وزارة الصحة: (215) إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، وتسجيل (19) وفاة    في نصف قرن مع منصور خالد .. بقلم: فاروق عبد الرحمن عيسى/ دبلوماسي سابق/ لندن    كيف واجهت مؤسسة الطب السوداني اول وباء لمرض الايبولا (1976) الموت تحت ظلال الغابات الاستوائية .. ترجمة واعداد/ بروفيسور عوض محمد احمد    مسألة في البلاغة: تجري الرياحُ بما لا تشتهي السّفُنُ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    حريّة سلام وعدالة: ساحة القيادة "الطّامة" .. ليلة الخِسّة، الغدر، الخيانة، وعار البّزة العسكرية السودانيّة .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن    فض الإعتصام: ليس من رأى كمن سمع!! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    سر اللاهوت والناسوت في النفس البشرية (دكتور علي بلدو نموذجا) .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    قرارت مرتقبة لتنظيم عمل المخابز بالخرطوم تتضمن عقوبات صارمة    ترامب لا يحمي الأمريكيين.. لكن السوريين ممكن! .. بقلم: د. أحمد الخميسي. قاص وكاتب صحفي مصري    قصة قصيرة: صدفة نافرة .. بقلم: د. عمر عباس الطيب    الزكاة .. بقلم: الطيب النقر    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    تفشى فيروس كرونا كمؤشر جديد لانهيار النظام الاقتصادى الراسمالى العالمى .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ استاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    إيقاف مشروع تقنية الحشرة العقيمة جريمة كبرى .. بقلم: د.هجو إدريس محمد    غضبة الفهد الأسود .. بقلم: إسماعيل عبد الله    الإسلام دين ودولة .. بقلم: الطيب النقر    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرزيقي .. لا بواكي عليك .. بقلم: سهير عبدالرحيم
نشر في سودانيل يوم 22 - 12 - 2019


بسم الله الرحمن الرحيم
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

مالا يعلمه رئيس اتحاد الصحافيين (المحلول) الصادق الرزيقي أن ما يقارب 80٪ من الصحافيين يشعرون بالشماته تجاه حل الاتحاد وإقالته ، وال 20٪ الباقون يشعرون بالشماته ومعها شيء من التعاطف يظهر تارة في المؤازرة عبر مكالمة أو مقال أو ربما كوب شاي معه تحت الشجرة الملعونة .
وحتى لا يعتقد السيد الرزيقي ان تلك الشماتة تدخل من باب الحسد للثروة التي يقبع في كنفها من عقارات وأملاك وأرصدة والسيارة (الانفينتي) أنموذجاً ، نقول حتى لا يعتقد ان الصحافيين يشعرون بالشماته لمجرد انه يعيش في بذخ لا يرقى لمستوى ما تعانيه الشريحة الأعرض من الصحافيين .
فإن ما يشعر به الصحافيين تجاه الرزيقي مرده الى أن الرجل ظل وعلى الدوام لا علاقة له بمعاناة القبيلة ، يُعتقل الصحافيون فيعمل رايح ، تصادر الصحف مرة وثلاثاً وعشراً ويعمل رايح ، يتم ايقاف الصحافيين عن الكتابة عثمان شبونة / زهير السراج / شمائل أنموذجاً فيعمل رايح ، يتم استدعاء الصحافيين لمباني جهاز الأمن وتمسح بكرامتهم الارض ويعمل رايح ، يتعرض الصحافيون لمطاردات ومضايقات ضرائب وضرب تحت الحزام ويعمل رايح .
توزع الإعلانات على الصحف المرضي عنها بتوصية من قيادات الكيزان ويعمل رايح، يفصل الصحافيون بالعشرات من الصحف في ظاهرة أقرب الى المجزرة ويعمل رايح .
يعاني عشرات من أفراد قبيلة الصحافيين من ظروف اقتصادية اقرب الى المسغبة ، بعضهم باع اثاث بيته ليطعم صغاره ، والبعض امتهن وظائف هامشية ، واحداهن لجأت لبيع الآيسكريم لأنها في كل المرات التي كانت تطرق فيها ابواب الاتحاد كانت تعود بخفي حنين .. ورئيس الاتحاد يعمل رايح .
يعمل الصحافيون في ظروف أسوأ ماتكون، وتعاني المؤسسات الصحفية من صعوبات جمة في عملية تنفيذ نسخة ورقية ، بيئة طاردة ، مرتبات ضعيفة ، معينات عمل فقيرة ، والرجل يعمل رايح .
صدقني لو غادرت طوعاً او كرهاً فالسواد الأعظم من القبيلة لا يحمل شيئاً لك لا من الولاء ولا العرفان ولا حتى الشعور بالامتنان انك قدمت مواقف نبيلة تجاه زملاء المهنة .
بل يشعرون بأنك واليت النظام السابق حد الاذعان ، وغضضت الطرف عن انتهاكاته حد العمى ، ورفعت سقف تظليل سيارتك حتى لم تعد ترى أبعد من لافتة صحيفتك .
السيد الرزيقي ، غادر بهدوء لأن هذا أوان الرحيل ، وتذكر أن التاريخ سيحفظ لك جيداً أن أسوأ أنواع الانتهاكات للحريات وتكميم الأفواه كان إبان حقبتك .
*خارج السور :*
سيذكر لك التاريخ الصحفي أمراً واحداً أنك تجيد ربط عمامتك بأناقة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.