ابراهيم جابر يؤكد أزلية وعمق العلاقات مع جمهورية غانا    مندوب السودان بالأمم المتحدة: الحكومة عازمة على استقرار دارفور    فولكر: تمّ اتخاذ خطوات إيجابية تهيئةَ لأجواء الحوار بالسودان    المنتخب يتدرب عصراً بالأكاديمية ويختم تحضيراته صباح الأربعاء قبل السفر إلى المغرب    لجنة المسابقات تبرمج منافسة كاس السودان وتصدر عدد من القرارات ..    رصد أول إصابة بجدري القردة في الإمارات    شاهد بالفيديو.. (نسخة طبق الأصل من أداء جده) حفيد الفنان الراحل"سيد خليفة" يدهش منصات التواصل بتقليد جده الراحل    القبض على متهمات قمن بسرقة مصوغات ذهبيه من منزل بكافوري    بنزيما يرد على سؤال بشأن تجديد مبابي مع سان جيرمان    السودان.. رفض واحتجاج وطرد في محكمة مدبري انقلاب الإنقاذ    شاهد بالفيديو.. نجم تيك توك "فايز الطليح" يكشف عن ظهور "معجزة إلهية" بقرية "العفاضط شمالي السودان    اظهر مستوى رفيع ونال إشادة الجميع..حكم القضارف سعدالدين يخطف الأضواء في الجولة الحادية عشر للوسيط بمجموعة كوستي    ثعبان يغدر بماليزي في الحمام    مهددات تواجه عمل القطاع غيرالمنظم    القبض على المتهمين بقتل سائق تاكسي في سنجة    سعر صرف الدولار والعملات بالسوق الموازي مقابل الجنيه في السودان    شاهد بالفيديو.. "رشدي الجلابي" من أحلام امتلاك سيارة توسان إلى "عربة لبن"    مُهندس الطيران "أحمد المُفتي" ..تفاصيل قصة نجاح بأمريكا    الولاية الشمالية تحقق نسبة تغطية بلغت75%في حملة تطعيم لقاحات كوفيد19    قوّات الدعم السريع تنقذ (10) مواطنين ضلوا طريقهم في الصحراء    مدير المواصفات يلتقي نجمي الدراما كبسور والدعيتر    الصحة: لا إصابة ب(جدري القرود) واتخذنا إجراءات لمجابهة المرض    توضيحات من (الإمدادات) بشأن إبادة أدوية منتهية الصلاحية    عرض لتشييد "البرج الأزرق" في استاد الهلال    يقتل تاجراً من أجل الوصول إلى طليقته    افتتاح مهرجان التراث السوداني للثقافة القومي غدا    المسرح السوداني.. غياب المنتوج وافتقاد الجمهور    تاج الدين إبراهيم الحاج يكتب: عندما يموت ضمير الإنسان    السودان يشارك في بطولة التضامن الإسلامي لرفع الأثقال    الخرطوم.. تشكيل لجنة لمناقشة التقويم الدراسي للعام 2022-2023    شاهد بالفيديو.. مطرب مصري معروف يغني الأغنية السودانية الشهيرة (كدة يا التريلا) ويكشف أسرار غريبة عنها    محامي حسام حبيب يفجر مفاجأة: موكلي ردّ شيرين عبدالوهاب شفهياً    ارتفاع أسعار الألبان    هيئة الرهد الزراعية ترسم صورة قاتمة لمستقبل الزراعة    (الغربال) .. يسعى للحفاظ على صدارة الهدافين    تهريب عملات أجنبية عبر المطار .. اتهام شاب بغسل الأموال وتمويل الإرهاب    محجوب اوشيك يكتب: اسبوع المرور العربي تحت شعار ( مرور امن ومتطور)    دبابيس ودالشريف    جعفر عباس يكتب : الطب الشعبي    الشروع في تنفيذ توصيات مؤتمر التعدين الأول    شركة الفاخر تهدي "مدينة الصحفيين" بالعاصمة الخرطوم بئر مياه شرب    الكويت.. إحلال "البدون" مكان العمالة الوافدة بالقطاع الخاص    دفاع البشير يكشف آخر التطوّرات عن حالته الصحية    الصيحة: الكشف عن إضافة"العطرون" في"الحليب"    د. معتصم جعفر: سعداء باستضافة الأبيض لتصفيات (سيكافا)    في قضية منزل متفجِّرات وأسلحة شرق النيل الكشف عن تسرُّب (2) كيلوجرام من المواد المتفجِّرة    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 24 مايو 2022    خبر غير سار من واتساب.. لمستخدمي iOS 10 و11    الفنان الشاب