الاتحاد السوداني يشارك في قرعة الشان غدا    دقلو يشارك في تأبين رئيس شُعبة مصدّري الحبوب الزيتية    المريخ يدخل معسكر استعداداً لمواجهة اهلي طرابلس    بمبادرة من شيخ "كدباس".. اجتماع يناقش توحيد قوى الثورة    جهاز المخابرات يحبط تهريب سبائك ذهب ببورتسودان    التربية الخرطوم تكشف ترتيبات لإعلان (5) آلاف و ظيفة    انطلاق زفة المولد بحلفاية الملوك ببحري    (كاف)يؤمن على موعد نزال الهلال والشباب التزاني في الإياب    ختام الورشة التدريبية التخطيطية لحملة كوفد 19 بالنيل الأبيض    اختتام الكورس الوسيط للعاملين بالتحصين الموسع بالشمالية    أرجوان عصام: رغبتي حسمت انضمامي للهلال    البرهان يهنئ رئيس نيجيريا بمناسبة ذكرى استقلال بلاده    الهلال السوداني يعلن موعد مباراته أمام مازيمبي    قرية الشيخ ود على بالقضارف تستقبل ضيوف الولاية    فولكر بيرتس يكتب: السودان.. الحاجة الحتمية للحوار السياسي    توقعات ب"رياح عاتية".. الأرصاد: أمطار متوقعة في (12) ولاية    شاهد بالفيديو.. طالب سوداني يدخل في حالة فرح هستيري بعد نجاحه في امتحانات الشهادة..يبكي ويصرخ ويحتفل على طريقة رونالدو ومتابعون: (بعد الفرحة دي كلها ما تكون جايب 50)    وزير الإتصالات يطالب بمراعاة احتياجات الدول النامية للتطور    بوتين يعلن ضم المناطق الأوكرانية الأربع إلى روسيا    المرور تكرم سائق امجاد سوداني لسبب غريب    تمّ فتح بلاغ ب"جبرة"..سوداني يقود شبكة خطيرة    الركود وتراجع المبيعات وراء استقرار السلع الاستهلاكية    شاهد بالفيديو.. الفنان المصري حمو اسماعيل يواصل تصدير الأغنيات السودانية للقاهرة…وعريس مصري يغني معه الأغنية السودانية الشهيرة (درتي الغالية)    شاهد بالصورة والفيديو.. طفل سوداني يحيي حفل غنائي كاملاً.. يتعامل بثقة الفنانين الكبار والجمهور يتفاعل بشكل كبير مع أغنية (يا قماري) التي تغنى بها في الحفل    والي شرق دارفور يؤكد ضرورة النهوض بقطاع الصمغ العربي    الأقطان: المحالج جاهزة لاستيعاب إنتاج الموسم الحالي    بلدنا حبابا..!!    (السوداني) تُورد تفاصيل مُثيرة بشأن الاستقالة المزعومة للمدير العام للمريخ    الشاعر "اسحق الحلنقي" يستعد لتدشين ديوان "عصافير الخريف" ….    استعدادات حكومية لإنجاح الموسم الزراعي بالمشروعات القومية    الجيش يحتفل بجندي أحرز 91.4%    ضبط صهاريج معبأة بالجازولين بمايو    المركز الأفريقي للسلام والعدالة يدعو السلطات لتنفيذ توصيات لجنة المفقودين    تهنئة واجبة    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    التأمين الصحي بالجزيرة يكمل تقييم وتقويم الوحدات ومرافق الخدمة الصحية    دبروسة حلفا يواصل برنامجه الاعدادي للتأهيلي    ابن الدكتور عمر خالد يطمئن الجميع الوالد بالف عافية    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الجمعة" 30 سبتمبر 2022    لعامين .. قطب المريخ أيمن المبار ك يُجدد عقود (نمر و بيبو و خميس)    الصحة الاتحادية تكشف عن إجراء (400) عملية قلب للأطفال مجاناً خلال (8) أشهر    ورشةولايات الوسط:نظام البوت خيار أمثل لتنفيذ المشروعات في الظرف الراهن    لا أحد يراك غيري    المحكمة تقرر استدعاء حميدتي كشاهد اتهام في "قتل المتظاهرين    صلاح الدين عووضة يكتب : زهايمر!!    السودان..مداهمة"شقة" وضبط ذخيرة كلاشنكوف    حميدتي يهنئ ولي العهد السعودي بتعينه رئيسا للوزراء    ضبط شحنة مخدرات في البطيخ ب"الرياض"    وزير الصحة يكشف عن إصابة نحو 40 ألف شخص بالسرطان سنوياً    السودانيون يحصدون الذرة على أنغام"الوازا"    حيلة جديدة لفيسبوك وإنستغرام للتجسس    المجلس الأعلى للبيئة بالتعاون مع اليونيدو يحتفل باليوم العالمي للأوزون    للمرة الثانية دون إجراء تحقيق مع الصحيفة.. وكيل أعلى نيابة المعلوماتية يصدر قراراً بإغلاق موقع صحيفة (السوداني)    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    الاستقامة حاجبة لذنوب الخلوة في الأسافير    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



