انهيار (274) منزلاً بولاية الجزيرة بسبب السيول والأمطار    الشرطة تسترد طفلة مختطفة بعد بيعها ب(50) ألف جنيه    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في ترويج الحبوب المخدرة (ترامادول)    ولاية الخرطوم تؤكد ضرورة رعاية الدولة للقطاعات المنتجة    نص توصيات مؤتمر المائدة المستديرة    حملات تفتيش لمراجعة ظروف تخزين الإطارات بالخرطوم    البرهان يتفقّد المناطق المُتأثِّرة بالسيول والأمطار بنهر النيل ويتعهّد برفع الضرر    ما عارفين!    شاهد: Lenovo تطلق أقوى هواتفها بتقنيات متطورة    اجتماع مشترك بين ولاةشرق وجنوب دارفور ومدير عام هيئةسكك حديدالسودان    بابكر سلك يكتب: كمبالي كبر جد لييينا    تحذير لمستخدمي فيسبوك وإنستغرام.. هذه مصيدة لكشف بياناتكم    الوليد بن طلال استثمر 500 مليون دولار في روسيا تزامنا مع بدء العملية العسكرية    دراسة: النساء النباتيات أكثر عرضة لكسور الورك    الارصاد الجوية: سحب ركامية ممطرة بعدد من الولايات    البعثات المشاركة في البطولةالمدرسية الأفريقية تزورالمعالم البارزة بالدامر    قائد القوات البرية يكشف عن أسباب اختيار نهر النيل للاحتفال بعيد الجيش    شاهد بالفيديو.. في أجواء ممطرة.. المؤثرة "خديجة أمريكا" تفاجىء ابنها بمفتاح سيارة في عيد ميلاده    سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 14 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    القائد العام للقوات المسلحة يؤكد إنحياز الجيش لخيارات الشعب    أردول لإبراهيم الشيخ: نقول له ولرفاقه إذا تقدّمتم خطوة فسوف نتقدّم عشر    مطارنا الفضيحة    زياد سليم يواصل التالق في بطولة التضامن الإسلامي    إنطلاق ورشة تدريب المهندسين الطبيين لمراكز غسيل الكلى    ورشة تدريببة للجان الزكاة القاعدية بريفي كسلا    وسط ترحيب واسع من الصناعيين إلغاء ضريبة الإنتاج.. تخفيف أعباء الرسوم ودعم الاقتصاد    شبيه لمصطفى سيدأحمد يتملك حوالي "1200" شريط كاسيت للراحل    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    (الغربال) يغيب مباراتين في الأندية الأبطال    القبض على مجموعة مسلحة متهمة بسرقة منازل المواطنين بالخرطوم    فائدة مذهلة لصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد!    تراجع الإنتاج الكهربائي بأم دباكر ل(250) ميقاواط    المتمة شندي تكسب خدمات ثلاثي النداء    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأحد" 14 أغسطس 2022    ازمة مدربين وليس حراس !!    دوري السيدات.. الكرنك يواجه نور المعارف باستاد جبل أولياء غداً    محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية    ضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع بمروي    الانتباهة: تفاصيل أخطر عملية نهب مسلّح بالخرطوم    القبض على متهمين بنهب مواطن تحت تهديد السلاح الناري شمال بحري    السودان.. إعادة طفلة إلى أسرتها بعد بيعها بخمسين ألف جنيه    إنطلاق ورشة الإستجابة لبرنامج التطعيم ضد شلل الأطفال بالفاشر    شاهد بالفيديو.. نجمة التريند الأولى في السودان "منوية" تعود لإثارة الجدل بفاصل من الرقص الهستيري والصراخ على أنغام (تقول زولي)    شاهد بالصور.. عريس سوداني غيور يحمل عروسته بين يديه خوفاً عليها من أن تمازح ماء المطر أقدامها    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    تحذير من معاجين تبييض الأسنان.. ضررها أكثر من نفعها!    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    عثمان ميرغني يكتب: السيناريوهات المحتملة في ملاحقة ترمب    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    الموفق من جعل له وديعة عند الله    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المُبدع الراحل مجدي النور
نشر في الوطن يوم 28 - 05 - 2013

ولد الراحل المُبدع المقيم مجدي النور بمدينة بحري في يناير 7691م وهو كاتب مسرحي وتلفزيوني وشاعر متميز، شارك في تأسيس جماعتي المسرح التجريبي والنفير المسرحية ويعتبر من طلائع «مسرح المهمشين» وصدر له ديواني «فاجأني النهار» و«بطاقة المرسى الأخير» وتغنت له عقد الجلاد.
