السودان يدين الاعتداء الحوثي على دولة الامارات والمملكة العربية السعودية    شاهد بالفيديو: (بلا خجل) مطرب سوداني (أنا خليفة عشة الجبل) وينصح الفتيات بإستخدام كريم "هس" للتفتيح    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 25 يناير 2022    قرار بتعيين لجنة تسيير لنادي الهلال برئاسة هشام حسن    زيادة أسعار الكهرباء في السودان ..تعرف على التعرفة الجديدة    وصول الدفعة الأولى من سماد اليوريا لمشروع الجزيرة    أمم أفريقيا.. غامبيا تتأهل إلى ربع النهائي على حساب غينيا    البرهان يُعلن التزامه ودعمه لعملية حوار سوداني شامل يضم القوى السياسية والمنظمات المجتمعية    الحريري يعلن "تعليق" نشاطه السياسي    كاف يؤكد استضافة استاد الهلال لمباريات مجموعات دوري الابطال    السودان يدين الاعتداء الحوثي على دولة الامارات والمملكة العربية السعودية    في لفتة بارعة.. ضابط مرور يكرّم "الحلنقي" أثناء معاملة ترخيص    (271) حالة إصابة جديدة و(6) وفيات بكورونا    عاجل.. ضابطٌ في جيش بوركينا فاسو عبر التلفزيون المحلي: الجيش عَزَلَ الرئيس كابوري    السعودية تصدر قرارًا بشأن الإقامات وتأشيرات الخروج والعودة    لجنة الأطباء: شهيد ثانٍ في مواكب 24 يناير    شاهد بالفيدبو.. طالب سوداني يحوِّل مسار زفة التخرُيج ليفاجئ والده (الترزي) في مكان عمله بسوق أمدرمان    ضبط كميات من الأدوية المهربة والغير مسجلة    قرار جديد لوزير المالية لتنظيم صادر الذهب و توزيع حصائل الصادر    جولة رابعة للتطعيم ضد فايروس كورونا بالنيل الابيض    انطلاق حملة التطعيم بلقاح كوفيد-19 بالولاية الشمالية    تأجيل مباراة المريخ والأهلي المصري    للمرة الثانية خلال أسبوع.. الحوثيون يستهدفون مواقع حساسة في الإمارات وقوات أميركية تحتمي بالملاجئ    بعد توقف لعام و نصف .. استئناف إنتاج أعمدة الكهرباء    مصادر رسمية: فولكر طلب أربعة أسابيع لإكمال المشاورات    انطلاق الحملة القومية للتطعيم ضد كوفيد 19 بكادوقلي    الفنان معاذ بن البادية طريح فراش المرض    مطلب الثورة السودانية.. المدنية وتكتيكات الانقلاب    لماذا حذر النبي من النوم وحيدا؟.. ل7 أسباب لا يعرفها الرجال والنساء    وزير الخارجية المكلف يلتقي السكرتير التنفيذي لمنظمة ( سيسا)    خالد عمر: تعيين وزراء الحكومة (علوق شدة)    المريخ يقيل المدير الفني لفريق الكرة    دراسة تكشف عن حاسة سادسة لدى البشر    النطق بالقرار في محاكمة متهم بالاستيلاء على أموال وزيرة سابقة    حصة تدريبية قوية للشرطة ودامبا يركز على تجويد الأداء التكتيكي    الموسيقار بشير عباس طريح الفراش بالعناية المكثفة    المحكمة العُليا تلغي قرار لجنة التفكيك القاضي بإقالة (6) وكلاء نيابة    شرطة المكافحة بكريمه تضبط أدوية غير مسجلة بوزارة الصحة    السعودية.. تعديلات مرتقبة على نظام الإقامة المميزة تتضمن ميزات وفئات جديدة.. وهذه أبرز محاوره    ترتيبات لتحديد سعر تأشيري للقمح    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة اليوم الاثنين 24 يناير 2022    وجبة فسيخ تقتل مقرئا مصريا شهيرا وزوجته ونجله وتصيب 5 من أحفاده    فئات مخصصات الحكام فى الموسم الجديد    بعد تجربة الزمالك ..