اشتباك وتبادل إطلاق نار ..السلطات بالسودان تداهم مزرعة    عثمان ميرغني يكتب: أنا جادي.. رخصة سياسي..    خميس جلاب: مالك عقار باع اتّفاقية السلام    شبكة يتزعمها نظامي تقوم باختطاف الفتيات    لصيانة طارئة توقُّف جزئي لمحطة مياه الشجرة بالخرطوم    الحراك السياسي: مشروع مسوّدة لائحة لبنك السودان المركزي    تظاهرات مرتقبة في الخرطوم والسلطات تغلق "المك نمر"    بابكر فيصل يكتب: حول الميثولوجيا الإخوانية    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 6 أكتوبر 2022    اتحاد الكرة يوضح الحقائق حول حادثة منتخب الناشئين عبر مؤتمر صحفي    بولش التلميع السريع    اوكرانيا تنضم لملف إستضافة كاس العالم 2030 مع إسبانيا والبرتغال    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الخميس الموافق 6 أكتوبر 2022م    (الطرق) وغرفة الشاحنات تتبادلان الاتهامات    الانتباهة: ضباط بحركة مسلّحة ينهبون مخزنًا للزيوت    دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً    الشرطة: خطة مرورية خاصة بطلاب المدارس    محمد موسى: اختبرنا 300 لاعب لمنتخب الناشئين ولم نجامل مطلقاً في الأعمار    وفاة مساعد شرطة إثر صعقة كهربائية اثناء اداء واجبه    في مباراته مع الأهلي الليبي .. (الكاف) يسمح للمريخ بدخول (30) ألف مشجع    الخرطوم.. عودة الضخ بمحطة مياه مدينة بحري    مركزي التغيير: نرفض أي محاولات ترفض التعامل مع كوننا تحالف عريض عبر العمل على مخاطبة وانتقاء أطراف محددة    وكيل الثروة الحيوانية يشيد بدعم مركز المناطق الرعوية بالإيقاد    الخرطوم..اشتباه يقود إلى ضبط 119 برميل نفط    المجلس القومي يسير قافلة صحية للمناطق المتأثرة بالسيول بولاية الجزيرة    عودة مبادرة "مفروش" للقراءة والبيع واستبدال الكتب الورقية    أيتام السودان يشاركون في كأس العالم للأطفال بالدوحة    في الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم    وزير الاعلام بنهر النيل يؤكد وقوف وزارته مع إتحاد الكرة    عقار: مطبات مصطنعة تعرقل تنفيذ الترتيبات الأمنية    الشاكي في بلاغ مدبري الانقلاب: اتفاقية سلام "نيفاشا" غير صحيحة    إضراب التجار في عطبرة بسبب الضرائب التي فرضها وزير المالية    التزام حكومي بمعالجة معوقات صادر الذهب    بالصور.. سودانية تنال لقب اجمل عروس في العالم    أنجلينا جولي تتهم براد بيت بإساءة معاملتها    منى أبوزيد تكتب : كمال الاكتمال..!    حفيد الشيخ مصطفى الأمين.. رجل الأعمال الملاكم في مجلس إدارة نادي المريخ    مديرعام وزارة الصحة يخاطب ورشة التدريب لحملة الكوفيد جولة اكتوبر    وتر المنافي جديد الفنان خالد موردة    أوكرانيا "تحقق تقدما" في الجنوب في مواجهة القوات الروسية    دائرةالمرور بالخرطوم تحتفل بتخريج منسوبين في دورات تدريبية    وفاة العالم الجليل عبد العزيز محمد الحسن الدبّاغ    "البرهان" يقطع وعدًا بشأن"الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون"    القائد العسكري في بوركينا فاسو يوافق على ترك الحكم    بحث الاستفاده من ملح اليود فى الصناعات    أمريكا ترسل شحنة جديدة من لقاح "فايزر" للسودان    موظف يروي خبايا وأسرار إصابته بالسرطان    خطط أبل لطرح أجهزة جديدة خلال الشهر الجاري    جنوب دارفور: تسجيل (8) إصابات بحمى "الشكونغونيا" و"الضنك"    السوشيل ميديا.. هل تصنع واقعًا سياسيًا جديدًا؟    يحلم باستكشاف الإبداع..عامر دعبوب: التطور التقني يعزز مسيرة التميز السينمائي الإماراتي    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    وزير الإتصالات يطالب بمراعاة احتياجات الدول النامية للتطور    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    حميدتي يهنئ ولي العهد السعودي بتعينه رئيسا للوزراء    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رد الجميل.. (من أجل النساء ضحايا الناسور البولي)
نشر في الأحداث يوم 20 - 04 - 2012

أقامت منظمة رد الجميل بالتعاون مع مركز طيبة برس للإعلام نهار أمس لقاء تفاكريا حول مشاركة الرياضة في حملة دعم النساء ضحايا الناسور البولي تحت شعار (نحو تنافس رياضي إيجابي وحماس منتج), وتم في بداية اللقاء عرض مادة مسجلة تحدث فيها الشاعر محجوب شريف عن المرض وقال إن له علاقة بالخفاض الفرعوني.
