حميدتي: قطر تحاول تدمير المجلس العسكري والدعم السريع    دول "الترويكا" تعلن دعمها للوساطة الأفريقية بشأن السودان    خبير اقتصادي يحذر من مخاطر طباعة الفئات الكبيرة من العملة    "المهدي ": "الانتقالي العسكري" سيستمر في حكم البلاد    تعيين مدير جديد لهيئة المواصفات والمقاييس    "علماء" يرصدون "القُبلة" الأولى بين مجرتين كبيرتين    ضبط كميات من الأسلحة والوقود بولاية كسلا    أمم إفريقيا تتسبب في فشل بطولة الدوري الممتاز    اعتقال مهاجم منتخب السودان والمريخ سيف تيري يفجر الاوضاع    التاج إبراهيم : فوزنا على الهلال يعطينا دافعا من اجل الفوز بالنخبة    الصادق المهدي :نحن ضد التصعيد حتى يحدد العسكري موقفه النهائي    منح شركات مربعات جديدة للتعدين في الذهب بجنوب كردفان    قيادي ب"نصرة الشريعة": استصال الإسلاميين من الساحة "لعب بالنار"    تصريح من تجمع المهنيين السودانيين    ورشة المنامة .. استسلام وخيانة .. بقلم: جورج ديوب    بيان صحفي هام من المكتب الاعلامي للحزب الإتحادي الديمقراطي الأصل    "صبي" يقتل عمه بالوادي الأخضر    في دوري النخبة: الهلال يفوز على أهلي شندي.. والمريخ يكسب هلال الأُبيّض    حصاد الجولة الأولى لأمم أفريقيا.. غياب التعادل السلبي وبطاقة حمراء    هواوي تتلقى “قبلة الحياة” من شركات أميركية    الدعم السريع: عناصر تتبع للحركات المسلحة تشوه صورة قواتنا    (315) مليون جنيه نصيب ولاية نهر النيل من عائدات التعدين    السودان: انخفاض معدلات التضخم في 2019    حملة لتطعيم أكثر من 168 ألف طفل بود مدني    ارتفاع صادر الصمغ العربي إلى 80 ألف طن    ترامب: "المصالح" مع السعودية أهم من قضية "خاشقجي"    السعودية: الحوثيون تعمدوا استهداف المدنيين بصاروخ إيراني    أميركا تطلق الجانب الاقتصادي لخطة السلام    عشرات الإصابات الجديدة بالحصبة بالولايات المتحدة    مدني تستهدف تطعيم 168,338 طفلاً    مشروعات ترفيهية جديدة بالساحة الخضراء بالخرطوم    تريند أفريقيا: سعادة عربية بنجاة المغرب وانتصار الجزائر    بومبيو إلى الرياض وأبوظبي    عقار يعالج فقدان الرغبة الجنسية لدى المرأة    محمد مرسي شهيد الانتخاب .. بقلم: د. مجدي الجزولي    سعر الدولار يقفز بتعاملات السوق السوداء برفقة اسعار العملات    الضفة الثالثة للنهر .. بقلم: عبد الله الشقليني    فيلسوف نزع الخوف (1): الذكرى التسعين لميلاد يورغن هابرماس .. ترجمة وعرض: د. حامد فضل الله / برلين    ما الذي أسرى بالبرهان من الشتم وعرّج به إلى الإذعان .. بقلم: عادل عبدالرحمن    وذرفتُ دمعاً سخيناً بميدان القيادة .. بقلم: صلاح الباشا/ الخرطوم    مشروع الشارقة الثقافي في إفريقيا    لزراعة تدشن نثر بذور أشجار المراعي بالنيل الأزرق    الشرطة: المواطن المقتول بابوسعد قاوم تنفيذ أمر قبض    أدبنا العربيّ في حضارة الغرب .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    مبادرة من "المهن الموسيقية" للمجلس العسكري    أين يعيش الطيب مصطفى . . ؟ .. بقلم: الطيب الزين    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توابل / الإنفلونزا... اللقاح خير من قنطار علاج
نشر في الراكوبة يوم 22 - 01 - 2013

أنا في الثامنة والعشرين من عمري وأتمتع بصحة جيدة. لم يسبق أن أخذت لقاح الإنفلونزا ولم أعان يوماً الإنفلونزا. هل أحتاج فعلا إلى لقاح الإنفلونزا؟ طلب ربّ العمل من الموظفين جميعاً أخذ هذا اللقاح، إلا أنني متردد. سمعت أن البعض يمرضون بعد أخذه.
ينصح المركز الأميركي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها الجميع ممن تزيد أعمارهم عن ستة أشهر بأخذ لقاح الإنفلونزا كلّ عام. في الواقع، لا يعني كونك شابًا أنك محمي من الإصابة بالإنفلونزا. يتعين على الجميع أخذ لقاح الإنفلونزا حتى شخص مثلك لم يسبق أن أصيب بالإنفلونزا في الماضي. في بعض الحالات، قد يُصاب البعض بأعراض تدلّ على إنفلونزا خفيفة بعد أخذ اللقاح. إلا أن الأخير لا يؤدي إلى الإصابة بالإنفلونزا.
الإنفلونزا مرض فيروسي يصيب الجهاز التنفسي في شكلٍ مفاجئ. أما فيروس الإنفلونزا فهو ذات صلة بأنظمة الجسم، ما يعني أنه يسري عبر الجسم في مجرى الدم. تشمل أعراض الإنفلونزا في شكلٍ أساسي الحرارة وألم العضلات ونوبات برد وتعرق وصداع وتعب وضعف وسعال واحتقان في الأنف.
