اتحاد المعاشيين: وكلاء وزارات سابقون تحولوا إلى متسولين    انتخاب لجنة تسييرية لشعبة مصدري الصمغ العربي    إضراب شامل للعاملين بميناء الحاويات ببورتسودان    ارتفاع في الأسعار والقوة الشرائية لمقابلة مستلزمات رمضان بالنيل الأبيض    الوفرة تسيطرعلى أسواق الفواكه الرمضانية    الهلال يسلم ملف الاحلال والابدال للبرتغالي ريكاردو    نيابة الدولة تحيل 9 متهمين بالتجنيد وبيع الرتب العسكرية للمحكمة    الصحة بالشمالية تتسلم 3آلاف جرعة لقاح كوفيد19    الطاهر حجر: المجلس التشريعي لا يملك صلاحيات تعديل اتفاق السلام وصلاحياته مقيدة    قوى الحرية والتغيير: أحداث الجنينة سلسلة من التآمر المحلي والخارجي    الدولار يسجل (383)جنيها للبيع بالموازي    (400) مليون جنيه من زكاة كردفان لدعم الأسر الفقيرة في رمضان    خبراء اقتصاديون يوصون بادماج المصارف والمؤسسات المالية مع النظام المصرفي العالمي    السعودية تنفذ حكم القتل بحق ثلاثة جنود لارتكابهم جريمة الخيانة العظمى    تأجيل موعد التحليق المروحي التاريخي فوق المريخ الحرة – واشنطن    السيادي : معلومات عن جهات تنتظر (الخريف) لتفجير الأوضاع بالبلاد    مدثر سبيل رئيسا للإتحاد المحلي لكرة القدم بالفاشر لأربع سنوات    المريخ ينهي عقد الثنائي المحترف    ودع الهلال يوم ان فشل في تحقيق اي فوز على ملعبه    هضربة وخطرفة وهردبيس    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم صباح اليوم الاحد    انقلاب شاحنة وقود بكوبري المنشية يتسبب في أزمة مرور خانقة    الكشف عن تفاصيل"حادثة طعن" ضابط شرطة بمعبر الرويان    رفض طعون دفاع (علي عثمان) في قضية منظمة العون الإنساني    محمد جميل أحمد يكتب حيدر بورتسودان ... اهتزاز المصير الواعد!    أديب: القصاص للشهداء لن يكتمل إلاّ ب"الدستورية" و"التشريعي    وزير الصحة : وفاة 3 مواطنين بمراكز العزل لعطل كهربائي    وزير الصحة السوداني: عدم الإغلاق مرهون بالالتزام بالإجراءات الصحية    الجيش يرتب لتسليم (60) أسيرا إثيوبيا    اتفاق البرهان- الحلو…خطل المنطلقات وكارثية المآلات (1-2)    حريق كثيف يلتهم محلات أثاثات بالسوق الشعبي الخرطوم    القبض على موظفين بالدعم السريع يجمعون عقارب بالشمالية    في يوم السقوط .. هل تعرض (الكيزان) ل"الخيانة" أم "سحقهم الشعب"؟    الفيفا توقف الدعم المالي لإتحاد كرة القدم السوداني    وفيات وسط مرضى الغسيل الكلوي بسبب تدهور عمل المراكز    بعثة هلال الابيض للكرة الطائرة تصل الابيض    خداع عمره ستون عاما !!    "بس يا بابا".. محمد رمضان يرد على انتقادات عمرو أديب    الشيخ الزين محمد آحمد يعود إلى الخرطوم بعد رحلة علاجية ناجحة    أقر بوفاة مرضى بمركز عزل (كورونا) .. وزير الصحة: إغلاق البلاد مرهون بعدم إلتزام المواطنين    العهد البائد يتفوق في الثقافة    البرهان يعزي الملكة إليزابيث في وفاة الأمير فيليب    جبريل: إسرائيل ليست المنقذ للاقتصاد السوداني    مدفعية الجيش البريطاني تطلق 41 طلقة تكريما لدوق إدنبره الراحل    الفنانة ميادة قمرالدين: لهذا السبب رفضت الدعوة للمشاركة في برنامج هيئة الترفيه    الفنان كمال ترباس يتعافي بالقاهرة ..!!    