عميد الصحافة السودانية محجوب محمد صالح ل(السوداني): إذا فشلت مبادرة حمدوك السودان (بتفرتك)    إسرائيل تنضم للاتحاد الأفريقي بصفة مراقب    (200) مليون دولار من المحفظة الزراعية لاستيراد السماد    سيناريو تكدس المشارح .. من المسؤول (النيابة أم الطب الشرعي)؟    ترامب يهاجم فريق الهنود الحمر لتغيره الاسم    خطوة جديدة لعقد الجمعية العمومية لنادي المريخ    لماذا لم تعلن إثيوبيا كمية المياه المخزنة في الملء الثاني ؟    القاتل التافه رزق.. شاب يحاول قتل حبيبته باليويو    منظمات: تزايد الأطفال والنساء السودانيين على متن قوارب الهجرة إلى أوروبا    إثيوبيا.. قوات تيجراي تواصل الزحف بأتجاه أديس أبابا وتؤكد: سنسقط أبي أحمد    التخلف الإداري مسئولية منْ؟    توقعات بزيادة الحد الأدنى للأجور ل( 23 24) ألف جنيه    مصادر تكشف عن تصدير (600) ألف رأس من الضأن للسعودية    مقتل ثلاثة أشخاص فى إشتباكات قبلية مسلحة بالروصيرص بسبب مباراة كرة قدم    راندا البحيري تعتذر لوالد حلا شيحة لهذا السبب: «وجعتلي قلبي»    مانشستر يونايتد يتفاوض مع بوغبا بشأن تجديد عقده    سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 25 يوليو 2021    تجمع أسر شهداء ثورة ديسمبر : أخبرونا بالقاتل قبل أن تطلبوا منا العفو    إهمال جلود الأضحية بين مطرقة الإهمال وسندان الأمطار    مباراة كرة قدم تقود لاشتباكات بيت قبيلتى الكنانة والهوسا بالروصيرص    تونس تحقق ذهبية 400 م سباحة حرة بأولمبياد طوكيو    شقيق ياسمين عبد العزيز يكشف عن تطور في حالتها الصحية    وفد تجمع شباب الهوسا الثوري ولاية كسلا يلتقي بمجلس إدارة نادي القاش الرياضي    سد النهضة.. هل يحيل الحدود السودانية الاثيوبية مسرحًا للحرب الشاملة؟    جميع الرحلات في المطارين أوقفت..إعصار في طريقه للصين    بعد حادثة معسكر"سرتوني"..دعوات لنزع السلاح وتقديم مرتكبي جرائم القتل للعدالة    رواية كمال: الأوضاع الإنسانية بمحلية قدير مستقرّة    السودان.. الشرطة تحرّر 26 شخصًا من ضحايا الاتجار بالبشر    مصرع وإصابة (41) شخصا في حادث مروري بكردفان    بالصور … وزيرة الخارجية السودانية تزور الحديقة النباتية في أسوان    أثارة وتحدي في تدريبات مريخ التبلدي    البحث عن كلوسة.. قراءة في الشخصية السودانية    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الاحد 25 يوليو 2021م    مصر.. تفاصيل صادمة حول قاتلة زوجها بسبب نفقات العيد    الحكومة السودانية تُعلن 2022 عاماً للاحتفال بالفنان الراحل محمد وردي    شركتا ‬طيران ‬إسرائيليتان تدشنان الرحلات السياحية إلى المغرب    إجمالي الحالات فاق 130.. إصابات جديدة بفيروس كورونا في الأولمبياد    سودان الهلال    تسارع تفشي كورونا في العالم.. أوروبا تعزز دفاعاتها وفرنسا تتوقع متحورة جديدة    حمدوك:وردي وقف مع الحرية والديمقراطية وبشر بالسلام وبسودان جديد    مُصلي ينجو من الموت بأعجوبة بسبب تحركه من كرسيّه لإحضار مصحف قُبيل إقامة الصلاة بأحد مساجد أمدرمان    ليبيا.. إنقاذ 182 مهاجرا غير نظامي حاولوا الوصول إلى أوروبا    آمال ودوافع أبطال السودان بطوكيو    كل شيء عن دواء أسترازينيكا للسكري بيدوريون الذي يعطى حقنة واحدة أسبوعيا    ارتفاع سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 24 يوليو 2021 في السوق السوداء    انتصار قضائي لأنجلينا جولي في معركتها ضد براد بيت    لقاح كورونا والأطفال.. أطباء يجيبون على الأسئلة الأكثر شيوعاً    اثيوبيا : قوات أجنبية تريد استهداف سد النهضة وسلاح الجو مستعد للمواجهة    استقرار أسعار الذهب اليوم في السودان    شائعة صادمة عن دلال عبد العزيز تثير ضجة.. وزوج ابنتها ينفي    عثمان حسين والبطيخة    اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا    البحر الأحمر: شحّ في الكوادر الطبيّة ومطالبات بالتطعيم ضد"كورونا"    فيروس كورونا: لماذا كانت القيادات النسائية أفضل في مواجهة جائحة كورونا؟    الكلوب هاوس وبؤس المعرفة في السودان    أين اختفت كتيبة الإسناد السماوي!    حينما تقودنا الغريزة لا العقل: تُعمينا الكراهية عن رؤية الطريق    ما هي أفضل الأعمال يوم عرفة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الحكومة تتعاقد مع شركة المانية متخصصة لتطوير ميناء بورتسودان

تعاقدت حكومة السودان الاسبوع المنصرم مع شركة المانية متخصصة في انشاءات وصيانة الموانئ البحرية ومحطات الحاويات البحرية للقيام بصيانة شاملة وتاهيل لمحطة حاويات الميناء الجنوبي في بورتسودان ضمن الخطة الحكومية لتوسعة الميناء وتاهيهل وزيادة قدرته الاستيعابية.
