الأصم: يجب إقالة والي الخرطوم وإمهال عسكريي السيادي 48 ساعة لتسليم منسوبيهم    النائب العام: أخطرنا القوات المسلحة رسميا بتسليم المتورطين في مقتل الشهيدين    بحث تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين السودان واليابان    حاكم دارفور : يطالب بإنزال عقاب شديد على الجناة بجريمة الاغتصاب الجماعي التي هزت السودان    اجراءات عاجلة على خلفية إطلاق النار على المتظاهرين    سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 12 مايو 2021 في السوق السوداء    محلل اقتصادي يدعو لإعداد سجل جيد لأداء السياسات الاقتصادية المالية    تفاصيل جلسات مؤتمر باريس المرتقب لدعم السودان    بروتوكول عابر القارات: ما بين ارتباك الأطباء وحيرة المرضي .. رسالة فى بريد مجلس الصمغ العربي السوداني .. بقلم: د. أحمد آدم حسن    بيرني ساندرز يصدع بكلمة الحق والجامعة العربية والحكام العرب مازالوا يناضلون بالإدانة والشجب !! .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    مفوضية حقوق الإنسان تكون لجنة تحقيق في أحداث القيادة العامة    ضبط كميات من العملات الأجنبية بالسوق العربي    براءة أجنبي من تهمة خيانة الأمانة    من قاموس أغنية الحقيبة: الخُنتيلة اسم للمشية أم صفة للموصوف؟ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    حِلِيل الزمان، محمد أحمد الحِبَيِّب & معاوية المقل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    التسامح وتطهير الروح .. بقلم: أمل أحمد تبيدي    فى رحاب التصوف: الاستدلال على وجود الله .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه/باريس    "شروط واتس أب" الجديدة التي أثارت الجدل.. ماذا سيحدث إذا لم توافق عليها؟    رونالدو في عزلة بغرفة ملابس يوفنتوس لهذا السبب    صحة غرب كردفان تعلن تسجيل حالة جديدة بكورونا في النهود    خطر يهدد صحتك.. احذر تناول المشروبات المخزنة في علب الألمنيوم    القوات المسلحة السودانية: كل من يثبت تورطه في قتل الثوار سيحاكم    الشعر والموسيقى على تلفزيون السودان اليوم    هل اقترب راموس من الرحيل عن ريال مدريد؟    المريخ يخوض تجربتين في يوم واحد .    الأمانة العامة بنادي الهلال تُصدر بياناً تؤكد فيه عدم صحة حرمان النادي من التسجيلات    إخراج عدد خيالي من القطع المعدنية والمغناطيس من بطن رضيعة    الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم وزوجته    الخارجية تدعو لوقف التصعيد الإسرائيلي تجاه الشعب الفلسطيني    تغيير يفرح مستخدمي واتساب ويب    المؤتمر السوداني يطالب بمساءلة كل من وقف خلف احداث قيادةالعامة    سعر بيع وشراء الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 12 مايو 2021 في بنك السودان المركزي    لا تغفلي عنها.. نصائح تجنبك المشاكل الصحية في أول أيام العيد    أمريكا تدعو السودان لإجراء تحقيق وتقديم جُناة أحداث 29 رمضان إلى العدالة    النيل الأبيض تجدد عزمها لتوفير إمداد مائي مستقر لجميع المحليات    المجلس الاعلي للشباب و الرياضة بطلا لدورة المؤسسات الرمضانية لكرة القدم بالقضارف    صندوق النقد الدولي يقرّ خطة تمويل لتخفيف ديون السودان    مرض "غريب" يطارد أثرياء العالم.. قائمة تضم 5 مليارديرات    في ذكرى فض الاعتصام ..    ليستر سيتي يهدي لقب الدوري الإنجليزي لمانشستر سيتي بعد بالفوز على مانشستر يونايتد    نتنياهو يتوعد الفصائل الفلسطينية بأن "تدفع ثمنا باهظا، وحماس "مستعدة" للتصعيد الإسرائيلي    مباحث شرطة ولاية الخرطوم توقف شبكة إجرامية تخصصت في السرقات و تسترد مسروقات قيمتها اكثر من 115مليارجنيه    برشلونة يغلق أول صفقات الصيف    صور دعاء اليوم 30 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم الثلاثين من شهر رمضان    محمد رمضان يرد بصورة على أنباء انفصاله عن زوجته    فنانة سعودية تعلق على مشهد مع زوجها في مسلسل"ممنوع التجول"..    