أيلا: سنطالب بكل حقوق الشرق    ضبط كريمات وحبوب ممنوعة داخل بوتيكات بالكلاكلة    تأجيل مناقشة المتحري في محاكمة أستاذ أجنبي بتهمة قتل لص بالخرطوم    قرار بتفويض أمين عام الحكومة بتسير مهام والي ولاية الجزيرة    (25) أكتوبر.. وشبح الأزمة الاقتصادية المواطن السوداني.. السقوط في جُب الفقر    المنظمة العربية للتنمية الزراعية تقيم ورشة عمل تطبيقات الإحصاء الزراعي    غندور يتحدث عن عودة المؤتمر الوطني للحكم    تنسيق بين النيل الأبيض وأعالي النيل للتعاون بمجالي الزراعة والرعي    اشتباك وتبادل إطلاق نار ..السلطات بالسودان تداهم مزرعة    شبكة يتزعمها نظامي تقوم باختطاف الفتيات    اليوم التالي: خميس جلاب: مالك عقار باع اتّفاقية السلام    تظاهرات مرتقبة في الخرطوم والسلطات تغلق "المك نمر"    الحراك السياسي: مشروع مسوّدة لائحة لبنك السودان المركزي    بابكر فيصل يكتب: حول الميثولوجيا الإخوانية    بولش التلميع السريع    اوكرانيا تنضم لملف إستضافة كاس العالم 2030 مع إسبانيا والبرتغال    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الخميس الموافق 6 أكتوبر 2022م    (الطرق) وغرفة الشاحنات تتبادلان الاتهامات    دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 6 أكتوبر 2022    الانتباهة: ضباط بحركة مسلّحة ينهبون مخزنًا للزيوت    اتحاد الكرة يوضح الحقائق حول حادثة منتخب الناشئين عبر مؤتمر صحفي    محمد موسى: اختبرنا 300 لاعب لمنتخب الناشئين ولم نجامل مطلقاً في الأعمار    في مباراته مع الأهلي الليبي .. (الكاف) يسمح للمريخ بدخول (30) ألف مشجع    الخرطوم.. عودة الضخ بمحطة مياه مدينة بحري    وكيل الثروة الحيوانية يشيد بدعم مركز المناطق الرعوية بالإيقاد    الخرطوم..اشتباه يقود إلى ضبط 119 برميل نفط    عودة مبادرة "مفروش" للقراءة والبيع واستبدال الكتب الورقية    أيتام السودان يشاركون في كأس العالم للأطفال بالدوحة    في الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم    الشاكي في بلاغ مدبري الانقلاب: اتفاقية سلام "نيفاشا" غير صحيحة    إضراب التجار في عطبرة بسبب الضرائب التي فرضها وزير المالية    حفيد الشيخ مصطفى الأمين.. رجل الأعمال الملاكم في مجلس إدارة نادي المريخ    بالصور.. سودانية تنال لقب اجمل عروس في العالم    أنجلينا جولي تتهم براد بيت بإساءة معاملتها    منى أبوزيد تكتب : كمال الاكتمال..!    وزير الاعلام بنهر النيل يؤكد وقوف وزارته مع إتحاد الكرة    مديرعام وزارة الصحة يخاطب ورشة التدريب لحملة الكوفيد جولة اكتوبر    وتر المنافي جديد الفنان خالد موردة    أوكرانيا "تحقق تقدما" في الجنوب في مواجهة القوات الروسية    دائرةالمرور بالخرطوم تحتفل بتخريج منسوبين في دورات تدريبية    وفاة العالم الجليل عبد العزيز محمد الحسن الدبّاغ    "البرهان" يقطع وعدًا بشأن"الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون"    القائد العسكري في بوركينا فاسو يوافق على ترك الحكم    بحث الاستفاده من ملح اليود فى الصناعات    أمريكا ترسل شحنة جديدة من لقاح "فايزر" للسودان    موظف يروي خبايا وأسرار إصابته بالسرطان    خطط أبل لطرح أجهزة جديدة خلال الشهر الجاري    جنوب دارفور: تسجيل (8) إصابات بحمى "الشكونغونيا" و"الضنك"    السوشيل ميديا.. هل تصنع واقعًا سياسيًا جديدًا؟    يحلم باستكشاف الإبداع..عامر دعبوب: التطور التقني يعزز مسيرة التميز السينمائي الإماراتي    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    وزير الإتصالات يطالب بمراعاة احتياجات الدول النامية للتطور    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    حميدتي يهنئ ولي العهد السعودي بتعينه رئيسا للوزراء    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تعبر عن الشجاعة والصبر والتحمل
رقصة الكمبلا.. حكاية من تراث النوبة..!!
نشر في الصحافة يوم 12 - 03 - 2011

الكمبلا من الرقصات التقليدية في جنوب كردفان، وتشتهر بها قبائل النوبة باعتبارها تقليدا اجتماعيا يمارس في فصل الخريف وفترات من الشتاء، كما تمارس احتفاءً بموسم زراعي مزدهر وقبيل الأعراس والمناسبات السعيدة، وهى مهرجان بحد ذاته ينتظره اعضاء القبيلة، وترافق الرقصة أغان عن الشجاعة والكرم والأمل، ولكل حركة أو زي دلالة، عميقة تعبر عن الموروثات والمعتقدات.
