إثيوبيا للسودان ومصر: مستعدون للتفاوض بحسن نية    حركة مسلحة تبدي قلقها حيال أعمال عنف قبلي في بلدة بجنوب دارفور    الهلال السوداني يقترب من التعاقد مع مساعد مورينيو    128 ألف جرعة لقاح كورونا تصل السودان.. وكشف طريقة التوزيع    وزارة الخارجية تشرع في التحضير لمؤتمر باريس    وزير المالية مغرداً: في طريقنا إلى بورتسودان لحلحلة الإشكالات الخاصة بالميناء    حميدتي: الشباب السوداني أبهر العالم بسلمية ثورته    الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على قياديين حوثيين    فارس النور: شاركت حميدتي لصدقه ولا الوم من ردموني    الشغيل يقود الهلال أمام شباب بلوزداد    مساعد مورينيو مدربًا للهلال السوداني    الفريق صديق: مادبو وودعه اعتذرا عن ترشيحهما للتشريعي    في الطريق إلى برخت : الفشقة.. الجيش ينتزع معسكر يماني الاستيطاني    البرهان يتوجه الى كمبالا    بنك السودان يكشف عن موعد انسياب 1.8 مليار دولار من تعهدات مؤتمر برلين    رئيس مجلس ادارة شركة كوماتس يحول مبلغ 10 مليون درهم بالبنك    دراسة جديدة: تناول اللحوم يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والالتهاب الرئوي    سعر الدولار في السودان اليوم الأربعاء 3 مارس 2021    مناضة التعذيب والاخفاء القسري .. انضمام لرد المظالم    حوافز المغتربين.. ردم الهوة وإعادة الثقة    خمس دول عربية تعاني من انهيار العملة .. مخاوف المجاعة تتزايد    الخسف .. بقلم: عوض محمد صالح    قراءة في كتاب "الأزمة الدستورية في الحضارة الإسلامية من الفتنة الكبرى الى ثورات الربيع العربي" .. بقلم: أ.د. أحمد محمد احمد الجلي    الغاء كافة الرسوم المفروضة على المغتربين والمهاجرين وتحديد رسم موحد    حريق هائل يقضي على أكثر من 50 منزلا في غرب كردفان    د. حمدوك يمتدح التنسيق بين وزارة الصحة واليونيسيف لوصول لقاح الكورونا    إشراقة سيد تنعى والدتها : رقد قلبي في قبرها و انطفأ نور عيني ..    قرار أمريكي بإعطاء الأولوية للسودانيين بالحصول على تأشيرة الهجرة    أماندا قورمان…عوالم من الشِعر والدهشة !!    سيف الجامعة.. مشروع وسيم    (عفواً مبدعي بلادي )    الهلال يكتسح هلال الفاشر بسداسية    الهلال يتحصل على موافقة السلطات لدخول الجزائر    خطبة الجمعة    وهل أن سرقوا نسرق….. حاشا لله    إسرائيل تقر "قانون العودة".. منح الجنسية لأي يهودي    تفاصيل جديدة عن دور (ود إبراهيم) في الترتيب للإطاحة بالحكومة    القبض على أكثر من (200 ) تاجر عملة وبلاغات ضد شركات "متعثرة"    بدء حصر المستهدفين بأول حملة تطعيم ضد فيروس كورونا في السودان    الكشف عن تفاصيل جديدة حول حرق مليارات الجنيهات في أمدرمان    رسالة هامة في بريد وزير الداخلية: معلومات ثمينة عن تجار العملة في الداخل والخارج    فيديو: صلاح مناع: البرهان وحميدتي منعا التحقيق مع وداد بابكر ... البرهان هو من أمر بإطلاق أوكتاي    من الصحافة الإسرائيلية: السودان على الطريق الصحيح ومن مصلحة الدول الأخرى اتباع مسارها    الهاجري : الرياض قادرة على الدفاع عن سيادتها والحفاظ على امنها فى ظل التوحد بين القيادة والشعب    مكارم بشير: : قرار البرهان بشأن فتح الصالات شجاع    في عصر العملات الرقمية.. ماذا تعرف عن دوجكوين؟    البشير في محكمة إنقلاب ال30 من يونيو: لست نادماً على شيء    السودان يندد بهجمات الحوثيين على السعودية ويصفها بالإرهابية والمنافية للأعراف    ترامب: في اول رد فعل غير مباشر علي اتهام صديقه العاهل السعودي .