قد تسبب الإنفلونزا مضاعفات ومن بينها الجيوب الأنفية أو التهاب الأذن أو التهاب القصبات الهوائية والالتهاب الرئوي. تُعتبر هذه المضاعفات خطيرة، لا سيما الالتهاب الرئوي لدى الأطفال والحوامل والمسنين، كذلك لدى الأشخاص الذين يعانون ظروفًا مرضية مزمنة كالربو والصرع وأمراض الكلى أو الكبد. وأخذ لقاح ضدّ الإنفلونزا كل عام الطريقة المناسبة لحماية نفسك من خطر الإصابة بالإنفلونزا والمضاعفات الناتجة منها.
ورغم أن الأطفال والمسنين هم الأكثر عرضةً للإصابة بمضاعفات الإنفلونزا، إلا أن أخطر أشكالها قد لا تصيب هاتين الفئتين في شكلٍ أساسي. إلا أن سلالة الإنفلونزا الأكثر خطرًا وانتشاراً بين الناس والتي سببت وباءً عالميًا في عام 1918 طاولت في شكلٍ خاص الأطفال والبالغين الذين يتمتعون بصحة قوية. أما حالات الوفاة التي رافقت سلالات الإنفلونزا الخطيرة فقد تسجلت بين صفوف البالغين الشباب ممن تمتعوا بصحةٍ جيدة.
لحماية نفسك من الإصابة بالإنفلونزا، تحتاج كلّ عام إلى أخذ اللقاح، ذلك لأنه يتغيّر كلّ عام ليجاري التغيرات التي تطرأ على فيروسات الإنفلونزا وليتمكن من التأقلم معها، لا سيما أن هذه الفيروسات تتغير بسرعة كبيرة. وبهذا قد لا يتمكن لقاح العام الماضي من حمايتك من فيروسات العام الجديد.
بعد أن تأخذ لقاحك، سينتج جهاز المناعة في جسمك مجموعة من الأجسام المضادة التي ستحميك من فيروسات الإنفلونزا. وقد يتطلب الأمر حوالى أسبوعين ليتمكن جسمك من بناء مناعة بعد الحصول على لقاح الإنفلونزا. بعد فترة، ستبدأ مستويات الأجسام المضادة في الجسم بالتراجع، ما يشكل سببًا آخرًا جيدًا للإصابة بالإنفلونزا كلّ عام.
التزام الحذر
تلقي لقاح الإنفلونزا في فصل الخريف فكرة جيدة، لا سيما في الفترة الممتدة بين سبتمبر وأوكتوبر. لكن في حال أهملته خلال هذه الفترة، تأكد أن الأوان لم يفت لأخذه لأنه سيحافظ على قدرته على حمايتك ما إن تأخذه. كذلك، تُعتبر ذروة موسم الإصابة بالإنفلونزا في خلال فصل الشتاء إلا أن هذه الفترة قد تتغير من عام إلى آخر. فعلى سبيل المثال في عام 2009، حين انتشرت انفلونزا «آتش وان إن وان» الوبائية أفادت التقارير أن أكبر عددٍ من الأشخاص الذين أصيبوا بهذا الفيروس في الولايات المتحدة أصيبوا به في مايو ويونيو ويوليو.
بعد تلقي لقاح الإنفلونزا، يُصاب عدد قليل من الأشخاص بأعراض مشابهة لأعراض الإنفلونزا وغالبًا ما تتجسد بانخفاض درجة الحرارة لمدة يوم. في بعض الحالات، يصيب هذا النوع من الأعراض الناس الذين سبق وتعرضوا لفيروس مشابه لسلالة اللقاح ولأن نظام مناعتهم قد تحضر مسبقًا لمواجهته. الحرارة إحدى علامات استجابة نظام المناعة وليست أحد أعراض الإصابة بالإنفلونزا.
يتعين على البعض التزام الحذر في ما يتعلق بتلقي لقاح الإنفلونزا كالذين يعانون حساسية تجاه البيض أو الذين أظهروا في وقتٍ سابق رد فعل شديدًا إزاء هذا اللقاح. لكن مع اتخاذ الإجراءات الوقائية المناسبة، يستطيع الأشخاص القلقون تلقي هذا اللقاح بأمان. في حال تبادر إلى ذهنك أي أسئلة عن لقاح الإنفلونزا، تحدث إلى طبيبك.
دانييل مادوكس، اختصاصي في أمراض الحساسية
يبقى اللقاح فاعلاً في يناير
من الأفضل دومًا إجراء لقاح الأنفلونزا في مطلع الخريف. لكن قد يعود قرار أخذ هذا اللقاح في يناير عليك ببعض الفوائد أيضاً. تبلغ الأنفلونزا أوج تفشيها في يناير وفبراير، وقد تلتقط هذا المرض حتى في منتصف مايو، وفق ما يفيد الخبراء.
تشير مراكز ضبط الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة إلى أن الفئة الأكثر عرضة للإنفلونزا الحادة بين البالغين تشمل مَن تخطوا الخامسة والستين من عمرهم، فضلاً عن مرضى القلب والرئتين والكليتين أو الذين يعانون ضعفًا في جهازهم المناعي، ويمكن لنوبة حادة من الأنفلونزا أن تدخلهم المستشفى. لا بد من الإشارة في هذا الصدد إلى أن الآلاف يموتون كل سنة من مضاعفات الإنفلونزا الحادة من بينها: تفاقم حالة صحية مزمنة يعانيها المريض أو التهاب رئوي بكتيري.
توضح مراكز ضبط الأمراض والوقاية منها أن معظم الناس يلتقطون الإنفلونزا بسبب الاحتكاك برذاذ متطاير في الهواء من سعال شخص مصاب أو عطسه. أما أن تلتقط العدوى بلمس سطح يحمل جزيئات فيروسية ثم لمس عينيك أو فمك فأمر غير شائع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.