موتا لعب بينا !!    منتخب الشباب السوداني يصطدم بالمغرب وفلسطين البطولة العربية    عالم الفلك د. "أنور أحمد عثمان" يفاجئ مذيعة بقناة النيل الأزرق بالتغزل في جمالها على الهواء    اتحاد الكرة يخاطب الفيفا لبحث تشكيل لجنة تطبيع للمريخ    وزيرالخارجيةالمكلف يلتقي المُنسق العالمي لتوزيع اللقاحات ضدفيروس كوفيد -19    شاهد بالفيديو.. مغترب سوداني بالسعودية يشكو من عدم النوم بسبب "المارقوت" ومتابعون ينتقدونه ويضعون له الحل    إبادة أكثر من 40 ألف راس من المخدرات بشمال كردفان    رويترز: مقتل 22 شخصًا معظمهم من الشباب في مدينة"إيست"    الهادي ادريس يدعو الى نظافة القلوب من الأحقاد والكراهية    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الأحد مقابل الجنيه في السوق الموازي    أطباء السودان: 7 حالات بينها إصابة برصاص حيّ    وزارة الصحة الاتحادية: خلو البلاد من مرض جدري القرود    الصادرات الزراعية.. استمرار التهريب دون ( حسيب ولا رقيب)    الأمين العام للمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة:بنوك سودانية تمنع ذوي الإعاقة فتح حساب.. وجامعات تغفل ابوابها في وجوههم    البجا يتحدون تِرك ويشكلون هيئة قيادية جديدة للمجلس    حازم مصطفى: النفطي والغرايري يمتلكان كافة الصلاحيات في التسجيلات القادمة    قيادات بالشعبي تتهم تيار السجاد بتزوير عضوية الشورى    ضبط كمية من الذخيرة بالساحل الجنوبي لميناء سواكن    وزير الاعلام الى اذريبجان للمشاركة في مؤتمر منظمة السياحة العالمية    والي الجزيرة : للمجتمع دور في التوعية بمخاطر المخدرات    الأمين العام لمجموعة الميثاق الوطني مديرالشركة السودانية للموارد المعدنية مبارك أردول ل(السوداني) (1-2) (ما في حكومة) عشان يسقطوها    مذكرة تفاهم بين الغرف التجارية والخطوط البحرية وشركة صينية    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    شاهد بالفيديو.. "ورل" بين مقاعد حافلة مواصلات بالخرطوم يثير الرُعب بين الركاب    وفرة مستلزمات العيد وكساد شرائي عام بأسواق الخرطوم    مزارعو الجزيرة يستنكرون مقاضاة الشركة الإفريقية للمتعاقدين معها    زيارة المقاومة الثقافية لنهر النيل تشهد تفاعلاً واسعاً    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    منسق تطوير مشروع الزراعة: ايفاد ساهم في تمكين المستفيدين اقتصادياً    وصول 150 حاج وحاجة من شمال كردفان وسنار    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    ضبط شبكة إجرامية تسوّق "نواة البلح" على أنه (بُن)    الهلال يفاجئ جماهيره بمدرب كونغولي خلفاً للبرتغالي    قرار من (كاف) ينقذ الاتحاد السوداني    السلطات الصحية تترقّب نتائج عينات مشتبهة ب(جدري القرود)    مصر: هناك أخبارٌ مغلوطة بأن الشرطة المصرية تشن حملات ضد السودانيين بسبب العملة    السودان.. ضبط"مجرم خطير"    القبض على متهمين بجرائم سرقة أثناء تمشيط الشرطة للأحياء بدنقلا    الحساسية مرض التكامل المزمن!!!!!!!!!    كواليس الديربي : رسالة صوتية مثيرة من أبوجريشة تحفز لاعبي المريخ لتحقيق الفوز على الهلال    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    السلطات الصحية في السودان تترقّب نتائج عينات بشأن" جدري القرود"    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    حماية الشهود في قضايا الشهداء.. تعقيدات ومخاطر    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رحيل محمود السعدني خسارة فادحة للصحافة الساخرة
