مشاهدات زائر للسفارة بعد التغيير .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    الأمة القومي يجمد المفاوضات مع (قحت) ويهدد بعدم المشاركة في الحكومة    تجمع المهنيين يعلن جدول التصعيد الثوري لاغلاق مقار اعتقال الدعم السريع    مصدر: حمدوك لم يستلم ترشيحات (قحت) للوزارة ويشترط الكفاءة    العناية بالاعمال الصغيرة تقود الي اعمال كبيرة ونتائج اكبر وأفضل .. بقلم: دكتور طاهر سيد ابراهيم    المتعة مفقودة .. بقلم: كمال الهِدي    اللجنة المنظمة لمنافسات كرة القدم تصدر عدداً من القرارات    عندما يكيل الجمال الماعون حتى يتدفق .. بقلم: البدوي يوسف    إنهم يغتالون الخضرة والجمال .. بقلم: ابراهيم علي قاسم    السودان ضمن دول عربية تبحث مع إسرائيل تطوير الطاقة    بستان الخوف، الراوية التي أفزعت الأخوان المسلمين فصادروها ومنعهوها .. بقلم: جابر حسين    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    شباب الكباري .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    (سلطان الكيف) !! .. بقلم: عبد الله الشيخ    الاستئناف تشطب طلب هيئات الدفاع عن المتهمين في قضية انقلاب الانقاذ    الإمارات والاتفاقية الإبراهيمية هل هي "عدوان ثلاثى "تطبيع بلا سند شعبى؟ (3/4) .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    مصرع 11شخصاً في حادث مروري بطريق كوستي الراوات    تفكيك شبكة إجرامية يتزعمها أحد أكبر التجار بمنطقة الصالحة بامدرمان    التعليم الحديث والقطيعة المعرفية مع الموروث الشعبي: الكرونة والأدوية البلدية نموذجاً .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نجلاء تطلب الخلع: “جوزي طردني بهدوم البيت عشان الشاشة اتحرقت”
نشر في النيلين يوم 25 - 09 - 2018

“جوزي كان بيساعدني في شغل البيت، والتليفزيون اتحرق لما المية جت عليه؛ فضربني وطردني بره البيت” هكذا بررت “نجلاء. أ” تواجدها بمحكمة مصر الجديدة، لرفع دعوى قضائية ضد زوجها “سيد. ص”، والمطالبة بخلعه، لما وقع عليها من ضرر.
تقول “نجلاء” 32 سنة، ربة منزل، حاصلة على بكاليوريوس أداب: “تزوجت من سيد 36 سنة -حاصل على ليسانس حقوق، ويعمل محام- بعد قصة حب استمرت 3 أشهر، وهما مدة تعلم الإنجليزية، لإنه كان زميلي في نفس الكورس، بعدها قرر التقدم لخطبتي، وعقب فترة لا تتجاوز الشهرين، تم الاتفاق على الزفاف، وانتقلنا للمعيشة سويًا في عش الزوجية، واستمر الوضع حوالي 6 أشهر فقط”.
تابعت الزوجة حديثها متأثرة بدموعها قائلة: “عشت أجمل أيام عمري، ولاحظت أن زوجي يعمل دائمًا على تلبية متطلباتي وإسعادي بكل الطرق، فزوجي يذهب لعمله وعندما يعود يأخذني لخارج البيت يوميًا للعشاء في الخارج، حتى أن كثير من الأقارب تمنوا أن يكونوا في مكانتي، لكن سبحان من غير وضع زوجي، جاء من عمله يطالبني بتحضير ملابسنا للذهاب في نزهة طويلة، بالفعل وافقت ذهبنا للمصيف بالساحل لمدة شهر”.
تروي نجلاء: “قضينا أجمل شهر مصيف، ونزلنا لبيتنا ولاحظت أنه يحتاج إلى ترتيب، وبدأت في اليوم التالي، وكانت المفاجأة تعاون زوجي معي، بعدها تعرضت لصدمة من سلوك زوجي وتغير تصرفاته بعدما علم بتلف الشاشة، وكأنها شئ أغلى مني، فقام بضربي وإهانتي وطردي من المنزل بملابس البيت، ولم يكن أمامي غير الذهاب لبيت أهلي لحل المشكلة.
تشكي الزوجة: “ذهبت لعرض الوضع على أهلي ولم يعجب والدي ما حدث وعرض على زوجي جلب شاشة جديدة والاعتذار، لكنه رفض وتكلم بأسلوب غير لائق مع والدي ورد قائلًا هي خربت حاجة في البيت تجبها ولو مجبتهاش متتدخلش البيت تاني، فطلبت الطلاق لكنه رفض، ما دفعني لإنهاء تلك العلاقة عن طريق محاكم الأسرة”.
فلجأت إلى محكمة الأسرة بمصر الجديدة لرفع دعوى خلع ضده، وحملت رقم 2240 لسنة 2018، ومازالت الدعوى منظورة أمام المحكمة ولم يتم الفصل بها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.