أبو جريشة يشيد بالأداء ويخص الصيني وطيفور    شاهد بالفيديو.. مُطرب سوداني صاعد يتصدر تريند "تيك توك" ويبهر منصات التواصل بأدائه الرائع    واقعة غريبة.. يحضران جثة مسن إلى مكتب البريد للحصول على معاش تقاعده    صلاح الدين عووضة يكتب : تمثال ملح!!    العلاقة بين القارئ والكاتب    السطو المسلح في العاصمة الخرطوم .. إلى أين يتجه المصير؟!    قرار قضائي جديد بحق رجل الأعمال المصري المتهم بابتزاز فتيات في دار الأيتام جنسيا    شاهد بالفيديو.. فنانة سودانية مصنفة من ضمن المطربات الملتزمات تتخلى عن حشمتها وتقدم فاصل من الرقص الفاضح بملابس ضيقة ومثيرة    الشواني: نقاط عن إعلان سياسي من مدني    شاهد بالفيديو: السودانية داليا الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    مقتل ممثلة مشهورة على يد زوجها ورمي جثتها في كيس    مباحث ولاية الخرطوم تضبط شبكة إجرامية متخصصة في السطو    الدفاع المدني يخلي عمارة سكنية بعد ميلانها وتصدعها شرق الخرطوم    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بوتين يحذرنتانياهو من سوريا وقصف بالبلاد ومواجهات بدمشق وحلب
نشر في الانتباهة يوم 15 - 05 - 2013

حصيلة الريحانية تصل50 قتيلا ومقتل طيار تركي قرب سوريا..خمس دول + تركيا ضد (الاسد) ومقاتل معارض يقطع جثة موال للنظام
دمشق:وكالات الانباء
قالت لجان التنسيق المحلية إن كتائب المعارضة قتلت عددا من الشبيحة في اشتباكات على أطراف حي برزة في دمشق، في حين تسببت غارات شنتها مقاتلات النظام على المليحة والنشابية وبلدات الغوطة الشرقية في ريف دمشق في اندلاع حرائق بمنازل المدنيين.
وقال ناشطون إن جيش النظام قصف براجمات الصواريخ وقذائف الهاون حي التضامن جنوب العاصمة دمشق وبلدات خان الشيح والنشابية وجسرين وداريا في ريف دمشق، في حين دارت اشتباكات بين الجيشين الحر والنظامي في بلدة عربين بريف دمشق.
يأتي هذا، في وقت تواصلت الليلة الماضية وحتى الساعات الأولى من صباح امس الاشتباكات في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بدمشق بين اللجان الشعبية الفلسطينية ومجموعات مسلحة تتمركز في المخيم.وذكر سكان محليون أن الاشتباكات تركزت على مداخل المخيم الشمالية واستخدمت خلالها الأسلحة الرشاشة الخفيفة والثقيلة، وأشاروا إلى قصف متبادل بقذائف الهاون بين الجانبين أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى.
فيما قتل طيار عسكري تركي، بعد تحطم طائرته من طراز إف-16 أمس قرب الحدود السورية وسط مناخ من التوتر الشديد مع سوريا على ما أكدت رئاسة أركان الجيوش التركية في وقت متأخر من دون تقديم تفاصيل حول مهمة الطائرة وأسباب الحادث.
وأفاد بيان أن قائد الطائرة إف-16/سي التابعة لقيادة القاعدة الجوية الخامسة في مرزيفزن شمال والتي تحطمت في جبال أمانوس قرب عثمانية جنوب قتل. تم العثور على حطام الطائرة وجثة الطيار. وأضاف أن أسباب الحادث ستعلن عند اختتام التحقيق.