عمار فرنسي يخليد لذكرى الرواد يحضر لجمهور الجديد …    غوغل تطور نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي    رويترز: مقتل رجل بسفارة قطر في باريس    والي نهر النيل يشيد بشرطة الولاية ويصفها بالأنموذج    الدفع بمقترح للسيادي لتكوين مجلس شورى من الشيوخ والعلماء    الداعية مبروك عطية: «الفيسبوك» مذكور في القرآن    ماسك يلمّح لمخاطر تحدق به.. "سأتلقى مزيداً من التهديدات"    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    بابكر فيصل يكتب: الإصلاحات السعودية بين الإخوان والوهابية (2)    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المخدرات.. أزمة التأهيل النفسي
نشر في الراكوبة يوم 26 - 07 - 2017

المخدرات وتعاطيها وانتشارها وتداولها من أكبر المشكلات التي تهدد دول العالم وتسعى لمحاربتها لما لها من أضرار جسيمة في كافة النواحي الصحية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية، وأكثر الفئات تعاطي لها هم الشباب والفئات المنتجة، فلا بد للأسر والمجتمع أن ينتبه لهذه الظاهرة الخطيرة والمدمرة، ونجد أن وزارة التنمية الاجتماعية أولت هذه القضية اهتماماً للقضاء عليها، وتلاحظ مؤخراً وجود ظاهرة الإدمان خاصة مع تزايد انتشاره في الفئات العمرية الصغيرة، فلجأت الوزارة إلى إنشاء مركز حياة للعلاج والتأهيل النفسي والاجتماعي وتحويله إلى مؤسسة حياة للحماية، ويقوم المركز بالحماية من مخاطر الإدمان بالإضافة لبرامج العلاج والتوعية على مستوى الولاية والسودان، ونظراً لاهتمام الولاية بملف المخدرات قررت إسناده لرئاسة الولاية بقيادة المعتمد بالولاية د.ميادة سوار الدهب لتواصل ما بدأته الوزارة وتستكمل الجهد في حماية المجتمع من خطر المخدرات، ويقوم المركز بإجراء التقييم النفسي للحالات ثم فحصهم من التعاطي إضافة للكشف الطبي للتأكد من خلو الجسم من أي مشاكل تعوق العملية العلاجية، بجانب الفحص المعملي الكامل للمؤثرات العقلية في البول، ثم يتم وضع خطة علاجية لكل مريض والتي تشمل التدخل الدوائي والبرنامج التأهيلي والتأهيل النفسي لمنع الانتكاسة.
* وصمة وعائق
لفتت وزيرة التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم د.أمل البيلي من داخل مركز حياة للعلاج والتأهيل النفسي والاجتماعي، إلى أن مركز حياة يستعد للتحول إلى مؤسسة للعلاج والتأهيل بعد مسيرة استمرت ثلاثة أعوام استقبل حالات تجاوزت 1500 متردد عبر العيادات الخارجية والتنويم وتقديم الاستشارات لحوالي 12 ألف مستفيد، ونوهت إلى إعداد مسودة قانون متخصص للمخدرات في مرحلة المراجعة توطئة لإيداعها مجلس وزراء حكومة ولاية الخرطوم، إضافة لوضع الإستراتيجية الكلية للولاية 2020 -2030 مما يجعل مسيرة المركز راسخة مبنية على رؤى، وقالت لدى تسليم د.ميادة سوار الدهب المعتمد برئاسة الولاية، مسؤولية ملف المخدرات، مشيرة إلى أن المركز يعتبر تحدياً كبيراً واستجابة لحاجة ملحة، ففي الماضي كانت هناك عنابر في المستشفيات ينقصها العلاج التأهيلي والنفسي والاجتماعي، حيث إنه يلبي احتياجات الشريحة الضعيفة ومحدودي الدخل، فالأغنياء كانوا يعالجون أبناءهم في الخارج، وأكدت أنه يعتبر أول مؤسسة مثلت السودان في اجتماعات مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات، بجانب استقباله لعدد من الحالات من الولايات، واستقبل عدداً من الحالات من دول أفريقية وعربية، مشيرة إلى أن واحدة من صعوبات قضية المخدرات هي الوصمة والتي تعتبر عائقاً في تحديد حجم المشكلة.
