الوثيقة الدستورية.. جدل التعديل!!    الحرية والتغيير تتهم السلطات بجر المتظاهرين إلى العنف    مشادات حامية في جلسة محكمة (الانقلاب) بعد مطالبات بتنحي هيئة الاتهام    انخفاض كبير في أسعار محصولين    السودان.. الطاقة والنفط تدفع بإمداد من الوقود والغاز    السودان..مشروع لتطوير الزراعة والتسويق يدخل حيّز التنفيذ الرابع    حكومة دبي تعلن تغيير نظام العمل الأسبوعي في الإمارة    الأعلى في 7 سنوات..ثروة أغنى رجل في إفريقيا ترتفع لمستوى قياسي    السخرية في القرآن الكريم (1)    الشمالية تشرع في إجراءات تجارة الحدود مع مصر وليبيا    انتقام بافاري يهدد برشلونة بفضيحة جديدة    مصر.. أول تعليق لوالدة سفاح الإسماعيلية : ابني مسحور وما يعرفش يذبح فرخة !    محجوب عروة يكتب الفشقة مثالا... بل عندنا جيش    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات 6 ديسمبر    وصفة علمية لوجبة فطور.. تبقيك نحيفًا    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات (6) ديسمبر    "معاش الناس" .. امتحان كل الحكومات    (جايكا) اليابانية تقدم متحركات لدعم زراعة الأرز الهوائي بالجزيرة    صاحب محل ثلج يُطالب تعويضه ب(2.7) مليون جنيه    اتهام شاب بالتصرف في مبلغ ضخم تم تحويله في حسابه عن طريق الخطأ    صلاح الدين عووضة يكتب : ذكرياتي!!    إسماعيل حسن يكتب : بدون ترتيب    توقعات بفشل العروة الشتوية بالجزيرة    معتصم محمود يكتب : الاتحاد يبدأ الحرب ضد الهلال    برهان تيه في النهائي الثاني مع صقور الجديان    "واتساب" تُتيح ميزة الرسائل السريعة الزوال افتراضياً لجميع الدردشات الجديدة    الاتّحاد السوداني والمريخ يترقّبان قراراً من (كاس)    حيدوب يعلن تعاقده مع المدرب عمر تنقا لقيادة الفريق في الدوري الوسيط    هذا العصير يحميك من السكتة الدماغية    السلطات تطلق سراح (5) من رموز النظام البائد    إلى الديسمبرييين شهداء وأحياء وجرحى ومفقودين    اليوم التالي: صديق المهدي: نحذّر من عودة الوطني للمناصب    بسبب الظروف الأمنية تأجيل محاكمة المتهمين في قضية تجاوزات النقل النهري    المحكمة ترفض شطب قضية خط هيثرو في مُواجهة وزير بالعهد البائد    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 7 ديسمبر 2021    قرارات مجلس إدارة المريخ..ابرزها تعليق نشاط نائب الرئيس للشؤون الادارية والقانونية الاستاذ بدر الدين عبدالله النور وتجميد نشاطه .. وتكليف الجكومي برئاسة المكتب التنفيذي.    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    اليوم.. بدء تطبيق تحديث واتساب الجديد    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    نصائح للتوقف عن التدخين .. إليك 15 نصيحة ستساعدك    تعرف على وظائف ساعة آبل الفريدة من نوعها    تجربة ترك مقعد السائق أثناء عمل القيادة الذاتية تنتهي كما هو متوقع    مدرب السودان: هدفنا إثبات الذات أمام لبنان    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    شاهد بالصور: أول سوداني يتسلق ويصل أعلى قمة جبل في العالم    شاهد بالفيديو: في أول ظهور لها بعد وفاة والدها… دنيا سمير غانم تتألق في احتفالية "قادرون باختلاف"    شاهد بالصورة : الإعلامية الريان الظاهر تنتقل للعمل بقناة العربية مراسلة لبرنامج "صباح العربية"    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تقرير لهيومن رايتس ووتش يوضح الاثار الصحية والبيئية الخطيرة لاستخدام الزئبق فى تعدين الذهب
نشر في سودانيات يوم 13 - 10 - 2013

قالت هيومن رايتس ووتش 6 اكتوبر إن على الحكومات حول العالم أن توقع على الفور على اتفاقية ميناماتا الرائدة الجديدة بشأن الزئبق. سوف يجتمع مسؤولون من كل دول العالم في كوماموتو باليابان ابتداء من 7 أكتوبر/تشرين الأول؛ لاعتماد الاتفاقية رسميا. وبمجرد اعتمادها، ستكون قابلة للتوقيع والتصديق عليها.
