(الدعم السريع) تتهم جهات بمحاولة الوقيعة بينها والشعب السوداني    3 أحزاب بشرق السودان تستبق مفاوضات جوبا بتوقيع مذكرة تفاهم    السودان: ترقب واسع لموكب (الزحف الأخضر) المسنود من أنصار النظام المعزول    معدل التضخم في السودان يتجاوز حاجز ال 60% خلال نوفمبر    "الشعبية" بالداخل مؤتمر أصدقاء السودان اختبار حقيقي لمستقبل علاقاتنا    تلاعب في الأوزان وزيادة غير معلنة في أسعار الخبز    خطة سودانية لإزالة اثار الزئبق من البيئة و59 شركة لمعالجة اثاره    اجتماع أصدقاء السودان بالخرطوم الأربعاء المقبل    حملة لمقاطعة ميانمار قبل بدء جلسات محكمة العدل    في بيان أصدره: اللواء عبدالرحمن الصادق المهدي يعتذر للشعب السوداني    تجمع المهنيين السودانيين: فلتُواجه تحركات فلول النظام البائد بالحزم المطلوب    شيطَنة القراي !! .. بقلم: عبد الله الشيخ    الولوج إلى عش الدبابير طوعاً: يا ود البدوي أرجع المصارف إلى سعر الفائدة!! .. بقلم: عيسى إبراهيم    الجنرال هزم الهلال!! .. بقلم: كمال الهِدي    نحو منهج تعليمي يحترم عقول طُلابه (1): أسلمة المعرفة في مناهج التربية والتعليم في السودان .. بقلم: د. عثمان عابدين عثمان    مواطنون يكشفون عن محاولات نافذين بالنظام البائد لإزالة غابة السنط بسنار    قولوا شالوا المدرب!! .. بقلم: كمال الهدي    غياب الولاية ومحليات العاصمة .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    برجاء لا تقرأ هذا المقال "برنامج 100 سؤال بقناة الهلال تصنُع واضمحلال" !! بقلم: د. عثمان الوجيه    الوطن ... وفاق الرماح الجميلة .. بقلم: د. عبدالرحيم عبدالحليم محمد    سافرت /عدت : ترنيمة إلى محمد محمد خير .. بقلم: د. عبدالرحيم عبدالحليم محمد    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    البحرين بطلة لكأس الخليج لأول مرة في التاريخ    اجتماع لمجلس الوزراء لإجازة موازنة 2020    تراجع غير مسبوق للجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية    بروفيسور ميرغني حمور في ذمة الله    في دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا: الهلال السوداني يخسر أمام الأهلي المصري بهدفين لهدف ويقيل مدربه    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    توقيف إرهابيين من عناصر بوكو حرام وتسليمهم إلى تشاد    الناتو وساعة اختبار التضامن: "النعجة السوداء" في قِمَّة لندن.. ماكرون وأردوغان بدلاً عن ترامب! .. تحليل سياسي: د. عصام محجوب الماحي    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة    أساتذة الترابي .. بقلم: الطيب النقر    تعلموا من الاستاذ محمود (1) الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    د. عقيل : وفاة أحمد الخير سببها التعذيب الشديد        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            "دي كابريو" ينفي صلته بحرائق الأمازون    الحل في البل    مولد وراح على المريخ    الفلاح عطبرة.. تحدٍ جديد لنجوم المريخ    بعثة بلاتينيوم الزيمبابوي تصل الخرطوم لمواجهة الهلال    فرق فنية خارجية تشارك في بورتسودان عاصمة للثقافة    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسبو يأمر بمنع تسجيل الكيانات القبلية والجهوية بالعاصمة
نشر في الصحافة يوم 19 - 07 - 2016

تعهد نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن بان تكون الخرطوم أحد ممسكات الوحدة الوطنية ، وأمر سلطات ولاية الخرطوم بمنع تسجيل أي كيانات قبليه أو أثنية أو جهوية داخل العاصمة حتى تصبح العاصمة رمزاً للقومية .
وأعلن حسبو خلال مخاطبته أمس لدورة الانعقاد الثالثة لمجلس تشريعي ولاية الخرطوم عن قيام مؤتمر تقييم وتقويم تجربة الحكم الاتحادي في أغسطس القادم في إطار برنامج إصلاح الدولة، وذلك بغرض الوقوف على ايجابيات وسلبيات التجربة.
