الجنائية وبراءة حميدتي !! .. بقلم: صباح محمد الحسن    بومبيو يجري اتصالا مع حمدوك بشأن إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب    حركة/ جيش تحرير السودان المتحدة تستنكر وتدين مجزرة مدينة قريضة وقرية دونكي ابيض    قبل الطبع: شركات للامن والوطني تعمل بأرباحها .. بقلم: د. كمال الشريف    الاقتصاد التشاركي ودوره في التنمية الاقتصادية .. بقلم: الدكتور: عادل عبد العزيز حامد    هل النظام السياسي الأمريكي ديمقراطي ؟ .. بقلم: معتصم أقرع    سقوط عراقيل إزالة اسم السودان من تصنيف الدول الراعية للإرهاب !! .. بقلم: عثمان محمد حسن    امر تنفيذي بإزالة السودان من قائمة الإرهاب ومكالمة مشتركة بين البرهان وحمدوك ونتنياهو وترامب اليوم    الاختصاصي د. عبد الرحمن الزاكي: وكان القرشي صديقنا الأول!.    ذكريات صحيفة "الصحافة"(2): واشنطن: محمد علي صالح    مجموعة تسطو على مكتب عضو بلجنة إزالة التمكين    توثيق وملامح من أناشيد الأكتوبريات .. بقلم: صلاح الباشا    د. أشراقة مصطفي أبنة كوستي والدانوب يعرفها .. بقلم: عواطف عبداللطيف    الإعلان عن عودة الشركات الأمريكية للاستثمار في قطاع السكك الحديدية بالسودان    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يصل البلاد بالاحد .. وفد من المجموعة الأفريقية الكاريبية الباسفيكية


الخرطوم : سونا يصل البلاد الاحد القادم وفد من المجموعة الأفريقية الكاريبية الباسفيكية برئاسة سفير النيجر وعضوية كل من سفيري رواندا وغينيا الإستوائية بالمجموعة. أعلن ذلك (لسونا) السفير نجيب الخير عبد الوهاب سفير السودان لدي بروكسل ومندوبه لدي المجموعة. وقال أن الوفد سينقل تضامن المجموعة مع الرئيس عمر البشير رئيس الجمهورية الرئيس الحالي للمجموعة وكانت المجموعة قد أعربت عن بالغ قلقها تجاه اخطوة التي إتخذها المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بتوجيه الإتهام للرئيس البشير وأكدت المجموعة في بيان أصدرته في بروكسل قناعتها بالمخاطرة الكبيرة لهذه الخطوة تجاه جهود الأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي لتحقيق السلام في دارفور وتأمين سلامة قوات الامم المتحدة والإتحاد الأفريقي العاملة في مجال حفظ السلام في دارفور بجانب الآثار السلبية المترتبة علي فرص التفاوض بين الحكومة وحركات التمرد في دارفور. وتفيد (سونا) أن السودان كان قد إنضم لمجموعة الدول الأفريقية الكاريبية الباسفيكية الموقعة علي إتفاق لومي عاصمة توجو في العام 1975. وبدأت العلاقة بين السودان والإتحاد الأوروبي منذ إنضمام السودان لهذه الإتفاقية والتي إنضم بعدها لمجموعة الدول الأفريقية الكاريبية الباسفيكية المنضوية تحت إتفاقية جورج تاون المؤسسة للمجموعة (1976) والتي بلغ عددها حتي الآن 79دولة إن العلاقة بين هذه الدول والمجموعات الإقتصادية الأوربية بدأت قبل إستقلالها وتطورت بالتوقيع علي إتفاقيات ياوندي الأولي والثانية في 1963 و1969 بين 18 دولة من الدول الأفريقية حديثة الإستقلال إضافة إلي مدغشقر يقوم السودان بدوره في فعاليات المجموعة وتصدر مواقع قيادية فيها وقاد مبادرات هامة وحظي بتباين مستمر علي كافة المستويات ولعل قبول دعوة السودان مؤخرا لإستضافة القمة الخامسة أعطي بعدا جديدا لدوره عبر رئاسته للقمة لعامين وإقتصاديا إستفاد السودان من الموارد المتاحة من إتفاقيات لومي بما يتجاوز المليار دولار أمريكي (1.3يورو) في مجالات التنمية وتدعيم الصادرات والإغاثة والعون الطارئ والعون الخاص للاجيئن فيما بلغت المخصصات للتعاون