(المسار الوطني) يدين إعدام القوات الإثيوبية 7 جنود سودانيين ومدني    سفيرة السودان بجيبوتي تقدم أوارق إعتمادها مندوباً دائماً لدى الإيقاد    جبريل يطالب بإيقاف صادر الحي    السلع الغذائية تستحوذ على معظم واردات البلاد    عمر الدقير يكتب: أبو هاجة ومشكاة الثورة    342 طالبا وطالبة يجلسون لإمتحان إجازة شهادة حفظ القرآن الكريم    الكهرباء:خروج محطة أم دباكر من الخدمة والعمل جار لإدعادتها    إدارة التعليم الفني بالخرطوم تتسلم أجهزةحاسوب من مجموعة(سي تي سي)    مصر : محاولات و مساعي من إحدى الجهات المناوئة لضرب العلاقات الشعبية بين مصر والسودان    دورة تدريبية حول طرق إنشاء المؤشرات الجغرافية للمنتجات الزراعية بالجزائر    انطلاقة الملتقي التفاكري بين المجلس الاعلي للسياحة واصحاب المنشآت السياحية    الجزيرة ترصد 13 مليون جنيه لبناء مركز لعلاج الإدمان    تراجع في أسعار الطماطم والليمون بسوق الخضروات    حكومة الجزيرة تكشف عن شبهة فساد وتزوير في 63 قطعة أرض استثمارية بالمناقل    الاتّحاد العام يرفع تقرير أزمة المريخ للفيفا ويُؤمِّن على نظام "27 مارس"    الكونغولي القادم للهلال يُواجه غضب الأنصار    بدء محاكمة ثلاثة ثوار متهمين باتلاف عربة شرطة    محامو الطوارئ يحذرون من تكدس الجثث بمشرحة أمدرمان    مصر.. مقتل مذيعة بالرصاص على يد زوجها القاضي    الصيحة: انتعاش مبيعات الذهب    (8) مواجهات في الجولة (22) للممتاز اليوم    مكوك ودهاشم والرابطة يتعادلان بسنار    الحراك السياسي: وزيرة العمل تكشف عن قائمة تحرّم"61″ عملاً على الأطفال    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    القبض على متهم قتل اخر بجبرة    مكافحة المخدرات توقف متهمين وبحوزتهم (260) حبة ترامادول    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    غارزيتو يطالب المريخ بمستحقات بقيمة 300 الف دولار    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    شاهد بالفيديو.. صراخ وشجار بين طالبات سودانيات بإحدى الجامعات ظهرن وهن يتسابقن ويتنافسن على التصوير مع الفنان "الشبح" ومتابعون: (لو حضرتن وردي كان عملتن شنو؟)    شاهد بالفيديو.. نجمة الترند الأولى في السودان "منوية" تظهر وهي تستعرض بسيارتها (لاند كروزر) الجديدة التي قامت بشرائها بمليارات الجنيهات وصديقتها تهتف لها (والله شيخة براك)    شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة ويطلب الحل السريع (شقيقة صديقي تراودني..تقابلني بقميص النوم وتطلب مني النوم معها علماً بأنها تسكن لوحدها وزوجها مغترب فماذا أفعل؟)    بالصورة والفيديو.. شاب سوداني يوثق اللحظات الأخيرة من حياته قبل أن يلقى حتفه عطشاً في صحراء العبيدية وهذه وصيته لأسرته    نهاية مثيرة للدوري السعودي.. الأهلي يهبط إلى الدرجة الأولى والهلال يتوج بالكاس    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    أبل تعد ل"طوفان" من الأجهزة الجديدة    كابتن المريخ أمير كمال يخضع لعملية جراحية    فريق صحي أممي بالفاشر يطالب برفع نسبةالتطعيم لكورونا ل 50٪    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عضو لجنة السيادي في الشأن الطبي د. عصام بطران: إغلاق المشرحة يعني ركل الكرة في مرمى النائب العام
نشر في كوش نيوز يوم 18 - 05 - 2022

أعلنت هيئة الطب العدلي بوزارة الصحة ولاية الخرطوم على لسان مديرها د. هشام زين العابدين، عن اجتماع ضم النائب العام ووكيل وزارة العدل وأعضاء من اللجنة التي تمَّ تشكيلها بواسطة المجلس السيادي وممثل لوزارة الداخلية ومدير عام وزارة الصحة ولاية الخرطوم د. محمود القائم، وقالت: إن الاجتماع توصَّل إلى إغلاق مشرحة بشائر لامتلاء المشرحة بالجثامين بصورة أصبحت غير إنسانية لحين صدور قرار من النائب العام بتشريح الجثامين ومن ثم دفنها.
مصادر مطلعة وقفت على تداعيات القرار الصادر لمعرفة المزيد من التفاصيل وذلك من خلال اللقاء مع دكتور بطران، عضو اللجنة التي شكَّلها المجلس السيادي والمختص في الشأن الطبي، فماذا قال: –

