قرار فك ارتباط التأمين بالتمويل ينال استحسان المزارعين    بعض تطبيقات "أندرويد" تسرق كلمات مرورك سرا.. احذفها الآن    الهلال يكتسح الأمل عطبرة في الممتاز    شرطة الخرطوم تُواصل حملاتها على أوكار مُعتادي الإجرام وتضبط (101) متهم    قافلة وزارة الثقافة تواصل فعالياتها بالنيل الازرق    مشيت للوطن    (أخرج زوجته وابنه ليلقي حتفه مع ابنيه) في حادثة مأساوية طبيب سوداني يضحي بحياته لإنقاذ أسرته    شاهد بالفيديو.. (مشهد مؤثر).. لحظة انتشال طفل حديث الولادة من بئر بمدينة أمدرمان    ارتفاع طفيف فى درجات الحرارة وأمطار متفرقة    الخرطوم: الطرق والجسور تتخذ خطوة لفك الاختناقات المرورية    بالفيديو.. (في مشهد لاقى انتقاداً لاذعاً) المؤثر "مديدة الحلبي" يدردق لفتاة فاتنة على الهواء قائلاً (الشنب دا كلو تدردقي؟!)    شاهد بالفيديو.. فتاة سودانية تؤدي رقصة "الصقرية" المرتبطة بالفروسية باقتدار وتحصد آلاف الإعجابات    الارتفاع المتزايد لأسعار السلع والخدمات، أكبر مؤشر للتضخم المالي في السودان    هدوء الأحوال بمنطقة ابونعامة    وفاة الشاعر العراقي البارز مظفر النواب بالشارقة    الخطر الجديد.. معلومات يجب أن تعرفها عن "جدري القردة"    وفاة الفنان المصري سمير صبري    وقفة احتجاجية لتجمع صغار المزارعين بشمال دارفور    توقيف متهم وبحوزته سلاح ناري و (1247) أعيرة مختلفة بالقضارف وضبط 2 طن من السلع الاستهلاكية منتهية الصلاحية بجنوب كردفان    التصفيات المؤهلة لأولمبياد الهند الشطرنج تبدأ اليوم    ميدالية برونزية للمصارعة السودانية باتريسا في البطولة الأفريقية    توقيع بروتوكول صحي بين السودان والصين    السلطات الأمنية تطلق سراح قادة الحزب الشيوعي المعتقلين    الاحتفال باليوم العالمي للمترولوجيا    رئيس وأعضاء مجلس السيادة الإنتقالي ينعون قيرزلدا الطيب زوجة العالم البروفيسور عبدالله الطيب    محمد صلاح يُهدد صفقة ليفربول الجديدة    السودان يرد بأشد العبارات على وزير الخارجية الإثيوبي    مؤلف "لعبة الحبار" يكشف موعد عرض الجزء الثاني    ضبط مصنعي تعدين عشوائيين ب"أبو جبيهة"    6 عوامل تزيد فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم    كمال عبد اللطيف في (التحريات): لا يوجد ما يسمى ب(الأمن الشعبي)    تحذيرات دولية من مجاعة.. ثلاث أزمات تهدد العالم    شعبة المصدرين: مشروع الهدي للسعودية غير مجزّ    خرائط «غوغل» تطلق ميزة «الرؤية الغامرة»    شركات المانية وإيطالية ترغب الاستثمار في السودان    الطاقة تُقِر بوقود مستورد غير مطابق للمواصفات    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الجمعة الموافق 20 مايو 2022م    طبيب مصري ينقذ حياة شاب سوداني تعرض لخطأ طبي فادح من دكتور في السودان    بالصورة.. في حادثة غريبة من نوعها سيدة سودانية تنجب طفلاً مشوهاً على نحو مُثير للدهشة    بين شيمورا ومحمد يوسف اندوكاى…..تعددت الأسباب….    برقو والرصاصة الثانية …..    استعدادا لمواجهة الهلال الفاشر..الاهلي الخرطوم يكسب شباب ناصر ويعسكر في أوركيد    الاتحاد يستقبل وفد أقطاب وجماهير نادي الأمل عطبرة    سراج النعيم يكتب: تفاصيل مثيرة حول ضبط فنان شاب شهير داخل شقة مع فتيات    شاهد.. بطلة مسلسل "سكة ضياع" النجمة "روبي كمال" تطل بصور حديثة لها على فيسبوك وتطرح سؤالاً    حكاية بنت لابسة محترم وشايلة تلفون راقي جداً وعاملة ميج ذهبي للشعر تحتال عبر تطبيق بنكك    انطلاق حملة التطعيم بلقاح كورونا بولاية غرب دارفور    روسيا: العالم سيدخل "مرحلة الجوع" في هذا الوقت    الأردن: مرسومٌ ملكيٌّ بتقييد اتصالات الأمير حمزة بن الحسين وإقامته وتحرُّكاته    واتساب تطرح ميزة "المغادرة بصمت" من المجموعات قريبا    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    300 مركبة جنود لمطاردة دراجات "السطو المسلح" في الخرطوم    إصابة أفراد شرطة في مطاردة للقبض على اخطر عصابة تتاجر في المخدرات    بابكر فيصل يكتب: الإصلاحات السعودية بين الإخوان والوهابية (2)    ماذا يقول ملك الموت للميت وأهله عند قبض الروح وبعد الغسل؟    هل الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون ؟    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    بابكر فيصل يكتب: في سيرة التحولات الفكرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ندرة حادة في غاز الطبخ بالخرطوم والنيل الأبيض
نشر في كوش نيوز يوم 23 - 04 - 2021

تشهد محلات بيع أسطوانات غاز الطبخ بأحياء الخرطوم ندرة حادة من كافة الشركات مما انعكس على بعض المحلات بالإغلاق التام ، وقال عدد من وكلاء الغاز بالخرطوم إن أزمة غاز الطبخ بولاية الخرطوم لا تزال مستمرة مما انعكس على إغلاق معظم المحلات خدمة الغاز بالأحياء.