واوضح بيان صحفي لشركة هامبيرج الاستشارية للموانئ البحرية PC Hamburg Port Consulting المتخصصة في الاستشارات اللوجستية والإدارية والحلول البرمجية للموانئ والمحطات البحرية وقطاع السكك الحديدية انها تعاقدت مع وزارة النقل السودانية انابة عن شركة الموانئ البحرية السودانية للقيام بعمليات شاملة لتحسين قدرات محطة حاويات الميناء الجنوبي في بورتسودان ورفع طاقتها الاستيعابية في استقبال وتفريغ الحاويات وبالتالى زيادة قدرتها التنافسية في المنطقة.
وتقول الشركة التي قامت من قبل باجراء مئات العمليات المشابهة حول العالم مما اكسبها قدرة وخبرة في هذا المجال ان الهدف الاساس من العملية هو زيادة القدرة الاستيعابية والمناولة وسرعة التفريغ وبالتالي تقليص مدة بقاءالسفن بشكل كبير داخل الميناء مما يعني زيادة الانتاجية ورفع سعة المناولة في الميناء البحري الوحيد للبلاد.
ووفقا للعقد المبرم مع الشركة الاستشارية الالمانية فان اعادة التاهيل والتي تم التوافق عليها بعد دراسة تحليلية وميدانية معمقة ودقيقة للموجودات والقدرات والاصول الثابتة والمتحركة والموارد البشرية في الميناء فقد ركز مستشارو شركة هامبورغ للاستشارات على العمل لتفعيل اكبر للعمليات التشغيلية والإدارية لتسريع عملية مناولة السفن.
ووفقا لبيان الشركة فسيتم وبالتعاون الوثيق مع محطة الحاويات بالميناء الجنوبي، وضع تظام للصيانة المبرمجة والدورية وتوفير خدمات إصلاح فعالة لضمان مردود اعلى للمعدات والاليات وفي ذات الوقت تقليل تكاليف التشغيل. ويسعي البرنامج ايضا لتوفير تدريب شامل للعاملين في مجالات الصحة والسلامة والأمن والبيئة.
واكد السيد وزير النقل ميرغني موسى حمد انه بالنسبة للحكومة السودانية فان ميناء بورتسودان يمثل بوابة البلاد في التجارة الدولية والجهة الرئيسة في توفير فرص العمل للمواطنين في منطقة بوتسودان ولذلك تسعى الحكومة جاهدة من أجل ان تكون محطة مناولة الحاويات فيها حديثة وفعالة وتصبح محركا للنمو الاساسي للمدينة والولاية وللسودان كله من بعد.
واضاف" نريد القيام بذلك بطريقة تعاونية وشفافة وبايدِي خبراء استشاريين في الموانئ معترف بهم ولهم سمعة دولية و نحن نثق ثقة كبيرة وإيمان كامل في القوى العاملة السودانية. وسوف نستطيع معا ان نجعل من هذا الميناء العمود الفقري المرن والفعال للتجارة في السودان."
واشار السفير الألماني في السودان، توماس تيرستيجن، ان بلاده وهي عضو فاعل في مجموعة ( اصدقاء السودان ) تدعم الشعب السوداني وحكومته في جهودهم الرامية لتحقيق النمو الاقتصادي الشامل بالسودان واضاف" نرحب بمساعي تطوير ميناء السودان كبوابة للتجارة البحرية الدولية ومحرك اقتصادي قوي " في السودان.
من ناحيتها قالت السيدة كريستين برايزر، مديرة المشروعات بالشركة الالمانية "اننا فخورون وممتنون للثقة الكبيرة التي اولانا اياها وزير النقل ومؤسسة الموانئ البحرية السودانية. ونحن بدورنا كمستشارين في الموانئ ، سندعم المواني البحرية السودانية في تحقيق أهدافها ووسنقدم الدعم اللازم للمساعدة في تعزيز أداء المحطة إلى مستوى يضاهي المستويات العالمية."
واكدت السيدة برايزر ان دور الشركة الاستشارية الالمانية يتمثل في تحسين اداء المحطة ورفع كفاءة الاداء فيها بشكل واضح مع تدريب وتطوير العاملين بها وقالت ان من المهم جدا في هذه العملية تمكين وتطوير موظفي المحطة حتى يتمكنوا من الحفاظ على المستوى المستهدف بشكل مستدام وتطويره.
يشار الى ان الشركة الالمانية تعمل في هذا المجال منذ 45 عاما قامت خلالها بتفيذ حوالى 1700 مشروعا مشابها في الموانئ المختلفة حول العالم بما في ذلك 630 مشروعا تشغيليا و250 مشروعا تدريبيا في ذات المجالات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.