واثنى نائب الرئيس على المجهودات التي بذلتها ولاية الخرطوم في الحوار المجتمعي كبديل للعنف اللفظي والجسدي.
وطالب حسبو حكومة الولاية بالتركيز في المرحلة القادمة على قضايا تخفيف أعباء المعيشة وتوفير مياه الشرب وتأهيل المشاريع الزراعية والصناعية وتحقيق التغطية الشاملة لخدمات التأمين الصحي وتعميم الرعاية الصحية الاولية ، والاهتمام بالنظافة، كما طالب حسبو أعضاء المجلس التشريعي تحمل مسئولياتهم كاملة ، والتأكد من سريان قرارات العلاج المجاني الذي توفر له الدولة سنوياً «115مليون دولار».
وحسم نائب الرئيس الخلاف بين أطراف آلية (7+7) الخاصة بالحوار الوطني، حول الجمعية العمومية والمؤتمر العام للحوار، بإقرار قيام لقاءين عوضاً عن واحد لإجازة التوصيات،
وقال أن السادس من أغسطس المقبل هو موعد لقيام الجمعية العمومية للحوار وخلالها سيتم تحديد موعد المؤتمر العام للحوار، الذي سيجيز توصيات الحوار الوطني.
وكشف والي الخرطوم الفريق أول مهندس ركن عبد الرحيم محمد حسين ، شروع الحكومة في وضع خطة استراتيجية حتي العام 2030م ترتكز في الأساس على القضايا الاستراتيجية وإصدار قانون يحرم الخروج عن الخطة الاستراتيجية.
وقال الوالي في خطابه أمس أمام المجلس ان مشروع الحي النموذجي سيكون أساساً للمرحلة القادمة باستنفار طاقات المجتمع لبسط الخدمات الاساسية، فيما يتواصل العمل في تعزيز قدرات الأجهزة الشرطية والأمنية لتحقيق الأمن الشامل لتأمين المعابر وضبط دخول الأجانب عبر المعابر ومتابعة الظواهر الوافدة للحد من انتشار الجريمة.
وفيما يلي الخدمات أوضح الوالي ان الهدف الاستراتيجي هو توفير مياه الشرب من النيل بنسبة 100% ، معدداً المشاريع التي تمت في هذا الصدد والتي يجري تنفيذها.
وقال الوالي ان الهدف الأساسي لمشاريع الصحة هو توفير الخدمة للمواطن بالقرب منه حتي لا يتكبد مشاق الذهاب للخدمات في وسط المدينة مستعرضاً المراكز والمستشفيات والعلاج التخصصي الذي دخل في الخدمة مؤخراً ، كما تطرق الوالي للمجهودات المبذولة في التعليم لزيادة عدد المدارس والفصول بغرض استيعاب الهجرة الوافدة ومعالجة الاكتظاظ والاختلاط ، وقال « لا نقبل بأي نقص في الكتاب » وسنعمل على توفير دورات المياه والأسوار بكل مدارس الولاية .
وأوضح الوالي ان الوضع الراهن للنظافة لا يتناسب مع طموح الحكومة وهي تحتاج الى تعاون الجهود الرسمية والشعبية، مطالباً أعضاء البرلمان المساعدة في اعمال النظافة.
وأشار الوالي للأهمية التي تمثلها الزراعة لولاية الخرطوم، مؤكداً عدم التراجع عن قرار وقف تحويل الأراضي من زراعية الى سكنية وتكوين لجان لإصدار ضوابط لحفظ حقوق المواطنين وتخطيط القرى وتسليم سكانها شهادات بحث .
وفيما يلي العمل الاجتماعي أعلن الوالي ان خطة تشغيل مائة ألف شاب تم فيها حتى الان تشغيل «60» ألفا بتكلفة قدرها «300» مليون جنيه بالإضافة الى توفير مشاريع إنتاجية لعدد «129» ألف مستفيد فيما تم رفع نسبة التغطية بخدمات التأمين الصحي بنسبة 70% كأعلى نسبة في البلاد .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.