بنك أمدرمان الوطني يطلق النسخة المطورة من تطبيق أوكاش    وزير الري الإثيوبي: انتهينا من المخارج السفلية لسد النهضة    بايدن بعد 100 يوم بالرئاسة: حققنا إنجازا عظيما    منها تراجع الذاكرة.. أعراض خطيرة لنقص فيتامين B12 عليك الحذر منها    المريخ يغادر إلى القاهرة نهاية الشهر الحالي    وفاة مرضى كورونا بمركز عزل بسبب إهمال الاطباء    رئيس الإتحاد المحلي للكرة الطائرة بنيالا يشيد بدور الفرقة(16)في الجانب الرياضي    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    بيان من لجنة تطبيع النادي الأهلي مدني حول اللاعب عباس الشاذلي    حركة/جيش تحرير السودان تعزى في وفاة ادريس ديبي    إصابة نجم ريال مدريد بفيروس كورونا    السعودية.. إغلاق 23 مسجداً مؤقتاً في مناطق متفرقة من المملكة    سهير عبد الرحيم تكتب: 1400 جثة    بوتين: سنرد بحزم على أي استفزازات تهدد أمننا    رئيس الوزراء يصل عطبرة وسط احتجاجات للجان المقاومة    مباحث شرطة ولاية الخرطوم تضبط شبكة لسرقة المركبات والدراجات النارية    ورشة الأطر القانونية تشيد بجهود مصرف الادخار    فرنسا: مؤتمر باريس لدعم جهود إعفاء ديون السودان الخارجية    السعودية تدعو إيران مجددا للإنخراط في المفاوضات وتفادي التصعيد    تذمر وغضب المواطنين لعودة قطوعات الكهرباء    عودة تداول أسهم (سوداتل) بسوق أبوظبي للأوراق المالية    دابة الأرض    السودان: القوات المسلّحة قادرة على حماية كلّ شبرٍ من الأراضي المحرّرة    أبريل شهر التوعية بالتوحد (كلموهم عني انا طفل التوحد)    نادي امدرماني يشطب(10) لاعبين دفعة واحدة    ورشة لشركاء السلام حول القانون الدولى الإنسانى لتعزيز حقوق الإنسان    سيدة أعمال تصنع الأحذية والملابس في السودان في بادرة لمنافسة المستورد    هاني عابدين يواصل سلسلة حفلاته الرمضانية    إدانة الشرطي شاوفن بكل التهم المتعلقة بمقتل جورج فلويد    ضياء الدين بلال: كَشْف حَال…!    كورونا في رمضانها الثاني على التوالي: فيروس يغيّر موازين الدنيا .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    الفنان عصام محمد نور ل(كوكتيل): أنا فاشل جداً في المطبخ.. ورمضان فرصة لكسب الأجر    مجزرة 8 رمضان .. بقلم: أمل أحمد تبيدي    محاكمة مدبري انقلاب 89م .. أسرار تنشر لأول مرة    وفاة الدكتور الشاعر علي الكوباني    إطلاق سراح أبوبكر عبد الرازق بالضمان بعد بلاغ قضائي    وزير الصناعة : توقعت إلغاء المالية للكثير من الرسوم بسبب كورونا    وفاة استشاري الطبّ الشرعي والعدلي علي الكوباني    "سبورتاق" ينفرد بتفاصيل اجتماع "الفيفا" و"شداد"    هدى عربي .. سوبر ستار    الموت يغيب الشاعر د. علي الكوباني    إسماعيل حسب الدائم يقدم المدائح عقب الإفطار    السوداني: مدير الطبّ العدلي: دفن 10 من الجثث المتحلّلة اليوم    واتساب "الوردي".. تحذير من الوقوع في فخ القراصنة    السودان.."9″ ولايات تتسلّم لقاح تطعيم"كورونا"    صور دعاء 10 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان الكريم    لجان المقاومة تتمسك بالتصعيد حتى حل مشكلة الجثث    الجبهة الوطنية العريضة تطالب بالتحقيق في قضية الجثث المجهولة    مقتل جورج فلويد: إدانة الشرطي السابق ديريك شوفين في القضية    بالفيديو: جامع زوجته ولم يغتسل إلا بعد الفجر فما حكم صيامه؟.. أمين الفتوى يجيب    احذر .. لهذه الأسباب لا يجب النوم بعد السحور مباشرة    للمدخنين.. هذا ما تفعله سيجارة بعد الإفطار بصحتك    تجميد مشروع دوري السوبر الأوروبي (بي إن سبورتس)    شاهد بالفيديو.. الفنان محمد بشير (الدولي) يعيش حالة من الرعب والذعر بعد تورطه في قتل مرافقة له بالقاهرة    المريخ يُسجل هداف دوري الأولى العاصمي (الحلنقي)    صور دعاء 9 رمضان 2021 دعاء اليوم التاسع من رمضان الكريم مكتوب    صور دعاء اليوم 8 رمضان 2021 | دعاء اللهم ارزقني فيه رحمة الايتام    إذا زاد الإمام ركعة ماذا يفعل المأموم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القضارف تخطط لفتح معسكر ثالث للاجئين الإثيوبيين بعد امتلاء مخيمين
نشر في سودان تربيون يوم 05 - 03 - 2021

القضارف 5 مارس 2021 وافقت حكومة ولاية القضارف شرقي السودان على فتح معسكر ثالث لإيواء اللاجئين الإثيوبيين بعد اكتمال سعة معسكرين واكتظاظ مراكز الاستقبال بنحو 29 ألف لاجئ.
