وقف استخدام الزئبق في استخلاص الذهب يفاقم مخاوف المعدنين من خسائر فادحة    مبيدات الشركة ...!    تاور: الولاة العسكريون عبروا بالبلاد لبر الأمان    انخفاض كبير في أسعار المواشي    الحياة البرية تبدأ في إنشاء محمية "وادي هور"    وجدي ميرغني : 1,5 مليار دولار صادرات البلاد حتى سبتمبر    قتلى في تشيلي والاحتجاجات تتحدى الطوارئ    احتجاجات لبنان تدخل يومها الرابع    مدني يفتتح ورشة الحركة التعاونية ودورها في تركيزالأسعار            المهنيون بشمال كردفان:لم ندعو لموكب 21اكتوبر    أمين حسن عمر يُشكك في استمرارية "المؤتمر الوطني" ويُعلن عن حركة سياسية جديدة    محكمة البشير تستمع لشهادة عبدالرحيم محمد حسين    مطالبة بإلغاء وتعديل القوانين المتعلقة بالأراضي والاستثمار    استئناف التفاوض بين الحكومة وفصيل "الحلو"    "السيادي" يدعو لإزالة الفجوة بين المدنية والعسكرية    حمدوك يوجه بالمصادقة على كافة الاتفاقيات الدولية    جهاز المخابرات العامة يصدر بيانا هاما حول حادثة مقتل تاجر الحاج يوسف    البرهان يتوجه إلى روسيا اليوم في زيارة رسمية    الصدر للمتظاهرين: السياسيون في الحكومة يعيشون حالة رعب وهستيريا    فنزويلا.. غوايدو يدعو للاحتجاج في 16 نوفمبر المقبل    ألمانيا.. الآلاف يتظاهرون احتجاجا على العملية التركية في شمال شرقي سوريا    أجسبورج ينتزع تعادلاً في الوقت القاتل من أنياب بايرن ميونخ    ريال مدريد يسقط أمام مايوركا ويهدي الصدارة لبرشلونة    اهلي الخرطوم يكسب تجربة القماراب محلية    محاكمة البشير.. ما خفي أعظم    مهران ماهر : البرنامج الإسعافي للحكومة الانتقالية (منكر) ويجب مقاومته    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    صدرت عن دار نشر مدارت بالخرطرم رواية السفير جمال محمد ابراهيم : (نور: تداعي الكهرمان)    الفروسية ما بين تيراب السكيراني (دار حامد) و(ص ع ال ي ك) العرب .. بقلم: د. أحمد التجاني ماهل أحمد    في ضرورة تفعيل آليات مكافحه الغلاء .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    تركيا تنفي إيواء قيادات في نظام "المخلوع"    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    مصادر: توقف بث قناة (الشروق) على نايل سات    وفاة وإصابة (50) في حادث مروري جنوب الأبيض    وفاة 21 شخصاً وجرح 29 في حادث مروري جنوب الأبيض    العضوية تنتظركم يا أهلة .. بقلم: كمال الِهدي    جَبَلُ مَرَّة .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    حجي جابر يفوز بجائزة كتارا للرواية    هروب القيادي بحزب المخلوع حامد ممتاز ومصادر تكشف مفاجأة حول فراره عبر مطار الخرطوم    إصابات ب"حمى الوادي المتصدع"في نهر النيل    لجان مقاومة: وفاة 8 أشخاص بحمى الشيكونغونيا بكسلا    بيان هام من قوات الدعم السريع يوضح أسباب ودواعى تواجدها في الولايات والخرطوم حتى الان    مؤشرات الفساد من تجاربي في السودان .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    سقوط مشروع الاسلاميين في السودان: دلالات السقوط وأثر ثقافة عصور الانحطاط .. بقلم: أحمد محمود أحمد    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب بالخميس    أبناء السودان البررة قُتلوا أمام القيادة .. بقلم: كمال الهِدي    القيادة: والله جد: كتبها مسهد باعتصام القيادة فات عليّ تدوين اسمه .. بقلم: د. عبدالله علي إبراهيم    ايقاف المذيعة...!        استهداف 80 ألفاً بالتحصين ضد الكوليرا بالنيل الأزرق    شرطة المباحث ب"قسم التكامل" تضبط مسروقات متعددة    حملة للتطعيم ضد الحمى الصفراء بالشمالية بالثلاثاء    تذمر بودمدني بسبب استمرار أزمة الخبز    متضررو حريق سوق أمدرمان يقاضون الكهرباء    فتح الباب لجائزة معرض الخرطوم الدولي للكتاب    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب الخميس المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسبو يأمر بمنع تسجيل الكيانات القبلية والجهوية بالعاصمة
نشر في الصحافة يوم 19 - 07 - 2016

تعهد نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن بان تكون الخرطوم أحد ممسكات الوحدة الوطنية ، وأمر سلطات ولاية الخرطوم بمنع تسجيل أي كيانات قبليه أو أثنية أو جهوية داخل العاصمة حتى تصبح العاصمة رمزاً للقومية .