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    لاعب فئة الشباب ينقذ المريخ من فخ هلال الساحل    حِنّة ودُخّان، خُمْرة ودِلْكة وأحلى عطور.. ذوق وفهم و"كمال" استلم المجال .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    المجلات الثقافية المصرية.. الرسالة والأزمة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    الجرح المنوسِر... بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    وأخيرا ابتسم حمدوك .. سيد الاسم .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    هل الطموح الاِقليمي الأوروبي لإنقاذ النفس محكوم بالفشل، بينما يكون بقية العالم مضطرباً؟ لا مخرج من الوباء بدون تضامن .. تقديم وترجمة حامد فضل الله/برلين    كبر: اتهامي بغسل الأموال استند على ضخامة حسابين    ضبط شبكة أجنبية تُدخِل أبناء المغتربين بالجامعات في عالم الإدمان    مشرحة ود مدني .. موتي بلا قبور ! .. بقلم: نجيب ابوأحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"السيادة السوداني" يكشف مصير والي كسلا وأزمات الشرق
نشر في سودانيل يوم 08 - 10 - 2020

https://al-ain.com/article/sudanese-sovereignty-governor-kassala-conducts
أكد مجلس السيادة السوداني، الأربعاء، عدم صدور أي توصية من مجلس الأمن والدفاع بإقالة والي ولاية كسلا صالح عمار، فيما نوقشت عدة حلول لاحتواء أزمة الشرق.
وقال عضو المجلس، محمد الفكي سليمان، في تصريح ل"العين الإخبارية"، إن مجلس الأمن والدفاع أوصى خلال اجتماع ليل الثلاثاء بضرورة إيجاد حلول للمشكلات التي تواجه شرق السودان.
وسرت أنباء على نطاق واسع عقب الاجتماع المذكور عن توصية بضرورة إعفاء والي كسلا صالح عمار من منصبه.
ونفى متحدث مجلس السيادة ذلك بقوله: "لم نوص بإقالة والي كسلا مطلقا، وإنما أوصينا بإيجاد حلول لأزمة شرق السودان".
وكان مجلس الأمن والدفاع السوداني، قد بحث خلال جلسة طارئة ترأسها الفريق أول عبدالفتاح البرهان، بحضور رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، تطورات الأوضاع بشرق السودان وتداعياتها على الأمن الوطني.
وأوضح وزير الدفاع السوداني اللواء يس إبراهيم أن الاجتماع ناقش الأحداث في الشرق وطبيعة الأوضاع وفق تقارير للأجهزة المختصة.
وقال إبراهيم، في بيان، إن الاجتماع أمّن على أن شرق السودان يعاني من مشكلات متجذرة، لافتاََ إلى أن حلها لا ينبغي أن يكون بهذه الطريقة التي أتبعت.
وأضاف أن مجلس الدفاع اتخذ قرارات َواضحة فيما يتعلق بحرية التظاهر والاعتصام على أن لا تكون على حساب المرافق الحيوية الهامة مثل إغلاق الطرق القومية والموانئ لتأثيرها المباشر على الاقتصاد القومي وعلاقات السودان الخارجية.
وأشار إلى أن المجلس وجه بتكوين لجان لمعالجة قضايا شرق السودان، كما قرر تكوين لجنة تحضيرية برئاسة الفريق مهندس إبراهيم جابر عضو مجلس السيادة الانتقالي للإعداد للمؤتمر التشاوري الدستوري الجامع لمواطني شرق السودان بشأن اتفاقية السلام التي تم توقيعها بجوبا مؤخراََ.
ويواجه شرق السودان ويضم 3 ولايات وهي "كسلا، القضارف ، البحر الأحمر" مشكلات مزدوجة تتمثل في قتال قبلي، ورفض حاكم كسلا الجديد صالح عمار، ولاحقا اعتراض بعض المكونات على اتفاق السلام المبرم في جوبا مؤخرا.
وقادت هذه المكونات مظاهرات خلال اليومين الماضيين صاحبها إغلاق للطرق وبعض الموانئ، ما أدى إلى مقتل ضابط في الشرطة السودانية.
ولا يزال والي كسلا صالح عمار يباشر مهامه من الخرطوم ولم يتسن له الوصول إلى ولايته بسبب اعتراض بعض المكونات القبلية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.