نشر في الأهرام اليوم يوم 08 - 05 - 2010

غيّب الموت يوم (الثلاثاء) الماضي الكاتب الصحفي المصري الساخر محمود السعدني بعد صراع طويل مع المرض طال لسنوات عدة، وولد السعدني بمحافظة المنوفية في 28 فبراير 1928م وعمل بعدد من الصحف والمجلات الصغيرة ثم انتقل إلى مجلة (الكشكول) التي كان يصدرها مأمون الشناوي وتتلمذ على يديه وعمل بعدها في جريدة (المصري) الصادرة عن حزب الوفد وانتقل بعدها إلى بدار الهلال. وشارك السعدني الذي عُرف على نطاق واسع ب(الولد الشقي) في تحرير وتأسيس عدد كبير من الصحف والمجلات العربية في مصر وخارجها وترأس تحرير مجلة (صباح الخير) في سنوات الستينات ورفع توزيعها إلى معدلات غير مسبوقة، كما شارك في الحياة السياسية بفاعلية في عهد الرئيس جمال عبد الناصر وسُجن بتهمة غير محددة. وذكر السعدني ذات مرة واصفاً دوره السياسي في عهد عبد الناصر: «إذا كان محمد حسنين هيكل هو سفير عبد الناصر للدوائر السياسية العالمية، فقد كنت سفيراً لعبد الناصر لدى الشعب المصري في الداخل»، وهذه المقولة توضح حجم دور السعدني في مصر بتلك الفترة؛ إذ كان صاحب شهرة ونفوذ كبيرين، حتى أن بريد قرائه كان الأضخم بين جميع الكُتّاب العرب في ذاك الزمان. وأصدر وترأس تحرير مجلة (23 يوليو) في منفاه في لندن، في عهد السادات، وقد حققت المجلة معدلات توزيع مرتفعة في العالم العربي. وعاد السعدني إلى مصر من منفاه الاختياري عام 1982م بعد اغتيال السادات واستقبله الرئيس مبارك، وربطته صلات قوية بعدد من الحكام العرب مثل معمر القذافي وصدام حسين. وقد عانى الفقيد من عدة أزمات صحية أجبرته على اعتزال الكتابة والحياة العامة في 2006م وظل الفقيد تحت العلاج حتى وافته المنية يوم الثلاثاء.
ويوصف السعدني برائد الكتابة الساخرة في الصحافة العربية، ويصف السعدني الفترة التي قضاها بمجلة «روز اليوسف»»الرائدة بأنها كانت الأفضل في حياته، كما يصف الجو العام في «روز اليوسف» بأنه جو إبداع مثالي لعدم وجود صراعات في الدار ويعود السبب في ذلك لكون أصحابها هم من يديرونها بأنفسهم، وعادت إلى السعدني روحه الساخرة وتمكن من إنجاز عدد من الكتب والمقالات المميزة.
ومن أهم مؤلفات السعدني:« الولد الشقي، مسافر بلا متاع، السعلوكى فى بلاد الأفريكي، الموكوس في بلد الفلوس، رحلات ابن عطوطه، أمريكا يا ويكا، و قهوة كتكوت، حمار من الشرق، مصر من تاني، تمام يا افندم».
وبفقده تكون الصحافة العربية الساخرة قد خسرت رمزاً عتيقاً من رموزها الخالدة، برز باكراً وظل يعطي بسخاء أضحك الكثيرين على امتداد البلاد العربية طوال مسيرة أمتدت لأكثر من نصف قرن من الزمان، عرفه القراء عندما كان للكتابة سطوتها وأثرها البالغ في تشكيل وجدان الناس وحياتهم، وبرحيله أبكى كثيرين آخرين، رحمه الله وأنزل على قبره شآبيب الرحمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.