إيلا يؤجل عودته للبلاد ويكشف الأسباب    مسلحون يقتلون مزارعين بقريضة    الري: تدابير لسد النقص بالخزانات بعد إضراب العاملين    شاهد بالفيديو: فنانة شهيرة تعترف على الهواء وتثير الجدل بعد تصريحها"ماعندي وقت للصلاة ولا أعرف الشيخ السديس"    الموبايل مقابل الحياة    الري : تدابير لسد النقص بالخزانات بعد إضراب العاملين    القبض على العشرات في حملات للشرطة بأجزاء واسعة بالبلاد    المجلس الاعلى لنظارات البجا: جهات نافذة مارست علينا ضغوط لقبول المسار    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    الدفاع المدني يسيطر علي حريق اندلع بعمارة البرير بسوق امدرمان    غازي الغرايري: الفوز جاء نتيجةٌ الإنضباط وإجتهاد اللاعبين والعمل سيتطور أكثر في قادم الأسابيع    اليوم التالي: مبعوث أمريكي إلى الخرطوم    الخرطوم..25 إصابة وسط قوات الشرطة بينهم 4 في حالة خطيرة    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 25 يونيو 2022    الخارجية الأمريكية تتأسف لزيارة حميدتي إلى روسيا وتقول: «قرار حميدتي كان ضعيفاً جداً وسيئاً».. وتحذر السودانيين من (فاغنر)    الغرايري..تونسي آخر يدخل قلوب جمهور الاحمر    الاستهتار اطفأ الاقمار    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    لا يمكنك خداع إنستغرام عن عمرك.. طريقة ذكية تكشف    مصر تعلن حضور جماهيري كامل لمباريات أمم أفريقيا لليد    شاهد بالفيديو.. الفنانة مروة الدولية تغني لعطبرة وتحظي باشادات كبيرة وثوار عطبرة يخاطبونها (حرم تبشري بالخير)    إليك تشكيلة المريخ لمواجهة الهلال    الصندوق الدولي للتنمية الزراعية يدعو لإكمال مسار الثروة الحيوانية بسنار    سيدة سودانية تنسجل اعترافات خطيرة (أنا متزوجة وتعرفت على فنان سوداني شهير وطلب مني الزواج وانا على عصمة زوجي فماذا أفعل)    وكالات سفر: توزيع حصص الحج ضعيف ومجحف    الموارد المعدنية تختتم جولة تفتيشية للشركات بنهر النيل والبحر الأحمر    وزير "سابق": إيقاف (21) شركة استيراد وقود لن يحدث ندرة    رؤى مُبشِّرة وتنبيهات إيجابية    يلتقيان مساء اليوم بشيخ الاستادات في الجولة 21 .. المريخ يتحدى الظروف أمام الهلال    هل تأتي القمة على مستوى الطموح ؟؟!!    دفاع توباك: تأجيل جلسات المحاكمة إلى أجل غير مسمى    البنك الزراعي يوافق على تعديل سعر السلم ل(15،5) ألف جنيه    مشهد أثار الرعب.. فقدت الوعي وأنقذتها مدربتها من الأعماق    أجرت "جراحة بسيطة" ولم تخرج.. مأساة ملكة جمال البرازيل    الفنان كمال ترباس يقاضي قناة العربية.. و(فتاة الأستوب) تتساءل: لماذا تريدون إفساد فرحتنا!؟    بالصور .. هبة المهندس تظهر بعد غيبة في عصر القوة الرقمية بالخرطوم    نصائح ذهبية لحذف الصور والمعلومات المسيئة من الويب    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    مديرة (سودانير) بالقاهرة تزور الجزلي وتكرمه بالورد وتذاكر من الدرجة الأولى    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    اليوم العالمي لمرض البهاق بجامعة العلوم والتقانة السبت القادم    وضع الخبز في الثلاجة يسبب السرطان.. تحذيرات تشعل زوبعة!    امرأة تنجب أربعة توائم بالفاشر    الشرطة تضبط مُروِّج مخدرات بشرق النيل بحوزته 2 كيلو آيس و2 كيلو حشيش أفغاني و400 حبة كبتاجون    حريق بمنطقة الكرو بمحلية ابوحمد خلٌف خسائر فادحة    حكم قضائي باسترداد مبلغ (10) آلاف دولار لشيخ الطريقة التجانية    الصحة الاتحادية : تطلق تحذيرات من انتشار ظاهرة التدخين    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    خاصية جديدة من «تيك توك» لمساعدة مدمني الفيديوهات    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    وفاة الممثل الفرنسي جان لوي ترينتينيان    قال إن العالم بتغيير بشكل جذري . بوتين: أنتهى عهد أحادية القطب    الخارجية ترحب بإعلان الهدنة بين الأطراف اليمنية    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عراقية تزين لوحاتها بالذهب والفضة.. موهوبة بالوراثة (صور)
نشر في النيلين يوم 18 - 03 - 2022

فنانة ترسم لنفسها مساراً ما بين الكبار، رُغم أنها ما تزال في عقدها الثالث من العمر وهي تضرب بفرشاتها الألوان وتعيد تركيبها ودمجها بما يصنع منها لوحات جمالية إبداعية.