المالي التنموي بما يعادل 440 مليون يورو (1975-1990). وساعد البرنامج القطري للسودان في تمويل عدة مشروعات هامة منذ 1975م أهمها مطار وجامعة جوبا ومشروعات التنمية الريفية بجبل مرة وجبال النوبة ومشروعات إنتاج الأرز والشاي بالجنوب وبرنامج تأهيل السكة الحديد ومكافحة الطاعون البقري وبرامج تدعيم القطاع الزراعي وتوفير المدخلات للقطاع المروي وبناء ثلاثة مدارس فنية بالإضافة لبرامج العون الفني والتدريب والدراسات. ويعتبر السودان من الدول التي إستفادت بصورة كبيرة من نظام تدعيم إستقرار الصادرات الزراعية بمبل غ وصل إلي 346 مليون يورو كما إستفاد السودان كذلك من بعض المصادر الأخري للإتفاق مثل التعاون الإقليمي والعون الخاص للاجئين ويتطلع حاليا للإستفادة من آليات تدعيم برامج الإصلاح الإقتصادي وتدعيم القطاع الخاص والمبادرة الدولية لمعالجة الدين الخارجي للدول الأقل نموا والمثقلة بالديون. بعد التطورات الإيجابية التي حدثت علي الساحة السودانية والدولية بدأت تتسارع خطوات التعاون مع الإتحاد الاوروبي وتم التوقيع علي ورقة السودان حول إستراتيجية الدعم الأوربي ( CSP ) في 25يناير 2005 ويجري التنفيذ حاليا في مجال قطاعات التركيز- الأمن الغذائي والتعليم والتدريب والمجالات الاخري في حدود 318.7 مليون يورو. وتوفر إتفاقية كونونو القائمة حاليا إمكانيات كبيرة لإستفادة السودان من الموارد ضمن إتفاق الشراكة عبر البروتوكول المالي 2000-2007 وتشمل هذه الموارد القطرية والإقليمية والأخري عبر مؤسسات الشراكة ومنها بنك الإستثمار الأوروبي ومركز تنمية القطاع الخاص والمركز الفني للتعاون الزراعي الريفي آلية دعم الصادرات الزراعية إضافة للعون الإنساني والطارئ وغير المبرمج والبرامج البيئية ومبادرات معالجة الدين الخارجي والمياه والطاقة والسلام. وقدم بنك الإستثمار الأوروبي عدد 8 قروض للسودان بلغت 54 مليون يورو وشملت مشروعات النسيج ومطار جوبا والسكة الحديد وكهرباء الروصيرص وتعدين الذهب بأرياب ويجري حاليا تحريك التعاون مع البنك ومعالجة المتأخرات بحل القروض لتمكينه من مواصلة التعاون مع السودان حيث بلغ حجم المتأخرات المستحقة علي السودان لكافة القروض حاليا حوالي 73 مليون يورو وفي مجال التعاون التجاري دخل السودان منذ فبراير 2004في مفاوضات شراكة إقتصادية بديلة من الإتحاد الأوروبي لترتيبات كونونو ومتماشية مع شروط منظمة التجارة العالمية ضمن إقليم شرق وجنوب أفريقيا الذي يضم 16 دولة من عضوية الكوميسا والسادك. إستفاد السودان من مبادرة المفاوضات الأوروبية التي تم تنفيذها في مارس 2001 خاصة بإنقاذ الأسواق الأوروبية التي فتحت بابا أمام صادرات الدول الأقل نموا بتصدير السكر منذ 2002 دون تقييد بالأسعار وبأسعار تفضيلية الإتحاد الأوروبي شريك تجاري هام للسودان وكان ذلك في مجال التجارة الخارجية في السلع التقليدية وإستقبال الواردات من قبل دول الإتحاد الأروبي علي الرغم من إتخفاض الصادرات السودانية التقليدية مؤخرا والأسباب تتعلق بالمرض والجفاف وتدهور الأسعار العالمية والسودان يستوردأكثر مما يصدر لدول الإتحاد الأوروبي وتجري مجهودات كبيرة لزيادة الصادرات عبر ترقية الصادرات السودانية مساهمة الإتحاد الأوروبي في مجال العون الإنساني معتبرة وتشكل حاليا ثاني أكبر المساهمات وينفذ العون الإنساني الذي يقدمه الإتحاد الاوروبي بواسطة المنظمات الطوعية الأوروبية والمنظمات الدولية ومنظمات الامم المتحدة تشمل مجالات الصحة والتغذية والمياه وصحة البيئة

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.