شرطة ولاية الخرطوم تنهي مغامرات شبكتين لتزوير المستندات الرسمية والسرقات النهارية    فيفا يعلن مواعيد تصفيات بطولة كأس العرب و السودان يواجه ليبيا    حزب التحرير في ولاية السودان: تهنئة بحلول عيد الفطر المبارك    قصص قصيرة .. بقلم: حامد فضل الله /برلين    الصاروخ الصيني والكيد الغربي .. بقلم: نورالدين مدني    نتنياهو يتوعد حماس بهجمات لم تتوقعها والمقاومة ترد بأكبر ضربة صاروخية    ختام فعاليات أسبوع المرور العربي بالنيل الأزرق    استمرار حملة التطعيم بلقاح كورونا بولاية القضارف    كورونا تؤخر وصول شركة تدوير النفايات الأمريكية للجزيرة    الكشف عن حقيقة انتشار"السلالة الهندية" في مصر    توقيف أخطر شبكة متابعة بالعمارات    لنا آلهة كما لهم آلهة ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفصل بين بني اسرائيل و اليهود و بين شريعة موسي و اليهودية .. بقلم: طارق عنتر
نشر في سودانيل يوم 17 - 04 - 2018

بدون التمييز و الفصل التام و القطعي بين الاصول و تاريح الحقيقيين لبني اسرائيل و اليهود و كذلك بين شريعة موسي (س) التوحيدية و اليهودية التنقرية الوثنية و ايضا الفصل و التمييز بين الحقيقة الاحداث و الايمان و بين روايات التوراة و الكفر التي اخترعهم اولا بني اسرائيل لنهب ارض السريان و زاد عليهم الترك المنغول الفرس باختراع اليهود و اليهودية و ما تلاهما من صناعة الرومان و الصهيونية و الطورانية و الشيوعية بدون ذلك كله فان مصير و هوية و اوطان العرب و الاوروبيين و الافارقة و المسيحيين و المسلمين و البشرية جمعاء كلها مهددة بالضياع و التدمير
الهياطلة (The Hephthalites (or Ephthalites))
بالعربي: الهياطلة أو Hephthalites بالانجليزي:- الهياطلة بالفارسي:- هپتاليان بالتركي: Ak Hun أو هون البيض يعتقد بعض العلماء أنهم سموا ب(الهيطل) نسبة إلى اسم ملك من ملوكهم. "موسوعه americana-Grolier-CD-1998" وهم يسمون أيضاً "الهون البيض الهياطلة" و بالتركية Ak Hun هم قبائل تركي قسم من احفاد اولئك الهيونع نو "الذين تحطمت إمبراطوريتهم في شمال الصين" هاجروا من مواطنهم شمال غرب الصين وقاموا بغزو الأقاليم الشرقية من إيران و خراسان و بلاد ما وراء النهر و أفغانستان و الهند في القرن الخامس الميلادي. بعد أن قدم الهياطلة إلى الأقاليم الإيرانية الشرقية و احتلوها , ما لبثوا أن هجروا لغتهم الأم تركيه و تبنوا اللغة الفارسية -وهيه لغة الشعب الذي حكموه هناك - وجعلوها اللغه الرسمية في إمبراطوريتهم . احتل الهياطلة مملكة بخارى أولاً سنه(450) ثم اجتاحوا الهند وقضوا على مملكة غوبطا (سنة 500م) و قد دخلوا في حروب مستمرة مع الإمبراطورية الساسانية .. فحاول أن يدافعهم كسرى أبرويز الأول (فيروز الأول) الذي حكم ما بين 457-484م ولكنه خاب في معاركه معهم , وقتل في إحداها سنه 484 و أسروا أسرته. و مثل ذلك وقع لأخيه (باليش 484-488م) الذي حاول صدهم فأسروه وخلعوه عن العرش و ولوا مكانه قباذ ابن أبرويز الأول , وكان من أم تركية هي ابنة أحد ملوكهم "موسوعة Britannica Enc.CD-2000 يقول الدكتور رتشارد فراي قي موسوعة Americana-Grolier-1998 مادة Hephthalites "الهفتاليت كانوا عموماً هم الفائزون في حروبهم مع الساسانيين حتى عام 558م , ففيه تحالف الساسانيون مع الترك غوكتورك , وهي القوه الجديدة التي نشأت آنذاك في أواسط آسيا ' ضد الهياطلة فحطموا أمبراطوريتهم إلى أجزاء صغيرة (إمرات متفرقة)
كتب المؤرخون الصينيون القدماء ، وكذلك Procopius ، نظريات مختلفة عن أصول الهياطلة او الهيفتاليت (أو الأفلاطاليت) هي:
1- كانوا من نسل قبائل Yuezhi أو Tocharian الذين بقوا وراءهم بعد أن هرب بقية الناس من Xiongnu ؛
2- كانوا من نسل Kangju .
