مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الصحة بشمال دارفور تؤكد سعيها لتطبيق مبدأ العلاج المجاني للأطفال والنساء

- اكدت وزارة الصحة بولاية شمال دارفور مضيها قدماً فى تحديث وتطوير المستشفيات بالولاية حتى تكون قادرة على تلبية حاجة المواطنين المتزايدة من العلاج بجانب التوسع في خدمات التغطية الشاملة بالوصول الى المواطن في الريف من خلال إنشاء المزيد من المستشفيات الريفية والمراكز الصحية والوحدات الأساسية .
وأكد وزير الصحة نائب والى شمال دارفور المهندس أبو العباس عبد الله الطيب جدو سعى وزارته لتطبيق مبدأ العلاج المجاني للأطفال والنساء.وأشار خلال إيداعه بيان وزارته أمام منضدة مجلس الولاية التشريعي في جلسته اليوم برئاسة عبد الرحمن احمد موسى رئيس المجلس أشار إلى ضرورة تضافر الجهود لتعزيز العمل الصحي بشقيه العلاجي والوقائي فضلاً عن الاهتمام بتعزيز خدمات الرعاية الصحية الأولية وبرامج التحصين الموسع والتغذية والعلاج المتكامل لأمراض الطفولة للمساهمة في خفض وفيات الأمهات والأطفال .
وكشف جدو أن وزارته قد تمكنت من تنفيذ العديد من البرامج والأنشطة خلال الفترة الماضية تمثلت في تدريب عدد (165) من الأطباء والكوادر المساعدة والمتطوعين في مجالات مكافحة مرض الدرن وتشخيصه بجانب إعادة المنقطعين عن العلاج بالإضافة إلى إجراء المسح التغذوى لعدد (18) محلية ، وفتح مركز للتغذية بمعسكر زمزم للنازحين بالفاشر،الى جانب تدريب (568) من الأطباء والقابلات وضباط ومرشدات التغذية في المعالجة القياسية لأمراض سوء التغذية و المغذيات الدقيقة اضافة للمعالجة المجتمعية لأمراض سوء التغذية.
وأوضح الوزير فى بيانه أن الوزارة قد قامت وبالتعاون مع الوكالة اليابانية للتنمية (جايكا) والسلطة الإقليمية لدارفور بتوزيع عدد (390) شنطة للقابلات والسيسترات بجانب تدريب (483) من الأطباء والكوادر المساعدة والقابلات حول المعالجة الطارئة للحمل والولادة وحديثي الولادة بمحليات الفاشر ومليط والكومة والمالحة وأم كدادة وكبكابية اضافة الى تدريب عدد (110) من الأطباء بالفاشر والكومة والسريف وسرف عمرة علاوة على دعم المستشفيات الريفية ببعض المحليات.
وقال جدو أن عدد المترددين على مراكز الفحص الطوعي والإرشاد النفسي للايدز والذين تم إجراء الفحص لهم قد بلغ عددهم (3953) شخص بينما بلغت عدد الحالات السالبة (3920) والموجبة (33) حالة فيما بلغ عدد الوفيات (6) حالة والمحولين (2) حالة والمنقطعين عن العلاج (3) حالة والمواصلين للعلاج (22) حالة .
واستعرض الوزير امام المجلس التشريعى المعوقات التي تعترض سير العمل بالوزارة والتى قال انها تتمثل فى عدم كفاية حصة الولاية من أدوية الطوارئ وهجرة الكوادر الطبية وخاصةً الاختصاصيين بجانب عدم انتظام توفير الغازات الطبية وخاصةً الأوكسجين فضلاً عن زيادة أسعار المستهلكات الطبية بسبب تاثرها بالظروف الاقتصادية قلة مال التسيير لأنشطة الطوارئ والوبائيات للاستجابة السريعة ، كما تضمنت المعوقات كذلك قلة وسائل الحركة وعدم وجود معمل للصحة العامة ، بالإضافة إلى عدم إيفاء وزارة المالية الولائية باستحقاقات المبعوثين للدراسات العليا ، عدم تهيئة بيئة العمل.وشدد على ضرورة إنشاء مصنع للأوكسجين ومعمل للصحة بالولاية بجانب ضرورة تفعيل برنامج استبقاء الكوادر وخاصةً الاختصاصيين ، زيادة كمية أدوية الطوارئ وايجاد الية منتظمة لترحيلها للولاية .
وأوضح وزير الصحة أن أهم ملامح خطة الوزارة للعام الجاري تتمثل في سد النقص في الكوادر النادرة بجانب رفع الوعي الصحي حول فيروس مرض الايدز ، وجلب الأجهزة والمعدات وزيادة الاختصاصيين في التخصصات النادرة لتوطين العلاج بالولاية بالإضافة إلى العمل على توسيع مظلة العلاج المجاني وتقليل نسبة سوء التغذية إلى اقل من 1% بين الأطفال الأقل من عمر خمسة سنوات بجانب توفير حاجة الولاية من الأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة بالعلاج تنفيذ المسوحات الصحية وإنشاء معمل مرجعي بالولاية بالإضافة إلى ترفيع بعض المستشفيات الريفية لاستقبال الاختصاصيين في مجال النساء والتوليد .
ف ع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.