الشواني: نقاط عن إعلان سياسي من مدني    شاهد بالفيديو: السودانية داليا الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    مباحثات بين حميدتي وآبي أحمد بأديس أبابا تناقش العلاقات السودانية الإثيوبية    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأحد 23 يناير 2022    شاهد بالصور.. شاب سوداني عصامي يستثمر في بيع أطباق الفاكهة على نحو مثير للشهية    مواجهات أفريقية مثيرة في الطريق إلى قطر 2022م    برودة اليدين.. هذا ما يحاول جسدك إخبارك به    الاتحاد السوداني للرماية يتوج الفائزين ببطولة الاستقلال    السلطات الإثيوبية تطلق سراح (25) سودانياً    ضبط (17) حالة "سُكر" لسائقي بصات سفرية    توجيه حكومي بزيادة صادرات الماشية لسلطنة عمان    الهلال يخسر تجربته الإعدادية أمام الخرطوم الوطني    وسط دارفور تشهد إنطلاق الجولة الرابعة لفيروس كورونا بأم دخن    المواصفات تدعو إلى التعاون لضبط السلع المنتهية الصلاحية    المالية تصدر أمر التخويل بالصرف على موازنة العام المالي 2022م    الجريف يستضيف مريخ الجنينة اعداديا    الزمالك يلغي مباراته أمام المريخ السوداني    الصمغ العربي ..استمرار التهريب عبر دول الجوار    الأرصاد: درجات الحرارة الصغرى والعظمى تحافظ على قيمها بمعظم أنحاء البلاد    حكومة تصريف الأعمال.. ضرورة أم فرض للأمر الواقع..؟!    تجمع المهنيين يدعو للخروج في مليونية 24 يناير    أساتذة جامعة الخرطوم يتجهون لتقديم استقالات جماعية    مصر تعلن عن اشتراطات جديدة على الوافدين إلى أراضيها    مقتل ممثلة مشهورة على يد زوجها ورمي جثتها في كيس    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة يوم السبت 22 يناير 2022م    إنصاف فتحي: أنا مُعجبة بصوت الراحل عبد العزيز العميري    وزير مالية أسبق: (الموازنة) استهتار بالدستور والقادم أسوأ    عبد الله مسار يكتب : من درر الكلام    قناة النيل الأزرق نفت فصلها عن العمل .. إشادات واسعة بالمذيعة مودة حسن في وسائل التواصل الاجتماعي    (كاس) تطالب شداد و برقو بعدم الإزعاج    إدراج الجيش وقوات الأمن ضمن مشاورات فولكر    شاهد بالفيديو: السودانية داليا حسن الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    طه فكي: عقد رعاية الممتاز مع شركة قلوبال لأربعة أعوام    يستطيع أن يخفض من معدلات الأحزان .. أبو عركي البخيت .. فنان يدافع عن وطن مرهق!!    بوليسي : الصين تسعى لحل الأزمة السودانية بديلاً لأمريكا    استدعوا الشرطة لفض شجار عائلي.. ثم استقبلوها بجريمة مروعة    دراسة.. إدراج الفول السوداني في نظام الأطفال الغذائي باكراً يساعد على تجنب الحساسية    القحاطة قالوا احسن نجرب بيوت الله يمكن المرة دي تظبط معانا    بالصورة.. طلبات الزواج تنهال على فتاة سودانية عقب تغريدة مازحة على صفحتها    عثروا عليها بعد (77) عاما.. قصة الطائرة الأميركية "الغامضة"    ضبط أدوية منتهية الصلاحية ومستحضرات تجميل بالدمازين    منتدي علي كيفك للتعبير بالفنون يحي ذكري مصطفي ومحمود    صوت أسرار بابكر يصدح بالغناء بعد عقد من السكون    بعد القلب… زرع كلية خنزير في جسد إنسان لأول مرة    الرحلة التجريبية الأولى للسيارة الطائرة المستقبلية "فولار"    بعد نجاح زراعة قلب خنزير في إنسان.. خطوة جديدة غير مسبوقة    التفاصيل الكاملة لسقوط شبكة إجرامية خطيرة في قبضة الشرطة    ضبط أكثر من (8) آلاف حبة كبتاجون (خرشة)    الفاتح جبرا