--
عقد الجلاد والولايات
في تصريح للفنان شمت محمد نور عضو مجموعة عقد الجلاد الغنائية قال بأن المجموعة قامت في الفترة الماضية بعدد من الجولات الفنية في مدن الولايات بكسلا ومدني وعطبرة، وذلك في إطار تواصل عقد الجلاد مع جمهورها بولايات السودان المختلفة وداخل وخارج السودان والمشاركة أحياناً في حفلات خيرية.
--
دواشيات
تمرق آهة من جوة
تشيلا السمحة لدياركم
نقوم من الحلم نجري
ندور بي لهفة نلقاكم
ريدكم في الفؤاد زايد
علي تاهت محطاتكم
كثير اشتقنا لعيونكم
ودايرين اسى نلقاكم
الشاعر حامد دواش
--
الشاعر الدكتور شادول وصبايا الحي «2»
صبايا الحي دنيا حالمة معروشة بسعف الجمال الباهر!!
فلتشهدوا مواقيت هطول القصيدات ومواسم حضور الأُغنيات؟؟
نواصل سياحتنا في ديوان الشاعر الدكتور المرهف أحمد فرح شادول «صبايا الحي» وهو واحد من سلسلة الدواوين الشعرية المنشورة لشاعرنا الذي يعمل في أفغانستان في وظيفة مرموقة بمنظمة الصحة العالمية..
من خلال شعر د. شادول تجد فيه معاني كبيرة وجاسرة تتسلل برفق وسلاسة لتشعل شغاف القلوب تكتشفها ببساطة أو قل تكتشف من خلالها ابعاد مفردة الحب وتجرفك سيول الدهشة:
ريدتنا إحساس بي فهم
بقى ليها طعم ومحتوى
سمت النفوس بالأمنيات
وأصبحنا فوق المستوى
قبلك كتلني الشوق سنين
وانهارت الروح والقوى
وخليتيني أقوى من الظروف
بيك قلبي إتحامى وقوى
أما الفرح دا كلام برا
طبل الأمل دق ودوى
هي الروعة منك تمشي وين
يا بلسم الروح والدوا
إن مجموعة «صبايا الحي» الشعرية هذه، دنيا خاصة معرّشة بسعف الجمال ومسورة بصريف الشجا والفرح الأصيل.. دنيا غير الدنيا تشهد في سوحها كلّما لا تخطر على البال، قصائد تطول صدقاً وتكبر سماحة وتتحلّق في عوالمها هذه في حياء و«شقاوة»:
واحكي كيف كنتي الهداية
لما دنياي حار دليلها
وكيف رسايلك فرحتني
بي معانيها النبيلة
واحكي كيف قلبك بسامح
ويبقى للروح ضُل مقيله
وهمبريب صيفا وصفاها
--
سونا مطربة حد الدهشة
حلنقي وأبو قطاطي وصادق الياس وامتلاك قطار الشوق
المطربة المتألقة والمدهشة «سونا خضر خلف الله» سطع نجمها في عالم الفن وتمتلك خامة صوتية فريدة للغاية، تقوم هذه الأيام بتسجيل البومها الأول وتستعد لتسجيل سهرة غنائية عبر قناة النيل الأزرق.. ذهبت الى أرض الجعليين والتقت بكبار الشعراء ود سالم ومعاوية زمراوي وعلي محجوب شاعر (قطار الشوق) الذي أعجب بصوتها وتنازل لها عن (قطار الشوق) وزارت الحاج عبد الماجد العمدة من «ود العكد» الذي كتب لها أُغنية «تمساح لُجة الوكر».
٭ أعجب بصوتها الحلنقي الشاعر الكبير ومنحها أربع أُغنيات والتقت بالشاعر الكبير محمد علي ابو قطاطي ومنحها أغنيتين وكذلك الصادق الياس الذي منحها أغنية وتعاملت مع الملحن الأستاذ عماد يوسف وتغنت في معظم مدن ولايات السودان الكبرى.
ظهرت في الأوساط الفنية ثم كرست جهدها لنيل درجة الماجستير في الإعلام.. وفي البجراوية التقت بالشاعر شيخ الدين الذي منحها أغنية «ضواري الليل»، وهي الأغنية التي حملت البومها الغنائي الأول وكانت قد أجازت صوتها قبل عدة سنوات في لجنة الألحان بالإذاعة وسط إعجاب كبار أعضاء اللجنة الذين تنبأوا لها بمستقبل فني مشرف. قال عنها تجاني حاج موسى بأنها صوت نادر، وذكر الملحن هاشم عبد السلام المحامي بأن سونيا ستكون نجمة نجوم الغناء السوداني في القريب العاجل.. وتمتلك أكثر من عشر أغنيات خاصة.
