأ بأجواء السودان وسيفاجأ بأن المريخ لا يملك ملعباً حتى للتدريبات وسيعاني في البحث عن ملاعب صالحة للتدريبات وحتى مباريات الدوري سيخوضها المريخ بملعب الخرطوم الحجري الذي يهدد سلامة اللاعبين ووسط درجة حرارة 50 درجة مئوية يعني سيجد العمل مع المريخ قطعة من جحيم رغم المجهودات التي ستبذلها الإدارة.. ونسأل الله له التوفيق.
وعاد الظلم الطاغي
* كما توقعنا سيجد المريخ معاناة شديدة في خوض الدورة الثانية مع قرارات لجان الاتحاد التي يقودها مشجعون هلالاب كالعادة.. وسيجد الهلال تسهيلات بلا حدود تبدأ بإعادة مباراته التعادلية مع الأهلي حتى يجد الفرصة لإنتزاع صدارة الدورة الأولى من المريخ..
* وثانياً سيخوض الهلال أغلب مبارياته على ملعبه المسمى بالجوهرة وببرمجة مريحة له مقابل برمجة قاسية للمريخ..
* البرمجة صدرت بالفعل للثلاثة أسابيع الأولى التي ستلعب بشكل ضاغط بمعدل 8 مباريات في اليوم بملاعب الهلال والخرطوم وكوبر والتحرير وربما جبل الأولياء.. ولن يجد المريخ زمناً لتجهيز اللاعبين الجدد إلا من خلال مباريات الدوري نفسها..
* المريخ سيكون هو الأكثر معاناة فبعد لقاء القمة في الأبيض سيلعب بعد غدٍ الثلاثاء مع هلال الساحل عصراً باستاد الخرطوم الحجري الذي يهدد سلامة اللاعبين وفي درجة حرارة يمكن أن تصل إلى 50 درجة حسب توقعات الارصاد.. بينما يلعب الهلال مع الشرطة ليلاً على ملعبه ذو العشب الطبيعي بعد رشه بالماء لتكون درجات الحراة منخفضة..
* ويوم الجمعة يلعب المريخ ليلاً مع الخرطوم الوطني في ملعب الخرطوم الحجري الجاف وستكون الأجواء خانقة لطبيعة موقع الاستاد.. بينما يلعب الهلال عصراً مع الأمل على ملعب كوبر الأفضل ألف مرة من ملعب الخرطوم الحجري الجاف.
* ويوم الاثنين يواصل المريخ اللعب نهاراً على ملعب الخرطوم الحجري الجاف مع ودنوباوي في درجة حراراة قد تصل 50 درجة.. بينما يلعب الهلال مع أهلي مروي تحت نسمات الليل على ملعب الجوهرة الطبيعي المرشوش بالماء..
* هل هذه عدالة يا طارق عطا يلعب المريخ بعد ساعات من مباراة الأبيض تحت وهج الشمس الحارقة في درجة حرارة 50 وعلى ملعب حجري يهدد سلامة لاعبي المريخ والمنتخب على السواء.. بينما يلعب الهلال مرتاحاً في معقله على ملعب الجوهرة الطبيعي ليلاً.. ونسأل حضرة السيد طارق لماذا يلعب المريخ مباراتين نهاراً على ملعب حجري جاف بينما يلعب الهلال مباراة واحدة عصراً على ملعب أفضل..
* لماذا تقسون على المريخ بمباراتين نهاراً على ملعب حجري جاف ولماذا لم تبرمج مباراتين للهلال عصراً طالما إنه ينال ميزة اللعب على ملعبه الطبيعي الذي يتم رشه بالماء.. أين العدالة وتكافوء الفرص يا طارق..
* مسكنة إدارة المريخ وسكوتها على هذا الظلم الطاغي سيغري لجان الاتحاد بالمزيد من الظلم على المريخ..
* حسبنا الله ونعم الوكيل..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.