المركزي يعلن تخصيص (7.54) مليون دولار في المزاد الخامس عشر للنقد الأجنبي    اختر فقط جهة الاتصال والمدة..وسيمكنك"واتساب"من إخفاء الرسائل تلقائياً    تعرف إلى قائمة الدول الأكثر تضررا من كورونا    ارتفاع اسهم المدربين الشباب في المنافسات القومية (1)    محمد رمضان يحتفل بذكرى زواجه التاسع بهذه الطريقة    مشروبات من الطبيعة.. ستغنيك عن مسكنات الآلام!    محمد عبد الماجد يكتب: هل هؤلاء (الشهداء) خونة؟    الاتحاد السوداني يكشف حقيقة إقالة فيلود    مدرب بايرن يقرر اللعب بالصف الثاني أمام برشلونة    برهان: يا عيني وين تلقي المنام!!    نبيل أديب في حوار مع "السوداني" : ما حدث في 25 أكتوبر انقلاب ويمثل نكسة خطيرة في سير الفترة الانتقالية    تحديد موعد إجازة العدد المخطط للقبول بالجامعات    مكتب البرهان يدون بلاغات في مواجهة مديرة مكتب وكالة الصحافة الفرنسية    والي النيل الابيض المكلف يؤكد إهتمامه بالقطاع الرياضي    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    السودان .. مشروع لتطوير الزراعة والتسويق يدخل حيّز التنفيذ الرابع    محكمة انقلاب 89 تمنح هيئة الدفاع إذن مُقاضاة وكيل نيابة    مع الأمير العريفي الربيع في المعتقل والموقف من الانقلاب    تحولات في المشهد السوداني (4- 6 )    نجم الراب درايك يطلب سحب ترشيحيه لجوائز "غرامي"    وزارة الطاقة والنفط تضخ كميات من الجازولين والبنزين والغاز للعاصمة والولايات في الأسبوع الجاري    الأعلى في 7 سنوات..ثروة أغنى رجل في إفريقيا ترتفع لمستوى قياسي    انخفاض كبير في أسعار محصولين    السخرية في القرآن الكريم (1)    حكومة دبي تعلن تغيير نظام العمل الأسبوعي في الإمارة    مصر.. أول تعليق لوالدة سفاح الإسماعيلية : ابني مسحور وما يعرفش يذبح فرخة !    الشمالية تشرع في إجراءات تجارة الحدود مع مصر وليبيا    محجوب عروة يكتب الفشقة مثالا... بل عندنا جيش    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات 6 ديسمبر    وصفة علمية لوجبة فطور.. تبقيك نحيفًا    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات (6) ديسمبر    صاحب محل ثلج يُطالب تعويضه ب(2.7) مليون جنيه    (جايكا) اليابانية تقدم متحركات لدعم زراعة الأرز الهوائي بالجزيرة    معتصم محمود يكتب : الاتحاد يبدأ الحرب ضد الهلال    إسماعيل حسن يكتب : بدون ترتيب    اتهام شاب بالتصرف في مبلغ ضخم تم تحويله في حسابه عن طريق الخطأ    صلاح الدين عووضة يكتب : ذكرياتي!!    الاتّحاد السوداني والمريخ يترقّبان قراراً من (كاس)    هذا العصير يحميك من السكتة الدماغية    السلطات تطلق سراح (5) من رموز النظام البائد    المحكمة ترفض شطب قضية خط هيثرو في مُواجهة وزير بالعهد البائد    بسبب الظروف الأمنية تأجيل محاكمة المتهمين في قضية تجاوزات النقل النهري    قرارات مجلس إدارة المريخ..ابرزها تعليق نشاط نائب الرئيس للشؤون الادارية والقانونية الاستاذ بدر الدين عبدالله النور وتجميد نشاطه .. وتكليف الجكومي برئاسة المكتب التنفيذي.    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    تعرف على وظائف ساعة آبل الفريدة من نوعها    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



سوق الموردة للأسماك .. تراجع الطلب وراء انخفاض الأسعار
تجار : المحلى لايكفى والوارد يأتى من بحيرة النوبة وسد مروى
نشر في الصحافة يوم 13 - 10 - 2010

بعد الصيانة التي اجريت بسوق الموردة للاسماك فى امدرمان التى هدفت الى تطوير ونظافة وتشطيب وتبييض المساطب والتي استمرت لاكثر من شهر تقريبا قام التجار بالمكوث بالقرب من سوق الموردة للسمك من غير تضجر من تحويلهم بالقرب من السوق مما ادى الى خسائر مادية وركود في السلعة، بحيث اصبح المواطن لا يعرف مكان تحويل السوق ويضطر الى المغادرة بعد قدومه الى السوق ويرى السوق في حالة صيانة وكل ذلك لم يؤثر على تجار سوق السمك الذين قاموا بالمساهمة الخاصة بأموالهم لكى يصبح السوق مواكبا ومثالا يحتذى به من حيث النظافة والتأهيل لارضاء ذوق المواطن وزبائن السوق من تجار المطاعم والمواطنين.