في احدى حفلاتها صرخت امرأة في غاية الطرب «سونا جاتكن.. النارا ما بتنسد».
--
بمزاج
للفن فقط
عبدالعظيم أكول
٭ علمت بأن دار فلاح والتي ظلت في مكانها لأكثر من نصف قرن ترفد الفن بالروائع وتخرج الأجيال المبدعة وهي تستظل بمقر منح لها من إتحاد عمال السودان بجوار معهد القرش الصناعي بأم درمان منذ حياة مؤسسها الراحل محمود فلاح في طريقها إلى أن تخرج من مقر إتحاد العمال بعد أن بدأت عمليات هدم واسعة وتحديث للمباني من قبل الإتحاد وهذا يعني أن دار فلاح ستشيع إلى مثواها الأخير خاصة وأنني علمت من نجل الراحل محمود «أحمد فلاح» بأنهم لا يملكون البديل فهل ستتلاشى دار فلاح في القريب العاجل؟.
٭ ترى من يدعم المطربة الشابة المتألقة صاحبة الصوت الطروب «سونيا» وهي تمضي بخطوات واثقة ومثلى لإعتلاء سنام الفن النسائى بإمكانياتها الصوتية الباهرة وحضورها الفني الأنيق وتعاونها مع كبار الشعراء حلنقي وأبو قطاطي وتجاني وصادق الياس وغيرهم.
٭ رعى الله الأُستاذ المحامي والمستشار الأديب الاريب تبن عبد الله سليمان وهو من المحامين المرموقين والذين ينحدرون من قبيلة المبدعين وكانت داره العامرة ولازالت ملتقى الأُدباء والأحباب.. تبن وافق على الكتابة الأدبية لصحيفة (الوطن) عبر «فلاش فن» وهو مكسب لنا ولله درك يا مُبدع.
٭ شاعر أُغنية «ست الريد بقت قساية.. زي ما الدنيا لي نساية» والذي يعاني من ويلات المرض الأستاذ مكاوي الشيخ الأمين وهو يسير على كرسي متحرك علمت بأن له إستحقاقاً تبرع له به وزير الثقافة والإعلام بولاية الخرطوم وأناشد المبدع الجميل الرائع عماد الدين إبراهيم أن يقف معه ويفك عثرته وهو الذي يفعل أكثر من ذلك تجاه زملاء الإبداع في بلادنا.
٭ المُلحن والموسيقار الكبير عبد اللطيف خضر «ود الحاوي» لا أدري لماذا يضن بالألحان ويلتحف الصمت في الآونة الأخيرة وهو من مناجم الألحان ببلادنا.
٭ سر تميز قناة النيل الأزرق في قائدها ورباناه الأُستاذ الخلوق حسن فضل المولى «الجنرال» وهو يشكل حضوراً طاغياً في كل المحافل ولا يتردد في فتح الباب أمام كل المبدعين «بدون فرز» من كل فجٍ عميق.
٭ الفنانة الباهرة إنصاف مدني تستحق كل تقدير وهي التي ظلت دوماً تبحث عن الجديد المبتكر لتقدمه لجماهير الفن إمتداداً لرسالة فنية باذخة ومؤثرة.
٭ صدر حديثاً للشاعر الأُستاذ مختار دفع الله ديوان شعر جديد تبعه الشاعر الأنيق عبدالوهاب هلاوي بديوانه الأول فهنيئاً لنا بفيض إبداعهم.
٭ الفنان الكبير حمد الريح تجلى في رائعة الشاعر الراحل عثمان خالد «حليلو قال ناوي السفر» وقدمها كأحسن ما يكون ليؤكد بأنه فنان كبير.. كبير.. حفظه الله.
٭ عاد الفنان الكبير الطيب عبدالله لوطنه بعد سنوات طويلة خارج أسوار الوطن.. عاد ولكنه فقد الكثير في عالم الفن..