يعد الزئبق معدنا ساما، يمكن أن يتسبب في اعتلال في الصحة، والعجز، والوفاة. وتلزم الاتفاقية الحكومات بالحد من استخدام الزئبق والانبعاثات الناجمة عنه في محيط الصناعات وعمليات المعالجة.
قالت جوليان كيبينبرغ، الباحثة الأولى بقسم حقوق الطفل في هيومن رايتس ووتش: "يتعرض الملايين من الناس حول العالم إلى الآثار السامة للزئبق. وستساعد هذه المعاهدة على حماية البيئة وحق الناس في الصحة على حد سواء".
تحمل المعاهدة اسم بلدة ميناماتا اليابانية، حيث وقعت واحدة من أسوأ كوارث التسمم عن طريق الزئبق التي وقعت في خمسينيات القرن الماضي، بعدما لوث أحد مصانع المواد الكيماوية الخليج بالزئبق. وفقا للأرقام الرسمية، مات ألف و700 شخص، لكن يعتقد أن الرقم الحقيقي أعلى من ذلك بكثير. وبالإضافة إلى ذلك عانى عشرات آلاف آخرون عاهات مستديمة، بما في ذلك تلف الدماغ، والإعاقة الذهنية، والعيوب الخلقية، ومشاكل صحية أخرى. كان العديد من الضحايا من الأطفال.
يستخدم معظم الزئبق حاليا في عمليات لتعدين الذهب الحرفي على نطاق صغير. يعمل ما يقدر ب 10 إلى 15 مليون شخص في عمليات تعدين الذهب على نطاق صغير في أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية، ويعتمدون على الزئبق كطريقة رخيصة وسهلة لاستخراج الذهب. عندما يسكب الزئبق السائل على الخام من القاعدة إلى القمة، فإنه يقوم بجذب جزئيات الذهب على شكل ملغم [من الذهب والزئبق]. ولفصل الذهب عن الزئبق، يقوم عمال المناجم بحرق الملغم، ما يحول الزئبق إلى غاز سام. يتم تصدير معظم الذهب المستخرج من عمليات التعدين على نطاق صغير إلى أسواق الذهب العالمية.
وثق بحث هيومن رايتس ووتش استخدام الزئبق من قبل الأطفال والبالغين في مالي، ونيجيريا، وغانا، وتنزانيا، وبابوا غينيا الجديدة. على الرغم من أن الزئبق ينطوي على خطورة على الأطفال على وجه الخصوص ، فإن بعض الأطفال يعملون مع الزئبق بصورة يومية، غير مدركين للمخاطر الصحية. يحظر القانون الدولي تلك الأنواع من عمالة الأطفال الخطرة. كما يتعرض الأطفال إلى أبخرة الزئبق عندما يقوم آباؤهم أو أشقائهم الأكبر منهم سنا بحرق الملغم داخل منازلهم.
قالت كيبينبرغ: "بموجب اتفاقية ميناماتا، لم يعد العمل باستخدام الزئبق مسألة طوعية. وسيكون على الحكومات التي توقع وتصدق على الاتفاقية الآن التزام قانوني بالحد من التعرض للزئبق في التعدين، وبذل جهود خاصة لحماية الأطفال والنساء اللاتي في سن الإنجاب".
