يجب ألا يبقى هذا الوزير ليوم واحد .. بقلم: الحاج وراق    بيت البكاء .. بقلم: ياسر فضل المولى    حمد الريح: منارة الوعد والترحال (مقال قديم جديد) .. بقلم: معز عمر بخيت    للمطالبة بحقوقهم.. مفصولو القوات المسلحة يمهلون الحكومة (15) يوماً    مجلس إدارة مشروع الجزيرة يرفض السعر التركيزي للقمح    برمة ناصر: الإسلاميون الذين ظلوا في السلطة الى أن (دقت المزيكا) لا مكان لهم    صديق تاور: عدم إكمال مؤسسات الفترة الانتقالية تقاعس غير برئ    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    تعليق الدراسة بمراكز التدريب المهني    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    الصحة تحذر من خطورة الموجة الثانية لجائحة كرونا    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





للشقيقة قطر بمناسبة عيدها الوطني
نشر في آخر لحظة يوم 31 - 12 - 2014

تلقيت خلال الايام القريبة الماضية دعوة كريمة من سعادة سفير دولة قطر الشقيقة بالسودان معالي السيد راشد عبدالرحمن عبدالله النعيمي لحضور الاحتفالية الكبري بذكرى اليوم الوطني لتولى مؤسس دولة قطر الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني الحكم في دولة قطر الشقيقة حيث التأم شمل المدعوين في الحديقة الانيقة في بيت سعادة السفير بالمنشية وفي البهو المفضى للحديقة حرص معالي السفير النعيمي على استقبال ضيوفه وكان يقف مع اركان حربه بالسفارة فشددت على يمناه محيياً ومهنئاً بهذه المناسبة الطيبة وقد التقطت لسعادته صورة وهو يصافحني.
وسعادة السفير راشد النعيمي ياسادتي واحد من ابرز رجال السلك الدبلوماسي في الشقيقة قطر وبهذه الصفة كان قد تم اختياره منذ سنوات لمنصب السفير بالسودان حيث ان العلاقة بين البلدين الشقيقين السودان وقطر تتميز بخصوصية هائلة ترجمها سعادة السفير راشد النعيمي في عمله الدؤوب ونشاطه المتنامي وعلاقاته الواسعة مع كافة الرموز السياسية في السو\دان بل وتعدى ذلك الي تمتين صداقات حميمة مع كثير من الشخصيات السودانية على الصعيد الرسمي والشعبي وبذلك كان قد حقق نجاحاً باهراً في مجالي الدبلوماسية الرسمية والدبلوماسية الشعبية ومن ثم غدى سعادة السفير راشد النعيمي اشهر سفير قطري عمل ويعمل بالسودان ولعل الذواكر السودانية لازالت تختزن السير العطرة لاشهر السفراء العرب الذين عملوا في السودان وفي مقدمتهم سعادة السفير المصري سيف اليزل خليفة وسعادة السفير الكويتي عبدالله السريع وسعادة السفير الليبي جمعة الفزاني وآخرون من الذين غابوا عن ذاكرتي فلهم مني العتبى حتى يرضوا.
بقى القول ان الذواكر السودانية ان نسيت فلن تنس مطلقاً سعادة السفير السيد راشد عبدالرحمن عبدالله النعيمي هذا الرجل القامة الذي اعطى واعطى ولم يستبق شيئاً.
عفواً سادتي لهذا الاستطراد ولكن اين لي وانا امام قامة دبلوماسية شاهقة هي سعادة السفير النعيمي الذي كان قد خاطب الحضور الذين لبوا دعوته حيث اشار الي عمق العلاقات القطرية السودانية في كافة المجالات الدبلوماسية والاقتصادية والجهود القطرية في تحقيق السلام في السودان انطلاقاً من اتفاقية الدوحة للسلام واتخاذها كمرجعية دائمة لانطلاقات اخرى قادمة.
تحدث في الاحتفالية ايضاً الاستاذ ابراهيم الكاروري وزير المعادن وموفد السيد رئيس الجمهورية فخامة المشير عمر حسن احمد البشير حيث اكد سيادته على عمق العلاقات التي تربط بين البلدين الشقيقين كما اشار سيادته الي ضرورة ارتياد افاق اوسع بين البلدين في مجال المشروعات الاقتصادية التي يمكن ان تعود بالنفع لانسان البلدين الشقيقين.
كان الحضور كثيفاً ومتميزاً وكان في مقدمة الحضور الشيخ الدكتور حسن الترابي رئيس حزب المؤتمر الشعبي واركان حربه الي جانب مشاركة العديد من قيادات البعثات الدبلوماسية العربية والاجنبية ولفيفاً من قيادات العمل التنفيذي في البلاد والهيئات الشعبية والدينية ومشائخ الطرق الصوفية ورجال الدين المسيحي وفي مقدمتهم الأب فيلوثاوس فرج كاهن كنيسة الشهيدين. كما حضر الحفل عدد من الزملاء الصحفيين منهم الصديق العزيز نورالدين مدني صاحب العمود الشهير (كلام الناس) في الزميلة صحيفة (السوداني) حيث كان يشاركني الجلوس على طاولة واحدة وكانت قد حلقت بنا التذكارات الجميلة في مجال العمل الصحفي والزيارات الخارجية وخاصة في الشقيقة جمهورية مصر العربية.
ان الحديث عن الاستثمارات القطرية يطول ولكن يمكن إيجازه في عدد من المجالات منها مجال التعدين والزراعة والاغذية والعقارات والعمل المصرفي والخدمات العامة الي جانب مشروعات النفط والنقل والطرق وتشتمل تلك الاستثمارات ثمانية عشر مشروعاًُ (6) منها في مجال القطاع الصناعي و (11) مشروعاً في مجال القطاع الخدمي ومشروع واحد في مجال القطاع الزراعي ويبلغ حجم تمويل الاستثمارات القطرية في السودان (2) مليار دولار ومن المتوقع ان يقفذ هذا الرقم الي (4) مليار دولار الي جانب شركة غذائية تستثمر في مجال اللحوم لتغطية احتياجات السوق القطرية من اللحوم والمواشي السودانية والي جانب هذا وذاك فهناك الاستثمار القطري في مجال العقارات وذلك بانشاء مجمعات سكنية استثمارية على ضفاف النيل الازرق بالخرطوم وهو مشروع (مشيرب) العقاري ويبلغ تمويله (_400) مليون دولار كما ان هناك عدد من الشركات القطرية التي تعمل في مجال صناعة الادوية الي جانب الاستثمار في المجال المصرفي ويتمثل ذلك في (بنك قطر الوطني) الذي يعمل بالسودان والي جانب كل الاستثمارات الآنفة الذكر فان (شركة حصاد الغذائية القطرية) قد وضعت خططاً للتوسع في مجال استثماراتها الزراعية ويتمثل ذلك في زراعة مساحات مقدرة.
بقى القول ان احتفالية هذا العام التي دعا لها سعادة السفير القطري لدى السودان السيد راشد عبدالرحمن عبدالله النعيمي قد كانت احتفالية متميزة وعامرة بالكرم القطري المعروف فالتحية لسعادة السفير القطري بالسودان وقبل هذا وذاك التحية لامير قطر الشاب الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والتحية ايضاً (للامير الوالد) الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني الذي قدم الكثير للسودان ابان فترة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.