وقدم بروفيسور أبُو حسن أبُّو المتخصص في أمراض النساء والتوليد محاضرة حول أسباب المرض وطرق علاجه، مشيرا إلى أن من أسباب الإصابة بمرض الناسور البولي التعثر في الولادة لأن أغلب النساء يضعن مولدهن في الولايات ولا تستطيع إيقاف التبول ودائما ما يولد الطفل ميتا, وقال أبُّو إن هذا الداء يؤثر على نفسيات المرأة ويجعلها في عزلة عن المجتمع, وأضاف «بدأت أعالج هذا المرض بعد أن سافرت إلى أثيوبيا في سبعينيات القرن الماضي وكانت هي الدولة الوحيدة التي تعالج هذا المرض وعندما عدت إلى السودان تم نقلي إلى مستشفى الخرطوم وقمنا بتجهيز عنبر واحد ولحسن حظي وجدت إحدى الممرضات الفرنسيات ووقفت معي كثيرا ثم سافرت إلى أمريكا وجلست مع جمعية النساء السود الذين تبرعوا لي بمبلغ خمسة وعشرين ألف دولار بدأنا بها تجهيز العنبر».
وأشار بروفيسور أبُّو إلى أن المرض ينتشر في غرب السودان وفي دولة جنوب السودان بنسب كبيرة, وأوضح أن للناسور البولي أنواع عديدة وإذا لم يكن الطبيب يعلم بجميع أنواعها لا يستطيع علاجها، مبينا أن هنالك صعوبات عديدة في إجراء عمليات لبعض أنواع الناسور البولي, وقال إن الأوربيين لا يتطرقون لهذا المرض كثيرا ولكنهم يشيرون فقط إلى تواجده بإفريقيا إلا أنه بدأ في أمريكا. وقال إنه عندما بدأ العمل بالمستشفى لم يكن معه ممرضات وكان يستعين بالمريضة التي تكون بجوار التي أجريت لها العملية ويقوم بمطالبتها بمراقبة دقيقة لحالة صاحبتها مقابل إجراء العملية لها في اليوم التالي. وتحدث عن أن شكل المرأة قبل العملية يكون سيئا ولكنها بعد إجراء ونجاح العملية تكون جميلة جدا, وأنهم لا يسمحون لها بعد ذلك بالولادة الطبيعبية إلا عن طريق إجراء عملية.
وقال بروفيسور أبُّو إنهم طلبوا من وزير الصحة أن يوفر لهم بعض المقاعد للذين يرافقون المريضات اللذين ينامون على الأرض ووعدنا بدعمه, إلا أن الوزير لم يف بذلك الوعد. وأبان أن لديهم حاليا خمسة أطباء متخصصين في إجراء عمليات علاج الناسور البولي ويتم إجراء عمليتين في اليوم إلا أن أعداد المصابات بالمرض في تزايد مستمر.
وأوضح أبو أن أعمار المصابات بمرض الناسور البولي تتراوح مابين الثمانية عشر عاما إلى عشرين عاما وقال إن أصغر مريضة قام بإجراء العملية لها كان عمرها أحد عشر عاما.. وأشار دكتور مأمون حسن إلى أنه وجد أعدادا كبيرة من المصابات بالمرض في شرق السودان وتحديدا في كسلا.
وشاركت في اللقاء المبدعة سماهر أبو عركي البخيت بالعزف على آلة الدرامز. وبعض الطبول التي صنعتها منظمة رد الجميل مطلية بشعار ناديي الهلال والمريخ. ونثرت إبداعها بين الحضور الذين أشادوا بموهبتها العالية.
يذكر أن (العنبر) يحتاج إلى الكثير من أجهزة طبية وإنشاء وإصلاح المرافق الصحية بالمبنى, وقد استطاعت منظمة رد الجميل التي يقودها الشاعر محجوب شريف أن توفر بعض المقاعد للمرافين للمريضات, وقد بدأت المنظمة بناشط تنافسي من خلال عرض مجموعة من الطبول والمقاعد للبيع رسم على كل واحد منها شعار نادي الهلال أو المريخ وقد وضعت المنظمة شعار (هلال مريخ.. نحو تنافس إيجابي من أجل النساء ضحايا الناسور البولي), وطالب محجوب شريف من السودانيين أن يدعموا ويشاركوا في هذا المشروع لعلاج المصابات بهذا المرض.
أعلن الفنان وعضو مجموعة عقد الجلاد الغنائية شمت محمد نور عن أن المجموعة ستقوم بإحياء حفل خاص لصالح علاج مرضى الناسور البولي ودندن بمقطع من أشعار محجوب شريف يقول.
كل الجروح بتروح
إلا التي في الروح
خلي القلب شباك
نحو الأمل مفتوح
وقال مقرر القطاع الثقافي بنادي المريخ ميرغني الكرار إن المريخ سيوظف كل الإمكانيات بالنادي لصالح هذه القضية, وكشف د. عمر محمود خالد عن دعم برنامج صحة وعافية لمعالجة هذا المرض, وقد صاحب اللقاء التفاكري توزيع النسخة الثالثة من إصدارة (الهبابة.. سلسلة كشكول الموصلات) والتي تصدرها منظمة رد الجميل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.