أسرع طريقة للهروب من الواقع!! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    خطأ الطبيعة : قصة قصيرة .. بقلم: احمد محمود كانم    حُمَّدْ وَلَد ... ومحاولات اغتيال شخصية المرأة .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    مبادرات: العودة إلي الطبيعة: إعادة إكتشاف نباتاتنا المنسية أو الضائعة !.. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    مقترح بنك الطاقة .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    الهلال يعطل ثلاثي المريخ مجددا    في حب الوطن والناس .. بقلم: نورالدين مدني    جولة في حديقة المشتركات الإنسانية (أسماء وألقاب)!! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    التالتة حرمت الحلال .. شعر/ موسى المكي    السودانوية والشرط الانساني والذاكرة المحروسة بالتراث والوصاية .. بقلم: طاهر عمر    المركزي ينفي إصداره قرارا بتحديد سقف للسحب من حسابات العملاء    أهلي شندي يلحق بأهلي الخرطوم أول خسارة في الدوري .. حي الوادي نيالا يعمق جراح الأمل عطبرة    في دي ما معاكم .. بقلم: كمال الهِدي    إحالة 20 دعوى جنائية ضد الدولة للمحكمة    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    شرطة السكة حديد توضح ملابسات حادثة تصادم قطار وشاحنة قلاب عند مدخل الخرطوم    الشرطة والشعب ! .. بقلم: زهير السراج    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التطبيع سرا:خيبة ونكسة جديدة .. بقلم: د. إبراهيم الصديق على
نشر في سودانيل يوم 22 - 10 - 2020


(1)
اعلنت الإذاعة الإسرائيلية اليوم الخميس 22 أكتوبر 2020م عن زيارة وفد إسرائيلي للخرطوم وبحث أمر التطبيع وقالت إن الوفد أمضى سبع ساعات والتقى عددا من المسؤولين السودانيين وناقش معهم تفاصيل إعلان الأمر، ولم تعلن الحكومة أي تفاصيل، ولكن يبدو أن الأمر أصبح حقيقة ماثلة وقرائن ذلك لا تخفي على احد.
وأولها: إن طائرة إسرائيلية هبطت في مطار الخرطوم أمس وامضت عدة ساعات ثم غادرت لاحقا، وهو أمر ثبت بالوقائع والبراهين، والفضاءات الرحيبة وفرت الكثير من مصادر المعلومات، وثانيا؛ فإن وزير الخارجية الأمريكي بامبيو قال في تصريحات أمس أن (الإدارة الأمريكية تسعى لإزالة إسم السودان من قائمة الإرهاب ويأمل ان تسرع الخرطوم في بناء علاقات مع اسرائيل) وهو ما يشير لأن تحويل التعويضات ليس الشرط الوحيد وإنما هناك جوانب أخرى وتحديدا التطبيع وهذا ينزع الغطاء الأخلاقي الذي تدثر به رئيس الوزراء د.عبدالله حمدوك حين كرر ان إدارته نجحت في فصل مسار رفع اسم السودان عن قائمة الإرهاب عن قرار التطبيع، بل المؤكد ان الأمر الذي لم يكن مطروحا ابدا في اي وقت من الأوقات تحول لشرط لازم، وثالثا؛ تلميحات وتصريحات اغلب قادة إسرائيل وآخرهم مدير الإستخبارات والذي أشار إلى السودان سيعلن التطبيع قريبا، وربما (الأربعاء أو الخميس).. فلماذا التكتم والهروب من مواجهة المواطنين بالحقائق والوقائع.
(2)
منذ حادثة ذهاب الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الإنتقالي الي عنتبي في 3 فبراير 2020م ولقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي هناك، فإن كل المعلومات عن التطبيع سرية ويتلقاها المواطن من مصادر أخرى، بما في ذلك لقاءات وزير الخارجية الأمريكي بومبيو في الخرطوم وطلبه إعلان التطبيع، ومحادثات الوفد الرفيع برئاسة البرهان في أبوظبي، وآخرها وصول الطائرة الإسرائيلية أمس ومغادرتها فجر اليوم، فاين إدعاءات الشفافية وانتهاء (زمن الغتغته والدسيس)،؟ وأين موقف القوى والحاضنة السياسية مما جري؟ وخاصة ان الحكومة اصبحت جزءا من فريق التفاوض؟ وماذا يجري تحديدا بحق بلادنا وبيع مواقفها وإرادتها؟ أن كل هذه الحاضنة تتحمل نتائج ما يجري وقد صمتت عن إبداء موقف ولن يرحمهم التاريخ.
(3)
إن قلة المبدئية السياسية وغياب الرؤية أدى لدخول السودان في مزادات ورهانات بائسة في مفاوضات إزالة إسم السودان من قائمة الإرهاب، واضطررنا لدفع مبالغ مالية اقتطعت من قوت المواطنين، وليس ذلك فحسب وإنما اقترن الأمر بالتطبيع مع إسرائيل وهو النقطة الأساسية والمحورية منذ تصريح البرهان بعد عودته من يوغندا حين قال (انه مستعد لفعل اي شيء يخدم وطنه) وكان مفهوما أنه التطبيع، فلماذا الإختباء والتستر.
لقد سجلت هذه الفترة من عمر السودان من أكثر لحظات تاريخه بؤسا في القرارات والمواقف، عاناها المواطن في حياته اليومية، وكأن الحاكمين لم يكتفوا بذلك فأرادوا أن يمحو من تاريخنا كل مواقف بلادنا المشرفة، ويسجلوا نكسة جديدة..
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
///////////////////


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.