التحقيق مع "بائع ثلج" متهم بإرتكاب جريمة قتل في الشاحنات    سواريز : كنا مستعدين من البداية لمساعدة النادي في أزمة فايروس كورونا    إعلان حالة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع العدد إلى 15    المريخ يحول حميدتي وجلال وحلفا للجنة الانضباط    بروف جلال: لا جمعيات ولا تجمعات الآن حتى إنجلاء (كورونا)    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الاربعاء 8 أبريل 2020م    الحكومة تكوّن لجنة مُختصة لدراسة الحظر الشامل في السودان    حمدوك يشارك في حملة حصاد القمح بالجزيرة الأسبوع المقبل    تصدير أول شحنة لحوم سودانية بعد جائحة كورونا    الاقتصاد العالمي ما بعد (كورونا) .. بقلم: د. عمر محجوب محمد الحسين    الأمم المتحدة: الاستجابة لفيروس كورونا المستجد في السودان تتطلب التنسيق لضمان استمرار المساعدات المنقذة للحياة    الثراء الحرام تصدر أمر قبض في مواجهة قيادات بالسلطة الإقليمية لدارفور على راسهم تجاني سيسي    أهالي وأسر العالقين بمصر يدفعون بمذكرة ل"السيادي" تطالب بفتح المعابر    حكومة شرق دارفور تدين الاعتداء على طبيب وتنتقد إضراب مستشفى الضعين    عَلِي المَصْرِي- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ الحَادِيَةُ والأرْبَعُوُنْ .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد    اضراب 300 مخبز من جملة 320 بودمدني    رسالة مفتوحة ومباشرة إلى د. عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء ود. إبراهيم البدوي وزير المالية .. كتب: د. محمد محمود الطيب وأ. الفاضل الهاشمي    كورونا فيروس: لمسة وفاء لأبطال الحرب العالمية الثالثة .. بقلم: محمد أحمد عبد الرحمن على – ابوجا    أوراق نهديها لدفتر حضور ود القرشي .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    أعيد نشر هذا المقال الذي كتبته قبل ست سنوات في وداع محجوب شريف والذي تحل هذه الايام الذكرى السادسة لرحيله.    إعلان حالتين جديدتين بفيروس كورونا المستجد بالبلاد    حالتي إشتباه بالكورونا في الجزيرة    ترامب يشد من أزر جونسون ويؤكد أنه شخص يقوى على مواجهة كورونا    الجيش السوداني يستولي على مركز دراسات ووزير الرى يرفض ويصفه ب"التصرف غير المسبوق"    الجيش الإسرائيلي يريد تولي إدارة أزمة كورونا    صوت يمني يدعو الحوثيين لإطلاق سراح جميع الأسرى: كورونا لا يستثني أحدا    ضبط أكثر من (47) كيلو هيروين بولاية البحر الأحمر    منفذ هجوم فرنسا سوداني "طلب من الشرطة أن تقتله عند اعتقاله"    رسالة من شفت وكنداكة عنوانا (القومة ليك يا وطن) .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    الرأسمالية الطُفيلية والتكسُّب الرخيص في زمن الأزمات !! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    تفاصيل جديدة حول مصرع وإصابة (5) أشخاص على يد سوداني بفرنسا    وصول جثمان الطبيب السوداني من لندن    على هامش الحدث (25) .. بقلم: عبدالله علقم    سفاه الشيخ لا حلم بعده .. بقلم: د. عادل العفيف مختار    (التوبة) .. هي (الحل)!! .. بقلم: احمد دهب(جدة)    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إياب الحسم بين الترجي والوداد
نشر في سودانيات يوم 12 - 11 - 2011

يدخل كل من الترجي الرياضي التونسي والوداد البيضاوي المغربي -عندما يلتقيان غدا السبت على ملعب رادس في الضاحية الجنوبية للعاصمة تونس- ضمن إياب الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا، طامحين لحصد اللقب الثاني في المسابقة والمشاركة في بطولة العالم للأندية الشهر المقبل في اليابان.
وكان الفريقان تعادلا سلبا الأحد الماضي على ملعب محمد الخامس في الدار البيضاء، مما يجعل حظوظ الفريقين متساوية للظفر باللقب، وإن كان فوز الترجي هو الأقرب بحكم لعبه على أرضه وأمام نحو 50 ألف مشجع من جماهيره.
