مع الأمير العريفي الربيع في المعتقل والموقف من الانقلاب    محكمة انقلاب 89 تمنح هيئة الدفاع إذن مُقاضاة وكيل نيابة    وزارة الطاقة والنفط تضخ كميات من الجازولين والبنزين والغاز للعاصمة والولايات في الأسبوع الجاري    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    الخرطوم للأوراق المالية يغلق مستقراً عند20362.98 نقطة    السودان .. مشروع لتطوير الزراعة والتسويق يدخل حيّز التنفيذ الرابع    تحولات في المشهد السوداني (4- 6 )    دولة الإمارات تعتمد نظام عمل أسبوعي جديد    برهان: يا عيني وين تلقي المنام!!    نجم الراب درايك يطلب سحب ترشيحيه لجوائز "غرامي"    حكومة دبي تعلن تغيير نظام العمل الأسبوعي في الإمارة    الأعلى في 7 سنوات..ثروة أغنى رجل في إفريقيا ترتفع لمستوى قياسي    الحرية والتغيير تتهم السلطات بجر المتظاهرين إلى العنف    انخفاض كبير في أسعار محصولين    اختيار الوزراء ... انتظار وترقب!    السخرية في القرآن الكريم (1)    مصر.. أول تعليق لوالدة سفاح الإسماعيلية : ابني مسحور وما يعرفش يذبح فرخة !    حكومة الجزيرة تثمن مجاهدات القوات المسلحة في الدفاع عن الوطن    الشمالية تشرع في إجراءات تجارة الحدود مع مصر وليبيا    انتقام بافاري يهدد برشلونة بفضيحة جديدة    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات 6 ديسمبر    وصفة علمية لوجبة فطور.. تبقيك نحيفًا    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات (6) ديسمبر    صاحب محل ثلج يُطالب تعويضه ب(2.7) مليون جنيه    (جايكا) اليابانية تقدم متحركات لدعم زراعة الأرز الهوائي بالجزيرة    صلاح الدين عووضة يكتب : ذكرياتي!!    اتهام شاب بالتصرف في مبلغ ضخم تم تحويله في حسابه عن طريق الخطأ    معتصم محمود يكتب : الاتحاد يبدأ الحرب ضد الهلال    إسماعيل حسن يكتب : بدون ترتيب    الاتّحاد السوداني والمريخ يترقّبان قراراً من (كاس)    حيدوب يعلن تعاقده مع المدرب عمر تنقا لقيادة الفريق في الدوري الوسيط    برهان تيه في النهائي الثاني مع صقور الجديان    "واتساب" تُتيح ميزة الرسائل السريعة الزوال افتراضياً لجميع الدردشات الجديدة    هذا العصير يحميك من السكتة الدماغية    السلطات تطلق سراح (5) من رموز النظام البائد    المحكمة ترفض شطب قضية خط هيثرو في مُواجهة وزير بالعهد البائد    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 7 ديسمبر 2021    اليوم التالي: صديق المهدي: نحذّر من عودة الوطني للمناصب    بسبب الظروف الأمنية تأجيل محاكمة المتهمين في قضية تجاوزات النقل النهري    قرارات مجلس إدارة المريخ..ابرزها تعليق نشاط نائب الرئيس للشؤون الادارية والقانونية الاستاذ بدر الدين عبدالله النور وتجميد نشاطه .. وتكليف الجكومي برئاسة المكتب التنفيذي.    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    نصائح للتوقف عن التدخين .. إليك 15 نصيحة ستساعدك    تجربة ترك مقعد السائق أثناء عمل القيادة الذاتية تنتهي كما هو متوقع    تعرف على وظائف ساعة آبل الفريدة من نوعها    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    شاهد بالصورة : الإعلامية الريان الظاهر تنتقل للعمل بقناة العربية مراسلة لبرنامج "صباح العربية"    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



التعنت الإداري يعيق مسيرة فضائية الجزيرة الخضراء!