بموجب الاتفاقية، ستكون هناك حاجة لأن تطور الدول التي تتم فيها عمليات لتعدين الذهب الحرفي على نطاق صغير خطط عمل وطنية. يجب أن تتضمن تلك الخطط خطوات للقضاء على الممارسات الضارة على نحو خاص، مثل حرق ملغم الذهب والزئبق في المناطق السكنية، وحرق الملغم من دون أجهزة لالتقاط غاز الزئبق المنبعث. وفي حين أخفقت الاتفاقية في وضع موعد نهائي لمنع استخدام الزئبق في التعدين، فأنها ألزمت الحكومات بالحد من استخدام الزئبق وتعزيز الطرق البديلة التي لا تستخدم الزئبق.
تلزم المعاهدة الحكومات أيضا بحماية صحة المجتمعات التي تستخدم التعدين على نطاق صغير، من خلال جمع البيانات الصحية، وتدريب العاملين في مجال الرعاية الصحية، ورفع درجات الوعي بمخاطر الزئبق من خلال المرافق الصحية. بالإضافة إلى ذلك، فهي تدعو الحكومات لمنع وعلاج كافة جميع السكان المتضررين من الزئبق، وتعزيز قدرات العاملين في مجال الصحة للتعامل مع الأمراض المرتبطة بالزئبق. وهذه أول مرة تعترف فيها اتفاقية بيئية بأهمية قطاع الصحة، من خلال مادة مستقلة حول الصحة.
قالت جوليان كيبينبرغ: "من الأهمية بمكان أن تعترف الاتفاقية بالدور المهم الذي يلعبه القطاع الصحي، ليس فقط في الوقاية، بل أيضا في رصد مستويات تعرض المرضى [للزئبق]، وأن توفر لهم الرعاية التي يحتاجونها".
يهاجم الزئبق الجهاز العصبي، ومن الممكن أن يسبب العجز مدى الحياة بما في ذلك تلف الدماغ. وقد يؤدي التعرض لمستويات عالية من الزئبق إلى الفشل الكلوي، وفشل الجهاز التنفسي، والوفاة. وينطوي الزئبق على خطورة خاصة على الأطفال، بينما تكون أجسامهم ما تزال في مراحل النمو، و الأضرار الناجمة عنه لا رجعة فيها.
قالت هيومن رايتس ووتش إنه ينبغي على الحكومات أن ترسل بإشارة دعم واضحة، من خلال التوقيع على الاتفاقية فورا في المؤتمر الدبلوماسي. كما أنه على الحكومات أن تتخذ الخطوات اللازمة لضمان قدرة برلماناتهم على التصديق على الاتفاقية في أقرب وقت ممكن.
تم التفاوض حول هذه الاتفاقية على مدار أكثر من ثلاث سنوات، تحت رعاية برنامج الأمم المتحدة للبيئة. وستدخل الاتفاقية حيز النفاذ بعد التصديق عليها من قبل 50 حكومة. وبمجرد أن يتم تفعيلها، ستوفر الاتفاقية آلية مالية لمساعدة الحكومات على تطوير الموارد اللازمة وتوفير المساعدات التقنية من أجل الحد من استخدام الزئبق من خلال مرفق البيئة العالمية، وهو صندوق متعدد المانحين. وحتى قبل دخول الاتفاقية حيز التنفيذ، فإنه برغم ذلك، يمكن للحكومات أن تبدأ في التقدم بطلبات للصندوق للحصول على الدعم المالي.
قالت كيبينبرج: "يتعرض الناس حول العالم للضرر من خلال تعرضهم للزئبق في الوقت الراهن، وينبغي للحكومات أن تنقذ حياة وصحة الناس بأن تشرع الآن في الحد من استخدام الزئبق وانبعاثاته من خلال التعدين والصناعات الأخرى".
(شاهد الفيديو):
Dimofinf Player
http://www.youtube.com/watch?feature...&v=Pi_-RHp3Xnw


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.