إدارة بايدن تقدم 235 مليون دولار للفلسطينيين    شرطة الخرطوم تضبط (150) عربة غير مقننة    قدور يؤكد تقديم نسخة مختلفة من أغاني وأغاني    إصابة شرطي بعيار ناري على يد مسلحين بالقرب من قريضة جنوب دارفور    معاذ بن البادية سعيد بمشاركتي في أغاني وأغاني    دهاريب وتجربتي ومن الآخر أبرز البرامج في رمضان    14 تطبيقا لا غنى عنها في رمضان.. أصدقاء الصائم    سيارات تتحدى التقادم بموديلات حديثة جدا.. عائدة من صفحات التاريخ    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    خطبة الجمعة    بروفيسور عارف عوض الركابي يكتب: خم الرماد ..!!!    علمانيون و لكن لا يشعرون)(2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يصل البلاد بالاحد .. وفد من المجموعة الأفريقية الكاريبية الباسفيكية


الخرطوم : سونا يصل البلاد الاحد القادم وفد من المجموعة الأفريقية الكاريبية الباسفيكية برئاسة سفير النيجر وعضوية كل من سفيري رواندا وغينيا الإستوائية بالمجموعة. أعلن ذلك (لسونا) السفير نجيب الخير عبد الوهاب سفير السودان لدي بروكسل ومندوبه لدي المجموعة. وقال أن الوفد سينقل تضامن المجموعة مع الرئيس عمر البشير رئيس الجمهورية الرئيس الحالي للمجموعة وكانت المجموعة قد أعربت عن بالغ قلقها تجاه اخطوة التي إتخذها المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بتوجيه الإتهام للرئيس البشير وأكدت المجموعة في بيان أصدرته في بروكسل قناعتها بالمخاطرة الكبيرة لهذه الخطوة تجاه جهود الأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي لتحقيق السلام في دارفور وتأمين سلامة قوات الامم المتحدة والإتحاد الأفريقي العاملة في مجال حفظ السلام في دارفور بجانب الآثار السلبية المترتبة علي فرص التفاوض بين الحكومة وحركات التمرد في دارفور. وتفيد (سونا) أن السودان كان قد إنضم لمجموعة الدول الأفريقية الكاريبية الباسفيكية الموقعة علي إتفاق لومي عاصمة توجو في العام 1975. وبدأت العلاقة بين السودان والإتحاد الأوروبي منذ إنضمام السودان لهذه الإتفاقية والتي إنضم بعدها لمجموعة الدول الأفريقية الكاريبية الباسفيكية المنضوية تحت إتفاقية جورج تاون المؤسسة للمجموعة (1976) والتي بلغ عددها حتي الآن 79دولة إن العلاقة بين هذه الدول والمجموعات الإقتصادية الأوربية بدأت قبل إستقلالها وتطورت بالتوقيع علي إتفاقيات ياوندي الأولي والثانية في 1963 و1969 بين 18 دولة من الدول الأفريقية حديثة الإستقلال إضافة إلي مدغشقر يقوم السودان بدوره في فعاليات المجموعة وتصدر مواقع قيادية فيها وقاد مبادرات هامة وحظي بتباين مستمر علي كافة المستويات ولعل قبول دعوة السودان مؤخرا لإستضافة القمة الخامسة أعطي بعدا جديدا لدوره عبر رئاسته للقمة لعامين وإقتصاديا إستفاد السودان من الموارد المتاحة من إتفاقيات لومي بما يتجاوز المليار دولار أمريكي (1.3يورو) في مجالات التنمية وتدعيم الصادرات والإغاثة والعون الطارئ والعون الخاص للاجيئن فيما بلغت المخصصات للتعاون المالي التنموي بما يعادل 440 مليون يورو (1975-1990). وساعد البرنامج القطري للسودان في تمويل عدة مشروعات هامة منذ 1975م أهمها مطار وجامعة جوبا ومشروعات التنمية الريفية بجبل مرة وجبال النوبة ومشروعات إنتاج الأرز والشاي بالجنوب وبرنامج تأهيل السكة