(أنجبت طفلاً) .. امرأة تزوجت دمية    كواليس الديربي : رسالة صوتية مثيرة من أبوجريشة تحفز لاعبي المريخ لتحقيق الفوز على الهلال    ختام البطولة الصيفية للملاكمة    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    السودان: الميزان التجاري يسجل عجزاً بقيمة 1.2 مليار دولار    دفع مُقدَّم.. (مواسير) الخرطوم تواصل (الشخير)!    موتا يضع مصيره في يد جماهير الهلال    حسم تراخيص الأندية غدا الأحد    إكتمال وصول حجاج ولاية الخرطوم إلى الأراضي المقدسة    والي نهر النيل يلتقي اللجنة التمهيدية لنهضة عطبرة    دقلو يشهد توقيع الصلح بين قبيلتي المساليت والرزيقات    الإعلامية "الريان الظاهر" ترد لأول مرة حول علاقة مكتب قناة العربية بالخرطوم بما يدور في صفحة (العربية السودان)    "باج نيوز" ينفرد باسم المدرب الجديد للهلال و يورد سيرته الذاتية    الله مرقكم .. تاني بتجوا.    شاهد بالفيديو.. رجل ستيني يقتحم المسرح أثناء أداء أحد المُطربين ويفاجىء حضور الحفل    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    وزير يبعث ب"رسالة اطمئنان" للشعب السوداني ولمزارعي مشروع الجزيرة    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    انطلاقة امتحانات شهادة الأساس بشمال كردفان غداً    الشرطة الأميركية تضبط مخدرات "تكفي لقتل 12 مليون شخص"    السلطات الصحية في السودان تترقّب نتائج عينات بشأن" جدري القرود"    الميناء الجديد.. جدوى اقتصادية أم مؤامرة تستهدف بورتسودان؟    السودان..ضبط شبكة إجرامية تعمل على قليّ وسحن نواة البلح    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    منتخب الشباب يستهل انتصاراته بالوادي نيالا    انخفاض مفاجئ في بحيرة خزان سنار يهدد المشاريع الزراعية    وزيرة: الأزمة الاقتصادية وراء انتشار المخدرات بنهر النيل    حماية الشهود في قضايا الشهداء.. تعقيدات ومخاطر    إثيوبيا والبنك الدولي يوقعان اتفاقية تمويل بقيمة 715 مليون دولار    شاهد بالفيديو: فنانة شهيرة تعترف على الهواء وتثير الجدل بعد تصريحها"ماعندي وقت للصلاة ولا أعرف الشيخ السديس"    إيلا يؤجل عودته للبلاد ويكشف الأسباب    المجلس الاعلى لنظارات البجا: جهات نافذة مارست علينا ضغوط لقبول المسار    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    القبض على العشرات في حملات للشرطة بأجزاء واسعة بالبلاد    الدفاع المدني يسيطر علي حريق اندلع بعمارة البرير بسوق امدرمان    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 25 يونيو 2022    الخارجية الأمريكية تتأسف لزيارة حميدتي إلى روسيا وتقول: «قرار حميدتي كان ضعيفاً جداً وسيئاً».. وتحذر السودانيين من (فاغنر)    الغرايري..تونسي آخر يدخل قلوب جمهور الاحمر    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    لا يمكنك خداع إنستغرام عن عمرك.. طريقة ذكية تكشف    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    دفاع توباك: تأجيل جلسات المحاكمة إلى أجل غير مسمى    مديرة (سودانير) بالقاهرة تزور الجزلي وتكرمه بالورد وتذاكر من الدرجة الأولى    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    اليوم العالمي لمرض البهاق بجامعة العلوم والتقانة السبت القادم    وضع الخبز في الثلاجة يسبب السرطان.. تحذيرات تشعل زوبعة!    امرأة تنجب أربعة توائم بالفاشر    حريق بمنطقة الكرو بمحلية ابوحمد خلٌف خسائر فادحة    حكم قضائي باسترداد مبلغ (10) آلاف دولار لشيخ الطريقة التجانية    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    الخارجية ترحب بإعلان الهدنة بين الأطراف اليمنية    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مليونية (13) يناير .. الآلاف يخرجون رفضاً للانقلاب العسكري
نشر في باج نيوز يوم 13 - 01 - 2022

في رفضٍ متواصل للانقلاب العسكري في 25 أكتوبر من العام 2021م ، خرج آلاف المُحتجين اليوم في مظاهرات في السودان. تطالب بالحكم المدني.