نشر في الراكوبة يوم 31 - 07 - 2021


نجيب عبدالرحيم
فضائية الجزيرة الخضراء .. متاريس وعقبات متعمدة هذا المقال نشر بجريدة الجريدة الغراء يوم الإثنين 26 يوليو 2021م-16 ذو الحجة 1442ه وفي نفس الوقت يتم نشر أكثر من 3 مليون مقال يومياً تقريباً على وسائل التواصل الإجتماعي مع هذا الرقم فإن احتمال قراءة مقالك والتعليق عليه بالنسب التي ترجوها سيكون ضئيلا ما لم يكن المقال يلامس الحقائق المخفية.
المقال وجد إشادة كبيرة من القراء ونقد من فئة قليلة فكثير من الخلافات تتحول إلى قطيعة بسبب عدم تقبل وجهة النظر الأخرى لأننا نعتبر ما نقول أو نفعله ليس محل نقد والواثق منا بنفسه فقط هو من يستوي عنده المدح والنقد لأنه يعد قيمة مضافة له تساعده في تقييم ذاته.. لفت نظري رد على مقالي حمد النيل بشير الحجزي عدد الكلمات فيه أكثر من 446 حرف أو نقول مقال
مقدمة من رد أو مقال حمد النيل الحجزي
الأستاذ/القامه نجيب عبدالرحيم
لك التحيه والإحترام ،،،
نشكر لكم إهتمامكم بقناة الجزيره الفضائيه ومايدور فيها من أحداث أكثر من مشاهديها وأكثر من العاملين أنفسهم ؛؛؛فقط يدور فى أزهان البعض سؤال نتمنى الإجابة عليه من أين تستقسى كل هذه المعلومات التى تتحفنا بها بين الفينة والأخرى هل تعرف الدكتور عماد الدين عبدالجبار هل تعرف مدير العلاقات العامه هل تعرف الموظفات المنتدبات من الماليه سيدى الفاضل هل بإستطاعتك تحديد وتسمية الكيزان والفلول داخل حوش الهيئه ؟؟ أم أنها الحمية حمية الجاهلية الأولى.
الأخ حمد النيل للأسف الشديد ردك أو مقالك كله أخطاء إملائية وممهور بإسمك فقط وكتبة المقال هم المدير السابق وأعوانه ومن لهم مصالح توقفت بعد تولي المدير الجديد إدارة الفضائية وأعلم من مصادري الخاصة أن ليس لك أي علاقة بفضائية الجزيرة .. وللعلم أنا ليس لدي أي انتماء سياسي رغم إني سليل بيت أنصاري كامل الدسم والكل يعلم ذلك.
الصحافة مهنة متاعب ومهما كانت الظروف فان الصحفي لا يكشف مصادر معلوماته أو من أين يحصل عليها لأن هذا سر المهنة وهي تعتمد علي سرية الحصول علي المعلومة .. عندما تطرقت لهذا الموضوع لم أكن أنوي أن أثير ضجة ولكن كنت أبحث عن الحقيقة وهذا واجب كل صحفي أمين حتي اضع القارئ مع الحدث فالإعلام سيف بتار فتقتضي الأمانة في اليد التي تمسك مقبضه.. لقد ذهبت بعيداً ووضعت الشدة في غير موضعها أنا أبحث عن حقيقة.. عدم تنفيذ المدير السابق للتلفزيون لقرار الوالي بإقالته وتعيين خلفاً له ورفض المدير السابق القرار .. يدور همس في المدينة ان المدير السابق رفض القرار وهنا مربط الفرس وكان لا بد البحث والتقصي في هذا الموضوع والذي يعتبر إهانة للدولة وعدم احترام لهيبة الدولة وغداً قد نسمع أن شخصا دخل مكتب الوالي وجلس علي الكرسي ورفض السماح للوالي بالدخول ووزير المالية رفض تنفيذ قرار إعفائه من منصبه. كيف يستقيم ان يدار التلفزيون برأسين في اي دولة يحدث هذا التهريج والفوضى.
إلى من يهمه الأمر أنا مواطن من أبناء مدينة ودمدني حبي وعشقي ولا أقبل فيها مثل العبث والهرج والمرج وليس لي عداء مع أي شخص وكصحفي أبحث في الجيوب السياسية والاجتماعية والرياضية بحثا عن الحقيقة لا غير فالأقلام الحرة لا تنحني تعلو دائماً!. ونختم بقول المتنبي: … ووضع الندى في موضع السيف بالعلا .. مضرّ كوضع السيف في موضع النّدى.
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.