وأعلن حسبو خلال مخاطبته أمس لدورة الانعقاد الثالثة لمجلس تشريعي ولاية الخرطوم عن قيام مؤتمر تقييم وتقويم تجربة الحكم الاتحادي في أغسطس القادم في إطار برنامج إصلاح الدولة، وذلك بغرض الوقوف على ايجابيات وسلبيات التجربة.
واثنى نائب الرئيس على المجهودات التي بذلتها ولاية الخرطوم في الحوار المجتمعي كبديل للعنف اللفظي والجسدي.
وطالب حسبو حكومة الولاية بالتركيز في المرحلة القادمة على قضايا تخفيف أعباء المعيشة وتوفير مياه الشرب وتأهيل المشاريع الزراعية والصناعية وتحقيق التغطية الشاملة لخدمات التأمين الصحي وتعميم الرعاية الصحية الاولية ، والاهتمام بالنظافة، كما طالب حسبو أعضاء المجلس التشريعي تحمل مسئولياتهم كاملة ، والتأكد من سريان قرارات العلاج المجاني الذي توفر له الدولة سنوياً «115مليون دولار».
وحسم نائب الرئيس الخلاف بين أطراف آلية (7+7) الخاصة بالحوار الوطني، حول الجمعية العمومية والمؤتمر العام للحوار، بإقرار قيام لقاءين عوضاً عن واحد لإجازة التوصيات،
وقال أن السادس من أغسطس المقبل هو موعد لقيام الجمعية العمومية للحوار وخلالها سيتم تحديد موعد المؤتمر العام للحوار، الذي سيجيز توصيات الحوار الوطني.
وكشف والي الخرطوم الفريق أول مهندس ركن عبد الرحيم محمد حسين ، شروع الحكومة في وضع خطة استراتيجية حتي العام 2030م ترتكز في الأساس على القضايا الاستراتيجية وإصدار قانون يحرم الخروج عن الخطة الاستراتيجية.
وقال الوالي في خطابه أمس أمام المجلس ان مشروع الحي النموذجي سيكون أساساً للمرحلة القادمة باستنفار طاقات المجتمع لبسط الخدمات الاساسية، فيما يتواصل العمل في تعزيز قدرات الأجهزة الشرطية والأمنية لتحقيق الأمن الشامل لتأمين المعابر وضبط دخول الأجانب عبر المعابر ومتابعة الظواهر الوافدة للحد من انتشار الجريمة.
وفيما يلي الخدمات أوضح الوالي ان الهدف الاستراتيجي هو توفير مياه الشرب من النيل بنسبة 100% ، معدداً المشاريع التي تمت في هذا الصدد والتي يجري تنفيذها.
وقال الوالي ان الهدف الأساسي لمشاريع الصحة هو توفير الخدمة للمواطن بالقرب منه حتي لا يتكبد مشاق الذهاب للخدمات في وسط المدينة مستعرضاً المراكز والمستشفيات والعلاج التخصصي الذي دخل في الخدمة مؤخراً ، كما تطرق الوالي للمجهودات المبذولة في التعليم لزيادة عدد المدارس والفصول بغرض استيعاب الهجرة الوافدة ومعالجة الاكتظاظ والاختلاط ، وقال « لا نقبل بأي نقص في الكتاب » وسنعمل على توفير دورات المياه والأسوار بكل مدارس الولاية .
وأوضح الوالي ان الوضع الراهن للنظافة لا يتناسب مع طموح الحكومة وهي تحتاج الى تعاون الجهود الرسمية والشعبية، مطالباً أعضاء البرلمان المساعدة في اعمال النظافة.
وأشار الوالي للأهمية التي تمثلها الزراعة لولاية الخرطوم، مؤكداً عدم التراجع عن قرار وقف تحويل الأراضي من زراعية الى سكنية وتكوين لجان لإصدار ضوابط لحفظ حقوق المواطنين وتخطيط القرى وتسليم سكانها شهادات بحث .
وفيما يلي العمل الاجتماعي أعلن الوالي ان خطة تشغيل مائة ألف شاب تم فيها حتى الان تشغيل «60» ألفا بتكلفة قدرها «300» مليون جنيه بالإضافة الى توفير مشاريع إنتاجية لعدد «129» ألف مستفيد فيما تم رفع نسبة التغطية بخدمات التأمين الصحي بنسبة 70% كأعلى نسبة في البلاد .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.