المواطن السر إبراهيم قال إنه قاطع غاز منذ 4 أشهر والغاو غير متوفر في كافة شركات الغاز، لافتاً إلى أن عدد الأسطوانات ببعض المحلات غير كافية للسد حاحة المواطنين بالصفوف، وطالب إبراهيم الجهات المسؤولة بتوفير الغاز وخاصة في شهر رمضان، وقال إن تكلفة الفحم مكلفة وسعر الجوال (6-7) آلاف جنيه، مشيراً إلى استغلال بعض أصحاب بيع الغاز لفرصة الأزمة برفع سعر الأسطوانة إلى (5) آلاف جنيه.
وأكد وكيل غاز جاسكو بأمدرمان عبدالمطلب آدم في حديثه بحسب صحيفة السوداني، على تفاقم أزمة الغاز، وقال إنه لم يستلم غازاً من فترة، مشيرا الى أن التوزيع يتم عبر المحليات في الميادين وغياب الوكلاء عبر لجان الاحياء ، مشيرا الى استمرار مشكلة الترحيل بسبب ازمة الوقود، مضيفا أن توزيع بعض شركات أسطوانات الغاز عبر الميادين غير كاف مقارنة بحجم الأسطوانات الفارغة، لافتا الى وجود مشكلة ترحيل تعيق عملية توصيل أسطوانات الغاز سواء كان بالميدان أو وكلاء غاز بالاحياء، وطالب آدم الجهات المسؤولة بتأمين الطريق لترحيل الغاز، وقال إن هنالك عدم وفرة في غاز الطبخ، مبيناً أن سعر الأسطوانة من المستودع (370) جنيهاً وسعر الوكيل (400) جنيه.
وقال الأمين العام لغرفة وكلاء وموزعي الغاز فضل يس الفضل إن هنالك وفرة في غاز الطبخ بالمستودعات، وأوضح بان ضعف تسعيرة الأسطوانة والترحيل غير مجزية مما انعكس سلباً على أحجام الوكلاء والمرحلين من سحب الغاز من المستودعات، مبيناً أن سعر الأسطوانة (400) جنيه في بعض المحليات وفي بعضها أغلى من السعر أعلاه.
وقال وكيل غاز بالخرطوم إن هنالك ندرة حقيقية في غاز الطبخ وارتفاعاً في تكلفة الترحيل، مشيراً إلى اصطفاف ناقلات الغاز بالمستودع لأكثر من يومين، مبيناً أن سعر الأسطوانة عبوة (12,5) كيلو (400-700) جنيه، لافتاً إلى بعض الشركات المتوفر لديها الغاز وهي (الطريفي – النيل – أبرسي).
وفي السياق تتمدد ندرة الغاز لتشمل ولاية النيل الأبيض والتي شكا مواطنوها من تسببها في انتعاش نشاط بيعه في السوق السوداء مما رفع سعر الأسطوانة إلى 2500جنيه.
وقالت المعلمة مشاعر النور إن الغاز صار مشكلة تؤرق الأسر وقالت :"إن لجان المقاومة بتجيب شهر وتغيب شهرين وسعر الاسطوانة 950 جنيها ومع ذلك لا يتوفر".
وقالت إن ربات المنازل والموظفات يعانين معاناة حقيقية لأن الزمن لا يكفي لصنع الطعام عبر البدائل الأخرى (الفحم).
وقالت أم وصال أنها اشترت أسطوانة الغاز بالسوق الأسود بسعر 2500 لأنها موظفة ولا تستطيع أن (تجازف) لمقابلة شهر رمضان دون اسطوانة. وأضافت أن لجان المقاومة لا تلتزم بالتسليم الراتب للسلعة مشيرة إلى أن سعر الأسطوانة 950 جنيها وفي السوق الأسود 2500 جنيه والسؤال ما الذي يجعلها تتوفر في سوق أسود وهذا يدلل على وجود مستثمرين للأزمات. وأضافت أن كل الدول المتحضرة توفر مستلزمات الشهر الكريم إلا عندنا التجار (تكدس)المستلزمات وترفع سعرها والغاز سلعة ضرورية لأي أسرة.
وترى سمية أن ندرة الغاز مصطنعة وغير حقيقية ووجود الغاز بالسوق الأسود يدل على أن الندرة مفتعلة.
ويقول الموظف أحمد نحن وقعنا بين مطرقة الندرة وسندان السوق الأسود ورمضان يحتاج إلى توفير الغاز أنه ضروري، منتقدا غياب الحكومة عن الرقابة على السلع الأساسية وتوفير النادر منها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.