--
ألق وإيثار
مع شاعر بحر أبيض
د. بدر الدين علي حمد
الشاعر الأُستاذ عبد الرحمن الناير القرشي شاعر بحر أبيض كتب قصيدة جديدة بعنوان «ظلم الحبيب» يقول مطلعها:
لما إنت تغيب علينا.. تبقى كل الدُنيا آهة
وياما نتعذب نقاسي.. وما بنضوق للدنيا راحة
ومن المقرر أن يؤدي هذه الأُغنية الفنان الأُستاذ عصام محمد نور في أول تعاون فني بينهما، وعبدالرحمن الناير من الشعراء البارزين في ولاية النيل الأبيض وهو رئيس رابطة شعراء مناطق ريفي كوستي قوز الريف الفشاشوية والشور، ويمتاز شعره بالأناقة والسلاسة ويرتبط بعلاقات واسعة مع قبيلة الوسط الفني والشعراء بل أنه تمت إجازته عضواً
في إتحاد شعراء الأُغنية السودانية بعد أن أجازه رئيس الإتحاد الأُستاذ محمد يوسف موسى بتوصية من الشعراء تاج السر عباس ومصطفى عوض الله بشارة ومختار دفع الله وعبد العظيم أكول ودفع بأُغنيات بديعة لعصام محمد نور كما أسلفنا وللمطربة حرم النور عن طريق الملحن حمدان أزرق وكانت الإذاعة السودانية وإذاعة الخرطوم قد إستضافتاه، وتحدث عن مشروعه في أن يجعل شعراء الولايات يتواصلون مع إتحاد شعراء الأُغنية السودانية خاصة وأن للإتحاد عضوية في كل مدن السودان وفي خارج السودان، كما أن ود الناير قد إرتبط بالفنان الأُستاذ إسماعيل حسب الدائم وربطت بينهما صلات أُسرية ممتدة، وقد قدّم له ود حسب الدائم أعمال غنائية غاية في الروعة من المقرر أن يقدمها لعشاق الفن في الفترة القادمة بإذن الله كما يستعد ود الناير لطباعة ديوانه الشعري الأول والذي أجازه في مجلس المصنفات الأدبية والفنية مؤخراً.. عموماً هو شاعر مميز يستحق أن نسلط عليه الأضواء في إطار إنفتاحنا على الشعراء المبدعين في ولايات السودان المختلفة.
--
كلام نواعم
تنمية الفكر الابداعي للطفل
اعتماد عوض
لقد أصبح الحاسوب يشكل نسبة كبيرة جداً من التفاعل مع أليات العصر وتطوراته المذهلة ويرتبط ارتباطاً وثيقاً بمختلف مجالات الحياة، التي فتحت أمامنا أبواباً جديدة للمعرفة والتفكير بل وللتواصل بين الناس دون اعتراف بالفواصل الزمانية و الحدود الجغرافية والفوارق الاجتماعية.( فيس بوك )
فمن اهم تكنلوجيات عصرنا يؤدي إلى النمو اللغوي والمعرفي والعقلي لدى الأطفال، علي وجه الخصوص اذا تعرض الطفل اثناء جلوسه على الحاسوب الى مشكلة ما فانه يلح على حلها لذلك يتولد داخله التفكير الابداعي ؛ولان الحاسوب او الكمبيوتر له جانباً سلباً في اكتشاف كثير من المواقع غير الاخلاقية يأتي دور الاسرة في المراقبة؛ ومتابعة الطفل واتاحة الفرصة للاطفال للتعامل مع الحاسوب حتي يكسبهم
الاعتماد على أنفسهم في التعلم ، كما يكسبهم الثقة بالنفس.و يسهم الحاسوب في تنمية الإبداع عند الأطفال من خلال مزاياه المتعددة؛ حيث يتيح لهم فرصة اختيار ما يرغبون في تعلمه واكتشافه ، واستخدام استراتيجيات متعددة لحل المشكلات التي تواجههم،ولا يفوتنا ان الحاسوب يوفر للاطفال حرية التجريه، ويطور تعلمهم المبكر للقراءة والكتابة، وينمي مهارات التواصل ، ويعزز نموهم الحسي الحركي، فضلاً عن الارتقاء بقدراتهم العقلية.كما نلاحظ أن من أفضل وسائل النمو العقلي المتكامل للطفل كالفهم والتحليل والتركيب فيعزز بداخله المرونه بحل التعقيدات التي تواجهه فنري الجانب الذي يخلق هاجساً قويا داخل الاسره علي الاطفال الذين يستخدمون الحاسوب أن تصيبهم العزلة وتفقدهم الاجتماعيات بسبب اهتمامهم الزائد اضافة الي المشاكل الصحية ؛ لا ضر ولا ضرار من استخدامهم للحاسوب تحت اشراف الاسرة والمتابعة والتوجيهات المستمرة لانه يمثل أرقى وسائل التعبير في حياة الأطفال، ويشكل عالمهم الخاص بكل ما فيه من خبرات تؤدي إلى نموهم المعرفي والعقلي
فيجب على الاسرة أن لا تحرم الطفل من ممارسة الحاسوب لأنه يجد فيه المتعة والإثارة وجذب الانتباه، كما أنه يكتسب منه مهارات لا يمكن اكتسابها من خلال الوسائل التعليمية الأخرى، هذا إذا ما أحسن اختياره بشكل جيد.