ولرقصة الكمبلا نظم معقدة وطقوس مرتبة ترتيباً عند قبائل النوبة تتوارثها الأجيال جيلاً بعد جيل، وتؤدي باعتبارها رقصة شعبية في أي وقت، ولكن الأصح إن لها ميقات وطقوس لا تخرج عن نطاقها إطلاقاً مهما كانت الظروف، لأنها تراث نوبي تمارسه بعض القبائل في منطقة كادقلي وهى قبائل «القوري، والصبوري منشا الكمبلا، وكادقلي، ميري، مورتا، وكوفا»، وتشكل الكمبلا الموروث الثقافي لهذه القبائل لما يصاحبها من طقوس ونظم صارمة.
وتؤدي الكمبلا كما هو معروف ومتعارف علية بزي موحد، ولا بد من تحكيم ربطة القرون بطريقة معينة وقوية حتى تكون ثابتة عند طلوع الجبل أو الرقص أو الجري لمسافة بعيدة جدا. ويقوم العنصر النسائي بالغناء الجماعي والرجالي بدور الكورس، لأن ميزة الغناء الجماعى تأتي من تمازج الأصوات، وهي خاصية تتميز بها قبائل النوبة خاصة في رقصة الكمبلا والنقارة النوبية في مناطق الميري، حيث يقوم الرجال بتقليد خوار الثور الأجش، وهو الرمز الأول في رقصة الكمبلا، فقرونه تعبر عن القوة الصبر والتحمل، ودائما ما تشير أغاني الكمبلا في معانيها إلى الشدة والقوة ونجاح الموسم الزراعي وأبطال الموسم من المتصارعين والمتسابقين.
وللكمبلا أدوات خاصة بها لا بد منها حتى تكتمل الإجراءات لبداية الرقصة، منها السوط وهو الأساس في «سبر» بداية الكمبلا، ويعتقد بخروجه فى الفترة بين «1 15» سبتمبر من كل عام، وهو الوقت المحدد للكمبلا. ويقال إن هذا السوط يخرج تلقائيا من نفسه مساء يوم محدد، ويصدر أصواتاً من تلقاء نفسه في قمة جبل «صبوري»، حيث كوخ الكجور وهو الذي يدير كل شيء من هناك.
ورقصة الكمبلا ترتبط عند قبائل النوبة بنضوج الصبية، حيث يتشبه النوبيون بالثيران لشجاعتهم، وتتشبه الأزياء والحركات والأصوات التي تصدر خلال الرقصة بهذه الحيوانات الكبيرة، فيلبس الرجال قروناً على رؤوسهم دليلاً للقوة، ويحملون على ظهورهم جلود حيوانات ثقيلة جداً، ولا يحق لمن هو دون سن العاشرة ممارسة رقصة الكمبلا، كما لا يحق لمن عزف عن ممارسة هذه الرقصة خلال ست سنوات متتالية دون عذر موضوعي، أن يضع القرنين على رأسه.
وتتوزع النساء في حلقات ليؤدين أغنيات، فيما الرجال يرقصون في الوسط، ويقومون بحركات إيقاعية بالرجلين، وينتقلون من مكان إلى آخر، وعليهم أن يستمروا في الرقص لأطول وقت، وأن يتحملوا ثقل الجلود المرمية على ظهورهم، ومن يصمد يتولَّ مسؤولية حماية القبيلة.
ويقول محمد رحال مك عموم قبيلة كادقلي إن الرقصات تنتشر بين رجال ونساء القبيلة، وانه لكل رقصة طقوس معينة، ومدلولات محددة، وتكون الرقصات عادة مع بدايات فصل الخريف، موسم الخضرة، والجمال. وأوضح رحال ان هناك رقصات أخرى كالبخسة المعروفة بالسوريك، علاوة على رقصة النقارة وأمبا، منوهاً إلى أن كل رقصة من هذه الرقصات تؤدى خلال فترة زمنية معينة، إلا أن رقصة الكمبلا هي أساس الرقصات لقبلية كادوقلي التى سميت عليها المدينة، وقال: «هذا التراث يميز كادقلي القبيلة أولاً، ثم كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان ثانياً».
وأرّخت الباحثة فى تراث قبائل النوبة، أمبلة نار جاروفة، لسبر السوط، وذكرت أن فكرته جاءت من قبيلة «لوقاري» بواسطة جد القبيلة المك رحال، وقالت «ان المك رحال هو الذي فدى هذا السوط، حيث جاء به من قبيلة لوقاري، والجميع يحتفل به كل عام خلال موسم الدرت».
وأوضحت أمبلة أن كل الأشياء المعروضة أمام الجمع من بخس وكؤوس مختلفة الأحجام والأشكال، كلّها تحمل مسميات بلغة النوبة، ولها صلة بتراث القبيلة من الأسبار، والرقصات الشعبية الجميلة والمتنوعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.