الحرية والتغيير تتهم السلطات بجر المتظاهرين إلى العنف    مشادات حامية في جلسة محكمة (الانقلاب) بعد مطالبات بتنحي هيئة الاتهام    حكومة دبي تعلن تغيير نظام العمل الأسبوعي في الإمارة    الأعلى في 7 سنوات..ثروة أغنى رجل في إفريقيا ترتفع لمستوى قياسي    السخرية في القرآن الكريم (1)    محجوب عروة يكتب الفشقة مثالا... بل عندنا جيش    الشمالية تشرع في إجراءات تجارة الحدود مع مصر وليبيا    انتقام بافاري يهدد برشلونة بفضيحة جديدة    مصر.. أول تعليق لوالدة سفاح الإسماعيلية : ابني مسحور وما يعرفش يذبح فرخة !    2نخفاض اسعار السمسم والدخن باسواق محاصيل القضارف    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات 6 ديسمبر    وصفة علمية لوجبة فطور.. تبقيك نحيفًا    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات (6) ديسمبر    صاحب محل ثلج يُطالب تعويضه ب(2.7) مليون جنيه    "معاش الناس" .. امتحان كل الحكومات    (جايكا) اليابانية تقدم متحركات لدعم زراعة الأرز الهوائي بالجزيرة    قيادي بالتغيير: الاتفاق السياسي وعد من لا يملك لمن لا يستحق    اتهام شاب بالتصرف في مبلغ ضخم تم تحويله في حسابه عن طريق الخطأ    صلاح الدين عووضة يكتب : ذكرياتي!!    إسماعيل حسن يكتب : بدون ترتيب    توقعات بفشل العروة الشتوية بالجزيرة    معتصم محمود يكتب : الاتحاد يبدأ الحرب ضد الهلال    برهان تيه في النهائي الثاني مع صقور الجديان    "واتساب" تُتيح ميزة الرسائل السريعة الزوال افتراضياً لجميع الدردشات الجديدة    الاتّحاد السوداني والمريخ يترقّبان قراراً من (كاس)    حيدوب يعلن تعاقده مع المدرب عمر تنقا لقيادة الفريق في الدوري الوسيط    هذا العصير يحميك من السكتة الدماغية    السلطات تطلق سراح (5) من رموز النظام البائد    ياسر عرمان يروي تفاصيل اعتقاله الاخير ويكتب عن : ما حدث فجر 25 أكتوبر    اليوم التالي: صديق المهدي: نحذّر من عودة الوطني للمناصب    بسبب الظروف الأمنية تأجيل محاكمة المتهمين في قضية تجاوزات النقل النهري    المحكمة ترفض شطب قضية خط هيثرو في مُواجهة وزير بالعهد البائد    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 7 ديسمبر 2021    قرارات مجلس إدارة المريخ..ابرزها تعليق نشاط نائب الرئيس للشؤون الادارية والقانونية الاستاذ بدر الدين عبدالله النور وتجميد نشاطه .. وتكليف الجكومي برئاسة المكتب التنفيذي.    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    اليوم.. بدء تطبيق تحديث واتساب الجديد    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    نصائح للتوقف عن التدخين .. إليك 15 نصيحة ستساعدك    تعرف على وظائف ساعة آبل الفريدة من نوعها    تجربة ترك مقعد السائق أثناء عمل القيادة الذاتية تنتهي كما هو متوقع    مدرب السودان: هدفنا إثبات الذات أمام لبنان    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    زيادة اللحوم الحمراء واستقرار البيضاء بالخرطوم    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    شاهد بالصور: أول سوداني يتسلق ويصل أعلى قمة جبل في العالم    شاهد بالفيديو: في أول ظهور لها بعد وفاة والدها… دنيا سمير غانم تتألق في احتفالية "قادرون باختلاف"    شرق دارفور تحتفل بعيد الحصاد في منطقة هجليجة    شاهد بالصورة : الإعلامية الريان الظاهر تنتقل للعمل بقناة العربية مراسلة لبرنامج "صباح العربية"    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الكريمات.. رحلة البحث عن الوجه الجميل!!