على نحو مفاجئ جاء قرار إغلاق مشرحة بشائر، لماذا تم ذلك؟ أليس هنالك حلول أخرى؟
مشرحة بشائر مُتكِّدسة بالجثث ولنواحٍ قانونية أصدر النائب العام في مرحلة سابقة قراراً بإيقاف دفن الجثث إلى حين اكتمال التحريات في ملف فض الاعتصام وهذه الجثث أكثر من طاقة المشرحة الاستيعابية ووصلت حداً غير معقول وكل يوم تستقبل مشرحة بشائر جثث جديدة ولهذا صدر قرار إغلاقها.
هل ما ذكرته من أسباب هي أسباب مقنعة لإغلاق المشرحة علماً بأن المشرحة دائماً ما تكون مُتكدِّسة بالجثث؟ أم هنالك أسباب أخرى أدت إلى ذلك؟
نعم، هنالك كارثة بيئية كبيرة جداً بسبب وجود الجثث داخل مشرحة بشائر، وإذا استمرت أكثر من ذلك فإنها سوف تتسبب في تدهور الوضع الصحي المحيط بها. وكما قلت لك: ستؤدي إلى كارثة بيئية.
أبرز الأشياء المزعجة داخل المشرحة؟
تحلُّل الجثث ستتضرر منه المناطق المجاورة للمشرحة والضرر سيلحق بالمشرحة نفسها وينتقل إلى مستشفى بشائر وفيها مرضى يتلقون العلاج وأهم من ذلك كله واجب على الميِّت دفنه بسرعة، كما يقول الشرع والعُرف الاجتماعي.

ماهي المدة المحدَّدة لبقاء الجثث بداخلها؟
المشرحة ليست وعاء استيعابي دائم للجثث، وقانونياً المدة المحدَّدة لحفظ الجثة ثلاثة أشهر، فقط، وبعد ذلك تأتي لجنة دفن الجثث تفحص الجثث عبر إجراءات قانونية وإجراءات طبية وفحص (دي ان اي ) وحفظ الملف وجميع الإجراءات المتعلقة بالصحة ويتم الدفن مع حفظ الرقم والمقبرة بغرض النبش في حالة الرجوع إلى الجثة بصورة قانونية إذا استدعى ذلك.
هل كل الجثث الموجودة داخل المشرحة مجهولة الهوية؟
نعم، مجهولة الهوية وإذا تمَّ التعرُّف عليها كانت ستسلم الى اهلها ويتم دفنها.
هل التعرُّف على الجثث داخل المشرحة يتم بطريقة سهلة لأهل المفقود؟ أم هنالك إجراءات معقَّدة تتبع ذلك؟
التعرُّف على الجثث ليس صعباً، وهنالك من تعرَّف على بعض الجثث وتمَّ تسليمها لهم لدفنها.
هل الإغلاق شامل أم مؤقت إلى حين دفن الجثث وستعود بشائر إلى مهامها مرة أخرى؟
الإغلاق إلى حين اتخاذ النائب العام لقرار بتصفية الجثث الموجودة والمتراكمة داخل المشرحة، ومن ثم تبدأ المشرحة في استلام الجثث كالمعتاد .
الآن كم عدد الجثث داخل المشرحة؟ هل العدد مخيف لدرجة الإغلاق؟
لا يمكن أن أفصح عن العدد، لأن الإفصاح عن أعداد الجثث من مهام وزارة الصحة.

ما البديل بعد إغلاق بشائر؟
هنالك مشارح موجودة في العاصمة في مستشفيات مختلفة في بحري وأم درمان، مع أن تلك المشارح الطاقة الاستيعابية لها غير كافية ومشرحة بشائر هي مشرحة رئيسة كبرى وتتمتع بطاقة أكبر من المشارح الموجودة داخل ولاية الخرطوم، وتلك المشارح يستفاد منها علمياً بوجود قانون واضح يشير إلى استخدام الجثث مجهولة الهوية في التعليم الطبي.
هنالك لجنة مُكوَّنة من السيادي بشأن المشرحة والجثث ما دورها الآن؟
اللجنة هي نفسها وأوصت بإغلاق مشرحة بشائر إلى حين صدور قرار من النائب العام بتشريح الجثث ومن ثم دفنها وهذا قرار لجنة.
ما حقيقة أن مشرحة بشائر بها حشرات وجرذان؟
قبل الوصول إلى مشرحة بشائر بنحو (500) متر، يشتم الزائر الروائح الكريهة والنتنة، ومن الطبيعي أي رائحة متغيِّرة يوجد بداخلها الحشرات والجرذان والدود.
لماذا تتعفَّن الجثث داخل المشرحة؟ أليس هنالك ثلاجات لحفظ الجثث؟
مع قطوعات الكهرباء المتكرِّرة تتأثر الثلاجات وتفقد برودتها.

أليس هنالك مولدات حديثة لاستقرار التيار الكهربائي في حالة قطوعات الكهرباء؟
موجودة، ولكن هنالك مشكلة في توفير الجاز ومشاكل إدارية كثيرة موجودة داخل المشرحة.
الجثث المُتكدِّسة هل هي حديثة أم منذ وقت فض الاعتصام؟
منذ فض الاعتصام تكدَّست الجثث وهي عملية دورية تراجع كل ثلاثة أشهر، عبر إجراء قانوني وليست إدارية للتصرُّف الشخصي.
الآن تم إغلاق المشرحة دون وقت محدَّد لمباشرة عملها مرة أخرى؟
هنا تمَّ ركل الكرة إلى مرمى النائب العام ليتحمَّل المسؤولية كاملة والنائب العام كان قد أصدر قراراً قيَّدنا بعدم التصرُّف في أي جثة.

حوار – عوضية سليمان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.