3- كانوا فرعا من Tiele ؛ أو
او 4- كانوا فرعا من Uar.
اليويزي اليوذهي (Yuezhi)
كان Yuezhi أو Rouzhi ( الصينية : 月氏 ؛ بينيين : Yuèzhī ؛ Wade - Giles : Yüeh 4 -chih 1 ، [ɥê ʈʂí] ) شعب قديم ذكر لأول مرة في التاريخ الصيني كما الرعاة الرحل الذين يعيشون في منطقة المراعي القاحلة في الغرب جزء من مقاطعة قانسو الصينية الحديثة ، خلال الألفية الأولى قبل الميلاد. بعد هزيمة كبرى من قبل Xiongnu ، خلال القرن الثاني قبل الميلاد ، انقسمت Yuezhi إلى مجموعتين: Yuezhi الكبرى ( Dà Yuèzhī大月氏) و Lesser Yuezhi ( Xiǎo Yuèzhī小 月氏).
بعد هزيمتهم ، هاجر يويزي الأكبر شمال غرب في البداية إلى وادي إيلي (على الحدود الحديثة للصين وكازاخستان) ، حيث ورد أنهم قاموا بتهجير عناصر من السكازيين ( السكيثيين ). تم طردهم من وادي إيلي من قبل Wusun وهاجروا جنوبا إلى Sogdia واستقروا في وقت لاحق في باكتريا ، حيث هزموا بعد ذلك مملكة اليونان - باكتريا . وبالتالي تم تحديد Yuezhi الكبرى في كثير من الأحيان مع الشعوب البكتيري المذكورة في المصادر الأوروبية الكلاسيكية ، مثل Tókharioi (اليونانية Τοχάριοι ، السنسكريتية Tukhāra ) و Asii (أو Asioi ). خلال القرن الأول قبل الميلاد ، بدأت إحدى القبائل الخمس الكبرى الكبرى في يوتشي في باكتريا ، كوشاناس ( الصينية : 貴霜 ؛ بينيين : Guishuang ) ، تستوعب القبائل الأخرى والشعوب المجاورة. امتدت إمبراطورية كوشان اللاحقة ، في ذروتها في القرن الثالث الميلادي ، من تورفان في حوض تريم ، في الشمال إلى باتاليبوترا في سهل غانجتيك في الهند في الجنوب. لعبت Kushanas دورا هاما في تطوير التجارة على طريق الحرير.
يبدو أن معظم يويزي الأصغر قد هاجروا جنوبًا إلى التبت . ومع ذلك ، يقال إن البعض قد استقروا بين سكان تشيانغ في تشينغهاي ، وانخرطوا في تمرد ليانغتشو (184-221 م). ويقال إن آخرين أسسوا مدينة كومويوزا (المعروفة الآن باسم كومول وهامي ) في شرق تاريم. قد تكون مجموعة رابعة من يويزي الأصغر جزءًا من شعب جي في شانشي ، الذي أسس دولة زهاو في القرن الرابع بعد الميلاد (على الرغم من أن هذا لا يزال مثيراً للجدل). https://wp.me/p1TBMj-ec
Best regards
Tarig M. M. K. Anter, Mr.
Khartoum, Sudan.
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.