همسة نواعم
يا الشايل شمسك في جواك خليها
تبين للناس تظهر
--
أخبار الفن .. أخبار الفن ..
فرفور وفلاح صافية
أشار الأُستاذ أحمد فلاح بأن القضية التي تم رفعها من قبل ورثة محمود فلاح ضد الفنان الأُستاذ جمال فروفور قد إنتهت بعد أن توصل الى تسوية مع فرفور وقال فلاح بأن أسرة فلاح تربطها صلات طيبة مع كافة الأوساط الفنية على مر الأيام.
أفراح ليه كده
الفنانة الشابة أفراح عصام تعكف هذه الأيام على إجراء بروڤات مكثفة لأغنيتها الجديدة «ليه كده» والتي لحنها الملحن عماد يوسف، وأشارت أفراح الى استمرار تعاونها الفني مع عماد يوسف والذي سبق وأن لحن لها أُغنيتها (الدرة الفريدة).
البوم جديد لحسين الصادق
الفنان الشاب حسين الصادق فرغ من توقيع سبع أغنيات جديدة يزمع تسجيلها في البوم غنائي جديد والأُغنيات كتبها شعراء مختلفين من مدارس مختلفة وتعتبر هديته لجماهيره في الفترة القادمة بإذن الله تعالى.
شكر الله موجود
أشار الشاعر الشاب شكر الله عز الدين إلى أنه موجود في الساحة الفني ة ويسعى لتقديم الأُغنيات الجديدة لتطوير مسيرته الفنية وذكر بأنه تعاون في الآونة الأخيرة مع الملحن الأُستاذ يوسف القديل وآخرين.
أروقة وجائزة البرعي
قامت مؤسسة اروقة للثقافة والعلوم بإشراف الوزير السابق الأُستاذ السموأل خلف الله وإدارة الأُستاذ خليفة حسن بلة ومعاونة الأستاذة ايمان القريش والأستاذ عبد الباقي حسين بتدشين ديوان الشاعر الصحفي الأستاذ الزبير سعيد، وكذلك فتح المجال للتنافس في جائزة الشيخ البرعي برعاية الأُستاذ علي عثمان محمد طه النائب الأول لرئيس الجمهورية، كذلك تقيم أروقة للثقافة والعلوم مناشطها الإبداعية كل ثلاثاء بالتعاون مع مركز مهدي للفنون وعبر مشاركات من مؤسسات وأندية ثقافية من أجل الثقافة والإبداع السوداني.
فن تشكلي
أفتتح بصالة المعارض بمركز راشد دياب للفنون مساء الأحد 91/5 الماضي معرض الفنانة التشكيلية تسنيم خالد «حداثة الشرافة 2» وقد عني المعرض بالزخارف الإسلامية كمشروع مستحدث أرادت فيه الفنانة أن تقدم نماذج فنية مغايرة تظهر على قباب وجدران المساجد، وسبق للفنانة أن شاركت في العديد من المعارض داخل وخارج السودان.
رحيل مؤلف مسرحي
رحل عن دنيانا الأسبوع الماضي المعلم والمؤلف المسرحي والمخرج ومدير المسرح القومي الأسبق عثمان فخر الأنبياء، حيث عمل الفقيد معلماً ومدير مدرسة ثم عمل مديراً للمسرح القومي وعاصر رواد الحركة المسرحية وعمل معهم أمثال خالد أبو الروس والفاضل سعيد وأبو دليبة والريح عبد القادر وحسبو محمد عبد الله وحسن عبد المجيد ويس عبد القادر، كما أخرج العديد من الأعمال المسرحية الشهيرة.
ذكرى نادر خضر
بمناسبة الذكرى الأولى لرحيل فنان الشباب نادر خضر قدمت قنا ة النيل الأزرق برنامجاً خاصاً بمناسبة الرحيل المفجع في حادث حركة بعد عودته من إحياء حفل في جامعة وادي النيل ومعه نخبة طيبة من رفقة الحياة والفن، كما قدمت الإذاعة الطبية من إعداد وفكرة مرتضى أبو عاقلة لقاءً إذاعياً بمشاركة الشاعر الفاتح حمدتو الذي تحدث عن إبداع الراحل نادر خضر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.