امطار غزيرة تحدث خسائر كبيرة بعدالفرسان بجنوب دارفور    سفير السودان بواشنطن يبحث مع الادارة الامريكية تطوير العلاقات الثنائية    وزير الزراعة يترأس وفد السودان بالقمة التمهيدية للغذاء العالمي    مِنْقَيَا أَبَا ..    الصيحة: وزير التجارة: استقرار وشيك لأسعار السلع    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم السبت الموافق 31 يوليو 2021م    د. شداد يفضح لجنة المسابقات ويكشف تفاصيل جديدة عن تأجيل قمة الدوري الممتاز    السودان.. محاولات إخوانية لإجهاض العدالة وطمس أدلة القتل    حال الاقتصاد بعد عامين على الحكومة الانتقالية سياسات إصلاحية قاسية وأزمة تتزايد    حمدوك يتلقّى رسالة من أفورقي حول تطوُّرات الأوضاع بإثيوبيا    النيل الأزرق يقترب من منسوب الفيضان.. الدفاع المدني: الوضع تحت السيطرة    إسراء تجلس في المركز (32) عالمياً .. كومي يتدرب بقوة.. واتحاد القوى يجدد فيه الثقة    المريخ يحدد السبت لعموميته رسمياً    الغنوشي يلوح بالعنف في تونس.. ما علاقة تركيا وليبيا؟    النسيمات تواصل عروضها الجميلة وتتخطي الرهيب في الوسيط    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    دونالد ترامب: وزارة العدل الأمريكية تأمر بتسليم السجلات الضريبية للرئيس السابق إلى الكونغرس    السودان يرأس الاجتماع الوزاري لدول الإيقاد حول المرأة والأرض    إقليم دارفور.. نظام حكم مُغاير ينزل على أرض الواقع!    بالفيديو: ردود أفعال ساخرة في مواجهة كمال آفرو بعد تصريحه (أنا بصرف في اليوم 10 مليون فمايجيني واحد مفلس يقول لي عايز بتك)    تفكيك خط السكة حديد.. تخريب متعمد أم سطو لصوص؟    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم السبت 31 يوليو 2021    تحرير ( 6 ) أشخاص من ضحايا الاتجار بالبشر بالقضارف    ضبط شبكة اجرامية متخصصة في سرقة المشاريع الزراعية بالولاية الشمالية    إلهام شاهين تبكي على الهواء لهذا السبب    شاهد.. انفجار حافلة فريق كرة قدم في الصومال    سوداكال أكمل الاتفاق رسمياً مع غارزيتو وأنتوني والثنائي يصلان غداً    محكمة مصرية تصدر أحكاما بإعدام 24 عضوا في جماعة "الإخوان المسلمين"    أمازون: غرامة ضخمة بمئات الملايين من الدولارات على عملاق التجارة الإلكترونية    تعاون في مجال ألعاب القوى بين السودان واليابان    يمكنها أن توازن نفسها والتحكم بها عن بعد.. دراجة شركة "دافنشي" الغريبة والمخيفة    نكات ونوادر    صحتنا الرقمية.. هذه الأدوات تساعدك على "الصيام الرقمي"    مصرع طالب وطالبة غرقاً بالخرطوم    "جنين حامل".. ظاهرة طبية نادرة في مستشفى إسرائيلي    تقاسيم تقاسيم    إبراهيم موسى أبا.. فنان ضد النسيان!!    تحالف مزارعي الجزيرة: الشراكات التعاقدية بين الشركات وادارة المشروع ستؤدي إلى خصخصته    شذرات من لغة (الضاد)!    يحطمون الأرقام القياسية بالحضور الجماهيري عقد الجلاد.. الخروج عن (الهرجلة المنظمة) بتقديم موسيقى منضبطة!!    المركزي يُخصِّص (17.39) مليون دولار في مزاده الثامن    تسريب وثيقة أميركية يكشف عن فيروس جديد والسبب"شراسة سلالة دلتا"    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    جيب تطلق أول سيارة كهربائية صغيرة    نصائح لتبريد المنزل من دون جهاز تكييف    ماذا يحدث للعين عند الإفراط في شرب القهوة؟    افتتاح مهرجان هامش النيل المسرحي    ضبط أكثر من 38 كيلو ذهب مهرّب بنهر النيل    دافع عنه معجبوه هجوم شرس على الفنان سامي المغربي بسبب هواتف التعاقدات    حظر حسابات"189′′ شركة لم تلتزم بتوريد حصائل الصادر    ملف المحترفين..اتحاد الكرة السوداني يصدم نادي الهلال    تحرير (21) شخصاً من ضحايا الاتجار بالبشر بالقضارف    ضبط أكثر من 4 مليون جنيه سوداني بمطار الخرطوم مهربة إلى الخارج بحوزة راكبة مصرية    شاهد بالفيديو: (جديد القونات) بعد ظهورها بملابس غريبة ومثيرة هاجر كباشي تخلق ضجة إسفيرية كبيرة عبر مواقع التواصل    أحكام فورية بمصادرة الدراجات النارية بدون لوحات مع الغرامة    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    أدعية مستجابة لحل المشاكل وتهدئة الأمور.. رددها تسعد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزير التجارة ضرب المغتربين في مقتل.. ألحق وزيرك يا حمدوك!