نشر في الانتباهة يوم 01 - 12 - 2011

رؤى.. شابة سمراء اللون تهتم بمظهرها وجمال وجهها أكثر من أي شيء في هذه الدنيا، وما أن سمعت باسم كريم أو مرهم أو خلطة بلدية أو إفرنجية إلا ولطَّخت به وجهها حتى صارت مضرب المثل في «التلطيخ»، بل أصبحت مرجعاً ومرتعاً للتجارب الجديدة عند الأخريات اللائي يردن الدخول في عوالم الكريمات الحديثة..
بمرور الزمن تحول وجه المسكينة إلى شيء ليس له شبيه إلا وجه رؤى، فالألوان تتدرج في وجهها من قاتم إلى فاتح إلى فاقع إلى مُصْفرّ ومُحْمرّ في بعض المناطق.. فاضطُرَّت إلى غطاء وجهها لسببين.. أولهما أنها أصبحت مشوَّهة وقبيحة، والثاني أنها لا تستطيع تحمل أشعة الشمس حتى غير المحرقة.. ولم يقُدْها التفكير إلى المعالجة الصحيحة بل زاد هذا الوضع المعلول من هوسها في رحلة البحث عن الوجه الجميل، وبينما كانت تزور صديقتها إسراء، الفتاة الساخرة التي تستمتع كثيراً بمداعبة صديقتها المنكوبة والتي سألتها عن سر نصاعة وجهها وقالت لها «عليك الله الكريم العاملاه في وشك ده اسمو شنو ؟!!» هنا وجدت إسراء ضالتها لتمارس المكر على هذه المسكينة، فقالت لها: «ده ما كريم دي خلطة خاصة اكتشفها دكتور صيدلي وخطيرة عديل كده، وكان دايراها ممكن أوصفها ليك، فهي تتكون من روث الحمير بعد ما تصبيهو في علبة صلصة كبيرة تكبي فيهو موية بمقدار و «تفقعي» فيهو بيضة وملعقتين زبادي وتتركيهو لمن يتخمر في اليوم التاني وتتمسحي بيهو في الليل».. وتواصل إسراء حديثها مع رؤى وتسألها بطريقة مفاجئة عن وجهها المبدل فترد ب «أنها سمعت نصحية صديقة أخرى وصفت لها خلطة تسمى «االنار ولعت»، وهي خلطة قدر ظروفك بسبعة جنيهات تباع في البوتيك». ضحكت إسراء وقالت: «هذه الخلطة تتكون من كريمات حارقة وتستعمل معها كريماً اسمه توب جل، لوكسيد آر، موفيد وبعض المراهم الأخرى»!!.
قراؤنا الكرام.. هذه الحوار واقعي وحقيقي، وقد بحثت عن هذه الأسماء عند صديقي الدكتور الصيدلي فخر الدين الذي أخبرني أنها غير موجودة لدى السجل الصيدلاني بالبلاد، أي أنها مهربة بدليل بيعها في البوتيك، وقال إن هناك مراهم مسجلة تستخدم للحساسية والأكزيما ولعلاج بعض الأمراض الجلدية، وهي على درجة من الخطورة، ولها مضاعفات تتمثل في إحداث إحمرار فاقع على أدمة الجلد تستخدمها البنات لتفتيح البشرة، أي أنهن يستخدمن هذه المراهم للاستفادة من الآثار الجانبية والضارة للأدوية!!
٭ أفق قبل الأخير:
فلنعد قراءة هذا الخبر: أعلن المجلس القومي للأدوية والسُّموم عن حظر استعمال «13» منتجاً من مستحضرات التجميل التي تستخدم مُبيِّضات للبشرة، وحذَّر من خطورة تداول وشراء وبيع هذه المستحضرات لعدم مأمونيتها ومطابقتها للمواصفات. وأكد المجلس أن قرار الحظر جاء نتيجةً لاحتوائها على مواد يُمنع استخدامها في مستحضرات التجميل، مثل مادة الزئبق والاستروئيد والهيدروكينون، وذلك لتسببها في أضرار صحية بالغة، وتحتوي قائمة المستحضرات المحظورة على كريم ديانا وبوهلي وكريم ميكاكو المبيِّض، وكريم بايو كاروت وكريم كارولايت وكريم رابيد كلير وأخريات.
٭ أفق أخير
رؤى.. استخدمت وصفة صديقتها إسراء وكلفت سيد اللبن أن يأتيها بالمادة الخام للكريم الذي نقترح أن نسمية «الوجه معفن»!!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.