* مشروع متفرد
من جانبها قالت المعتمد برئاسة الولاية د.ميادة سوار الدهب إن ولاية الخرطوم أولت المخدرات اهتماماً خاصاً، وإن والي الولاية قال إن المخدرات من المشاكل التي تواجه الولاية، وأضافت أن ملف المخدرات يصب في صميم عملي كطبيبة واختصاصية أمراض نفسية وعصبية عايشت موضوع المخدرات وأثرها ومضاعفاتها مما أكسبني مسؤولية في الحقل الطبي، وأتمنى أن أسهم في حل القضية، وهي قضية لا تستهدف الولاية وإنما تستهدف المجتمع والمواطن، واعتبرت د.ميادة أن مركز حياة مشروع متفرد وجديد على السودان رغم التحديات والصعوبات، وأكدت أنها ستعمل على أن يكون المركز المؤسسة اعتبارية تحت مسؤولية ولاية الخرطوم، ومعالجة النواقص المتمثلة في بناء مركز ضخم يلبي احتياجات الولاية حتى يتخطى المحلية إلى الإقليمية والدولية، مؤكدة الحاجة لتوسيع المركز لاستيعاب أكبر عدد من المرضى وبناء أفرع في محليات الولاية السبع وفي الولايات لمعرفة حجم المشكلة، وأضافت أن تردد المرضى يعطي مؤشراً لحجم المشكلة ومعرفة الأسباب المؤدية للإدمان.
*تقديم التأهيل النفسي
وفي السياق أشارت مديرة المركز د.رحاب حسين شبو إلى أن السودان حسب ربطه مع الدول، يجعله من الدول المتأثرة بالمخدرات، وأن المركز يعمل على مؤشرات لمعرفة نسبة التعاطي، كما أنه بصدد إجراء دراسة حول التعاطي في الجامعات، وقالت رحاب إن المركز يقدم الخدمات الطبية والتأهيل النفسي والاجتماعي والاستشارات والتوعية المجتمعية والتغذية العلاجية والخدمات الدوائية، حيث استقبل عدداً من الحالات تجاوز 1500 حالة من الخرطوم والولايات الأخرى، بالإضافة إلى بعض الحالات من الدول العربية والأفريقية، كما ساهم المركز في تدريب الكوادر العاملة في المجال، وكوادر التعليم العالي والعام في كيفية التعامل مع الإدمان، ودلفت رحاب شبو للحديث عن الحاجة لمركز متخصص لاستقبال المراهقين والتشخيص المزدوج، وأضافت أن المركز لا يستقبل الحالات الأقل من 18 سنة.
* تدريب الكوادر
بينما لفت البروفيسور عبد العزيز أحمد عمر استشاري بمركز حياة، إلى أن المشكلة الرئيسية التي تواجه المركز هي تدريب الكوادر وتوظيف بعض الكوادر الصحية في وظائف ثابتة، إضافة إلى أن السعة الاستيعابية للمركز قليلة. وفي السياق قال مدير الهيئة العامة للتأمين الصحي بولاية الخرطوم د.عمر حاج حسن إن المركز هو مثال للتعاون بين المؤسسات في ولاية الخرطوم، فقد نشأ بشراكة مع وزارة التنمية الاجتماعية بالولاية، ويهدف إلى توطين خدمات العلاج المتكاملة بالسودان والوقاية والتوعية وإعادة الدمج في المجتمع.
آخر لحظة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.