 يكتب: وللا الجن الأحمر    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في تزييف العملات وسرقة اللوحات المرورية    الدفاع المدني يخلي عمارة سكنية بعد ميلانها وتصدعها شرق الخرطوم    تأجيل تشغيل شبكات ال5G بالمطارات بعد تحذير من عواقب وخيمة    اعتداء المليشيات الحوثية على دولة الإمارات العربية ..!!    في الذكرى التاسعة لرحيل الأسطورة محمود عبد العزيز….أبقوا الصمود    مجلس الشباب ومنظمة بحر أبيض يحتفلان بذكري الاستقلال    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    مجلس وزراء الولاية الشمالية يبدأ مناقشة مشروع موازنة 2022    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لحماية المنتج مطالب بتعديل الأسعار التأشيرية للصمغ
نشر في السوداني يوم 28 - 11 - 2021

طالب مجلس الصمغ العربي ، بزيادة الاسعار التأشيرية للصمغ، الى 50 الف جنيه لقنطار الهشاب، لاكثر من 20 الف جنيه لقنطار الطلح ، تحفيزا للمنتجين ولتغطية التكلفة الحقيقية للانتاج بسبب التضخم وارتفاع اسعار المحاصيل النقدية الاخرى، كذلك زيادة الاسعار العالمية ليرتفع طن الهشاب من 2600 الى 3200 دولار ، اما صمغ الطلح من 600 الى 1500 دولار، لتحقيق العدالة في الموسم القادم.
وقال الامين العام بالانابة الصادق جابر، ل(السوداني) إن الاسعار القديمة بنحو 18 الف جنيه لقنطار صمغ الهشاب ، وحوالي 9 آلاف جنيه للطلح، لا تغطي التكلفة الحقيقية للمنتج ، وفي حال عدم تعديل اسعار الصمغ ، سيعزف المنتجون عن انتاج الصمغ، نسبة لارتفاع التكاليف ومنافسة اسعار المحاصيل النقدية الاخرى، مثل الفول السوداني والسمسم والكركدي وحب البطيخ، والتي يتزامن حصادها مع بداية موسم الطق، مؤكدا ان ضعف الاسعار يؤدي في المستقبل لقطع اشجار الهشاب وزرع مساحاتها بمحاصيل نقدية أخرى، فيما يعرف ب(تكلفة الفرصة البديلة)، لان عائد المحاصيل الأخرى اكبر مقارنة بعائدات الصمغ العربي.
وشدد الصادق على قيام البورصة العالمية للصمغ، في بورصة السلع الزراعية، وضرورة الإسراع في تنفيذها واقعيا، للمحافظة على اسعار المحاصيل النقدية وتحقيق الشفافية والعدالة والتداول المباشر، بين المنتج الحقيقي والمستهلك النهائي، لافتا الى انه في هذه الحالة يتحصل المنتج على نسبة 70٪ من السعر العالمي، وذلك بمحاربة " الوسطاء والسماسرة والمضاربات"، ولا بد للدولة أن تعطي امر تنفيذ البورصة، اولوية لتأسيس بورصة السلع الزراعية في اقرب وقت، تحفيزا للمنتجين، ودعما لحصيلة الصادر للدولة.
ونبه الصادق ، الى اهمية وضع ضوابط ومعايير ملزمة لصادرات الصمغ العربي، لضمان السعر المجزي وجودة المنتج، الى جانب تحديد معايير للمصدرين يستوفيها كل مصدري الصمغ، وذلك وفق اسعار وقناة موحدتان، كذلك رفع القيمة المضافة للصمغ بالتوجه الكلي نحو التصنيع ، ويصدرالصمغ في منتجات بدرة ميكانيكية او رزازية أو سريعة الذوبان وغيرها من المنتجات، موجها المصنعين بتوفيق اوضاعهم بالاتجاه نحو التصنيع، وإيقاف صادر الخام تدريجياً خلال عامين، ويمنع صادر خام الصمغ بعد عام 2025م.
واشار الصادق، الى ضرورة دعم البحوث والدراسات التطبيقية في استخدامات الصمغ المختلفة الغذائية والصحية والصناعات الاخرى، عبر اقامة بروتوكولات في مجالات الغذاء والصحة والتجميل، وغيرها من الدراسات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، وذلك للاستفادة من الفوائد المختلفة، وتطويرها لمصلحة المواطنين والبلاد معا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.