مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إطلاق مشروع لإنتاج القمح لسد الفجوة الغذائية بالدول العربية خلال الأشهر المقبلة
نشر في الانتباهة يوم 07 - 01 - 2013

تترقب الأوساط العربية، إطلاق مشروع عملاق يعنى بسد فجوة البلاد العربية في محصول القمح في غضون الشهور المقبلة، وذلك لمواجهة شح الغذاء وتقلبات الأسعار في أسواق المنطقة.
وفي هذا الإطار، يبحث خبراء ومختصون في المجالين الزراعي والحيواني، تحقيق ذلك من خلال مبادرة لتحسين ورفع إنتاجية القمح في الدول العربية، والاستفادة من المخلفات الحيوانية والمنزلية وتشجيع الاستثمار العلفي الأمثل للمخلفات الزراعية.
ومن جهته قال عبد الله المبطي رئيس مجلس الغرف السعودية ل «الشرق الأوسط»: «إن هذه المبادرة من أهم المشروعات لمنظومة العمل العربي المشترك في مجال إنتاج الغذاء ومواجهة تقلبات الأسعار فيه عالمياً».
ولفت إلى أن المبادرة تم التفاهم حولها لطرحها في المنتدى الاقتصادي للقطاع الخاص في العاصمة السعودية الرياض، من أجل استثمار الإمكانات الزراعية والبحثية الكبيرة التي تتمتع بها البلاد العربية، وتحويلها إلى فرص عمل وإنتاج نوعي في عالم الاقتصاد والغذاء. وتطرح المبادرة ثلاثة مشروعات، من قبل المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة، على مائدة منتدى القطاع الخاص العربي المقرر انعقاده في الفترة من 12 إلى 13 يناير الحالي. ويرمي المشروع الأول إلى نشر وتوطين الأصناف المحسنة خاصة القمح، والمعتمدة في عدة دول عربية، ذات المواصفات الإنتاجية والتكنولوجية العالية والتأقلم البيئي الواسع وعالية التحمل للإجهادات المختلفة. ويهدف المشروع الثاني إلى استخدام تقانات الغاز الحيوي لتحويل المخلفات الحيوانية والمنزلية إلى منتجات مفيدة، تساعد على زيادة الإنتاجية الزراعية وتوفير الطاقة وتحسين البيئة ورفع مستوى معيشة الأسرة الريفية. ويعمل المشروع الثالث على تأمين موارد علفية إضافية منخفضة التكلفة مع الحد من التلوث البيئي، ونقل وتوطين تقانات تحسين القيمة الغذائية للمخلفات الزراعية والصناعية إلى الدول العربية والاستفادة منها بالشكل الأمثل لسد الفجوة العلفية. إلى ذلك، تبنت منظمة العمل العربية مبادرة، لتدريب وتشغيل مليون شاب عربي في مجال الأنشطة المعتمدة على الإنترنت، تساهم من خلاله في تخفيف نسبة البطالة في العالم العربي التي تتراوح بين 15 إلى 20 في المائة، في وقت حذَّرت فيه من ازدياد عدد العاطلين عن العمل بالعالم العربي.
وأوضحت المنظمة في تقريرها الثالث لعام 2012م، حول «التشغيل والبطالة في الدول العربية»، أن عدد العاطلين عن العمل بالعالم العربي بلغ 17 مليوناً، بارتفاع فاقت نسبته 16 في المائة، مقارنة بتقديرات عام 2010م.
ويركز المشروع على ثلاثة أنشطة لها ارتباط مباشر بمجالات خدمة الإنترنت، تشمل التجارة الإلكترونية بمعناها التجاري الحديث، بجانب العمل عن بعد، وكذلك البرامج الجاهزة للحواسيب. وتصنف البطالة في المنطقة العربية وفق التقرير الصادر عن منظمة العمل العربية، بأنها بطالة هيكلية وليست دورية أو موسمية، مبينةً أن القضاء عليها يتطلب استراتيجيات وسياسات تنموية طويلة المدى، واستباقية، بدلاً من الظرفية التي تعمل بها معظم الأنظمة حالياً. كما تشمل المبادرة أيضاً مشروعاً لإنشاء مراكز للمعلومات حول سوق العمل في الغرف العربية، حيث يهدف هذا المشروع إلى تصميم وتطوير نظام معلوماتي عن سوق العمل في الدول العربية، بالتعاون مع غرف التجارة والصناعة والزراعة.
ويعول على هذا المشروع في تحسين نوع وجودة المعلومات، ما من شأنها تجويد القدرة لتنمية الموارد البشرية، وخلق وظائف جديدة، بالإضافة إلى تعزيز عملية تحليل واستخدام المعلومات. وبحسب الدراسة المتصلة بهذا المشروع، فإنه سيبدأ العمل في تنفيذ مشروع استرشادي لمركز معلومات لسوق العمل في إحدى الدول العربية، بهدف تكرار التجربة في الدول العربية الأخرى. ويشار إلى أن هذه المبادرة سيتم طرحها ضمن تجمع اقتصادي عربي، ينظمه مجلس الغرف السعودية بالتعاون مع الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية والأمانة العامة لجامعة الدول العربية، في العاصمة الرياض بعد عشرة أيام من الآن، لتأهيل وتدريب وتشغيل مليون شاب عربي في مجال الأنشطة المعتمدة على الإنترنت المحفزة للطاقات الشبابية.
هذا وسيتم تنفيذ هذين المشروعين في منتدى القطاع الخاص العربي، في عدد من الدول العربية، وفقاً لمعايير محددة وبواقع تدريب وتشغيل «200» ألف شاب سنوياً خلال فترة خمس سنوات من بداية انطلاقة المشروع.
يُشار إلى أن المنتدى يقوم بتنظيمه مجلس الغرف السعودية، بالتعاون مع الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة العربية والأمانة العامة لجامعة الدول العربية، وذلك برعاية الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية.
ويهدف المنتدى لتحقيق الأمن الغذائي لشعوب المنطقة، والاستفادة من الموارد الطبيعية والمائية واستثمار الفرص في المجالات الزراعية والحيوانية، حيث سيتم طرح «23» مبادرة لإقامة مشروعات استثمارية بعدد من البلدان العربية في مجالات اقتصادية مختلفة. ومن المتوقع أن يشهد المنتدى مشاركة كبيرة من فعاليات القطاع الخاص العربي، وأجهزته المؤسسية في الغرف التجارية العربية واتحاداتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.