(الحرية والتغيير) تنفي طرح إعلان سياسي بناء على اتفاق (البرهان - حمدوك)    السودان: إحباط محاولات تهريب أكثر من 31 كيلو ذهب بعدد من الولايات    البرهان: حريصون على تطوير العلاقات مع الإمارات في كل المجالات    موقِّعو "مسار الشرق" يرفضون إلغاءه ويحذرون من حرب أهلية    مدير المواصفات يرأس الاجتماع التنسيقي لمنظومة حماية المستهلك    مشاجرة تنتهي بمصرع عامل على يد زميله    واتساب يطرح ميزة جديدة "للرسائل الصوتية".. تعرف على آخر التطورات    توقيف خمسة متهمين أجانب بنهب تاجر بأمدرمان    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    شرطة ولاية الخرطوم تسترد ثلاثة سيارات مسروقة    مسؤول: الإصابة ب(كورونا) وسط المشتبه بهم في الخرطوم بلغت 70%    تسريبات تكشف مواصفات هاتف "سامسونغ" المقبل    ميسي يكشف سر تخليه عن القميص 10 في باريس سان جرمان    في "غوغل".. 10 حيل ذكية توصلك إلى نتائج البحث باختصار    روتانا زمان .. !!    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    سيعمل علي توفيق أوضاع التعاقدات مع الكاف..إتحاد القدم يؤكد حرصه علي إستقرار الهلال والتمديد للجنة التطبيع وفق خارطة طريق متفق عليها    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    شاهد.. معجب "يخبط" رأس حماقي بهاتف ويصبه!    "بكرهك".. رسالة قاسية من ابنة شيرين لحسام حبيب    بعد أن وصل لارقام فلكية . ربات البيوت يرفعون شعار (بصلة واحدة تكفي)    الموت يغيب حسناء جامعة الخرطوم التي قيلت فيها القصيدة الشهيرة "ياسيدة لا"    محمد عبد الله: أتينا في ظروف صعبة ومعقّدة    تقرير رصد إصابات كورونا اليوميّ حول العالم    مجلس السيادة ينفي ما أوردته الفرنسية حول مشاركة العسكريين    في تصريحات مثيرة عقب الهزيمة بخماسية فيلود: هل سيتم التعامل مع المنتخبات في كأس العالم بنفس الطريقة التي تم التعامل بها معنا؟.!!    مزارعو المطري والمروي يرفضون السعر التركيزي للقطن    عروس مصرية تقفز من الطابق الثالث بعد 24 ساعة من زفافها    السودان..إحباط محاولات تهريب 31 كيلو ذهب    السعودية تسمح للمطعمين بلقاح «سبوتنيك V» الروسي بأداء الحج والعمر    ضياء الدين بلال يكتب: في وداع هاني رسلان    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة اليوم الأحد 5 ديسمبر 2021    وزارة المالية تلتزم بسداد استحقاقات صيانة قنوات الري    1.2تريليون دولار حجم الإنفاق على إنترنت الأشياء بحلول عام 2025    دراسة تكشف مفاجأة.. هذه الأمراض تخفف أعراض كورونا    سراج الدين مصطفى يكتب :لماذا الكابلي!!    وفاة فتاة بصدمة كهربائية بعد سقوط هاتفها بحوض الاستحمام    لمواجهة أوميكرون.. خبراء ينصحون بالجرعات المعززة    تحولات المشهد السوداني (2+ 6) في انتظار العام سام    السودان.. مسؤولون يلوحون ب"الإغلاق" لمواجهة تفشي كورونا    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    سيف الجامعة: تخيلوا الفن السوداني من غير الكابلي ..؟    مقتل مصري على يد إثيوبي في الإمارات    الفيفا يعتذر لبعثة منتخبنا بسبب "كورونا"    مسؤول بمجلس المريخ يدفع باستقالة مفاجئة    مديرمؤسسات التمويل الدولية بالسودان: استعادة المساعدات الأمريكية يستدعي خطة حكومية واضحة    الإمارات تشتري80 طائرة من طراز رافال الفرنسية    رئيسة وزراء أوروبية تعتذر لعدم ارتداء "الكمامة" في مكان عام    حمدوك ينخرط في مُشاورات لتشكيل الحكومة    برافو مجموعة التغيير    (الغربال) يحاول الاعتداء على صحفية سودانية بالدوحة بسبب (التمباك)    تعليق أحلام على انفصال شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب    بايدن يكشف عن "الرئيس الحقيقي" للولايات المتحدة    عبد الله مسار يكتب : الشيخ العبيد ود بدر (2)    دار الإفتاء المصرية تحذر من تسمية البنات بهذا الاسم    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    في نقد التدين الشكلاني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



زعيم كوريا الشمالية ملمحا لامتلاك السلاح النووي: لم يعد بإمكان أي بلد مهاجمتنا
نشر في الراكوبة يوم 16 - 04 - 2012

أكد الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، أمس، في أول خطاب له موجه إلى الأمة، أن كوريا الشمالية لن تكون أبدا مهددة بالسلاح النووي، وذلك بعد يومين من عملية إطلاق قمر صناعي فاشلة يشتبه الغرب بأنها اختبار صاروخ باليستي.