بدوره اوضح الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي خلال منتدى الاعلام العربي في دبي ان المعارضة السورية لم تحصل في الواقع بعد على مقعد سورية في الجامعة بالرغم من جلوسها على مقعد دمشق في قمة الدوحة.
وقال العربي في ندوة خلال المنتدى، الذي يشارك فيه اكثر من ثلاثة الاف اعلامي عربي تقرر حرمان سورية من المشاركة في الاجتماعات لكن سوريا دولة مؤسسة في جامعة الدول العربية ومكانها محفوظ، وذلك في اشارة الى تعليق عضويتها في تشرين الثاني/نوفمبر 2011.
واوضح العربي انه بعد ان بدات المعارضة السورية بتنظيم نفسها بتشكيل المجلس الوطني ثم الائتلاف الذي يمثل كافة الفصائل اتجه الراي (في الجامعة) الى انهم يمكن، عندما يشكلون حكومة، وهو لم يتم حتى الان، عندما يشكلون حكومة، ان يكونوا ممثلاً، لكن هذا لم يحدث حتى الآن.وفي السياق اكدت خمس دول عربية بينها بلدان تدعم المعارضة السورية، وتركيا في اجتماع ليل امس في ابوظبي انه لا مكان للرئيس السوري بشار الاسد في مستقبل سوريا.
وذكرت وكالة انباء الامارات ان وزراء خارجية السعودية والاردن وقطر وتركيا والامارات ومصر بحثوا خلال اجتماعهم في المؤتمر الدولي الذي اقترحت الولايات المتحدة وروسيا عقده حول سوريا.
ورأى وزراء خارجية الدول الست ان اتفاق جنيف يشكل اساسا مناسبا للوصول الى هذا الحل اذا ما تمت تلبية التطلعات الشرعية للشعب السوري، مؤكدين تفهم ان الرئيس الأسد ونظامه واعوانه ممن تلطخت ايديهم بالدماء لا مكان لهم في مستقبل سوريا.
وفي السياق ندد الائتلاف الوطني لقوى المعارضة والثورة السورية امس بما اسماه عملا وحشيا منسوبا الى مقاتل معارض بدا في شريط فيديو وهو يقطع جثة مسلح موال للنظام السوري وينتزع احشاءه ويوحي بانه سيلتهم قلبه.
وقال الائتلاف في بيان تتناقل وكالات أنباء عالمية ومواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر شخصا يدعي أنه من ثوار حمص يقوم بعمل وحشي لا يمت للإنسانية بصلة.
واضاف ان الائتلاف الوطني السوري يؤكد ان هذا العمل في حال ثبتت صحته وهوية فاعله، هو عمل مرفوض ولا يمت بصلة لأخلاق الشعب السوري وقيم ومبادئ الجيش الحر الذي دافع ويدافع عن كرامة الإنسان السوري في سعيه لنيل حريته.
وتابع ان الجيش الحر هو جيش وطني بامتياز وانطلاقته جاءت دفاعاً عن المدنيين، ومن أجل تخليص الشعب السوري من عقلية الانتقام والإجرام، ومبادؤه تسمو فوق أفعال التنكيل بالجرحى أو التمثيل بجثث الأموات.
وارتفعت حصيلة قتلى انفجار سيارتين مفخختين في مدينة الريحانية جنوب تركيا قرب الحدود مع سوريا، الى خمسين قتيلا في حين نفذت السلطات اعتقالات جديدة حسب ما علم امس من مصدر رسمي.
وصرح وزير الصحة محمد مؤذن اوغلو ان حصيلة التفجيرين 50 قتيلا مشيرا الى ان حالة ثلاثة جرحى يعالجون في المستشفى حرجة.وكان الاعتداءان الاكثر دموية في تاريخ تركيا اوقعا 100 جريح.وكانت حصيلة سابقة نشرها مصدر محلي تحدثت عن سقوط 48 قتيلا.ونقلت قناة ان تي في عن وزير الداخلية معمر غولر قوله ان الشرطة اعتقلت حتى امس 13 مشتبها به.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.