نور علاء الدين الشبلي، شابة عراقية من مواليد بغداد عام 1992، ظهرت موهبتها في الرسم منذ نعومة أظافرها، حيث الطفولة والرسم على الجدران ومشاكسة الأوراق بمنعرجات وخطوط وأشكال متداخلة ومبهمة لتتضح وتنضج فيما بعد بلوحات مقروءة الأبعاد والمضامين.
والدها الفنان التشكيلي الراحل علاء الشبلي، مؤسس ومدير المتحف البغدادي، الذي أثّر في هوايتها وتنمية ذائقتها وموهبتها الفنية.
تقول نور إن والدها ومنذ سنواتها الأولى "خصص لها مكاناً للرسم في البيت بعدما اكتشف موهبتها آنذاك".
في مرحلة الدراسة الابتدائية بدأت موهبة نور تنمو شيئاً فشيئاً بعدما قدّمت لوحات تعنى بتراث بغداد، مما أثار انتباه أساتذتها الذين كانوا يشيدون بفنها ونبوغها المتفرد في استنطاق الجمال.
تتحدث نور علاء الدين عن أصعب اللوحات التي واجهت صعوبة في استكمالها عندما كانت طالبة في المرحلة المتوسطة بعدما كُلِّفت بإعداد رسمة عن جامع الحيدر خانة التراثي يدمج معه الخط العربي، حيث استطاعت إنجازها بمساعدة والدها.
ورغم تطوّر قدراتها في الرسم، إلا أنها كانت ترغب في الالتحاق بكلية القانون قبل أن يعارض والدها تلك الرغبة ويشدد على ضرورة إنضاج موهبتها في كلية الفنون الجميلة ليستقر القرار عند الأخيرة.
تقول الفنانة الشابة: "لقد كان اختياراً موفقاً والحمد لله أني تماشيت مع رغبة والدي في دخول كلية الفنون الجميلة".
وتابعت نور علاء الدين دراستها وكانت من بين العشرة الأوائل على دفعتها ما مكّنها من أن تكون مدرسة رسم بالكلية ذاتها.
وعبر مواقع التواصل الاجتماعي تعتمد الفنانة التشكيلية الترويج للأعمال والمعارض الفنية التي تقام في القاعة التي تديرها "The Gallary" بهدف تسليط الضوء على أعمال الفنانين وإبداعاتهم التشكيلية.
تقول إنها تمتلك صفحات في أنستقرام وفيسبوك يتابعها الآلاف، حيث تستغلها في الإعلان عن المعارض الفنية التي تقام شهرياً.
واستطاعت نور تقديم العديد من اللوحات المميزة التي حظيت بقبول وتقدير كبيرين من قبل النقاد والمختصين من بينها لوحة "العيد"، و"الخيل العربي".
وبشأن ذلك تقول: "لدي الكثير من المشاركات في المعارض الفنية داخل العراق وخارجه آخرها كان في معرض إكسبو 2020 دبي، عرضت من خلالها مجموعة من اللوحات الخاصة بأعمالي وبعض الفنانين من الزملاء".
ويستهوي نور الاشتغال على لوحات فنية أصيلة لكبار الفنانين بمزجها مع إضافات ساخرة ما يعطيها بعداً فكاهياً، بالإضافة إلى قيمتها الفنية، بحسب قولها.
وعمدت الفنانة البغدادية إلى استخدام ورقة الذهب والفضة في الكثير من أعمالها الفنية، إذ تؤكد أنها تجربة "مميزة استطعت من خلالها تقديم لوحات استهوت الناظرين".
وحول الألوان ودلالاتها، تقول إن هناك ألوان باردة مثل النيلي والأزرق الفاتح تدل على الحزن فيما تدل الألوان الحارة مثل الأحمر والأصفر على السعادة مع اختلاف طبيعة المجتمعات في فهمها.
وتختتم نور الشبلي حديثها بأمنيات ودعوات عسى أن تجد لها صدى من قبل المعنين في توجيه الاهتمام الحكومي والدعم للفن لما يلعبه من دور كبير في تنمية ذائقة الشعوب والارتقاء بأحوالها المعرفية والثقافية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.