«فُنْدُك» القهوة.. مايسترو (تنتنة) البن
نشر في الأحداث يوم 23 - 04 - 2012

(البن ..البن تنتنو يلا شباب أرقصو) أغنية شعبية تراثية تكشف بوضوح الأهمية القصوى ل (فندك القهوة) في رحلة الجبنة التي تنتهي عند ساحل الكيف. ويجد السائل الأسود الذي يعبأ غالبا في (الفناجين) مكانة كبيرة عند السودانيين لاسيما أهالي الشرق لذا ارتبطت صناعة بطقوس تختلف من منطقة إلى أخرى. وتبدأ رحلة المزاج عادة من نقطة (تنظيف البن) بأنواعه المختلفة؛ الحبشي, الكيني بالاضافة إلى البرازيلي الذي يتواجد بخجل. بعد النظافة تأتي مرحلة (القلي) وهي مرحلة مهمة للغاية عند الكييفين حيث تثير رائحة البن حفيظة أصحاب المزاج فيتحركون نحو (لمة الجبنة) التي لها مكانة وطقوس في عالم المرأة.
وعندما تتوقف الرائحة الذكية من الإرسال تبدأ مرحلة سحن البن والذي يعتمد على وسيلتين لتحول الحبوب إلى بدرة (طحين) أسود اللون, وفي هذه المرحلة تتفنن النساء في السابق في (دق البن بالفندك) على نوعين من (الفنادك) فندق خشب ويتم صناعته من أنواع محددة من الاشجار. أما النوع الثاني «فندك» معدني ويفضل دائما النحاس (المايسترو) ذو اللون الأصفر لأنه يصدر أصواتا رنانة تعرف عند الأهالي ب (التنتنة) حيث تصاحب هذه (التنتنة) أغنيات متعددة وجدت حظها وسط المجتمع مثل (البن البن تنتنو .. فنجان جبنة بي شمالو يسوى الدنيا بي حالو) بالاضافة إلى أغنيات البنات والتراث الاخرى, كما يقوم المتواجدون في (قعدات الجبنة) التي لازالت موجودة في كثير من المناطق والأحياء الشعبية بدور الكورس أو ما يعرف ب (الشيالة) عند فناني الحقيبة حيث يرددون الاغاني مع التصفيق , وهذا الامر يخلق أجواء بديعة تتوافق مع الكيف والمزاج ..وعلى الرغم من اختلاف تفاصيل صناعة الجبنة إلا أنها تتشابه في كل أنحاء السودان حيث يكون الاختلاف طفيف جداً في جلساتها أو شرابها أو وضع أدوات الجبنة نفسها على الطريقة السودانية أو الحبشية أو الخليجية، وغيرها من المسميات، ولكن في الواقع طريقة صناعتها واحدة تبدأ بالغسيل وتنتهي داخل إناء الجبنة أو الشرقرق (الشغال) مروراً بالقلاية والتغميس في الزيت أو اليمن ثم نفض القشرة قبل السحن وأخيراً غليانه في الماء ..ول (الفُندك) الذي لا يتعدى طوله ثلاثين سنتمتر (يد) منفصلة عنه ولكنها تكون من نفس المواد , وقد يكون «الفندك» الذي يضبط الايقاع مزركش اللون ويتم تجميله بالعاج أو الودع أو حجل حديدي يصدر صوتا موسيقيا رنانا يتناغم من (التنتنة) التي تعد مهمة للغابة بالنسبة للجلسة, وفي عدم وجودها تعتبر رسالة من المضيفة أو (الشيخة) مغلفة بالإهمال إلى أفراد الجلسة قد تعكر الصفاء الذي ربما يصل إلى القطيعة أو البتر ..ومع أهمية (الفندك) ودوره في رحلة الجبنة إلا أنه بدأ ينحسر من الجلسات بفضل تدخل الوسائل الحديثة والسحانات التي أصبحت تقوم بدور الفندك، ولكن من دون (تنتتة) أو صوت موسيقي كما في السابق...

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.