وهذه هي المرة الرابعة التي يلتقي فيها الفريقان هذا الموسم، بعدما تبادلا التعادل في مواجهتيهما السابقتين في دور المجموعتين بالمسابقة (2-2 في الدار البيضاء وصفر-صفر في تونس).
ولقاء الغد (السبت) هو أحد اللقاءات الساخنة بين الكرتين المغربية والتونسية من أجل إحراز لقبيْ المسابقتين القاريتين، دوري الأبطال وكأس الاتحاد الأفريقي الذي يجمع دوره النهائي بين المغرب الفاسي والنادي الأفريقي.
كما سيلتقي المنتخبان الوطنيان للبلدين في 23 يناير/كانون الثاني المقبل، في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة لكأس أمم أفريقيا المقررة في الغابون وغينيا الاستوائية. اللقب الثاني
وتكتسي المباراة أهمية كبيرة للفريقين الساعيين إلى لقبهما الثاني في المسابقة القارية، فالوداد البيضاوي كان سباقا إلى التتويج باللقب عام 1992، فيما ظفر به الترجي بعد عامين.
وللمفارقة فإن كلا من الفريقين توج باللقب على حساب فريق عربي، الوداد البيضاوي على حساب الهلال السوداني، والترجي على حساب الزمالك المصري. كما أن التتويج باللقب يخول صاحبه المشاركة في بطولة العالم للأندية في اليابان الشهر المقبل.
ويسعى الوداد البيضاوي إلى تكرار إنجاز مواطنه وغريمه التقليدي الرجاء البيضاوي عندما انتزع اللقب القاري عام 1999 من الترجي الرياضي ومن قلب العاصمة التونسية بركلات الترجيح بعد التعادل السلبي ذهابا وإيابا.
وتلقى الفريق المغربي ضربة موجعة بإصابة حارس مرماه وقائده الدولي نادر المياغري، وبالتالي سيغيب عن مباراة الغد، فيما اعتبر الترجي ذلك خدعة من ضيوفه وقال إن المياغري سيلعب أساسيا خصوصا أنه حضر مع بعثة الفريق إلى العاصمة التونسية.
ويعود إلى صفوف الوداد مهاجمه محسن ياجور الذي غاب عن مباراة الذهاب بسبب الإصابة. وأبدى ياجور تفاؤله بقدرة فريقه على العودة بالكأس إلى المغرب، وقال "كان هدفنا الرئيسي في مباراة الذهاب المحافظة على شباكنا نظيفة، نجحنا في ذلك وسننزل بكل ثقلنا في مباراة الإياب من أجل حسم اللقب لمصلحتنا".
ويعول الوداد البيضاوي كثيرا على مدربه السويسري ميشال دو كاستيل الذي يعرف الكرة التونسية جيدا بحكم تدريبه أقطابها، النادي الرياضي الصفاقسي والنجم الساحلي والترجي. جميع الألقاب القارية
وفي المقابل لن يفرط الترجي -الفريق التونسي المتوج بجميع ألقاب المسابقات القارية- في فرصة لعبه على أرضه وأمام جماهيره لإنهاء سوء الحظ الذي لازمه في الأدوار النهائية ثلاث مرات أمام الرجاء البيضاوي عام 1999 وهارتس أوف أوك الغاني عام 2000، ومازيمبي من الكونغو الديمقراطية العام الماضي.
وتعتبر مباراة الغد "مسألة حياة أو موت" لرجال المدرب نبيل معلول، وهم يعولون على لاعبين متميزين في مقدمتهم يوسف المساكني صاحب الثنائية في مرمى الهلال السوداني في الدور نصف النهائي، والقائد أسامة الدراجي العائد بعد التعافي من الإصابة، ومجدي تراوي والكاميرونيان يانيك ندجينغ ويانيك بانانا والغاني هاريسون أفول والمالي إدريسا كوليبالي.
ويمنّي معلول بالتحديد النفس بالتتويج باللقب القاري الذي فشل في تحقيقه مع الفريق عندما كان لاعبا في صفوفه، علما بأنه ترك الفريق مطلع عام 1994، وهي السنة التي توج فيها الفريق باللقب ضد الزمالك المصري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.