الحديد ومكافحة الطاعون البقري وبرامج تدعيم القطاع الزراعي وتوفير المدخلات للقطاع المروي وبناء ثلاثة مدارس فنية بالإضافة لبرامج العون الفني والتدريب والدراسات. ويعتبر السودان من الدول التي إستفادت بصورة كبيرة من نظام تدعيم إستقرار الصادرات الزراعية بمبل غ وصل إلي 346 مليون يورو كما إستفاد السودان كذلك من بعض المصادر الأخري للإتفاق مثل التعاون الإقليمي والعون الخاص للاجئين ويتطلع حاليا للإستفادة من آليات تدعيم برامج الإصلاح الإقتصادي وتدعيم القطاع الخاص والمبادرة الدولية لمعالجة الدين الخارجي للدول الأقل نموا والمثقلة بالديون. بعد التطورات الإيجابية التي حدثت علي الساحة السودانية والدولية بدأت تتسارع خطوات التعاون مع الإتحاد الاوروبي وتم التوقيع علي ورقة السودان حول إستراتيجية الدعم الأوربي ( CSP ) في 25يناير 2005 ويجري التنفيذ حاليا في مجال قطاعات التركيز- الأمن الغذائي والتعليم والتدريب والمجالات الاخري في حدود 318.7 مليون يورو. وتوفر إتفاقية كونونو القائمة حاليا إمكانيات كبيرة لإستفادة السودان من الموارد ضمن إتفاق الشراكة عبر البروتوكول المالي 2000-2007 وتشمل هذه الموارد القطرية والإقليمية والأخري عبر مؤسسات الشراكة ومنها بنك الإستثمار الأوروبي ومركز تنمية القطاع الخاص والمركز الفني للتعاون الزراعي الريفي آلية دعم الصادرات الزراعية إضافة للعون الإنساني والطارئ وغير المبرمج والبرامج البيئية ومبادرات معالجة الدين الخارجي والمياه والطاقة والسلام. وقدم بنك الإستثمار الأوروبي عدد 8 قروض للسودان بلغت 54 مليون يورو وشملت مشروعات النسيج ومطار جوبا والسكة الحديد وكهرباء الروصيرص وتعدين الذهب بأرياب ويجري حاليا تحريك التعاون مع البنك ومعالجة المتأخرات بحل القروض لتمكينه من مواصلة التعاون مع السودان حيث بلغ حجم المتأخرات المستحقة علي السودان لكافة القروض حاليا حوالي 73 مليون يورو وفي مجال التعاون التجاري دخل السودان منذ فبراير 2004في مفاوضات شراكة إقتصادية بديلة من الإتحاد الأوروبي لترتيبات كونونو ومتماشية مع شروط منظمة التجارة العالمية ضمن إقليم شرق وجنوب أفريقيا الذي يضم 16 دولة من عضوية الكوميسا والسادك. إستفاد السودان من مبادرة المفاوضات الأوروبية التي تم تنفيذها في مارس 2001 خاصة بإنقاذ الأسواق الأوروبية التي فتحت بابا أمام صادرات الدول الأقل نموا بتصدير السكر منذ 2002 دون تقييد بالأسعار وبأسعار تفضيلية الإتحاد الأوروبي شريك تجاري هام للسودان وكان ذلك في مجال التجارة الخارجية في السلع التقليدية وإستقبال الواردات من قبل دول الإتحاد الأروبي علي الرغم من إتخفاض الصادرات السودانية التقليدية مؤخرا والأسباب تتعلق بالمرض والجفاف وتدهور الأسعار العالمية والسودان يستوردأكثر مما يصدر لدول الإتحاد الأوروبي وتجري مجهودات كبيرة لزيادة الصادرات عبر ترقية الصادرات السودانية مساهمة الإتحاد الأوروبي في مجال العون الإنساني معتبرة وتشكل حاليا ثاني أكبر المساهمات وينفذ العون الإنساني الذي يقدمه الإتحاد الاوروبي بواسطة المنظمات الطوعية الأوروبية والمنظمات الدولية ومنظمات الامم المتحدة تشمل مجالات الصحة والتغذية والمياه وصحة البيئة

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.