وتواجه عمليات ترحيل اللاجئين الإثيوبيين من معسكرات الاستقبال بحمدايت والهشابة إلى المعسكرات الدائمة صعوبات بعد إغلاق سلطات القضارف معسكر الطنيدبة بمحلية المفازة بسعة 21.089 لاجئ.
وعلمت سودان تربيون أن لجنة الأمن بولاية القضارف رفضت قبول أي إضافة أخرى رغم تخطيط المعسكر بسعة 25 ألف لاجئ.
ويعتبر معسكر الطنيدبة الدائمة هو المعسكر الثاني الذي تم إغلاقه بعد معسكر أم راكوبة في القلابات الشرقية بسعة 20 ألف لاجئ.
وتوقفت عمليات تفريغ مراكز استقبال اللاجئين بحمدايت والهشابة في انتظار رؤية حكومتي ولايتي كسلا والقضارف ووزارة الداخلية وهيئة قيادة الشرطة.
ورصدت سودان تربيون تدوين سجلات الشرطة لتعديات من اللاجئين التقراي في حمدايت والهشابة على مساحات زراعية ونهب الذرة بزعم الحوجة للطعام فضلا عن احتكاكهم مع مزارعي من الأمهرا والكومنت بمناطق الفشقة الكبرى.
وعلى إثر ذلك وافقت ولاية القضارف على فتح ثالث معسكر إيواء دائم بمحلية قلع النحل يجري تحديد موقعه بحسب الرؤية الأمنية والإدارية في ظل وجود عدد من المعسكرات تضم لاجئين إريتريين.
في المقابل وطبقا لجولة لسودان تربيون داخل مراكز استقبال اللاجئين الإثيوبيين في حمدايت بولاية كسلا والهشابة بولاية القضارف، يوم الجمعة، فإن نحو 13 ألف لاجئ من التجار والمزارعين ورجال الأعمال من التقراي تمسكوا بالبقاء في مراكز الاستقبال وعدم الانتقال إلى المعسكرات الدائمة.
وتم رصد عدد كبير لمتحركات ومنقولات للاجئين التقراي بمراكز الاستقبال تشمل 179 جرار ومقطورة كبيرة و11 سيارة و18 دراجة بخارية و11 دراجة نقل بضائع وشاحنتين إلى جانب محاصيل ذرة وسمسم.
وقال رئيس لجنة طوارئ إسكان اللاجئين بالولاية الفاتح مقدم إنهم خاطبوا وزارة الداخلية والجمارك السودانية لتوفيق أوضاع 13 ألف من اللاجئين التقراي الرافضين الإقامة في المعسكرات الدائمة.
وأشار في حديث لسودان تربيون إلى أن ثمة 17 ألف لاجئ آخرين في انتظار رؤية حكومة القضارف ووزارة الداخلية لفتح معسكرات جديدة تستوعبهم.
وكشف مقدم عن تدخل مفوضية اللاجئين بتوفير الدعم الأمني واللوجستي لكل معسكرات اللاجئين عبر وسائل الحركة والآليات ودراجات النقل والرقابة وأجهزة الاتصال الحديثة للحد من تجارة البشر وتسلل اللاجئين إلى المدن.
وأضاف أن الأيام القادمة ستشهد تشييد مباني الأجهزة الأمنية بالمعسكرات وفق مواصفات الشرطة السودانية.
واعلن رئيس طوارئ إسكان اللاجئين عن وجود عدة صعوبات في ترحيل اللاجئين من مراكز الاستقبال أدت الى توقف عمليات الترحيل منذ أسبوعين، مبينا أن إدارته تنتظر رؤية الحكومة في ترحيل نحو 29 ألف لاجئ من مراكز الاستقبال بحمدايت والهشابة إلى المعسكرات الدائمة.
وبدأ تدفق اللاجئين الإثيوبيين للأراضي السودانية منذ نوفمبر الماضي في أعقاب حرب شنها الجيش الإثيوبي على حكام إقليم تقراي المتاخم لولاية القضارف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.