وشهد وسط الخرطوم كرٌ وفر بين المحتجين والقوات النظامية التي أطلقت الغاز المُسيل للدموع والرصاص الحي لتفريق المتظاهرين.
وقالت لجنة أطباء السودان المركزية إنّ متظاهراً قُتل اليوم في مظاهرات 13 يناير بمدينة بحري بالرصاص الحي، ليرتفع العدد منذ 25 أكتوبر 2021م، إلى 64 شهيداً.
وأشارت لجانُ أحياء بحري إنّ الريح محمد في العشرينات من عمره، قتل إثر إصابته برصاص حي في البطن.
وكشفت اللجنة وقوع عشرات الإصابات بالرصاص الحي، إضافةً لإصابات نتيجة للطعن وأخرى بالغاز المُسيّل للدموع، وقالت إنّ هناك جرائم حقيقية تُرتكب في حق الشعب السوداني.
وأضافت:القوات النظامية قامت بقمع مفرط لمواكب "مليونية 13 يناير".
بالمقابل أعلنت وزارة الداخلية السودانية تُعلن عن مقتل ضابط شرطة برتبة العميد وسط الخُرطوم، وقالت إنّها احتسبت العميد شرطة علي بريمة الذي اُستشهد أثناء، أداء واجبه في حماية مواكب المتظاهرين جوار معمل استاك اليوم "الخميس"، وذلك وفقاً لتعميم صحفي صادر عن المكتب الصحفي للشرطة.
وأعلنت مساء اليوم، عن إلقاء القبض على المُتّهم بقتل العميد علي بريمة، وإصابة عدد من منسوبي الشرطة.
وتتواصل الاحتجاجات الرافضة لما قام به قائد الجيش السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان في 25 أكتوبر، حيثُ وصف الاجراءات بتصحيح المسار، بينما اعتبرته لجان المقاومة، وقوى سياسية انقلاب عسكري.
وفي الثاني من يناير 2022م ، تقدم عبد الله حمدوك من استقالته من منصب رئيس مجلس الوزراء، وكان حمدوك قد وقع اتفاقًا سياسيًا مع البرهان في 21 نوفمبر 2012م، وهو الاتفاق الذيّ رفضته لجان المقاومة السودانية وقوى الحرية والتغيير المجلس المركزي واعتبرتهُ شرعنةً للانقلاب، وأيدتهُ قوى الحرية والتغيير ميثاق التوافق الوطني.
وأعلنت قوى سياسية تضم قوى التوافق الوطني، وأحزاب من المجلس المركزي عزمها على توقيع اتفاق سياسي، قبل أن تعلن عن تأجيل التوقيع دون تحديد موعد.
وكانت الأمم المتحدة أعلنت مساء السبت "الماضي" إطلاق مشاورات أولية لعملية سياسية شاملة بين الأطراف السودانية، وتباينت ردود الفعل حولها، حيثُ رفضها تجمع المهنيين السودانيين ، وأبدت قوى سياسية ترحيبها، واشترطت أخرى إبعاد المكون العسكري، كقوى الحرية والتغيير المجلس المركزي، ولجان المُقاومة.
عنف مُفرط
وقال القانوني معز حضرة ل(باج نيوز) إن القوات النظامية تتعامل بعنف زائد يتعارض مع القوانيين التي تتحدث عن السلمية، هذه مظاهرات سليمة يتم التعامل بعنف مفرط واستخدام الأسلحة.
وأضاف: هذا مخالف للقوانيين والوثيقة الدستورية، زاد الأمر سوءً أمر الطواريء الذيّ أصدره البرهان وأعطى القوات حصانة كاملة فزاد العنف المفرط، وهذا أمر لا يوجد في كل الأنظمة القانونية، الحصانة دائمًا حصانة إجرائية.
وقالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" معنية بحقوق الإنسان في تقريرها السنوي 2022م عن حالة حقوق الإنسان، إن العام الثاني من الانتقال الديمقراطي في السودان اتّسم بغياب الاستقرار السياسي، مّا أدّى إلى تباطؤ وتيرة الإصلاحات المتعلقة بالحقوق وسيادة القانون، وأن العدالة فيما خص الانتهاكات الحكومية الجسيمة ظلّت مفقودة إلى حدّ كبير بسبب الحصانات الواسعة.
وأضافت أنهُ ردّا على احتجاجات مناهضة للانقلاب، استخدمت قوات الأمن القوة المفرطة بشكل متكرّر، بما يشمل القوّة القاتلة، وأنهُ رغم الدعوات المستمرّة لتحقيق العدالة في الجرائم الجسيمة، فإنّ المحاسبة على الفظائع ظلّت محدودة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.