مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسبو يأمر بمنع تسجيل الكيانات القبلية والجهوية بالعاصمة
نشر في الصحافة يوم 19 - 07 - 2016

تعهد نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن بان تكون الخرطوم أحد ممسكات الوحدة الوطنية ، وأمر سلطات ولاية الخرطوم بمنع تسجيل أي كيانات قبليه أو أثنية أو جهوية داخل العاصمة حتى تصبح العاصمة رمزاً للقومية .
وأعلن حسبو خلال مخاطبته أمس لدورة الانعقاد الثالثة لمجلس تشريعي ولاية الخرطوم عن قيام مؤتمر تقييم وتقويم تجربة الحكم الاتحادي في أغسطس القادم في إطار برنامج إصلاح الدولة، وذلك بغرض الوقوف على ايجابيات وسلبيات التجربة.
واثنى نائب الرئيس على المجهودات التي بذلتها ولاية الخرطوم في الحوار المجتمعي كبديل للعنف اللفظي والجسدي.
وطالب حسبو حكومة الولاية بالتركيز في المرحلة القادمة على قضايا تخفيف أعباء المعيشة وتوفير مياه الشرب وتأهيل المشاريع الزراعية والصناعية وتحقيق التغطية الشاملة لخدمات التأمين الصحي وتعميم الرعاية الصحية الاولية ، والاهتمام بالنظافة، كما طالب حسبو أعضاء المجلس التشريعي تحمل مسئولياتهم كاملة ، والتأكد من سريان قرارات العلاج المجاني الذي توفر له الدولة سنوياً «115مليون دولار».
وحسم نائب الرئيس الخلاف بين أطراف آلية (7+7) الخاصة بالحوار الوطني، حول الجمعية العمومية والمؤتمر العام للحوار، بإقرار قيام لقاءين عوضاً عن واحد لإجازة التوصيات،
وقال أن السادس من أغسطس المقبل هو موعد لقيام الجمعية العمومية للحوار وخلالها سيتم تحديد موعد المؤتمر العام للحوار، الذي سيجيز توصيات الحوار الوطني.
وكشف والي الخرطوم الفريق أول مهندس ركن عبد الرحيم محمد حسين ، شروع الحكومة في وضع خطة استراتيجية حتي العام 2030م ترتكز في الأساس على القضايا الاستراتيجية وإصدار قانون يحرم الخروج عن الخطة الاستراتيجية.
وقال الوالي في خطابه أمس أمام المجلس ان مشروع الحي النموذجي سيكون أساساً للمرحلة القادمة باستنفار طاقات المجتمع لبسط الخدمات الاساسية، فيما يتواصل العمل في تعزيز قدرات الأجهزة الشرطية والأمنية لتحقيق الأمن الشامل لتأمين المعابر وضبط دخول الأجانب عبر المعابر ومتابعة الظواهر الوافدة للحد من انتشار الجريمة.
وفيما يلي الخدمات أوضح الوالي ان الهدف الاستراتيجي هو توفير مياه الشرب من النيل بنسبة 100% ، معدداً المشاريع التي تمت في هذا الصدد والتي يجري تنفيذها.
وقال الوالي ان الهدف الأساسي لمشاريع الصحة هو توفير الخدمة للمواطن بالقرب منه حتي لا يتكبد مشاق الذهاب للخدمات في وسط المدينة مستعرضاً المراكز والمستشفيات والعلاج التخصصي الذي دخل في الخدمة مؤخراً ، كما تطرق الوالي للمجهودات المبذولة في التعليم لزيادة عدد المدارس والفصول بغرض استيعاب الهجرة الوافدة ومعالجة الاكتظاظ والاختلاط ، وقال « لا نقبل بأي نقص في الكتاب » وسنعمل على توفير دورات المياه والأسوار بكل مدارس الولاية .
وأوضح الوالي ان الوضع الراهن للنظافة لا يتناسب مع طموح الحكومة وهي تحتاج الى تعاون الجهود الرسمية والشعبية، مطالباً أعضاء البرلمان المساعدة في اعمال النظافة.
وأشار الوالي للأهمية التي تمثلها الزراعة لولاية الخرطوم، مؤكداً عدم التراجع عن قرار وقف تحويل الأراضي من زراعية الى سكنية وتكوين لجان لإصدار ضوابط لحفظ حقوق المواطنين وتخطيط القرى وتسليم سكانها شهادات بحث .
وفيما يلي العمل الاجتماعي أعلن الوالي ان خطة تشغيل مائة ألف شاب تم فيها حتى الان تشغيل «60» ألفا بتكلفة قدرها «300» مليون جنيه بالإضافة الى توفير مشاريع إنتاجية لعدد «129» ألف مستفيد فيما تم رفع نسبة التغطية بخدمات التأمين الصحي بنسبة 70% كأعلى نسبة في البلاد .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.