وقال الزعيم الشاب، الذي لم يبلغ الثلاثين عاما: «إن التفوق العسكري والتقني لم يعد بأيدي الإمبرياليين وحدهم»، مضيفا أن «الزمن الذي كان فيه العدو يهددنا ويبتزنا بقنابل ذرية قد ولى»، ملمحا بذلك إلى أن بلاده باتت تمتلك سلاح الردع هذا. وأكد كيم جونغ أون: «ليس هناك أي بلد يستطيع مهاجمتنا». وظلت الدول الغربية تتهم، منذ سنوات، نظام بيونغ يانغ الشيوعي بامتلاك عدة قنابل نووية والقيام بتجارب نووية من أجل تصغيرها ووضعها في صواريخ.
وألقى الزعيم الكوري الشمالي كلمته في حضور كبار مسؤولي الجيش والحزب الذين كانوا يحضرون عرضا عسكريا كبيرا بمناسبة مرور مائة عام على ولادة جده مؤسس النظام الكوري الشمالي كيم إيل سونغ. وذكر كيم أن الجيش الشعبي لكوريا الشمالية «بدأ تاريخه بمسدسين». وأضاف: «اكتسبنا خبرة كبيرة ونحن اليوم قادرون على مقاتلة أي عدو».
ويضم الجيش الكوري الشمالي 1.2 مليون جندي، وهو الرابع في العالم من حيث العدد، لكن أسلحته من إنتاج روسي وقديمة إلى حد ما. وقال كيم جونغ أون: «من أجل شعبنا، السلام مهم جدا، لكن الكرامة والسيادة تحتلان المرتبة الأولى. والجيش يجب أن يدافع عنهما».
وتحدث الزعيم الكوري الشمالي عن الوضع الاقتصادي في البلاد التي تشهد نقصا في المواد الغذائية بينما تخصص ميزانية كبيرة للقطاع العسكري طبقا لمبادئ «سونغون» التي تعطي الأولوية للجيش. وقال إن الكوريين الشماليين الذين «واجهوا تحديات كبيرة وخدموا بوفاء الحزب، لن يكون عليهم شد الأحزمة بعد اليوم ويمكنهم الاستمتاع بالرخاء الاشتراكي».
وبدأ العرض العسكري والاحتفالات في ساحة كبيرة تحمل اسم مؤسس البلاد كيم إيل سونغ في بيونغ يانغ. وعرض التلفزيون الرسمي مشاهد لآلاف الجنود المشاركين في العرض العسكري، وهم يحملون رايات حمراء ويسيرون بخطوات متناسقة على أصوات قرع الطبول في ساحة كيم إيل سونغ الكبيرة. وقال الزعيم الكوري الشمالي أمام حشد من الجماهير التي كانت تصفق له في خطاب بثه التلفزيون: «أقدم خالص احترامي وتقديري للرفيقين العظيمين كيم إيل سونغ وكيم جونغ إيل» والده الذي توفي في 17 ديسمبر (كانون الأول) الماضي.
ويعتبر هذا أول خطاب علني يلقيه كيم جونغ أون منذ توليه قيادة كوريا الشمالية بعد وفاة والده كيم جونغ إيل. وألقى كيم جونغ أون، الذي ارتدى بزة سوداء، خطابه المعد مسبقا من على منصة أمام عشرات آلاف الجنود المشاركين في العرض العسكري. وقد تلاه بسرعة ومن دون أي ابتعاد عن النص المكتوب أو النظر إلى الحضور إلا في مرات نادرة. وقال كيم جونغ أون: «أود توجيه تحياتي إلى مواطنينا في كوريا الجنوبية وفي باقي أنحاء العالم الذين يعملون في سبيل توحيد الأمم وازدهارها». وأضاف، مشيرا بإصبعه إلى الجنود: «لنسِر باتجاه نصرنا النهائي!»، بينما كان الجنود يهتفون: «مانساي» (طال عمرك).
كان كيم جونغ أون قد عين، الأسبوع الحالي، سكرتيرا أول للحزب الحاكم في البلاد. واتخذ القرار في مؤتمر استثنائي لحزب العمل الكوري الحاكم في إطار الاحتفالات بالعيد المئوي لمولد مؤسسه كيم سونغ إيل الذي حكم من 1948 إلى وفاته في 1994. وقبل ذلك، عين كيم جونغ أون قائدا أبديا للحزب الحاكم. وذكر أجانب يقيمون في المنطقة التي تجرى فيها الاحتفالات أن آلاف العمال عملوا لشهرين على تنظيف وإصلاح وطلاء مباني المدينة وزراعة الأشجار والورود فيها لإعطائها حلة جديدة بمناسبة هذه الاحتفالات.
جاءت كلمة كيم جونغ أون بينما توجه مبعوث أميركي إلى آسيا في محاولة لتشكيل جبهة موحدة لمنع «استفزازات جديدة» من قبل كوريا الشمالية بعد محاولة إطلاق الصاروخ الفاشلة. وكان مفترضا أن يصل مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون شرق آسيا، كورت كامبل، أمس، إلى اليابان قبل توقف في كوريا الجنوبية ثم في سنغافورة. وبعد ذلك سيزور الهند. وقبل مغادرته واشنطن، أشاد كامبل ب«الرد السريع والقوي من الأسرة الدولية» بعد عملية إطلاق الصاروخ التي تؤكد بيونغ يانغ أنها كانت تهدف إلى وضع قمر صناعي في المدار. وأضاف كامبل للصحافيين في مطار دالس قرب واشنطن أن «هناك تصميما كبيرا من جانب شركائنا الدوليين في منطقة آسيا والمحيط الهادي على توجيه رسالة واضحة جدا لمنع استفزازات جديدة من قبل كوريا الشمالية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.