(الصحافة) التي كانت بسوق الموردة والتي ظلت تراقب السوق وتترصد اسعاره ، كانت حاضرة عندما تم تحويل السوق من اجل الصيانة والتطوير واستبدال الشكل التقليدى فى العرض الى شكل يناسب الحاجة الآنية مثل اشكال بلاستيكية جديدة ، وتحدثت الصحافة خلال جولتها الى التجار بسوق الموردة حيث يرى سيف الدين محمد هلال رئيس لجنة السوق ان اسعار السمك في هذه الايام منخفضة تماما وعزا ذلك الى الركود الذي لازم السوق في الآونة الاخيرة، مبينا ان انخفضاض الاسعار بدأ منذ قدوم عيد الفطر المبارك بجانب قلة الطلب من المواطنين الذى يعتبر السبب الاساسى لانخفاض السلعة، وقال اذا زاد الطلب على سلعة السمك تزداد بصورة تلقائية الاسعار ولكن اذا حدث العكس فيضطر التجار الي خفض اسعاره، ومضي سيف الدين في حديثه وقال بان اكثر الذين يقومون بشراء سلعة السمك هم شريحة اصحاب المطاعم ومن بعدهم المواطنون، مشيرا الى ان كثيراً من المواطنين يفضلون شراء السمك الجاهز من المطاعم العامة نسبة لصعوبة عمل السمك في المنازل وكذلك مقارنة باسعاره التي قد تكون قريبة من اسعار السمك الذي يشتريه المواطن من الاسواق وهو غير جاهز،مؤكدا عدم تأثر السوق بعدم شراء المواطنين للسمك غير المطهي.
وقال في الاخير يقومون بشرائه من المطاعم والتي يقوم اصحابها بشراء السمك من سوق الموردة، وعن اكثر الايام طلبا للسمك قال يوم الجمعة والعطلات الرسمية التى يهتم فيها المواطن بشراء احتياجاته من الاسواق خاصة وسوق الموردة يكون له النصيب الاكبرفي الاوقات الصباحية بغرض شراء السمك، واردف سيف الدين بان سوق الموردة للسمك به كل متطلبات المواطنين وقال بان السوق به عمال يقومون بتنظيف السمك الذي يتم شراؤه بقيمة رمزية للمواطن حتى لا يتخوف من صعوبة تنظيفه وعن الصيانة التي حدثت بالسوق قال بانها جيدة ولكن لا ترضي التجار الذين يسعون الى ان يكون السوق في احسن وضع حتى يرضي زبائنهم من اصحاب المطاعم والمواطنين. واكد بان التجار يهدفون الى تطوير السوق بصورة جمالية، وقال منذ قدوم شهر اغسطس وحتى اكتوبر تم صرف 100 مليون جنيه لصيانة السوق تم اجراء صيانات متمثلة فى الجرانيت والسيراميك وخرسانة ومباني وتم عمل السور الشرقي مع البياض وكل ذلك يصب في مصلحة المواطن.
وعن السمك والاماكن التي يقومون باستيراد السمك منها قال بان السمك الوارد الى سوق الموردة يأتي من بحيرة النوبة ومن سد مروي، وقال السمك الذي يصاده الصيادون من النيل لا يكفي حاجة المواطن والكميات ضعيفة ويأتي السمك عن طريق عربات خاصة بها كميات كبيرة من الثلج حتى لا يتلف السمك وعن الاسعار قال بانها منخفضة بحيث وصل سعر السمك درجة اولى العجل والكايروسين والبياض كل واحدة تختلف حسب اسعارها من نوع الى آخر بحيث يبلغ سعر العجل للكيلو 14 جنيهاً والكيرس 11 جنيه للكيلو والبياض 7.5 الى 8 جنيهات واما السمك الدرجة ثانية يصل سعر كيلو البلطي منه الذي يتفاوت في اسعاره حسب حجمه ما بين 8-4 جنيها واما السمك درجة ثالثة القرقور 3 جنيهات للكيلو والدبس الفريد الكبير منه يصل سعره الى 5 جنيه والقرموط 5 جنيه و بلغ سعر «الوير» نوع من الأسماك 6 جنيهات .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.