كنان محمد الحسين
نشر في الراكوبة يوم 08 - 06 - 2021

منذ نجاح الثورة المجيدة هب المغتربون من أجل مساعدتها وتقديم العون والمساعدة لها ، وجمعوا الملايين من العملات الصعبة لدعمها حتى لاتسقط في اول امتحان ، لكن حكومتك يا حمدوك ليست بالمستوى المطلوب حتى تستطيع استيعاب هذه الفئة التي تعتبر المحرك الرئيسي للاقتصاد السوداني بعد تدمير مشروع الجزيرة على يد الاوغاد. والمنطقة الصناعية بحري والسكة حديد وسودانير الخ… في العهد البائد كان التعامل معهم في منتهى القسوة مما ادى إلى هجرة الملايين إلى مصر وشراء الشقق واقامة المشاريع هناك.
والقرار الذي اصدره وزير التجارة بمنع استيراد السيارات ، قرار في منتهى الغرابة ، بحسابات التجارة والربح والخسارة ، يعتبر زلة وخطأ لايمكن أن يحدث من أي شخص عاقل دعك من خبراته وكفاءته ، لأن مثل هذه الاخطاء ستؤثر على السوق نتيجة ايقاف التطور الطبيعي ، ايام الانقاذ كانت القرار ترسم لصالح افراد من الحكام. وفي هذا العهد يجب أن تقف مثل هذه التصرفات ، اذا كان الموضوع موضوع بترول ، فالبترول يهرب ، واذا كان قطع الغيار ، فقطع الغيار تجارة تعتبر جزءا من السوق والتطور الطبيعي للامور ، وايقاف استيراد السيارات بهذه الطريقة ، سيفتح بابا للسوق السوداء في المقام الاول ، ويفتح طريقا للفساد والرشوة من أجل التحايل على القرار والتهريب وغيره من الافعال غير المشروعة ، وقد كان هناك الكثير من التجارب الفاشلة في هذا الصدد. والاقتصاد السوداني لايتحمل مثل هذه الاجراءات المرتجلة غير المدروسة يا حمدوك . لأن وزارة المالية قدمت حوافز للمغتربين مقابل التحويل عبر القنوات الرسمية ، كيف يتم الايفاء بها بعد صدور هذا القرار.
تأكد منذ اليوم وليس الغد ستعود السوق السوداء إلى الدولار ولن يقوم احد بالتحويل عبر القنوات الرسمية وهذا سيكون الهروب الاخير ولا احد سيصدق الحكومة مرة أخرى. وسيرتفع الدولار وسيصل إلى عنان السماء، ونعود إلى مسلسل الانقاذ 3 كما قال المافون حسن مكي. لو لم تتم معالجة هذا الامر باسرع وقت ممكن لن ينصلح الحال ، وستسقط الحكومة ومعها اتفاقية جوبا ، وسيعود الكيزان مرة أخرى على ظهر الدولار وليس الدبابة.
استمرار الارتجالية واتخاذ القرارات الفردية في امور تخص مستقبل البلاد ، مثلما كان يحدث في العهد البائد ، لافائدة من الثورة أو دماء الشهداء التي سالت، وعلى الدنيا السلام. وهذه القرار جانبه الصواب وتنقصه الحكمة والاحترافية ، ويجب العمل على الغائه فورا حتى لايرتفع الدولار مرة أخرى ونعود إلى المسلسل القديم ، وتذهب إلى مثواها الاخير.
القرارات الفردية والارتجالية في كل شيء اضرت بالسودان كثيرا ، ويجب ان تقف رفقا بالبلاد والعباد . غايتو ياحمدوك الوزارات الاقتصادية ، يجب أن يتولاها اجانب من بلاد الكفار بيض او صفر او هنود عديل كده ، حتى يأتون بكل شيء مفيد. اهلنا فشلوا ، لو عايز ترضيهم على حساب مصلحة البلد الخطأ راكبك ساسك إلى رأسك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.